مساعدات سعودية إماراتية لإنقاذ الموسم الزراعي بالسودان    الفايدي: 6 آلاف شاب وفتاة بمنطقة مكة استفادوا من برنامج "أجيال"    وزير"المدنية" يشكر القيادة لاعتماد منصة "صحة"    السنغال تتأهل لنهائى أمم أفريقيا على حساب تونس    «التجارة» تتيح تعديل السجل التجاري للشركات إلكترونياً عبر هذا الرابط    مقتل العشرات من مليشيا الحوثي الإرهابية بينهم قيادي ميداني في محافظتي الضالع والبيضاء    ملك ماليزيا يغادر جدة    السياحة والأمانة تهيئان المواقع التاريخية والتراثية استعداداً لموسم الطائف    أعلى درجات الحرارة المسجلة اليوم الأحد في المملكة    السيطرة على حريق مستودعين في «الخمرة» بجدة    مؤسسة أفريقيا غير العربية توقع اتفاقية لتحولها لشركة مساهمة مغلقة    شقيق المبتعث غريق شلالات نياجرا: نعمل على نقل جثمانه لدفنه في مكة.. وهذا آخر ما أوصاني به    وزير الدولة للشؤون الخارجية يستقبل نائب سفير بريطانيا لدى المملكة    استئناف برامج ⁧‫التدريب الصيفي‬⁩ بتعليم الطائف    توضيح مهم من «تقويم التعليم» بشأن اختبار كفايات والرخصة المهنية للمعلمين    محاضرتان في مدينة السيح غداً    محافظ الطائف يعقد اجتماعا لبحث استعدادات الحج    "فهد الطبية" تفتتح مركزًا للكوارث والأزمات الصحية    الراجحي: مسابقة «التراث الصناعي» خطوة رائعة لتوثيقه والمحافظة عليه    مدير الدفاع المدني بتبوك يقلد ضابطين رتبتيهما الجديدتين    إطلاق مبادرة "طريق مكة" من تونس.. الأسبوع المقبل    “حساب المواطن”: تمت تغطية زيادة أسعار البنزين في دفعة شهر يوليو    سمو الأمير حسام بن سعود يتسلم تقريرًا عن منجزات المجلس البلدي بمحافظة غامد الزناد    إلى نظام الحمدين.. لا تكرروا الخطيئة تجاه شعبكم    "سوق عكاظ" يشهد إقامة مسابقة تلفزيونية للشعراء بمجموع جوائز يتجاوز مليوني ريال    رئيس الوزراء الفلسطيني يعرب عن الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين على استضافة 1000 حاج وحاجة من فلسطين لأداء فريضة الحج هذا العام    الخدمات الطبية ب«الداخلية» تدعو الخريجين لشغل وظائف شاغرة    نائب أمير مكة يستقبل وزير المالية    أمير منطقة مكة المكرمة يوافق على إقامة حفل تسليم جائزة الأمير عبدالله الفيصل العالمية للشعر العربي في مطلع شهر محرم    مدير تعليم المدينة المنورة يدشن مشروع "سفراء حماة الوطن"    تجهيز الوحدات البيطرية للكشف على المواشي المنقولة للمشاعر    الدكتورة دلال الحربي : جائزة الملك عبد العزيز للكتاب مدعاة للفخر والاعتزاز والتقدير    وزير "البيئة "يوقع مذكرة اتفاقية اطارية لبدء أنشطة الإدارة المتكاملة وإعادة تدوير النفايات في الرياض    هكذا تم استقبال حجاج تركيا !    "تطوير للمباني" توقع مذكرة تفاهم مع جامعة الملك خالد لإنشاء مبانٍ تعليمية    وحدة الأحوال المدنية المتنقلة تقدم خدماتها في مركز السهي بمنطقة جازان    نادي الشرقية لذوي الإعاقة يختتم بطولة الدنمارك بسبع ميداليات    الهلال الأحمر ينضم لخدمات وزارة الداخلية ومركز العمليات الأمنية 911    الصحة : لا حالات وبائية أو أمراض محجرية بين الحجاج    فرقة “بي تي إس” الكورية تحيي أولى حفلاتها بالمملكة ضمن “موسم الرياض”    الصرامي: رحيل رودريغيز فشل إداري للاتحاد    سمو أمير القصيم يستقبل المشرف على جمعية حقوق الإنسان بالمنطقة    الحلافي يعد النصر بمزيد من الدعم ويرفض المنصب الإداري    رسالة من بن زنان لرئيس النصر الجديد والسابق    اهتمامات الصحف التونسية    بسبب الخصوصية.. 