عبدالعزيز بن سعد يعقد اجتماعاً موسعاً مع الجهات المعنية بالسياحة في حائل    مصر تسجل 606 إصابة جديدة بفيروس كورونا    ارتفاع سعر خام «برنت» ليسجل 74.39 دولاراً للبرميل    عكاظ ترصد.. الأصول الأجنبية لصناديق محلية تسجل أعلى مستويات تاريخية    عاصمة الابتكار الرياضي.. شراكة إستراتيجية بين «الأولمبية» و«نيوم»    بالصور.. اختتام مناورات التمرين الجوي «طويق 2» بمشاركة عدة دول عربية    «الوزاري الخليجي»: نرفض التدخل في الشؤون الداخلية العربية من أي جهة    انسحاب 3 مرشحين.. ودعوات متصاعدة للمقاطعة    السعودية تؤكد مساندتها لجهود المغرب لإيجاد حل واقعي لقضية الصحراء    منتخب إيطاليا يحقق إنجاز هولندا في بطولات اليورو    ولي العهد يلتقي مبعوث الرئيس الأمريكي لشؤون تغير المناخ    الأخضر يستدعي الفرج والدوسري والشهراني لمعسكر «طوكيو»    «صحة الرياض»: إغلاق 52 منشأة صحية خاصة    «الجزائية المتخصصة»: موعد بديل لمحاكمة المتهم النفيعي    «إنفاذ»: مزاد «بوابة الحرمين» بمساحات 800 ألف م2 في جدة    وزير التعليم: تكريم الموهوبين الحاصلين على جوائز دولية قبل بدء العام الدراسي    «الإسلامية»: ضوابط صحية لصلاة الجنائز في الجوامع والمساجد    «التأمينات» تطمئن المستفيدين بشأن المعاش التقاعدي ونهاية الخدمة    القصبي يقترح إضافة فلسطين في العضوية الدائمة لتنفيذي وزراء الإعلام العرب    رئيس الاتحاد العربي يشكر القيادة الرشيدة.. ويهنئ المنتخبات العربية المتأهلة    قرعة الدور الآسيوي الحاسم في يوليو    الجامعة العربية ترحب بنجاح الانتخابات الجزائرية    قوات الاحتلال تتوغل شرق رفح    «ملكية مكة» تتفقد مشروعات البنية التحتية للنقل    ضبط مخالفين بحوزتهما (618) قرص إمفيتامين مخدر    التزام سعودي أمريكي بمواجهة التحديات المتزايدة للتغير المناخي    الأنامل الناعمة تستعرض مهارة الخط    «المجالس التراثية».. حنين للماضي    بايدن صافح«القاتل» وبوتين لم يرفع الحذاء!    هل يغامر الهلال والنصر بضم سيرخيو راموس ؟    الدنمارك المتوترة تلاقي بلجيكا القوية    «سدر».. نظام جديد لتسجيل الأدوية والمستحضرات العشبية والبيطرية    نظم المستشفى السعودي الألماني بالرياض حملة بمناسبة اليوم العالمي للتبرع بالدم بعنوان ((قطرة دم تنقذ حياة))    من رحيق العمر    القمة الإسلامية للعلوم والتكنولوجيا تؤكد أهمية النهوض بالعلوم والابتكار في الدول التعاون الإسلامي    خمسون (50) عاماً عاطرة بخدمة الدين والمليك والوطن    أمير حائل: المعارض النوعية تسهم في دفع جهود التنمية في المناطق            من البوح ما قتل !..            الترفيه المستدام.. مؤشر حقيقي للتنمية والرفاهية المنشودة    الهيئة الملكية لمكة المكرمة: وضع نموذج حوكمة لمعالجة المناطق العشوائية بشكل جذري    من رحم أزمة «كورونا».. اختصرت المسافات وخرجت الإبداعات السعودية        محمد بن ناصر وجازان.. قصة التحدي            «الإنسان أولاً» ومقاصد الحج        للمرة الأولى .. السعودية ترأس لجنة الرقابة والتفتيش على السفن    أمسية قصصية في أدبي أبها من ( الثقافة إلي بيتك )    #أمير_نجران يفتتح ويدشّن مشروعات بلدية في محافظة #حبونا    حالة الطقس: هطول أمطار رعدية بجازان والباحة وعسير ومكة المكرمة    جارٍ اتخاذ اللازم.. الأسري يتفاعل مع شكاوى معنفة الرياض    ( بلسم الروح )    الأمير #تركي_بن_طلال يشهد توقيع اتفاقية تعاون بين جامعة الملك خالد والجامعة السعودية الإلكترونية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ولي العهد ينفض ركام النسيان عن المساجد التاريخية
نشر في الرياض يوم 23 - 05 - 2020

منذ تدشين سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لبرنامج رؤية المملكة 2030، وللجوانب الثقافية والتراثية حضور لافت ومتزايد على مختلف الأصعدة، فقد أولى سمو ولي العهد اهتماما خاصا بإبراز القيمة الثقافية والحضارية للمملكة عبر برامج متكاملة يعاد فيها حوكمة القطاع الثقافي وتطوير إطاره التنظيمي؛ لتمكينه من التواصل وأداء رسالته بشكل مميز وفعّال من خلال دعم ثلاثة مسارات رئيسة: تطوير المرافق الثقافية والتراثية، وتقديم العروض الثقافية، وتوجيه المشاركات وتعزيز الحضور الثقافي محليا وخارجيا.
وضمن المسار الأول يندرج مشروع "محمد بن سلمان لتطوير المساجد التاريخية"، الذي يعمل في مرحلته الأولى على تطوير وتأهيل 30 مسجداً تاريخياً في 10 مناطق مختلفة في المملكة.
ويشدد المشروع على المحافظة على الهوية العمرانية الأصيلة لكل مسجد منذ تأسيسه، وخلال فترة العمل حرص المشروع على مراعاة أدق التفاصيل، لتعود المساجد إلى ما كانت عليه من تصميم بمواد تراثية محلية، وتطوير المرافق الخدمية وتنفيذها بأسلوب يتوافق مع هوية المسجد التاريخية، وتتفاوت أعمار المساجد التاريخية ضمن المرحلة الأولى بين 1432 عاماً و60 عاماً، متوزعة في مناطق مختلفة في المملكة على النحو التالي:
1- مسجد الداخلة
جامع بلدة الداخلة بسدير (محافظة المجمعة حالياً)، فقد وصف هذا المسجد غير واحد من علماء الآثار بأنه مسجد متميز ليس على مستوى سدير فحسب بل على مستوى منطقة نجد بأكملها. يقول الرواة عن تاريخ بناء مسجد الداخلة: لعله بني ما بين عامي 850 و900 من الهجرة الشريفة.
2- مسجد الزرقاء
يقع مسجد الزرقاء التاريخي في بلدة ثرمداء القديمة التابعة لمحافظة مرات شمال غرب مدينة الرياض، ويعود تاريخ بناء مسجد الزرقاء التاريخي إلى عهد الإمام فيصل بن تركي – رحمه الله – في الفترة ما بين (1259ه إلى 1282ه)، ويعد من أبرز المعالم التراثية في بلدة ثرمداء القديمة.
3- جامع التويم
يقع مسجد التويم التاريخي شمال بلدة التويم في محافظة المجمعة- شمالي مدينة الرياض، ويعود تاريخ إنشاء المسجد إلى القرن الثامن الهجري، ويتميز ببنائه على الطراز النجدي المكون من الطين والحجر، وسقفه المبني من خشب الأثل وسعف النخيل ورقائق حجرية، وتبلغ مساحته الكلية نحو( 461م2)، ويتسع لنحو (270) مصليًا.
4- مسجد قصر الشريعة
يقع مسجد قصر الشريعة التاريخي بمدينة الهياثم غرب محافظة الخرج جنوب مدينة الرياض، ويعود تاريخ إنشائه إلى نحو عام 1338ه، والمسجد من أبرز المباني التراثية بمدينة الهياثم، وترجع الأهمية التاريخية له كونه يتبع لقصر الشريعة المكون من كل من قصر سعود الكبير وقصر البجادي.
