"أراامكو السعودية" تُوقِّعُ صفقة كبرى لشبكة أنابيب الغاز بقيمة 15.5 مليار دولار مع ائتلاف عالمي    صحة المدينة المنورة تُنفّذ 252 جولة تفتيشية للتأكد من تطبيق الإجراءات الاحترازية    توقيع 13 مذكرة تفاهم بين شركات سعودية وعمانية بقيمة 30 مليار دولار    صعود مؤشرات الأسهم اليابانية في جلسة التعاملات الصباحية    أمريكا تهدد روسيا ب "ثمن باهظ" بسبب أوكرانيا    شاهد.. طفل عُماني يؤدي التحية العسكرية لموكب ولي العهد في مسقط    العراق: مقتل إرهابيين بضربة جوية في صحراء الأنبار    شاهد.. مواطن عُماني يوثق لحظة وصول ولي العهد لقصر العلم في مسقط ويرحب به بهذه الكلمات    بالفيديو.. "أمن الدولة" يحيي مسيرة أحد القادة السابقين لقوات الطوارئ    رياح سطحية على الشمالية ومكة والمدينة    اشترى أرضًا وانتظر ليرتفع سعرها.. هل عليه زكاة؟ الشيخ عبد الرحمن السند يجيب    "الصحة العالمية" توصي بعدم علاج مرضى كورونا ببلازما دماء المتعافين        #أمانة_نجران تبدأ مبادرة تشجير لمنتزه ابارشاش بمشاركة عدد من المتطوعين    اللقاحات هل تحمينا ؟    الولايات المتحدة: تمرد الحوثيين وحّد العام ضدهم وندعم المملكة في مواجهة المليشيا الإرهابية    «الخثلان»: سنة يغفل عنها الكثيرون في «الركوع والسجود»    الوفد الإعلامي المرافق لولي العهد يزور وزارة الإعلام العُمانية    أغرب مكتبة حلزونية في الصين    الصحة العالمية تكشف عدد الدول التي عُثر بها على «أوميكرون»    وزير الخارجية المصري يبحث مع نظيرته السنغالية العلاقات الثنائية    كرواتيا ترصد أول إصابتين بمتحور "أوميكرون"    موعد عودة سفير لبنان إلى المملكة والعلاقات الدبلوماسية مع الخليج    الموارد البشرية بالجوف تُنفِّذُ مبادرة " تعال نساعدك "    الجواد ضرغام عذبة يُحقق كأس الجياد العربية الأصيلة في مهرجان الشيخ منصور بن زايد    أمير الكويت يتلقى رسالة خطية من أمير قطر    نائب وزير التعليم للجامعات يفتتح مهرجان مسرح الجامعات السعودية الأول    مجلس شباب حائل يطلق برامج سياحية للمشاركين في رالي حائل الدولي    الملحق الثقافي السعودي يشهد حفل تخرج مبتعثي ولاية فلوريدا الأمريكية    45 تشكيلياً من 20 دولة في «معرض حي»    صراع قمة بين الريال والإنتر.. ومصير ميلان بيد الليفر    أنظار العالم تتجه ل «رالي حائل الدولي» بحلة جديدة    ملك البحرين وولي عهده: العالم ينظر بإعجاب لتسارع التنمية والإنجازات السعودية    البرلمان العربي يدين استهداف ميليشيا الحوثي الإرهابية مدينتي الرياض وخميس مشيط بالصواريخ الباليستية    الخريف: «غير النفطية» سجلت أعلى قيمة بتاريخها.. ومنتجاتنا وصلت 178 دولة    الصحة تختتم الملتقى العلمي الثالث.. وتُكرّم الفائزين بجائزة الوزير للتطوع الصحي                                                            منح لقب "رسل أبطال السلام " للشابة للسعودية نورة الدبيب    #شرطة_تبوك : القبض على (4) مواطنين ومقيم ارتكبوا جرائم جنائية    أمير الجوف يستقبل المواطنين والمسؤولين في مجلسه الأسبوعي في دومة الجندل    السعودية وعُمان علاقات أخوية راسخة وتوافق في الرؤى    جامعة الأمير سلطان تحتفل بتخريج 1384 خريجة بملعب مرسول بارك    أمين عام منظمة التعاون الإسلامي يقدم العزاء لإندونيسيا في ضحايا ثوران بركان سيميرو في جزيرة جاوة    "الشؤون الإسلامية" تؤكد ضرورة لبس الكمامة والتباعد الجسدي في المساجد للوقاية من كورونا وتحوراته        







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



(الجزيرة) ترصد تاريخ الدوري السعودي مع انطلاقة نسخته ال(38)
الهلال زعيم الألقاب.. والفتح يحضر بأول لقب .. وغياب طويل للأهلي والنصر
نشر في الجزيرة يوم 23 - 08 - 2013

فصل جديد من المنافسة وتحت مسمى جديد.. (دوري عبداللطيف جميل).. المسمى الذي سيكمل البقية والهدف واحد تبحث من خلاله الفرق عن لقب بطولة الدوري..
فالجماهير الرياضية ستكون على موعد جديد ستمتد فيه المنافسة ل26 أسبوعاً من الإثارة والندية ستقدم خلاله الأندية كل ما لديها، وستقدم مهر البطولة التي ستختار بطلاً واحداً فقط..
اليوم الجمعة الموافق 16-10-1434ه ستكون انطلاقة النسخة 38 من الدوري الذي مر بالكثير من المتغيرات والمسميات، في إعلان جديد عن أقوى وأكبر المنافسات المحلية من الدوري الممتاز، وسيشارك في المسابقة نخبة الفرق في مملكتنا الحبيبة، وهي فرق (الفتح، الهلال، الشباب، النصر، الأهلي، الاتفاق، الاتحاد، الرائد، نجران، الشعلة، الفيصلي، التعاون، إضافة إلى ضيفي المسابقة العروبة والنهضة).
وبعيداً عن الآخرين يغرد الزعيم الهلالي عن أقرب منافسيه وبفارق كبير بعدد بطولات الدوري وبكافة مسمياتها مثلما يحمل السجل الذهبي لمنجزات الأندية السعودية، وكان أول الفرق التي حققت اللقب في عامه الأول عام 97ه.
الدوري على مر تاريخه مر بعدد من التغييرات التي طالت أنظمته ومسمياته، و»الجزيرة» يسعدها أن تتواصل مع قرائها برصد أحداث تاريخ الدوري منذ انطلاقته وحتى عامه الأخير.
فكرة الدوري انطلقت بدورة تصنيفية للفرق
انطلاقة الدوري الرسمية بدأت في العام 1397 بعدما تم اعتماد أندية الدوري الممتاز الثمانية بمشاركة كل من (الهلال، النصر، الاتحاد، الأهلي، الشباب، الوحدة، الرياض، والقادسية) التي تشكلت بعد الدورة التصنيفية الذي شارك فيه 16 فريقاً ونتج عن ذلك انطلاقة أول دوري ممتاز في تاريخ المملكة في ظل الرقي والازدهار الذي عاشته مملكتنا الحبيبية في مختلف المجالات التي كان لا بد لأن يكون لقطاع الرياضة والشباب نصيب من اهتمام حكومتنا الرشيدة، وهو ما انعكس على المنافسات الرياضية بمختلف فئاتها ومسمياتها، ولأن كرة القدم هي العصب الحقيقي للرياضة على مستوى العالم فقد أولى القادة الرياضيون قطاع الرياضة والشباب جل الاهتمام منذ الوهلة الأولى لتطور الرياضة على يد المغفور له -بإذن الله- الأمير الراحل فيصل بن فهد، فخط أول سطور الرياضة السعودية من خلال اعتماد دوري كامل وشامل لأندية المملكة العربية السعودية على مستوى الممتاز الذي نحن بصدد الحديث عنه.
