جدة وعنيزة تودعان الرجل الكبير أبو عبدالوهاب    6 أسباب للتصيد الإلكتروني في السعودية    الملياردير جيتس: لا أملك عملات مشفرة    منطقة "لونا" بنادي اليخوت تتيح لزوار موسم جدة تذوق الأطباق العالمية بلمسات سعودية    قرية الأنيمي العالمية بمنطقة "سيتي ووك" تشهد إقبالاً كبيراً من زوار موسم جدة    "سوق السبت" في "آرت بروميناد".. تسوق وترفيه يستحضره موسم جدة    مركز العائلة للرقابة الأبوية في Snapchat    إطلاق iPhone 14 في 13 سبتمبر    طرد عملاء من حماية الرئيس الأمريكي في كوريا الجنوبية    الوفود المشاركة في بطولة اتحاد غرب آسيا يزورون قرية جازان التراثية    النصر يتغلب على الرائد بثلاثية نظيفة في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين    سمو نائب رئيس اللجنة الأولمبية والبارالمبية السعودية يترأس الوفد السعودي في دورة الألعاب الخليجية    موجة حارة تجتاح إسبانيا والحرارة تتجاوز 40 درجة مئوية    إدارة تعليم القصيم تعتمد مواعيد الدوام الصيفي    جمعية توثق أنساب القطط    مشاجرة في عزاء سمير صبري توقف فنانة عن العمل!    كلبة تنقذ صاحبتها من أسد    نائب وزير التعليم للجامعات والبحث والابتكار يرأس وفد المملكة في اجتماعات الألكسو بتونس    وفد مجلس الشورى يزور مكة المكرمة للاطلاع على مشروعاتها وخدماتها    "حقوق الإنسان": المملكة تولي اهتمامًا كبيرًا للأشخاص ذوي الإعاقة وفئات الصم وضعاف السمع    النصر يتفوق على الرائد بثلاثية    رسميًا.. الحزم أول الهابطين بدوري المحترفين    «نيويورك تايمز»: عقد مبابي الأغلى في تاريخ كرة القدم    العالم تحت سقف واحد    "أمن الطرق" يحذر مستخدمي هذه الطرق بمنطقتي الرياض ونجران بسبب الرياح    "وقاية" توضح فترة حضانة "جدري القرود" وطريقة الانتقال    قتيل و60 جريحاً جراء عاصفة بألمانيا    إطلالة الموهوبات.. من الرحلة العلمية إلى روحانية الحرم    بركة الأكابر    روسيا تحظر دخول 963 أميركياً بينهم بايدن وبلينكن    القبض على مواطن لإيوائه ست مخالفات لنظام أمن الحدود    سمو أمير الشرقية يرعى تخريج (5360) طالبة من جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل    القبض على 3 أشخاص بحوزتهم كميات من المخدرات    هل من جرأة    حزب العمال يفوز بالانتخابات الفيدرالية في أستراليا    زاهي حواس: تصوير سلسلة من الأفلام التسجيلية للتعريف بالمناطق الأثرية بالمملكة    متى تتوقف العمرة لمعتمري الداخل قبل موسم الحج؟ "الحج والعمرة" تجيب    مستجدات كورونا.. تراجع كبير في الإصابات وانخفاض الوفيات واستقرار الحالات الحرجة    "الصحة" تتيح الجرعة التنشيطية الثانية بعد 4 أشهر من الأولى لعدد من الفئات والمرضى    إزالة عشوائيات جدة مستمرة حسب الخطة المعلنة    إتقان العقارية تطلق حملتها التسويقية للبيع المباشر لأراضي اليرموك بالرياض    الخارجية اليمنية: تدخلات إيران تطيل أمد الحرب والحوثي يرفض رفع الحصار عن تعز    بحضور عدد من الإعلاميين بالمنطقة التدريب التقني بعسير ينظم الملتقى الإعلامي الثاني    في عهد محمد بن زايد.. الإمارات تستعد لانطلاقة ثقافية رائدة    أمير القصيم يدشّن غدا 27 مشروعًا تنمويًا لمنظومة البيئة والمياه والزراعة    تحديد موقف ألابا من نهائي دوري أبطال أوروبا    خادم الحرمين الشريفين يهنئ رئيس مجلس القيادة الرئاسي في الجمهورية اليمنية بمناسبة ذكرى يوم الوحدة لبلاده    ولي العهد يهنئ رئيس مجلس القيادة الرئاسي في الجمهورية اليمنية بمناسبة ذكرى يوم الوحدة لبلاده    سماء غائمة جزئياً على أجزاء من شمال المملكة    "الإعلام": تمديد فترة استقبال المشاركات في سباق الإعلام "ميدياثون" 7 أيام    "الحج والعمرة" توضح طريقة تغيير الحالة الصحية للشخص ومرافقيه ب"اعتمرنا"    منصة أكاديميون الثقافية بالمدينة المنورة تقيم لقاء " في أفياء البيان القرآني إعجازا وإيجازا "    وزير الدفاع الأمريكي: ملتزمون بشراكتنا القوية مع السعودية    جدري القرود يغزو العالم.. وبريطانيا تلجأ للقاح التقليدي !    فهد بن سلطان يرأس اجتماع مدني تبوك.. ويستقبل بعثة يابانية    فيصل بن بندر يقدم العزاء في وفاة الشيخ خليفة بن زايد    نائب أمير الرياض يستقبل مدير الدفاع المدني        







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مواهب سعودية حول الإذاعة
نشر في الرياض يوم 25 - 01 - 2022

نتفق جميعا بأن لكل مهنة فنونها وحرفيتها من خلال شخوصها وأدواتها، ولكن براعة الإلقاء الخطابي أو الاذاعي عبر وسيلة انتشار الصوت وتكبيره والذي يسمى ب"المايكرفون" لا يختص بالمهني الممارس لها فقط، وانما يتيح المجال أمام كل من وهبه الله هذه الميزة، فربما تجد من الأطباء أو المهندسين أو حتى المحاسبين، وكل هؤلاء بعيدون عن العمل الاعلامي المختص.
ولكن فيهم من يجيد فن الالقاء الخطابي أو الاذاعي عبر الوسيلة المتاحة أمامه، كذلك الحال قد تجد في تجمعاتنا الأسرية هناك من يجيد الحديث بطلاقة دون غيره، أو في اماكن العمل أو خلافه.. لماذا؟!
لانها ببساطة هي موهبة حباها الله ووضعها فيهم.
مثلا.. حينما صعدت الطائرة ذات مرة مسافرا وإذا بالمضيف يدير ظهره متواريا عن المسافرين في ركنها الأمامي موجها لهم الارشادات في أماكن الجلوس وعن موعد الاقلاع عبر "المايكرفون" بصوت جميل وواضح جداً وبفصاحة الالقاء الأمثل، مما لفت انتباهي وقمت بالانصات إعجابا لعذوبة صوته وأدائه المتقن وأخذت أكرر الانصات في كل مرة يتحدث فيها دونما أنشغل بأي شيء آخر.
ولكم أن تتخيلوا كل ذلك الالقاء وبطلاقة شديدة باللغتين العربية والانجليزية دون قراءة من ورقة أو أي وسيلة مساعدة أخرى.
وفي مكان آخر وجدت أيضاً أحد الشباب المسؤولين عن الدخول والخروج على أحد الأبواب ضمن فعاليات موسم الرياض وهو يؤدي عمله يطلب من الناس ضرورة إبراز ما يخولهم الدخول بصوت "جهوري" لا فت وكأنه مذيع متمرس يقرأ نشرة الأخبار.
إذن هناك نماذج شابة سعودية كثيرة يتواجدون بيننا تتوفر فيهم معايير المذيع الأمثل ولا يمتهنون الاذاعة أو يستفاد منهم وبموهبتهم من خلال استقطابهم وتدريبهم ثم تعاونهم مع الأجهزة المعنية كالإذاعات والتلفزيونات وخلافها، فالحاجة إلى مثل هؤلاء باتت مطلبا كبيرا وهم كالعملة النادرة، خاصة إذا ماعلمنا أن الالقاء والخطابة من أساليب التواصل التي يمكن تعلمها وإتقانها بسرعة، فما بالك عند المواهب، خاصة إذا كان المتعلم مثابرا ويرغب حقا بالوصول إلى هدفه بتقديم خطاب جيد أو عرض تقديمي مميز.
لذلك آمل أن تتفاعل الجهات ذات الصلة كهيئة الاذاعة والتلفزيون والاذاعات الخاصة تفتح المجال أمام المواهب للاستفادة منهم من خلال دعوتهم بالانضمام إليها عبر إعلانات موجه تشمل كافة الوسائل للانخراط في مراكز التدريب كي يؤسسوا أكاديميا ويهيئوا بشكل مناسب لتتم الاستفادة بالطاقات الشبابية الوطنية خير استفادة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.