5- جامع المنسف
يقع مسجد المنسف التاريخي بمحافظة الزلفي شمال شرق مدينة الرياض، ويعود تاريخ إنشائه إلى أواخر القرن الثالث عشر للهجرة عام 1290ه، ويتميز مسجد المنسف ببنائه على الطراز النجدي.
6- مسجد سديرة
يقع مسجد سديرة التاريخي بمحافظة شقراء شمال غرب مدينة الرياض، ويعود تاريخ إنشائه إلى عام 1356ه، ويعد من أقدم المباني التراثية بالمنطقة، ومسجد سديرة من أقدم المعالم التراثية ببلدة شقراء القديمة.
7- مسجد الصادرة
مسجد السدرة، ويعرف باسم مسجد الصادرة وينسب إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، وهو مقام عند القرن الأسود من وادي نخب شرق الطائف، وهي البقعة التي توقف عندها الرسول (صلى الله عليه وسلم) عند دخوله الطائف من جهة ليّة.
8- مسجد البجلي بن مالك
مسجد الصحابي الجليل جرير بن عبدالله البجلي الأثري، الواقع بمركز بني مالك التابع لمحافظة ميسان جنوب محافظة الطائف بنحو 140 كيلومتر، ويعد مسجد الجبلي الذي أنشئ سنة 10 للهجرة ومساحته 350 مترًا مربعًا من أقدم المساجد التاريخية المعروفة.
9- مسجد الحبيش
يقع مسجد الحبيش التاريخي في حي الرفعة بمدينة الهفوف بمحافظة الأحساء، وأنشئ في القرن الثالث عشر الهجري، ويعد من أقدم المساجد التراثية بالمدينة، ويتميز مسجد الحبيش التارخي ببنائه على طراز معماري فريد، ورواق ذي عقود دائرية، وتبلغ مساحته قبل التطوير نحو (318م2)، ويتسع لنحو 80 مصليا.
10- مسجد أبوبكر
يقع مسجد الشيخ أبوبكر في حي الكوت التاريخي بمحافظة الأحساء، ويعد من أقدم المباني التراثية بالأحساء، ويعود تاريخ تشييده إلى أكثر من 300 عام، حيث تكفل ببنائه الشيخ أحمد أبو علي، وترتبط به مدرسة ورباط أبي بكر التي كانت منارة للعلم الشرعي، يتوافد عليها طلاب العلم من دول الخليج والهند وباكستان وبلاد فارس.
11- مسجد قرية السرو
يقع وسط قرية ربوع السرو إحدى قرى بني شهر التابعة لمركز السرج بمحافظة النماص التابعة لمنطقة عسير، يقع مسجد قرية السرو التاريخي، الذي يعد من أقدم مساجد القرية، ويتميز ببنائه على طراز السراة، ويتميز المسجد ببنائه على طراز السراة، وقد بني من الأحجار غير المنتظمة وسقفه من جذوع شجر العرعر، وتبلغ مساحته الكلية نحو (260م2)، ويتسع لنحو (60) مصليًا.
12- مسجد النصب
يقع مسجد النصب التراثي في حي النصب التابع لمدينة أبها بمنطقة عسير، ويعد من أقدم المباني التراثية بمدينة أبها؛ حيث أنشئ عام 1101ه، وقد أسس المسجد محمد آل مفرح الأول، وظل المسجد تحت عناية وإشراف عائلة آل مفرح حتى وقتنا الحالي.
13- مسجد صدر أيد
يقع في وسط بلدة صدرأيد القديمة شمال محافظة النماص بمنطقة عسير جنوب المملكة، حيث أنشئ عام 170ه، في عهد الخليفة هارون الرشيد، وينسب المسجد إلى قرية صدرأيد إحدى أقدم القرى الأثرية في جنوب المملكة، ويقدر تاريخ بنائها بما يزيد على 3000 عام، ويتميز المسجد ببنائه على طراز السراة، وتبلغ مساحته نحو (138م2) ويتسع لنحو (46) مصليًا.