ففي عام 1395- 1396ه تبادرت فكرة إقامة دوري مستقل للأندية السعودية على المستويين الممتاز والأولى، وبالفعل صدر قرار الجمعية العمومية السعودية التي يرأسها الأمير الراحل فيصل بن فهد رقم 38 وتاريخ 7-9-1394ه بإقامة دورة تصنيفية لفرق المملكة من مختلف المناطق وترشح على إثرها 16 فريقاً قسمت إلى مجموعتين يتأهل منها أصحاب المراكز الأربعة الأولى من كل مجموعة لتشكل فرق الدوري الممتاز، وجاءت المجموعتين على النحو التالي:
المجموعة الأولى (الهلال- الأهلي- الوحدة- الرياض (اليمامة سابقاً)- الأنصار- الربيع- الاتفاق- الخليج).
المجموعة الثانية (النصر- الاتحاد- القادسية- الشباب- النهضة- حراء (الكفاح سابقاً)- أحد- عكاظ).
ومن هاتين المجموعتين تشكلت فرق الدوري الممتاز بثمانية فرق، وهي التي احتلت المراكز الأربعة في المجموعتين، وهي فرق:
(الهلال- النصر- الاتحاد- الأهلي- الشباب- القادسية- الرياض- الوحدة)، وبدأت أولى اللبنات الأساسية للدوري الممتاز.
فيما شكلت الفرق المتبقية أول دوري للدرجة الأولى على مستوى المملكة وهي فرق (الاتفاق- النهضة- حراء- عكاظ- الخليج- أحد- الأنصار الربيع).
@ الدوري بمختلف مسمياته والبداية المتعثرة لأول موسم:
انطلاقة الدوري السعودي الحقيقية كانت في عام 1397 بعد التعثر المفاجئ لأول دوري أقيم على مستوى المملكة عام 1396 مع انطلاقة العهد الجديد لبطولة الدوري السعودي الممتاز، وفيما كان الجميع يترقب الانطلاقة لم تتواكب الطموحات مع الإمكانات المتاحة، فبدأ الدوري في الحادي عشر من شهر شوال عام 1395، واستمر لحوالي شهر وبعدها توقف إجبارياً لضيق الوقت ولظروف استعدادات المنتخب الأول الذي كان يستعد لخوض دورة الصداقة الدولية على كأس الملك فيصل بن عبدالعزيز -رحمه الله-.
وكان فريقا الهلال والقادسية قد قصا شريط الدوري وانتهى اللقاء بفوز الهلال بنتيجة 4-2، كما أن الدوري توقف بصدارة هلالية ووصافة أهلاوية.
ومر الدوري السعودي خلال تلك السنوات بعدد من المراحل والمسميات المختلفة، وهي كالتالي:
الدوري الممتاز بنظام النقاط:
بدأ عام 1397 واستمر لعام 1401 ليتوقف لمدة عام ليلعب بنظام الدوري المشترك بين أندية الممتاز والأولى 1402، وعاد بعدها في العام 1403 ليتوقف مرة أخرى عام 1410 لمدة 17 موسماً متتالياً قبل أن يعود مرة أخرى موسم 1428 بنفس المسمى (الممتاز)، وتغير لمسميات أخرى واستمر بنظام النقاط حتى الآن ليصبح مجموع مواسم الدوري الممتاز بالنقاط 20 موسماً، وكان لفريق الهلال قصب السبق في تحقيق 9 ألقاب بنظام النقاط من أصل 13 لقباً للدوري حققها طوال تاريخه كأكثر فريق يحقق اللقب، وكان الدوري قد شهد تطبيق نظام المجموعتين عام 1406 الذي نص على أن يتأهل الأول والثاني من كل مجموعة للعب دوري من دورين وحقق الهلال اللقب في ذلك العام.
الدوري المشترك:
أقيم موسم واحد عام 1402 واستطاع فريق الاتحاد تحقيق اللقب فيه وتم تغيير نظام الدوري في ظل مشاركة المنتخب في تصفيات كأس العالم عام 82، وألغي الهبوط في ذلك العام وشارك فيه 20 فريقاً يمثلون فرق الممتاز والأولى وينص على تأهل الأول والثاني من كل مجموعة واللعب بطريقة المقص ذهاباً وإياباً وتأهل الاتحاد والشباب للنهائي وفاز الأول بهدف عبدالله غراب، وألغي الصعود والهبوط في ذلك الموسم.
كأس دوري خادم الحرمين الشريفين:
في عام 1411 تغير مسمى ونظام بطولة الدوري بعد دمج بطولتي كأس الملك والدوري تحت مسمى (كأس دوري خادم الحرمين الشريفين) وإعادة بطولة كأس ولي العهد مرة أخرى، وكان النظام ينص على أن يتأهل أصحاب المراكز الأربعة الأولى للمربع الذهبي ويلعب الأول مع الثالث والثاني مع الرابع من مباراتي ذهاب وإياب والفائزان يتأهلان للمباراة النهائية، وتم تعديل النظام عامي 1414 و1415 بإقامة مباراتي المربع بطريقة خروج المغلوب من مباراة واحدة، ثم عاد النظام إلى سابقه حتى عام 1422، وهو العام الذي تم تغيير النظام فيه بمنح الأفضلية لصاحب المركز الأول الذي يتأهل للمباراة النهائية مباشرة، فيما يلعب الرابع مع الثالث والفائز منهما يلاقي الثاني والفائز يلاقي صاحب المركز الأول في المباراة النهائية، واستمر نظام المربع الذهبي إلى عام 1427 ولمدة 17 عاماً، وكان لفريق الاتحاد الأفضلية بتحقيق ستة ألقاب منها مقابل خمسة للشباب.
دوري المحترفين السعودي ودوري زين:
هذا المسمى جاء في موسم 1429-1430 تماشياً مع التطور الكبير على الاتحاد الآسيوي ليتغير مسمى الدوري الممتاز إلى دوري المحترفين السعودي مع تطبيق معايير وأنظمة الاتحاد الآسيوي والدولي للمحترفين وحقق فريق الاتحاد لقب هذه المسابقة، ليتحول المسمى إلى دوري زين للمحترفين في الأربعة مواسم الماضية فحقق الهلال لقبين منها فيما ظفر الشباب والفتح بلقب لكل منهما.
