سمو ولي العهد يهنئ رئيس جمهورية ألبانيا بذكرى استقلال بلاده    الدفاع المدني يدعو إلى الابتعاد عن أماكن تجمعات الأمطار والسيول    اهتمامات الصحف الفلسطينية    اهتمامات الصحف اللبنانية    قوات الاحتلال تعتقل ثلاثة فلسطينيين من نابلس    فرع الشؤون الإسلامية بالمدينة المنورة يكرم فريق فرسان الصُفّة التطوعي    «مكافحة الفساد» تباشر 158 قضية جنائية.. تورط فيها 226 مواطناً ومقيماً    الكلية التقنية بنجران تختتم برنامج "التثقيف التعليمي والمهني" عن بُعد    حالة الطقس المتوقعة اليوم الجمعة    الصحف السعودية    بلدي السهي يناقش أوضاع حظائر المواشي بالمركز والقرى التابعة له    لواء مرتزقة «زينبيون» قصم ظهر «الإرهابي قاني»    الحقبة «البايْدنِيّة».. الانكفاء للداخل .. أم التمدد للخارج ؟    فتح باب القبول بالوظائف العسكرية بمعهد «مباحث أمن الدولة»    «مارادونا» في أرشيف عكاظ.. حوارات وقصص تستحق أن تُروى    مشوار الهلال والنصر في كأس الملك    التاسعة للزعيم أم السابعة للعالمي؟    نحن لا نتوسل العالم!    أرامكو بين 1977 و2020    «المسند»: لا تناموا بعد الفجر.. أجواء لا تتكرر في السنة إلا لبضعة أيام    «العنف» أداة كسر .. «رفقاً بالقوارير»    f lash back    الرابطة والأمم المتحدة تطلقان كتاباً ل«تعزيز السلام والحوار بين الحضارات»    فرانشيسكو ليجو: أنا خائن بإخلاص    نهاية تطرف الحوثي قريبة    خبير العقاقير القحطاني في حوار ل عكاظ: 4 نباتات عشبية «قاتلة» متداولة في أسواق العطارة    5 أماكن.. الأكثر خطورة في نقل «كورونا».. احذرها    الرموش.. الإطلالة المتكاملة    تفاعلاً مع بلاغ مواطن.. المرور يضبط مركبة تحمل معدات ثقيلة بالرياض (فيديو)    الفرقة الكشفية بلجنة تنمية الحرث تشارك في ذكرى البيعة السادسة    شاهد.. افتتاح أكبر مركز صحي في مدينة «غزة» بتمويل «المملكة»    طاولة #العرين تكسب #الخلود في الرس    «التعليم»: بدء استقبال طلبات المعلمين الراغبين في الإيفاد الخارجي    مدير الأمن يدشن مركزاً لتدريب وتأهيل القيادات الأمنية التنفيذية    الصحة العالمية تزف بشرى سارة بشأن كورونا    القيادة تعزي رئيس النيجر في وفاة الرئيس الأسبق    وزراء العدل العرب يطالبون بوقف الدعم للكيانات الإرهابية    فنانو الطائف يبدعون برسم الوفاء والولاء.. وعرض «نقطة آخر السطر»    قيّم.. منصة خير يرفضها مسؤول!    الفكرة والكاتب    حكاية الصادق الذي انتصر على فيروسات السياسة وهزمته كورونا    العبدلي: العميد يفتقد الاستقرار في التشكيل    حكم مستعجل بتسليم رضيع لوالدته    نصوص للتعامل مع وسائل التواصل!    جاهزية متكاملة بالمسجد الحرام لتأدية المعتمرين لمناسكهم    نهائي إفريقي تاريخي بين الأهلي والزمالك    الهلال يتغلب على النصر في "ممتاز الطائر" بثلاثة أشواط نظيفة    أمطار متوسطة إلى غزيرة بجدة ومكة.. والجهات الحكومية تستنفر    تدشين مركز الاقتصاد الرقمي لدعم الحلول الابتكارية    قمة العطاء في مواجهة الوباء    القيادة تعزي رئيس النيجر في مامادو تانجا    رئيس المجلس البلدي ب #وادي_الدواسر #يهنئ_القيادة بنجاح قمة العشرين    هيئة التراث تُرمّم سور قصر صاهود التاريخي في الأحساء    "حساب المواطن" يوضح موقف التابع المؤمن عليه من الدعم    سمو أمير منطقة القصيم يكرّم رجل أمن تقديرًا لتميزه في أداء عمله    المكتب الثقافي المصري بالرياض يُدشِّن نشاطه ب"لقاء الأشقاء" في أمسية شعرية عربية    أمير تبوك يستعرض قضايا المنطقة مع رؤساء المحاكم ومديري الإدارات    الموت والفقد.. حزن على إنسان خلوق بشوش رحل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جئنا إليك رسول الله نعتذرُ!