14- مسجد آل عكاسة
يتربع مسجد آل عكاسة وسط القرية القديمة بمحافظة النماص بمنطقة عسير، وبجواره قلعة أثرية وبيوت قديمة وبناؤه قديم جداً. والمسجد مبني من الحجر والأجاص ومسقوف بشجر العرعر، وتبلغ مساحته 72 مترا مربعا.
15- مسجد المضفاة
يقع مسجد المضفاة التاريخي بقرية المضفاة التابعة لمركز بللسمر بمنطقة عسير، ويعود تاريخ إنشائه إلى أكثر من 400 عام، ويعد مسجد المضفاة من المساجد القليلة المحافظة على شكلها الأصلي، ويتميز مسجد المضفاة ببنائه على طراز السراة، وتبلغ مساحته الكلية نحو (325.7م2) ويتسع لنحو (108) مصلين.
16- مسجد العجلان
يقع مسجد العجلان جنوب مدينة بريدة بحي الصباخ بمنطقة القصيم، ويعود تاريخ إنشائه إلى أكثر من 350 عامًا، ويتميز مسجد العجلان ببنائه على الطراز النجدي، حيث تم بناؤه من الطين والحجر، وسقفه من خشب الأثل وسعف النخيل، وتبلغ مساحته الكلية نحو (90م2) ويتسع لنحو (33) مصليًا.
17- مسجد محمد المقبل
يقع مسجد محمد المقبل التاريخي بحي البصر، غرب مدينة بريدة بمنطقة القصيم، ويرجع تاريخ إنشاء المسجد إلى ما قبل عام 1378ه، وقد كان أول مسجد بالبصر، ويتميز مسجد محمد المقبل ببنائه على الطراز النجدي، وتبلغ مساحته الكلية نحو (430م2) ويتسع لنحو (88) مصليًا.
18- مسجد البرقاء
يقع مسجد البرقاء التاريخي بمحافظة الأسياح التابعة لمنطقة القصيم، ويعود تاريخ إنشاء المسجد إلى ما قبل عام 1323ه، ويعد من أبرز المباني التراثية بالمحافظة، ويتميز مسجد البرقاء ببنائه على الطراز النجدي من الطين والحجر، وسقفه من خشب الأثل وسعف النخيل، وتبلغ مساحته الكلية نحو (590م2) ويتسع لنحو (181) مصليًا.
19- الجامع القديم بعقلة الصقور
يقع مسجد عقلة الصقور التراثي شمال شرق محافظة عقلة الصقور التابعة لمنطقة القصيم، ويرجع تاريخ إنشاء المسجد إلى عام 1341ه، ويعد من المباني التراثية المتميزة والمتبقية من البلدة التراثية القديمة بالمحافظة، ويتميز المسجد ببنائه على الطراز النجدي، وتبلغ مساحته الكلية نحو (480م2) ويتسع لنحو (230) مصليًا.
20- مسجد الأطاولة التراثي
يقع مسجد الأطاولة في منطقة الباحة، ويعد من أقدم المباني التاريخية بالمنطقة، ويتميز ببنائه المعماري الفريد المبني على طراز السراة، إذ بُني من الأحجار غير المنتظمة وسقفه من جذوع شجر العرعر، ويقع على مساحة 327 مترا مربعا، ويستوعب 130 مصليا.
21- مسجد الظفير التراثي
يقع مسجد الظفير في قرية الظفير التاريخية بمنطقة الباحة، وكان منارة علمية، ويجتمع به أهالي البلدة والقرى المجاورة؛ لمناقشة أمور حياتهم. وتبلغ مساحته 245 متراً مربعاً، ويستوعب 88 مصلياً.
