تنظيم الدراسات والبحوث التجارية    استكشاف عالم "البيزنس"..!    قصور المشاريع.. إلى متى؟    سياسة بلادنا تجاه العالم حميدة    خدعة د. غالي بين النيل والقدس    من هي الأردنية نشيوات التي عينها ترمب مديرة الأمن القومي؟    الأمين العام للأمم المتحدة يطالب بوقف إطلاق النار فورًا في شمال غرب سوريا    اللجنة الأولمبية السعودية.. والاستعدادات لدورة طوكيو!!    خادم الحرمين يبعث برسالة لملك مملكة إسواتيني    الفتح يكسب الأهلي بهدف في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين    حين يتَوَعَّكُ شخصٌ مهم!!    دوريات حرس الحدود تُنقذ مواطناً وطفلتيه من الغرق بكورنيش الخبر    الحضارة الإسلامية في مناهجنا الدراسية (3)    تقبُّل النقد نصف الطريق للحل    القوي الأمين في الإدارة!    بالصور .. أمير المدينة يطمئن على صحة رجال الأمن الذين أصيبوا في حادثة إطلاق النار    القادة الأوروبيون يخفقون في بلورة توافق حول موازنة الاتحاد الأوروبي    موعد مباراة الهلال والاتحاد والقنوات الناقلة    ضبط مواطن دهس شخصا وأصاب 3 من رجال الأمن    آل الشيخ يحذر من إرهاق المحاكم بالدعاوى الكيدية وقضايا الخلع    هلع وتكتم وتفشٍ مرعب.. ماذا فعل كورونا في إيران؟    اجتماع لوزراء المالية ومحافظي البنوك المركزية لمجموعة العشرين.. اليوم    إشادة شوريَّة بالإسكان.. جهود الثلاث سنوات أثمرت عن 900 ألف منتج    غبار على 4 مناطق غدًا    «الجوازات»: تعليق سفر المقيمين إلى إيران    خفض العنف في أفغانستان    وقت اللياقة تقدم تذاكر سفر مع الاشتراكات    500 من «ذوي الهمم» يستعرضون مهاراتهم بالمدينة    فارس الدهناء يستعيد توازنه بالعنابي    المالكي: مليشيات الحوثي تزيف الحقائق لرفع معنويات جمهورها    صيانة كاملة لمنارتي التوسعة الثانية    ولي العهد يوجه بتخصيص إنتاج حقل الجافورة للقطاعات والصناعات المحلية    البؤر الجديدة لكورونا تثير دعوات لتعبئة دولية    الطيران المدني الكويتي يوقف رحلاته إلى إيران    من مهندس إلى روائي ومترجم عالمي وكانت سلاماً فقط    الراشد: أكثر من مليون زائر لمركز «إثراء»    أمير المدينة يطمئن على رجال الأمن المصابين في حادث إطلاق النار    3 برامج وطنية تتصدر أولويات كرسي "قضايا الشباب" بتبوك    خطيب الحرم المكي : التميز هو عمل المرء نفسه بهمته وكدحه ويده، وليس بالصعود على أكتاف الآخرين وسرقة تميزهم    مؤسسة التقاعد تؤكد أن تغيير آلية الصرف لا يمس إجراءات توزيع المعاش التقاعدي    سمو الأمير محمد بن سلمان يلتقي بوزير الخارجية الأمريكي بومبيو    وفد من كلية الشريعة والقانون بجامعه جازان يطلع على آلية العمل بالأقسام النسائية بإمارة المنطقة    خطيب المسجد النبوي : من الظواهر القبيحة والأمور الشنيعة الإقدام على اليمين الفاجرة ليقطع بها المسلم حق أخيه بغير حق    شاهد.. إعادة تركيب مجسم “النجر” ببريدة وسط ترحيب من الأهالي    ارتفاع المصابين بكورونا في مقاطعة هوبي الصينية إلى 631    ترمب ينتقد منح «باراسايت» أوسكار أفضل فيلم    صورة لإحدى رايات الملك عبدالعزيز التي رفعت في معاركه لتوحيد البلاد    ارتفاع عدد المصابين بكورونا في مقاطعة هوبي الصينية إلى 631    وظائف أكاديمية شاغرة بجامعة الحدود الشمالية    التجارة تضع 6 ضوابط للإعلانات الإلكترونية تعرف عليها    خادم الحرمين مرحبا بسفيرة المملكة لدى أمريكا : "يا هلا يا