علماء ومسؤولون باكستانيون يشيدون بقرار إنشاء جامع الملك سلمان    #البرلمان_العربي يطالب بتحرك دولي عاجل لوقف اقتحام #المسجد_الأقصى    وكالة فضاء أمريكية تحدد "موعد ومكان" وصول الصاروخ الصيني إلى الأرض    "يويفا" يحيل ريال مدريد وبرشلونة ويوفنتوس للانضباط    الأرصاد: امطار رعدية مصحوبة برياح وزخات من البرد على 5 مناطق    أمانة الطائف تنفذ عمليات رش وإصحاح بيئي في 160 موقعاً بالطائف    روبرت كوخ: وفيات كورونا في ألمانيا تقترب من 85 ألفاً    «الرياض وإسلام آباد».. إلى آفاق أرحب    شرطة مكة تضبط 4 مقيمين لضلوعهم في سرقة منازل واستراحات    "إدارة السجون": التبرعات في "فرجت" منذ بداية رمضان بلغت 123 مليون ريال    "الطيران المدني" يُصدر تصنيفاً عن خدمات النقل الجوي والمطارات من واقع شكاوى المسافرين    ولي العهد وعمران خان يعقدان جلسة مباحثات ويوقعان على إنشاء مجلس التنسيق الأعلى السعودي الباكستاني    التعاون يعلن تجديد عقد مدربه نيستور    أقوال محمد بن سلمان خارطة طريق لمستقبل أمة    " بر الشريم" توزع 2500 وجبة إفطار صائم و 540 سلة غذائية للمستفيدين    قوميز يعايد الهلاليين ب100 هدف    حائل: ضبط «11» شخصاً خالفوا تعليمات العزل والحجر الصحي    الرياضة السعودية إلى منصات المجد والتتويج    15 مليون بحث عن لقاء ولي العهد الرمضاني    «الخارجية»: المملكة ترفض المخططات والإجراءات الإسرائيلية في القدس    أمير الرياض يرعى حفل ختام أعمال ملتقى خط الحرمين الشريفين    أمانة الجوف تنهي استعداداتها بالمتنزهات والحدائق لاستقبال الزوار خلال العيد    مشروع جامع خادم الحرمين بالجامعة الإسلامية في باكستان.. رسالة سلام وإخاء    «أسد» الهلال يكسر حاجز 100 هدف    أمير القصيم : ولي العهد برؤية المملكة 2030 هو مهندس مستقبل وطننا المتطور بالتخطيط والعمل المنظم    المرأة السعودية شريكا    30 مسجدا ينجزها مشروع محمد بن سلمان    الباش: الفرص الاقتصادية بين السعودية وباكستان ستوفر تنافسية لا تضاهى    الحقيل يوجه بإزالة الأسوار المحيطة بمقر وزارة الشؤون البلدية في الرياض    عبداللطيف الحسيني: الهلال لم يحسم دوري محمد بن سلمان    «اتحاد اليد» ينظم دورة حكام للسيدات    الرؤية والرواية    سباق العالم نحو السعودية    «نسل الأغراب».. دراما الثأر والإثارة والتشويق    الشؤون الإسلامية بحائل تنفذ برنامجاً توعوياً بأربع لغات عالمية للتوعية بخطر فيروس كورونا    زوار الحرم المكي: شكرا رجال الأمن    500 متطوع يشاركون في 25 مركزا إسعافيا بالحرم    رمضان يهدينا إلى الصراط المستقيم    #وظائف إدارية وهندسية شاغرة لدى شركة ساتورب    سمو ولي العهد ورئيس وزراء باكستان يعقدان جلسة مباحثات لتعزيز العلاقات الثنائية .. ويوقعان على اتفاق إنشاء مجلس التنسيق الأعلى السعودي الباكستاني .. ويشهدان التوقيع على اتفاقيتين ومذكرتي تفاهم    هيئة الأمر بالمعروف في منطقة مكة المكرمة تنفذ خطتها الميدانية لإجازة عيد الفطر المبارك    الفن يوثق مشاعر الوطن في ذكرى بيعة ولي العهد    من بينها البيض.. أبرز 7 أطعمة تُسبب الحساسية    ولي العهد في مقدمة مستقبلي دولة رئيس وزراء باكستان لدى وصوله المملكة    المملكة شهدت إنجازات قياسية    نجدد المحبة والولاء للأمير الشاب    الحثلان: أربع سنوات تسجل بمداد من ذهب    دوريات الأمن تبث الطمأنينة    بعد تغيير مساره.. الصاروخ الصيني يزور سماء مصر مرتين    فقدهم في حريق بجدة..