الانطلاقة بدأت بثمانية أندية وثلاثة قرارات زيادة
بعد إعلان انطلاقة الدوري في عامه الأول كان عدد الأندية ثمانية في العام 1397 كما ذكرنا سابقاً، ليرتفع عدد الأندية إلى عشرة أندية في الموسم الذي تلاه مباشرة 1398 بصعود الثلاثي النهضة والاتفاق وأحد مقابل هبوط للرياض فقط، ليشهد دوري عام 1405 مشاركة 12 نادياً بعد إلغاء الهبوط عام 1404، وفي عام 1430 طرأت التغييرات النوعية على دوري المحترفين تماشياً مع أنظمة الاتحاد الآسيوي ليصل عدد الأندية إلى 14 نادياً يمثلون نخبة أندية المملكة.
وسنتناول تفصيل أبطال الدوري منذ العام 97 وحتى العام الماضي 1433-1434ه.
1397 الهلال يظفر بأول الألقاب والنصر وصيفاً
في العام 1397 كانت الانطلاقة الحقيقية للدوري السعودي الممتاز وبدأ أول دوري شامل وحقيقي للكرة السعودية وشاركت فيه ثمانية فرق هي (الهلال- الأهلي- النصر- الاتحاد- القادسية- الوحدة- الرياض- الشباب).
وحقق الفريق الهلالي أولى بطولات الدوري الممتاز بعد حلوله في المركز الأول برصيد 20 نقطة وتلاه النصر برصيد 17 نقطة فالأهلي ثالثاً برصيد 16 نقطة.
1398 الأهلي ينتزع اللقب أمام النصر مرة أخرى
في العام الثاني تم زيادة عدد الفرق إلى عشرة بصعود ثلاثة فرق من الدرجة الأولى هي (النهضة والاتفاق وأحد) مقابل هبوط فريق واحد للأولى وكان أول الفرق الهابطة هو الرياض بحلوله في المركز الأخير في الدوري، واستطاع فريق الأهلي تحقيق لقب الدوري، فحلّ في المركز الأول برصيد 29 نقطة أمام الأهلي النصر 28 نقطة والاتفاق الذي حل ثالثاً برصيد 21 نقطة.
1399 الهلال يعود مرة أخرى لتحقيق اللقب
بعد موسم سابق تكالبت عليه الظروف فيه عاد فريق الهلال إلى تحقيق لقبه المفضل ليودع درع الدوري في خزينته للمرة الثانية بعدما جاء في المركز الأول برصيد 30 نقطة وجاء النصر للمرة الثالثة على التوالي في الوصافة برصيد 28 نقطة فيما حل الاتحاد في المركز الثالث برصيد 24 نقطة.
1400 النصر يكسر عناد الوصافة ويحقق اللقب
بعد عناد لمدة ثلاثة مواسم كسر فريق النصر العناد وطار بلقب الدوري لأول مرة في تاريخه بعد أن جمع 29 نقطة وحل الهلال في المركز الثاني برصيد 26 نقطة فيما حل الاتحاد في المركز الثالث برصيد 21 نقطة.
1401 النصر يحقق الدرع للمرة الثانية على التوالي وبوصافة هلالية
الصراع الهلالي النصراوي تواصل مرة أخرى ففي هذا العام حافظ فريق النصر على لقبه للعام الثاني على التوالي وسط صراع كبير جداً بينه وبين الهلال الذي حل في الوصافة برصيد 24 نقطة فيما خطف النصر الدرع برصيد 26 نقطة وجاء فريق القادسية في المركز الثالث ب21 نقطة، وشهد هذا الموسم إلغاء الهبوط للدرجة الأولى بسبب النظام الجديد الذي سيتم العمل به في الموسم الذي يليه بنظام جديد.
1402 الدوري بنظامه الجديد (المشترك) يشهد أولى بطولات الاتحاد
هذا العام وكما كان مخططاً له تم دمج أندية الدرجتين الأولى والثانية بسبب مشاركات المنتخب السعودي الذي كان يستعد للمشاركة في تصفيات كأس العالم لعام 82، وتم تقسيم الفرق إلى مجموعتين من عشرة فرق ويتأهل الأول والثاني من كل مجموعة لتعلب الفرق بنظام مباريات خروج المغلوب من مباراة واحد فتأهل الشباب والنصر عن المجموعة الأولى والاتحاد والهلال عن المجموعة الثانية والتقى الشباب مع الهلال وفاز الأول بنتيجة 2-0 بينما فاز الاتحاد على النصر بنتيجة 1-0، ليلتق الاتحاد والشباب في المباراة النهائية ويفوز الاتحاد بأول لقب له على مستوى الدوري بفوزه في المباراة بنتيجة 1-0 ليحل الشباب ثانياً والهلال ثالثاً بعد فوزه على النصر 3-1 في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع.
1403 موسم استثنائي للاتفاق بأول الألقاب
في هذا الموسم نال فريق الاتفاق أول ألقابه على مستوى الدوري بعد خمس مواسم وكان الموسم استثنائي للفريق حين حقق اللقب بلا خسارة برصيد 28 نقطة وبفارق نقطة عن الهلال صاحب الوصافة فيما حل الشباب ثالثاً برصيد 24 نقطة.
1404 الأهلي يعادل الهلال والنصر في سجل البطولات
الأهلي وبعد غياب دام 5 سنوات عاد من جديد ليحلق ببطولة الدوري للمرة الثانية ويعادل فريقا الهلال والنصر بعدد بطولات الدوري واللذان غابا عن منصة التتويج هذا العام، وجمع الأهلي في ذلك الدوري 27 نقطة وحقق فريق الاتحاد الوصافة برصيد 25 نقطة فيما جاء الاتفاق ثالثاً برصيد 22 نقطة.
ولم يشهد الدوري حالة هبوط بعد قرار زيادة الفرق إلى 12 فريقاً في الموسم الذي يليه ونجا بذلك فريقا النهضة والرياض.
1405 الهلال يحقق اللقب للمرة الثالثة
لم يكن الأهلي بأحسن حالاً من الهلال الذي غاب خمسة مواسم وعاد بعدها ليظفر بلقب الدوري ويعلن نفسه بطلاً للمرة الثالثة وجاء اللقب الهلالي هذه المرة مختلفاً بعد تحقيق الهلال لأرقام قياسية بعد زيادة فرق الدوري إلى 12 فريقاً فكسر الهلال أرقاماً مختلفة منها تحقيق للقب الثالث وتحطيم الرقم القياسي في عدد تسجيل الأهداف وتصدر ثلاثة من لاعبيه لصدارة الهدافين، وحل الهلال أولاً برصيد 37 نقطة وجاء الشباب في المركز الثاني ب34 نقطة والأهلي ثالثاً ب29 نقطة.
1406 الهلال للمرة الثانية على التوالي يحقق اللقب بنظام المجموعتين
هذا العام تم تعديل النظام عن المواسم السابقة فلعبت المباريات بنظام المجموعتين ويتأهل الأول والثاني من كل مجموعة لتحديد المراكز من الأول إلى الرابع بإقامة دوري من دورين فتأهل النصر والهلال عن المجموعة الأولى والاتحاد والوحدة عن المجموعة الثانية، واستطاع الهلال الفوز باللقب للمرة الرابعة في تاريخه كرقم قياسي جديد وحل الاتحاد ثانياً والنصر ثالثاً.