5 مليارات دولار غرامة على "فيس بوك" في أميركا    العاصفة "باري" تضرب ولاية لويزيانا الأمريكية وإجلاء آلاف السكان    الكوري جانغ هيون انضم للفريق وعموري يعود اليوم        تستمر حتى نهاية الشهر الجاري    خادم الحرمين يوجه باستضافة 1300 حاج من 72 دولة    الأهلي يعلن التعاقد مع ساريتش    الفنانون عبر مواقع التواصل: قامة فنية تستحق التكريم والعلاج في الخارج    دنيا الغامدي تحقق «إنجازاً عالمياً» لتعليم عسير    «أشرف 3» في تيرانا.. معقل المعارضة الإيرانية لقلب نظام «الملالي»    ال«غرغرينا» تبتر أصبع فاطمة    معقول.. الروائح الكريهة تقوي الذاكرة !    «إصفرار العين» ينبئ بأمراض خطيرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزير العدل خلال مشاركته في جلسة وزارية خاصة بمنتدى مكة المكرمة:
نشر في الجزيرة يوم 25 - 03 - 2019

أكد معالي وزير العدل رئيس المجلس الأعلى للقضاء الشيخ الدكتور وليد بن محمد الصمعاني أن القضاء لا يلغي أي صك إلا بعد ثبوت مخالفات جسيمة محددة. وأوضح معاليه خلال مشاركته في جلسة وزارية خاصة بمنتدى مكة المكرمة الاقتصادي 2019 أمس أن الوزارة على وعي بإشكاليات آثار إلغاء هذه الصكوك على المتعاملين ذوي النية الحسنة الذين تسلسلت إليهم هذه الصكوك، ولم يحصل منهم أخطاء؛ لذلك سعت إلى إيجاد ضوابط تنظيمية للموضوع؛ إذ رفعت مشروعًا لنظام تملُّك العقار، يُبنى على الأسس التنظيمية للعقار، ويعالج الآثار الناتجة من ذلك؛ ليكون الصك العقاري وثيقة غير قابلة للطعن إلا بالتزوير. مؤكدًا أن تعزيز الأمن العقاري أحد أهداف الوزارة الاستراتيجية.
وأكد سعي الوزارة إلى تطوير الأعمال في كتابات العدل، مشيرًا إلى العمل على إعداد مشروع خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، يتعلق بالإفراغ وانتقال الملكية العقارية إلكترونيًّا بالكامل، وإلغاء الصكوك والضبوط اليدوية التي كانت جزءًا من الإشكاليات السابقة؛ ليكون الصك مبنيًّا على واقع البيانات الرئيسة لدى الوزارة، ولا يكون لتدخل بشري - أيًّا كان مصدره - تأثيرٌ على حجية الصك.
وبيَّن أن الصكوك مسؤولية مشتركة بين عدد من الجهات، أبرزها وزارتا العدل والشؤون البلدية والقروية، التي تم الاتفاق معها على أن تكون المحاضر الفنية من الأمانات والتقارير المساحية بالتنسيق مع كتابات العدل لتلافي تداخل الاختصاصات الذي أفضى فيما مضى إلى حدوث بعض الإشكاليات.
وأفاد معالي وزير العدل بأن موضوع الصكوك توليه الوزارة عناية خاصة بمشروعات وتعديلات تشريعية حالية، ومستقبلية.. موضحًا أن برنامج التحول الوطني يتضمن مشروعًا لرقمنة الثورة العقارية بالكامل استعدادًا للدخول في مرحلة التسجيل العيني للعقار الذي سينهي الإشكاليات كافة في هذا الجانب.
وأشار معاليه في معرض حديثه عن دور الوزارة في تحفيز الاستثمار إلى أن دور «العدل» لا يقتصر على الفصل في المنازعات، ولاسيما المنازعات المتعلقة بقطاع الأعمال؛ إذ يمتد إلى ما قبل النزاعات وخلالها وبعدها.. مشددًا على أهمية الجانب الوقائي للحد من النزاعات، الذي للوزارة دورٌ فيه، إضافة إلى الجهات الحكومية، وكذلك قطاع الأعمال.