ريما"    شرطة مكة تحقق في مصرع مقيم ستيني عثر على جثته في منطقة وعرة    قوات الدفاع الجوي تعترض صواريخ باليستية أطلقها الحوثيون باتجاه المدن السعودية    حالة الطقس المتوقعة على كافة مناطق المملكة غدا الجمعة 2122020    استقبل الأمين العام لمركز الملك عبدالله العالمي للحوار بين أتباع الأديان والثقافات    نائب أمير الرياض يشرّف حفل سفارة اليابان    وزير الإعلام يكرّم متقاعدي وكالة الأنباء السعودية    فيصل بن بندر يزور أهالي الأفلاج    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجوع وحفظ النعمة
نشر في المدينة يوم 20 - 01 - 2020

يعتبر الجوع إحساسا جسديا مؤلما بسبب عدم كفاية الشخص من استهلاك الغذاء والتي يمد جسده بالطاقة ليعيش حياة طبيعية وصحية، ووفق تقرير منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة هناك أكثر من 820 مليون شخص في العالم يعانون من الجوع أو ما يسمى بنقص التغذية، وذلك بالرغم من تطور التكنولوجيا وعولمة الاقتصاد والارتفاع السريع في زيادة الوزن والسمنة، إلا أن هناك اتجاهات عالمية تبعث على القلق يشأن سوء التغذية، ويوجد في أفريقيا أعلى معدل للجوع في العالم.
يفيد أحد المختصين في برنامج الأغذية العالمي أنه بالنظر إلى تحقيق أهداف التنمية المستدامة في الأمم المتحدة 2030 سنجد «أن العالم يسير في اتجاه معاكس» فعدد الجوعى حول العالم عاد لما كان عليه منذ عقد مضى ومازالت الصراعات والظروف المناخية والصدمات الاقتصادية تؤدي إلى تفاقم مشكلة الجوع، وقبل عامين أشار تقرير صادر عن وزارة البيئة والمياه والزراعة أن المملكة تحتل المرتبة الأولى عالمياً في هدر الغذاء، وأوضح التقرير أن حوالي 30% من الأغذية المنتجة يتم إهدارها في حين تصل قيمة الطعام المهدر 49 مليار ريال سنوياً، كما أشار التقرير بأن نصيب الفرد من الطعام المهدر حوالي 250 كيلوجرام سنوياً وهو ما يتجاوز بكثير ضعف المعدل العالمي البالغ 115 كيلو جرامًا للفرد، وهناك قرابة 8,3 مليون طن من الغذاء المهدر سنوياً.
مؤخراً صدر قرار وزارة الشؤون البلدية والقروية بإلزام المطاعم وقصور الأفراح بالتعاقد مع جمعيات حفظ النعمة، وأعلنت الوزارة عبر حسابها في «تويتر» أنها وجهت الأمانات بإلزام المطاعم وقصور وقاعات الأفراح بالتعاقد مع جمعيات حفظ النعمة والتي تعمل على المحافظة على الفائض من النعم في المناسبات الخاصة والعامة وإعادة تقديمها بشكل مميز للمحتاجين وذلك حفاظاً على صحة البيئة ونشر الوعي بين أفراد المجتمع لترشيد الاستهلاك وعدم الإسراف والتبذير وحفظ النعمة واحترامها.
في الصين يقوم رواد المطاعم بنشر أطباقهم وهي فارغة على وسائل التواصل الاجتماعية لحث الآخرين على عدم طلب طعام أكثر من الحاجة، وفي كوريا الجنوبية أستحدث نظام يتم من خلاله فرض تكلفة مالية للمعالجة تتناسب مع وزن الطعام المهدر وفي إحدى الولايات الأمريكية منعت المطاعم من إرسال نفايات المطابخ إلى مقالب القمامة.
ديننا يحثنا على التوسط والاعتدال في كل شيء، وحفظ النعمة من أهم الواجبات التي تساهم في المحافظة على الموارد الغذائية والتقليل من هدر الأطعمة ومحاربة مظاهر التباهي والإسراف في المناسبات على حساب القيم السامية ففي الوقت الذي يسرف فيه البعض في مظاهر الضيافة بدعوى الكرم فهناك آخرون يعانون من الجوع والفاقة والحاجة الماسة إلى الطعام.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.