1407 الاتفاق يزاحم بلقبه الثاني
استطاع الفريق الاتفاقي في هذا الموسم أن يعادل الرقم البطولي للنصر والأهلي فحقق بطولته الثانية على مستوى الدوري بعدما تصدر برصيد 34 نقطة أمام وصيفه الهلال صاحب ال31 نقطة فيما حل النصر في المركز الثالث برصيد 31 نقطة وبفارق الأهداف عن الهلال.
1408 الزعيم يواصل الابتعاد عن منافسيه بالخامس:
في هذا الموسم وكالعادة كان للهلال الكلمة والفصل فيها فحقق لقب البطولة وضم الدرع الخامس لخزينته ووسع الفارق مع منافسيه وحصد الهلال 34 نقطة مع نهاية الدوري فيما حل الاتفاق وصيفاً برصيد 32 نقطة وتلاه النصر بنفس الرصيد.
1409 النصر يحقق لقبه الثالث
بعد غياب دام 7 سنوات عن بطولة الدوري استعاد فريق النصر عافيته وحقق لقب الدوري للمرة الثالثة في تاريخه كثاني أكثر الفرق تحقيقاً للقب خلف الهلال، وظهر النصر بموسم استثنائي هذه المرة بعدما حسم الأمور لصالحه قبل نهاية الدوري واستطاع حصد 35 نقطة فيما حل الشباب في المركز الثاني برصيد 32 نقطة والهلال ثالثاً ب29 نقطة.
1410 بطل الدروع الأزرق الهلالي يمارس هوايته بتحقيق سادس ألقابه
لم يخلد للراحة سوى موسم واحد فقط ليعود بعدها زعيم الأندية الهلال لممارسة هوايته في تحقيق اللقب للمرة السادسة ليتم إطلاق لقب (بطل الدروع) على الفريق الهلالي الذي حقق رقماً قياسياً جديداً في تحقيق للقب وجمع الهلال 34 نقطة، جاء فريق الأهلي في المركز الثاني برصيد 32 نقطة، وحل النصر ثالثاً برصيد 29 نقطة.
ومع نهاية هذا الموسم توقف نظام الدوري بالنقاط والذي بدأه الهلال ببطولة وأنهاه ببطولة.
تغيير المسمى إلى كأس دوري خادم الحرمين الشريفين
في عام 1411 شهد نظام الدوري تغييراً جذرياً وجديداً على الساحة الرياضية بعد دمج بطولتي كأس الملك والدوري تحت مسمى كأس دوري خادم الحرمين الشريفين وبنظام المربع الذهبي الذي طالته التغييرات المتلاحقة نحو الأفضل ولمنح صاحب المركز الأول أفضلية عن منافسيه واستمر العمل بنظام المربع الذهبي 17 موسماً.
1411 الشباب يظهر
في ساحة البطولات بأول الألقاب
مع إطلالة الدوري بنظامه الجديد ظهر فريق الشباب ليعلن عن قدومه لساحة البطولات وتصدر الفريق الشبابي الدوري قبل أن يتخطى الهلال في مباراتي الذهاب والإياب وقبل أن يحرز اللقب على حساب النصر في النهائي بهدف للاشيء وكان النصر قد أقصى الاتفاق في نفس الدور، فيما حل الهلال في المركز الثالث بعد فوزه على الاتفاق في مباراة تحديد المركز الثالث والرابع.
1412 الشباب يكررها ثانية
ويحافظ على لقبه
حافظ فريق الشباب على لقبه للعام الثاني على التوالي وأحرز اللقب على حساب الاتفاق هذه المرة بعد فوزه في المباراة النهائية بضربات الترجيح 4-2، ونجح الشباب في تخطي النصر في دور الأربعة فيما وصل الاتفاق عبر بوابة الأهلي الذي حقق المركز الثالث بعد فوزه على النصر.
1413 رقم قياسي للشباب بتحقيق اللقب الثالث على التوالي
ومع الفورة الشبابية القادمة كان من ثمارها رقماً قياسياً جديداً على ساحة البطولات السعودية بتحقيقه للقب للمرة الثالثة على التوالي وترك المركز الثاني للهلال بعد فوزه في المباراة النهائية بضربات الترجيح بنتيجة 4-3، فيما حقق الاتحاد المركز الثالث بفوزه على الاتفاق 3-2.
1414 النصر للمرة الرابعة بطلاً للدوري
في هذا الموسم تم منع اللاعبين الدوليين من المشاركة في الدوري استعداداً لنهائيات كأس العالم بأمريكا وكانت الفرصة سانحة للفريق النصراوي في ظل غياب الدوليين بتحقيق لقب البطولة بعد فوزه على فريق الرياض بهدف للاشيء، وتم في هذا الموسم تغيير نظام المربع بإقامة مباراة واحد ففاز النصر على الهلال 1-0 وفاز الرياض على الشباب بنتيجة 2-1، ونال الهلال المركز الثالث بفوزه على الشباب 4-1.
1415 النصر يكرر ثنائيته للمرة الثانية ويحقق اللقب الخامس
حافظ فريق النصر على لقبه للعام الثاني على التوالي بعد موسم رائع في المستوى والنتائج، فالتقى الهلال والرياض وفاز الهلال 1-0 كما التقى النصر والاتفاق وفاز النصر 2-1 ليلتق الخصمان العنيدان الهلال والنصر على نهائي البطولة واستطاع النصر الفوز بنتيجة 3-1، وفي مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع فاز الرياض على الاتفاق بنتيجة 4-0 ليحقق المركز الثالث.
1416 بعد سنوات العناد الهلال يحقق اللقب السابع
بعد ثلاثة مواسم متتالية تصدر فيها الأدوار التمهيدية لم يحقق فيها اللقب عاد الفريق الهلالي من جديد ليحقق اللقب هذه المرة على حساب الأهلي بفوزه في المباراة النهائية بنتيجة 2-1 وكان الهلال قبلها قد أقصى الاتحاد في مباراتي الذهاب والإياب كما أقصى الأهلي نظيره النصر الذي خسر مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع أمام الاتحاد بالهدف الذهبي.
1417 الاتحاد يحقق اللقب ي
عد سنوات الجفاف
بعد سنوات الجفاف ومنذ تحقيقه للقبه الأول عام 1402 لم يستطع الفريق الاتحادي تحقيق لقب الدوري سوى هذا العام بعد 14 سنة، وجاء اللقب على حساب الهلال بعد فوزه الاتحاد بنتيجة 2-0، وكان الفريق الاتحادي قد أقصى الشباب فيما أقصى الهلال نظيره النصر الذي حقق المركز الثالث بعد فوزه على الشباب بهدف لاشيء.
1418 الهلال يوسع الفارق البطولي مع منافسيه ويحقق لقبه الثامن
اللقب الثامن لفريق الهلال تحقق له في هذا العام بعد فوزه على فريق الشباب في المباراة النهائية بنتيجة 3-2 في أقوى وأمتع المباريات النهائية على الإطلاق وجاء الفوز الهلال عن طريق الهدف الذهبي الذي حضر لأول مرة في تاريخ نهائيات المسابقة عن طريق عبدالله الجمعان، وكان الهلال قد أقصى الأهلي فيما تخطى الشباب نظيره النجمة في مباراتي المريع، وحقق الأهلي المركز الثالث بعد فوزه بنتيجة 2-1.