22- مسجد قرية الملد التراثية
يقع مسجد الملد في قرية الملد التي تشكل في تصميمها قلعة من قلاع منطقة الباحة، وتضم القرية حصنين متجاورين يشكلان تحفة معمارية مميزة، وكان مسجد الملد الوحيد في القرية، وعرف على أنه منارة ثقافية وعلمية لأهالي القرية، ويستوعب قرابة 34 مصلّياً.
23- مسجد التابوت
يقع مسجد التابوت في جزيرة فرسان بمنطقة جازان جنوب غرب المملكة، ويعد من أقدم المساجد المبنية من الحجر المنقبي والجص، ويعود تاريخ إنشائه إلى عهد الدولة العثمانية، إذ يقدر عمره ب (300) عام، وتبلغ مساحته (523) مترا مربعا، ويسع (164) مصليا.
24- مسجد المغيضة
يقع مسجد المغيضة المعروف باسم بمسجد "الجراد" في بلدة مغيضه التاريخية بحائل، ويعود تاريخ إنشاء المسجد إلى عام 1279ه، ويتميز مسجد الجراد بطرازه الطيني والحجري، وبسقفه الخشبي الممزوج بالأثل وسعف النخيل وتبلغ مساحته 450م2 ويتسع ل 192 مصليا.
25- مسجد قفار
يقع مسجد قفار في قرية قفار بحائل، ويعود تاريخ إنشائه إلى النصف الأول من القرن الرابع عشر الهجري في الفترة ما بين عامي (1334ه 1335ه)، ويتميز "مسجد قفار" ببنائه من الطين والحجر والسقف الخشبي من الأثل وسعف النخيل، وتبلغ مساحته الإجمالية نحو 638م2 ويتسع لنحو 500 مصليا.
26- مسجد الجلعود
يقع مسجد الجلعود في محافظة سميراء التي تقع في الجنوب الشرقي من مدينة حائل، ويعد من أقدم المساجد في المحافظة ومحطة من محطات طريق الحج المكي الكوفي، ويعود تاريخ إنشائه إلى عام 1175ه. ويتميز ببنائه من الطين والحجر وسقفه من خشب الأثل وسعف النخيل وتبلغ مساحته 227م2، ويتسع إلى 120 مصليا.
27- مسجد الرحيبين
يقع مسجد الرحيبين التاريخي في محافظة دوامة الجندل الواقعة جنوب غرب مدينة سكاكا، ويتميز ببنائه على نمط مماثل للمباني التراثية المحيطة به باستخدام مادة الطين وحجر الجندل وجذوع الأثل وسعف النخيل للسقف في منطقة معروفة بكثرة المزارع، وتبلغ مساحته 240 مترًا مربعا، ويتسع ل 120 مصليًا.
28- مسجد الحديثة
يقع مسجد الحديثة شمال غرب مركز الحديثة التابع لمنطقة الجوف، وقد بني عام 1375ه، حيث أمر ببنائه الأمير عبدالعزيز السديري أمير منطقة القريات والجوف آنذاك، ويعد أقدم مساجد مركز الحديثة الحدودي، وبوابة الدخول الرئيسة للحجاج القادمين من الشام وتركيا وروسيا والشيشان، ويتميز مسجد الحديثة بطراز معماري فريد، وقد بني من الحجر وسقفه من الخرسانة، وتبلغ مساحته (280م2)، ويتسع ل (86) مصليًا.
29- مسجد العيساوية
يقع مسجد العيساوية المعروف باسم مسجد الحجر، ويقع وسط مركز العيساوية الذي يبعد نحو 90كم شرق القريات، ويعد من أقدم مساجد مركز العيساوية الذي كان مركزا حدوديا قبل إنشاء مدينة القريات، وتبلغ مساحة المسجد 565م2، ويتسع ل 166 مصليا.
30- مسجد أبوبكر
يقع مسجد أبوبكر وسط البلدة القديمة غرب محافظة ثار، التي تبعد عن نجران 130كم شمال شرق المدينة، ويعتبر من أقدم المساجد في المنطقة، وتقدر مساحته الكلية ب 130مترا مربعا، ويتسع ل 57 مصليا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.