ولفت إلى أن الوقاية تبدأ من التوثيق؛ لذلك سعت وزارة العدل إلى توسيع دائرة الالتزامات والعقود؛ لتكون موثقة، وتأخذ حجية، سواء لدى القضاء المتخصص أو التنفيذ مباشرة. مشيرًا إلى التنسيق في هذا الصدد مع عدد من الوزارات، من ضمنها «الإسكان» و»العمل»؛ وذلك لإضفاء صفة السند التنفيذي على العقود، سواء في مجال عقود العمل أو الإيجار السكني أو الإيجار المتعلق بقطاع الأعمال؛ وهو ما يغني قطاع الأعمال عن حالة التقاضي بالكلية.. وفي أي نزاع إنما يتحول العقد إلى سند تنفيذي، مثله مثل الحكم القضائي؛ وبالتالي يتوجه صاحب السند إلى محكمة التنفيذ لينفَّذ له بشكل مباشر.
وأكد أن العقود، ولاسيما المتعلقة بقطاع الأعمال، تحظى بالأهمية.. داعيًا رجال الأعمال للتعاون في ترتيب العقود ذات الأولوية التي يرون أن يضفَى عليها صفة السند التنفيذي؛ إذ يعد ذلك من أكبر المحفزات لقطاع الأعمال.
وقال معالي وزير العدل إن من الخطوات التي تحفز بيئة العمل والاستثمار في المملكة إنشاء المحاكم التجارية المتخصصة بإجراءات مختلفة، وبطريقة يُعرف ويحترم فيها العرف بين التجار. مبينًا أن القضاة في المحاكم التجارية ينالون قدرًا من التدريب المتخصص الذي يركز على هذه النقطة تحديدًا، إضافة إلى أن الوزارة تقدمت بمشروع لنظام المرافعات التجارية، ويُدرَس الآن لدى هيئة الخبراء؛ إذ يعطي النزاعات التجارية بُعدًا متخصصًا، سواء من الناحية الإجرائية أو الموضوعية.
وفيما يتعلق بدور الوزارة بعد انتهاء النزاع قال معاليه: إنه يتمثل في قضاء التنفيذ؛ إذ يحرص على التنفيذ بشكل سريع ومتقن، مع إتاحة قدر ضيق لمنازعات التنفيذ، إضافة إلى دور الوزارة في النشر والتوعية؛ إذ تعمل على نشر الأحكام التجارية بعد اكتسابها الصفة النهائية على موقع الوزارة خلال أسبوعين من صدورها. وكل ذلك يعد من أكبر المحفزات في المملكة، إضافة إلى التعاون مع الجهات الحكومية.
وأوضح أن التنفيذ يعد خدمة بإشراف قضائي، وليس نظر منازعة تنفيذية، وقد ينتج منه بعض الإشكاليات، مثل إيقاف الخدمات أو السجن في الديون المدنية أو غيرها. وقد صدر أمر سامٍ بدراسته من عدد من اللجان، ووُضعت ضوابط لإيقاف الخدمات، وعلى وشك أن تنتهي.
مؤكدًا أن الحلول ستراعي إيصال الحقوق لمستحقيها بسرعة، وعدم الإضرار بغير المعني به، وألا يضار طالما أمكن الاستيفاء بالحق، سواء من الحسم بشكل تدريجي من الراتب، أو أي مصدر آخر.
وحول سؤال يتعلق بجدلية الأوقاف والاستثمار قال معالي وزير العدل: «نتعامل مع الوقف كشخصية حكمية مستقلة بذاتها. والشركة شخصية معنوية مستقلة. وإذا أراد رجل الأعمال أن يتعامل بالوقف ككيان فسيتم التعامل معه ككيان وقفي وفقًا للإجراءات المنصوص عليها في نظام المرافعات الشرعية، لكن إذا سجل الوقف، سواء ريع الشركة أو أسهمها، كشركة وفقًا لنظام الشركات، سيحولها من الإجراءات العدلية داخل المحاكم إلى إجراءات تنفيذية، لا يتدخل فيها القضاء إطلاقًا، إنما يحكمها نظام الشركات والعقد التأسيسي للشركة.. وقد سبق أن صدر عدد من التوجيهات من وزارة العدل بهذا الشأن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.