1419 بداية عهد اتحادي جديد ببطولة ثالثة للدوري
أحرز الفريق الاتحادي لقبه الثالث للدوري طوال تاريخه وجاءت هذه البطولة مختلفة عندما أسقط خصمه ونده التقليدي الأهلي في نهائي البطولة بنتيجة 1-0، فيما حقق فريق الهلال المركز الثالث بعد فوزه على الشباب.
1420 الحال نفس الحال بلقب ثاني على التوالي للعميد عبر بوابة الأهلي
للمرة الثانية على التوالي يلتقي فريقا الاتحاد والأهلي وينجح الاتحاد في إسقاط خصمه الأهلي بنتيجة 2-1 وبالهدف الذهبي الذي ظهر للمرة الثانية في نهائي الدوري ويحرز لقبه الثاني على التوالي، فيما حقق الشباب المركز الثالث على حساب النصر بنتيجة 1-0.
1421 الاتحاد يعادل بها رقم الشباب القياسي ويعادل النصر
للعام الثالث على التوالي يحقق فريق الاتحاد اللقب وجاء عبر بوابة النصر هذه المرة بعد فوزه بنتيجة 1-0، ليعادل الاتحاد الرقم القاسي لفريق الشباب في تحقيق اللقب لثلاث مرات متتالية وليتساو مع النصر في تحقيق بطولات الدوري بخمس مرات لكل فريق، وفي مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع فاز الأهلي على الهلال بنتيجة 4-3.
1422 الهلال يوقف الاتحاد ويحرز اللقب
في هذا الموسم كان الصراع الهلالي الاتحادي على أشده سواء في الأدوار التمهيدية أو في الأدوار النهائية للمربع الذهبي الذي تغير نظامه حيث يلعب صاحب المركز الثالث مع صاحب المركز الرابع والفائز منهما يلاقي صاحب المركز الثاني لملاقاة صاحب المركز الأول على نهائي البطولة، فحقق النصر صاحب المركز الثالث الفوز على الأهلي صاحب المركز الرابع بنتيجة 3-1، والتقى بعدها بفريق الاتحاد الذي حقق الفوز بنتيجة 2-1 وتأهل لملاقاة الهلال، واستطاع الأزرق الهلالي تحقيق لقبه التاسع بالفوز بهدفي الجمعان بنتيجة 2-1.
1423 الاتحاد يحقق لقبه السادس ويدخل منافساً للهلال
حقق فريق الاتحاد لقبه السادس في تاريخه وتخطى رقم النصر ودخل منافساً للهلال في سجل البطولات وجاء اللقب على حساب الأهلي للمرة الثالثة في تاريخ المسابقة حيث فاز الاتحاد في المباراة النهائية بنتيجة 3-2، وكان قبلها قد أقصى القادسية الذي تأهل للمربع لأول مرة في تاريخه عن طريق النصر في مباراتي الذهاب والإياب ولكن مغامرة القادسية انتهت على يد الأهلي الذي خسر النهائي من الاتحاد.
1424 الشباب يعود من جديد بعد طول غياب
عاد فريق الشباب مرة أخرى بعد غياب طويل عن منصة التتويج بلقب المسابقة منذ العام 1413 وأحرز اللقب الرابع له بعد فوزه على فريق الاتحاد بهدف لا شيء والذي تلقى هزيمته الأولى في ذلك الدوري ولكنها جاءت مكلفة بفقدان اللقب، وفي مباريات المربع فاز الأهلي على الهلال 5-1 ولكنه خسر من الشباب 1-2 ليحل الأهلي في المركز الثالث.
وشهد هذا الموسم مشاركة الحكم الأجنبي في إدارة المباراة النهائية التي أدارها الإيطالي فاسيمي.
1425 الهلال واللقب العاشر
انفرد الفريق الهلالي بصدارة السجل البطولي بين الفرق ووسع الفارق مرة أخرى عن منافسيه بتحقيقه للقب للمرة العاشرة في تاريخه بعد فوزه في المباراة النهائية على الشباب بهدف للاشيء وكان قبلها قد أقصى الاتحاد بهدف دون مقابل وهو الذي أقصى النصر بنتيجة 6-0 وهي أكبر نتيجة في تاريخ المربع الذهبي.
1426 الشباب يحقق اللقب الخامس على حساب الهلال
حقق اللقب هذا العام فريق الشباب بعد الفوز في المباراة النهائية على الهلال بنتيجة 3-0 وهو اللقب الخامس له في تاريخه، وفي مباريات المربع فاز الاتحاد على الأهلي 3-0 قبل أن يخسر من الهلال بنتيجة 1-0.
1427 الاتحاد يختتم المربع بلقبه السابع
في الموسم الأخير الذي يتم فيه تطبيق نظام المربع الذهبي استطاع الفريق الاتحادي الفوز بآخر ألقاب الدوري بهذا النظام وجاءت على حساب الهلال بعد الفوز عليه بنتيجة 2-1 ليعلن عن لقبه السابع للدوري طوال تاريخه.
1428 الدوري الممتاز بحلته الجديدة في قبضة الهلال
فرض الهلال نفسه للمرة الحادية عشرة على سجل الأبطال بتحقيقه للقب بعد تغيير مسماه وعودته لنظامه القديم (الدوري الممتاز) وانتظر الجميع إلى نهاية الدوري حين التقى الاتحاد والهلال في جدة لتحديد البطل وف از الهلال برأسية ياسر القحطاني.
1429 دوري النقاط لأول مرة في قبضة الاتحاد
تغير المسمى بعد موسم وحيد إلى دوري المحترفين السعودي بنظامه القديم الجديد بعدما فرض الاتحاد الآسيوي على الدول المشاركة في دوري أبطال آسيا للأندية التقيد بتطبيق أنظمة المحترفين، وفي هذا الموسم حقق فريق الاتحاد لقب المسابقة في نسخة كربونية من العام الذي سبقه والتقى مع الهلال في الرياض في آخر مباريات الموسم، وبذلك يحقق فريق الاتحاد بطولة الدوري بنظام النقاط ولأول مرة في تاريخه.
1430 الهلال يواصل هوايته ويحقق اللقب 12
واصل الهلال هوايته بتحقيق الألقاب بعدما توج باللقب وبجدارة واستحقاق وبفارق كبير عن أقرب منافسيه بلغ 12 نقطة، وحسم اللقب قبل نهاية الدوري بثلاث جولات ووصل لرقم قياسي في عدد النقاط عادل به الاتحاد بوصوله للنقطة 56 كأكثر الفرق جمعاً للنقاط في الدوري الممتاز.
1431 اللقب الثالث عشر هلالي استثنائي في كل شيء
حقق الفريق الهلالي كالعادة لقبه الثالث عشر ولكنه لم يكن لقباً عادياً بل وصل من خلاله الهلال إلى أعتى الأرقام القياسية في عدد النقاط بوصوله للنقطة 64 وبلا خسارة وأكثر الفرق فوزاً وأكثرها تسجيلاً وأقلها تلقياً للأهداف، وعادل بذلك رقم الفريق الاتفاقي عام 1403 ولكن بفارق 8 مباريات.