جئنا إليكَ رسولَ اللهِ نعتذر
ممّا تجرّأ ذاكَ الفاجرُ الأشِرُ
فأنتَ مؤتمنُ الرحمنِ إذ خُتمت
بكَ الرسالاتُ واستَهدَت بك البشرُ
جاهدْتَ في اللهِ إذ بلّغتَ دعوَتَهُ
فالكفرُ مندحرٌ والشركُ منكسرُ
صلّيتَ بالرُسْلِ في مسراكَ كنتَ بهم
كما يزيّنُ ضوءَ الأنجمِ القمرُ
تركتَ فينا كتابَ اللهِ ننهجه ُوسُنّةً
فُسّرَتْ في ضوئِها السُوَرُ
وكم أضأتَ بناموسِ الرسالةِ بل
وكم تضوّعَ فينا هَدْيُك العَطِرُ !
وكم رسمتَ بأخلاقِ التسامحِ ما
تضيقُ عنهُ الدُنا والفِكرُ والعُصُرُ
ففي جبينكَ «نوراً يُشرقُ القمرُ»
وفي حديثِكَ ذاكَ الهديُ ينهمرُ
وفي سجاياكَ يا خيرَ الورى مثَلٌ
وفي حياتِكَ ذاكَ المقتدى.. الأثرُ
قد كنتَ قلباً لنشرِ الدينِ مجتهداً
وكنتَ كفّاً لبذلِ الخيرِ تبتدرُ
إذا وهبتَ فلا مَنٌّ ولا قَتَرٌ
وإن دُعيتَ فلا مَطْلٌ ولا ضجرُ
وكم رددتَ على فَضِّ الإساءةِ بال
حُسنى ..وتصفحُ لا غَيظٌ ولا كَدَرُ
وكنتَ قرءاننا يمشي بخيرِ هدى
ماذا نقولُ وماذا فيكَ نختصرُ؟!
فأنتَ فينا خيارٌ من خيارٍ وقد
أتيتَ والرحمةُ المُهداةُ والظَفَرُ
تسامتِ الروحُ ولهى في جلالِ رِضىً
إليك حيثُ التأسيّ فيكَ ينحصرُ
يا ناصرَ الدينِ..يا وحيَ الإلهِ.. بهِ
يرفرفُ القلبُ والأرواحُ والفِكَرُ
يا أشرفَ الخلقِ لن نرضى بما اقترفوا
هذي القلوبُ تكادُ اليومَ تنفطرُ
أرواحُنا في جحيمِ الغيظِ آسِفَةٌ
قلوبُنا بلهيبِ الإفكِ تستعرُ
يا مَن أضاءَ بنورِ اللهِ سنّتَهُ
للمقتدينَ فتلكَ الأنجمُ الزُهرُ
مناقبُ النصرِ في أرجاءِ دعوتِهِ ال
غرّاءِ فيها قلوبُ الشركِ تنبهرُ
ما بينَ مستترٍ عنها ومنكسرٍ
تلكَ الفلولُ بعونِ اللهِ تندثرُ
هُداكَ زلزلَ كسرى في مدائنِهِ
وخرَّ قيصرُ إذ لم تُغنِهِ النُذرُ
يا خاتمَ الرسلِ لم نجزعْ لِما كتبوا
فالجهلُ يُغوي ..وهذا شأنُ مَن كفروا
لو أدركوا غايةَ الإسلامِ لا متثلوا
وبايعوا في هُدى القرآنِ وازدجروا
غُلّتْ أياديهمُ إذ صدّقوا خَرِفا
ًشُلّتْ يداهُ.. وتبّاً للذي نشروا
يقينُنا أننا نفدي بما مَلَكت
أَيمَانُنا إن توالت حولَكَ الزُمَرُ
بل تفتديكَ وأيمُ اللهِ أفئدةٌ
لِنُصرةِ الحقِ والقرآنِ تعتصرُ
أرواحُنا ودمانا فيك نبذلُها
نذودُ عنْكَ..بقولِ اللهِ نأتمرُ
لا نرتضي قولَهم..كلاّ وما فَتئتْ
ضراغمُ الحقِ لا جُبنٌ ولا خَوَرُ
فكم لَقينا ولم تضعفْ عزائمُنا
وكم تَبَدَلتِ الأزمانُ والسِّيَرُ
لكنَّ إيمانَنا باقٍ وما ضَعُفَت
مّنا العزائمُ إن ضجّوا وإن سخروا
جئنا نلبّيك لا لن ننثني أبداً
جئنا نفدّيك بالأرواحِ ..ننتصرُ !
يقينُنا أنَّ وعدَ اللهِ مدرِكُهم
وأنَّ موعدَ ذاكَ المُفترى سَقَرُ
وأنّكَ المصطفى البشرى النذيرُ وقد
ذُكرتَ إذ أُنزلَ الإنجيلُ والزُبرُ
أدّيتَ فينا أماناتٍ وقد شهدت لكَ
القلوبُ وذاكَ السمعُ والبصرُ
أُيِدّْتَ بالحقِ تصديقاً ومُتّبَعاً
فكم تجلّت بمِنهاجِ الهدى عِبرُ !
عزاؤنا أنَّ عقبى الدارِ موعدُنا
طوبى لمَن آمنوا.. بُشرى لِمَن صبروا
كم تُشرقُ الروحُ في أنوارِ سيرتكم
وللشفاعةِ كم ترنوا وتفتقرُ !
صلّى عليكَ إلهُ الكونِ.. نسألهُ
لكَ الوسيلةَ .. والشيطانُ مندحرُ


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.