1432 الشباب يحقق لقباً استثنائياً ويلحق بالهلال
بعد موسم وحيد فقط لحق الفريق الشبابي بالرقم القياسي لفريق الهلال وحقق لقب الدوري بعد غياب لمدة خمسة مواسم، وعاد الشباب ليضرب بأرقام قياسية فلم يخسر طوال الدوري وحقق 19 انتصاراً وتوج بلقب دوري زين السعودي برصيد 64 نقطة أمام وصيفه الأهلي ب62 نقطة فالهلال ثالثاً ب60 نقطة.
1433 بطل جديد اسمه فتح البطولات
في العام الماضي كسر الفريق الطموح الفتح كافة القيود المفروضة على لقب الدوري طوال 17 عاماً واستطاع نيل لقب الدوري بعد فترة تدول طويلة بين الثلاثي الهلال والاتحاد والشباب منذ العام 1416، وحقق الفريق الفتحاوي لقب البطولة قبل نهايته بجولة محققاً رقماً قياسياً في النقاط عادل به فريقا الهلال والشباب بوصوله للنقطة 64 نقطة، واستطاع الفريق الفتحاوي كذلك كسر الرقم الأكثر في عدد الانتصارات بوصوله ل20 انتصاراً متخطياً الهلال والشباب ب19 انتصاراً.
العروبة يسجل اسمه بين الكبار والفتح يفرض اسمه بين الأبطال:
على مر تاريخ الدوري ومنذ انطلاقته عام 1397 وحتى الآن شارك في المواسم ال37 الماضية 30 فريقاً في الدوري الممتاز إذا ما استثنينا الدوري المشترك الذي أقيم عام 1402 الذي شاركت فيه فرق دوري الدرجة الأولى وشهد ذلك الموسم نتائج قياسية لضعف المنافسة بين الفرق، ويعتبر فريق الفتح آخر الصاعدين للدوري قبل أربعة مواسم وحمل الرقم 30 في عدد الفرق قبل أن يصعد العروبة ليكون الفريق رقم 31 في تاريخ الدوري.
وخلال تلك الأعوام نجد أن الأبطال هم سبعة فقط يأتي في مقدمتهم فريق الهلال كأول وأكثر الفرق تحقيقاً للقب وكذلك الاتحاد والأهلي والنصر والاتفاق والشباب وأخيراً الفتح، وفيما يلي أسماء الفرق التي لعبت في الدوري الممتاز منذ انطلاقته:
(الهلال - النصر - الاتحاد - الأهلي - الشباب - الرياض - الوحدة - القادسية - الاتفاق - الرائد - التعاون - الفتح - هجر - الفيصلي - نجران - الشعلة - النهضة - أحد - الطائي - الأنصار - النجمة - العربي - الكوكب - الروضة - الخليج - الجبلين - الوطني - الحزم - أبها - سدوس).
@ الفرق الأربعة الكبار لم تغب عن الدوري والاتفاق صعد ولم يهبط:
من خلال منافسات الدوري طوال تاريخه تأرجحت بعض الفرق بين هبوط وصعود ومن ضمنها أندية كبيرة كالشباب والرياض والقادسية والوحدة والطائي والنهضة إلا أن الفرق الأربعة الكبار (الهلال والنصر والأهلي والاتحاد) لم تغب مطلقاً عن منافسات الدوري وشاركت في جميع المواسم ال33 الماضية بما فيها المشترك، أما الفريق الاتفاقي فهو الفريق الوحيد الذي صعد ولم يهبط في تاريخه فكان أول مواسمه بعد الدورة التصنيفية في الدرجة الأولى وصعد في العام الذي يليه عام 1398 ولم يهبط بعدها فيما الشباب فتعرض للهبوط عام 1398 وصعد بعدها بعام ولم يهبط منذ عام 1400ه.
ويعتبر فريق أحد أكثر الفرق صعوداً للدوري الممتاز حين صعد 8 مرات ولكن الحظ لم يحالفه في البقاء لموسمين متتاليين، فيما فريق الفتح هو أحدث ضيوف دوري الأضواء والشهرة بعد صعوده قبل ثلاثة مواسم.
ومن بين الفرق الصاعدة الهابطة يعتبر فريق الرياض أكثر الفرق بقاءً بين صعوده وهبوطه حيث صعد عام 1408 ولم يهبط سوى عام 1425 ومازال يحاول العودة مجدداً لدوري الأضواء.
ومن الفرق التي تذوقت طعم الشهرة والأضواء وبعدها غابت وغادرت إلى دوري المناطق والدرجة الثانية والأولى فرق الكوكب والروضة والجبلين والنجمة والعربي وسدوس والخليج.
المباراة الفاصلة لتحديد الهابط تنصف الوحدة والرائد:
على مر تاريخ الدوري أقيمت مباراتان فاصلتان لتحديد الهابط إلى دوري الدرجة الأولى، الأولى كانت في الموسم 1419 عندما تساوى كل من الوحدة والأنصار بالنقاط (21 نقطة لكل فريق) وأقيمت بينهما مباراة فاصلة من مباراة واحدة على أرض الوحدة في مكة المكرمة نظراً لفارق لاحتساب فارق الأهداف الذي يصب لصالح الوحدة بالسالب واستطاع الوحدة الفوز بهدف للاشيء وضمان البقاء لموسم آخر وودع الأنصار دوري الأضواء، والمباراة الثانية أقيمت بين الرائد وأبها في موسم 1429 ولعبت بطريقة الذهاب والإياب فتعادل الفريقان في الذهاب في أبها بهدف لمثله وفاز الرائد في مباراة الإياب بنتيجة 3-2 وبذلك هبط فريق أبها للدرجة الأولى.
قرارات الزيادة تبقي ستة فرق في الممتاز:
ثلاث قرارات لزيادة الأندية منذ انطلاقة الدوري عام 1397، فانطلق الدوري ب8 فرق وارتفع العدد في العام الذي يليه إلى 10 فرق عام 1398 واستفاد فريقا الشباب (سابع الممتاز) وأحد (ثالث الأولى) في ذلك العام، استفادا من القرار بعد اعتماد هبوط فريق واحد وهو الرياض وصعود ثلاثة فرق هي النهضة والاتفاق وأحد، وفي الزيادة الثانية بعد نهاية موسم 1404 استفاد فريقا النهضة والرياض من القرار ليصبح عدد الأندية 12 الأندية منذ ذلك العام، وجاءت الزيادة الثالثة بعد نهاية موسم 1431 واستفاد منها فريقا الرائد ونجران ليصبح عدد الأندية 14 نادياً يمثلون نخبة الأندية.
@ عشرة الاتحاد وتسعة الهلال والقادسية أكبر النتائج على الإطلاق بمرمى الرياض والروضة:
شهد الدوري نتائج قياسية خلال المواسم الماضية وبلا شك فالكثير من النتائج التي لفتت الأنظار إليها وغالباً ما تكون شباك الفريق الصاعد الحديث مسرحاً للأهداف وتعتبر نتيجة مباراة الاتحاد والرياض التي أقيمت عام 1422 وانتهت بفوز الاتحاد 10-3 هي الأكبر على الإطلاق والغريب أن مرمى الرياض أيضاً استقبل من الفريق الهلالي نتيجة عريضة قوامه تسعة أهداف للاشيء عام 1399، وكان للقادسية حظاً وافراً في دخول موسوعة الأهداف القياسية حين دك مرمى الروضة بتسعة أهداف مقابل هدفين عام 1409 وهو الموسم الذي استقبلت فيه شباك الروضة نتائج قياسية.
تاريخ الهدافين في الدوري: ماجد عبدالله زعيم الهدافين وحمزة يحقق الرقم القياسي ورايلي الأول:
يتزعم نحم نادي النصر والمنتخب السابق ماجد عبدالله صدارة هدافي الدوري بتحقيقه للقب الدوري لست مرات وهو الأكثر تسجيلاً للأهداف طوال الدوري ب189 هدفاً، ودخل لاعب الشباب السابق والهلال الحالي خط المنافسة بتحقيق للقب الدوري 4 مرات ولديه الفرصة لمعادله رقم ماجد عبدالله، فيما يعتبر لاعب فريق القادسية ناصر عيد الملقب ب(رايلي) أول الهدافين في تاريخ الدوري السعودي عام 1397 برصيد 12، بينما يعتبر قائد الهلال والمنتخب السعودي السابق سامي الجابر أصغر اللاعبين تحقيقاً للقب عندما حققه عام 1410 برصيد 16 هدفاً، فيما حطم لاعب الاتحاد حمزة إدريس كافة الأرقام القياسية عندما سجل 33 هدفاً في دوري عام 1420 وهو رقم قياسي يصعب الوصول إليه.
وعلى مستوى الأجانب فيعتبر موسى نضاو محترف الهلال السابق أول لاعب أجنبي يحقق لقب الهداف وذلك عام 1414، كما أن الرقم 12 يعتبر أقل معدل تهديفي لهدافي الدوري.
حمدان الفتح يسجل أسرع الأهداف ويكسر رقم الجيزاني
شهد دوري 1432 تسجيل أسرع هدف في تاريخ الدوري واستقبله مرمى فريق هجر عندما سجل حمدان الحمدان لاعب الفتح هدفه الأول في الثانية العاشرة من عمر المباراة وفيما يلي أسرع الأهداف في تاريخ الدوري:
هدف حمدان الحمدان في مرمى هجر في الثانية 10 عام 1432
هدف وليد الجيزاني في مرمى الاتحاد في الثانية 12 عام 1430
هدف جمال محمد في مرمى الاتحاد في الثانية 14 عام 1404
هدف سامي الجابر في مرمى الأهلي في الثانية 19 عام 1411
@ أولويات من تاريخ الدوري:
- أول مباراة أقيمت في تاريخ الدوري جمعت النصر والقادسية وانتهت بفوز القادسية بهدفين للاشيء.
- أول هدف سجله اللاعب ناصر عيد من القادسية في مرمى النصر.
- أول ضربة جزاء احتسبت لصالح فريق القادسية وسجلها ناصر عيد بمرمى النصر.
- أول كرت أحمر ناله حارس النصر الراحل مبروك التركي رحمه الله في أول مباراة في الدوري.
- بدأت مشاركة اللاعب الأجنبي في موسم 1399 واستمرت إلى عام 1402.
- أول حالة احتجاج كانت على فريق الأهلي بسبب إشراكه للاعب غير سعودي وذلك عام 1397 وكسبه غريمه التقليدي الاتحاد.
- الهلال بطل أول دوري وكان كابتن الفريق عبدالله فوده هو أول كابتن يحمل درع الدوري.
- النصر أول فريق يحقق الدوري مرتين متتاليتين عامي 1400 و1401 ولحق به الهلال عامي 1405 و1406 وعامي 1430 و1431ه.
- الشباب أول فريق يحقق البطولة ثلاث مرات متتالية أعوام 1411 و1412 و1413 ثم الاتحاد أعوام 1419 و1420 و1421ه.
- أعلى رصيد تهديفي على مستوى الدوري حققه الاتحاد برصيد 69 هدفاً عام 1420ه.
- شباك الهلال كانت الأقل استقبالاً للأهداف في موسم واحد وذلك عام 1410 حيث لم تستقبل شباكه سوى 6 أهداف فقط.
- النقطة 64 أعلى رصيد نقطي وصلت إلى أندية الهلال 1431 والشباب 1432والفتح 1433ه.
- رئيس النصر الراحل الأمير عبدالرحمن بن سعود أكثر رؤساء الأندية تحقيقا لبطولة الدوري بمختلف المسميات منها ثلاث بطولات دوري واثنتان بطولة كأس دوري في أعوام 1400 و1401 و1409 و1414 و1415ه.
- الأمير الراحل عبدالله بن سعد رئيس الهلال الأكثر بين رؤساء الأندية تحقيقا لبطولة الدوري الممتاز أعوام 1405 و1406 و1408 و1410ه.
- قائد الهلال والمنتخب السابق الإمبراطور صالح النعيمة أكثر كابتن في تاريخ الكرة السعودية حمل درع الدوري حين حمله ثلاث مرات أعوام 1406 و1408 و1410، فيما يعتبر كابتن الهلال السابق يوسف الثنيان وقائد الشباب فؤاد أنور وقائد الاتحاد أحمد جميل أكثر من حمل كأس الدوري بمسماه الجديد (كأس دوري خادم الحرمين الشريفين)، حيث حمله الثنيان أعوام 1416 و1418 و1422 أما فؤاد أنور فحمله أعوام 1411 و1412 و1413 بينما حمله أحمد جميل أعوام 1417 و1419 و1420ه.
- أكثر اللاعبين تسجيلاً للأهداف طوال مشاركات الدوري هو نجم النصر السابق ماجد عبدالله برصيد 189 هدفاً.
- يعتبر النجم الكبير سامي الجابر أول لاعب سعودي يسجل 6 أهدف في مباراة واحد بمرمى الرائد عام 1410 ولحق به برق الاتحاد حمزة إدريس بتسجيله 6 أهداف بمرمى الوحدة عام 1421.
- يعتبر الهلال أكثر الفرق تحقيقاً للفوز في مشاركاته في الدوري بواقع 454 حالة فوز وهو الأقل خسارة ب118 خسارة.
- الهلال هو أكثر الفرق جمعاً للنقاط طوال تاريخ الدوري حيث جمع 1389 نقطة فيما يعتبر فريق العربي الأقل، حيث لم يجمع سوى 6 نقاط من مشاركة واحدة.
- فريق الوحدة الأكثر تعرضاً للخسارة في تاريخ الدوري بواقع 298 خسارة وولج مرماه أكبر عدد من الأهداف 1030 هدف فيما الهلال الأقل اهتزازاً للشباك من الفرق الأربعة الكبار والتي لعبت مشاركاتها في الدوري حيث ولج مرمى الهلال 611 هدفاً، ويعتبر فريق العربي الأقل تسجيلاً للأهداف حيث لم يسجل سوى 12 هدفاً فقط، كما يعتبر الفريق الهلالي الأكثر تسجيلاً للأهداف بين الفرق بتسجيله 1382 هدفاً.
- فرق الاتفاق والهلال والشباب سجلت حالة استثنائية بالفوز بلقب بطولة الدوري بنظام النقاط وبلا خسارة، ولكن يتفوق الهلال والشباب على الاتفاق بفارق 8 مباريات فالاتفاق خاض 18 مباراة بينما الهلال والشباب لعبا 26 مباراة.
- أقيم الدوري بنظام النقاط ل20 موسماً وجاء الهلال كأكثر الفرق تحقيقاً للقب بواقع تسع مرات فيما حقق الوصافة 6 مرات ويليه الاتحاد بثلاثة ألقاب والوصافة 5 مرات النصر بثلاث ألقاب والوصافة 3 مرات.
إحصاءات المباريات النهائية لدوري كأس خادم الحرمين الشريفين:
- أقيم الدوري بنظام المربع 17 موسماً وحقق الاتحاد اللقب 6 مرات كأكثر الفرق تحقيقاً للقب ويليه الشباب بخمسة ألقاب.
- أول نهائي بنظام المربع جمع الشباب والنصر بنهائي المسابقة عام 1411 ويعتبر الشباب أول فريق يحقق اللقب بمسماه الجديد.
- فهد المهلل أول لاعب سجل في المباريات النهائية للمسابقة واستقبله مرمى النصر عام 1411.
- أول حالة طرد كانت من نصيب لاعب النصر خالد الهزاع في نفس النهائي عام 1411.
- أول ضربة جزاء في نهائي المسابقة احتسبت لصالح الهلال أمام الشباب عام 1418 وسجل منها سامي الجابر الهدف الأول لفريقه.
- حضر الهدف بالخطأ مرتين في نهائي المسابقة: الأول عن طريق مدافع الهلال سيرجيو لصالح الشباب عام بعد ركينة سعيد العويران، 1413 والثاني سجله لاعب الرياض طلال الجبرين في مرماه لصالح النصر عام 1414 بعد ركنية ناصر الفهد.
- بعد اعتماد تطبيق الهدف الذهبي كان عبدالله الجمعان هو أول لاعب يسجل هدفاً ذهبياً وكان ذلك في نهائي الدوري عام 1418 في مرمى الشباب.
- يعتبر اللاعب بوشعيب المباركي أول لاعب أجنبي يسحل هدفاً في نهائي المسابقة لصالح فريقه وكان ذلك في مرمى الاتحاد عام 1423 في المباراة التي انتهت لصالح الاتحاد 3-2.
- أكثر اللاعبين تواجداً في نهائي المسابقة هما النجمان الكبيران سامي الجابر ومحمد نور بواقع ثماني نهائيات لكل منهما.
- ركلات الترجيح حسمت نهائيين وفاز فيهما الشباب على الاتفاق عم 1412 وعلى الهلال 1413ه.
- أول نهائي أداره حكم أجنبي جمع بين الشباب والاتحاد عام 1424 وأداره الحكم الإيطالي فاسيمي.
- أول الفرق تحقيقاً للقب هو الشباب وآخرها الاتحاد بعد تغيير مسمى ونظام البطولة.
- أربعة أبطال فقط تناوبوا على تحقيق لقب بطولة دوري كأس خادم الحرمين الشريفين وهم: الشباب والهلال والنصر والاتحاد.
- في حالة نادرة تحصل في الملاعب شارك اللاعب عبدالله الواكد في ثلاث نهائيات مع ثلاث أندية مختلفة وخسر اللقب في الثلاث نهائيات، فشارك مع الشباب عام 1418 وشارك مع الأهلي عام 1423 وشارك مع الاتحاد عام 1424ه.
- سجل في المباريات النهائيات منذ العام 1411 وحتى 1427ه 44 هدفاً ويتصدر قائمة هدافي نهائيات المسابقة اللاعب الكبير سامي الجابر برصيد 5 أهداف احتضنتها شباك الشباب ثلاثة أهداف والأهلي هدفين، ويأتي بعده فهد المهلل بأربعة أهداف سجلها على النصر والاتفاق والهلال هدفين ومن ثم عبدالله الجمعان وحمزة إدريس بثلاثة أهداف لكل منهما.
- أكثر المباريات جماهيرية هي التي جمعت الهلال بالشباب عام 1413 وكذلك مباراة الهلال والاتحاد عام 1427ه.
- أقل المباريات جماهيرية مباراة الشباب والاتفاق عام 1412ه.
- منذ العام 1416 وحتى العام الماضي لم تخرج البطولة عن أندية الهلال والشباب والاتحاد.
- فريق القادسية صاحب أفضل إنجاز بعد صعوده مباشرة عندما تأهل للمربع الذهبي وحل في المركز الثالث عام 1423ه.
الدوري والمحترفين الأجانب
في العام الثالث من الدوري وتحديداً عام 1399 تم السماح للاعب الأجنبي بالمشاركة في الدوري الممتاز وهو ما جعل الأندية تتهافت على محترفين أجانب من العيار الثقيل للمشاركة في رفع مستوى المباريات والمنافسة وبالفعل كان لحضور اللاعب الأجنبي دوره البارز في نقل الكرة السعودية إلى أزهى عصورها واتضحت تلك المعالم بعد رحيل اللاعب الأجنبي بموسم واحد فقط، حيث تم الاستغناء عن اللاعب الأجنبي بعد نهاية موسم 1402 وحقق منتخبنا الأول بطولة آسيا لأول مرة عام 1984-1404.الفريق الهلالي كان الأكثر شهرة في جلب الأجانب فجلب الداهية وقائد منتخب البرازيل في كأس العام 78 ريفلينو وشارك مع الهلال في ثلاثة مواسم فيما جلب النصر البرازيلي الآخر ليرا وجاء الاتحاد بالألماني الداهية بوكير وكذلك برونو البرازيلي مع الشباب ومصطفى النقر مع النصر كأبرز الأسماء على الساحة إضافة إلى نجوم المنتخب التونسي الذين أبدعوا في نهائيات كأس العام 78 أمثال نجيب الإمام في الهلال والعقربي في النصر وطارق ذياب في الأهلي وعقيد مع الرياض وتميم الخزامي مع الاتحاد. وفي عام 1413 تم إقرار نظام الاحتراف من جديد على مستوى الأجانب والمحليين والذي أحدث نقلة كبيرة في عالم الاحتراف السعودي ولا زال العمل بهذا النظام إلى موسمنا هذا، وخلال هذه الفترة (الثانية) من الاحتراف لم يكن اللاعبون الأجانب على قدر كبير من المستوى في ظل العدد الكبير منهم مقارنة بمستوياتهم ولعل الذاكرة تتذكر عدد بسيط منهم كانت لهم البصمة والكلمة مع فرقهم، ويعتبر أول موسم احتراف في الفترة الثانية عام 1413 حقل تجارب لمحترفين وسقط أكثر الأندية في تعاقداتها ومر على الأندية عدد من اللاعبين لازلت تتذكرهم بإبداعاتهم وليس مجالاً لحصرهم.
الدوري بمسماه الجديد (دوري عبداللطيف جميل)
مع دخول الاستثمار على الساحة الرياضية قبل عدة أعوام وبعد عودة النظام إلى سابق عهده دخل الكثير من الشركات لكسب ود الدوري، فاستمر الدوري لأربعة أعوام ماضية تحت مسمى (دوري زين للمحترفين)، ليتغير المسمى هذا العام إلى دوري عبداللطيف جميل وسط محفزات مالية كبيرة ستساهم في رفع مستوى المنافسة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.