مقيم يودع أطفاله الخمسة برسالة مؤثرة    وزارة الموارد البشرية: لقاح فايروس كورونا إلزاميا لحضور الموظفين لمقرات اعمالهم    80 ألف مستفيد من البرامج الدعوية الرمضانية لجمعية "أجياد" للدعوة بمنطقة الحرم    بالفيديو... متحدثة التعليم تكشف عن عدد الزيارات لمنصة مدرستي بنهاية العام الحالي    متحدث الطيران المدني: هناك لجان معنية ستُعلن الوجهات التي لا ينصح بالسفر إليها    المملكة تحظر استيراد الدواجن من 11 مصنعًا في البرازيل    المصلون يؤدون آخر صلاة جمعة في رمضان بالمسجد الحرام    شاهد.. ضبط وافدين حاولا تهريب 107 آلاف علبة سجائر داخل صهريج شاحنة تابعة لمواطن    وزير الموارد البشرية يصدر قراراً بتوطين الوظائف التعليمية بالمدارس الأهلية والعالمية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مشكلة العصر.. التي أرعبت النساء!!
تكيسات المبيض.. المرض اللغز..
نشر في الجزيرة يوم 06 - 10 - 2011

يعرف تكيس المبايض أو تكيسات المبيض بأنه حدوث أكياس صغيرة جداً (بضعة ملليمترات) في المبيض تتميز بتموضعها على حواف المبيض، حيث إنها كانت مشاريع حويصلات تبويضية تحركت من داخل المبيض إلى سطحه لتنفجر وتخرج منها البويضة لتلقفها قناة فالوب إلا أن ذلك لم يحدث، فأحاطت الحويصلات نفسها بطبقة خلايا سميكة (تكيست) وأخذت شكل العقد (مثل حبات اللؤلؤ)، وهذه الخلايا تفرز بعض الهورمونات الذكورية التي تسبب نمو شعر الوجه والجسم وحب الشباب وأيضاً تساقط الشعر. ويؤدي مرض تكيس المبايض إلى حدوث اضطراب في عملية الإباضة الطبيعية بسبب خلل هرموني في الجسم، وقد يكون متزامناً مع عدة أعراض تظهر معاً على المريضة وحينها تسمى (متلازمة تكيس المبايض) مثل اضطرابات الدورة الشهرية وازدياد وزن الجسم وظهور الشعر الخشن في مناطق مختلفة من جسم المرأة، وتساقط شعر الرأس لدرجة الصلع الذكوري في بعض الحالات المتقدمة، وأحياناً لا يكون للمرض أي أعراض ويمكن اكتشاف وجوده مصادفة أثناء الفحص الروتيني للمريضة.
مدى انتشار تكيس المبايض ونسبة ظهوره
مرض تكيس المبايض يعد من الأمراض النسائية الشائعة جداً، وتتفاوت الإصابة به من بلد إلى آخر، ويتراوح المعدل العام لنسبة الإصابة به من 5-10% وهناك تزايد لهذه النسبة من دون معرفة أسباب ذلك، ولكننا نعتقد أن النسبة في بلادنا أكثر من ذلك بكثير، لذا بدأنا في إجراء أبحاث بالتعاون مع أطباء الجلد والغدد الصماء لتحديد النسبة الحقيقية في مجتمعنا والبحث عن أسباب خاصة بنا.
أسباب حدوث التكيس
الأسباب الحقيقية لظهور مرض تكيس المبايض غير معروفة، ويعتقد أن هناك طبيعة وراثية للمرض، ويعتقد بأن الجين المسبب من النوع السائد والموروثة الجينية للمرض غير مكتشفة حتى الآن، وأكثر الأعمار إصابة بهذا المرض سن المراهقة.. حيث تحدث زيادة سريعة للوزن في هذا العمر وكذلك تحدث تغيرات هرمونية سريعة أيضاً.
بعض الدراسات تبين أن فعالية مستقبلات هرمون الإنسولين في خلايا الجسم هي السبب، حيث تقل مقدرة الإنسولين على حرق الجلوكوز فيزيد إفراز الإنسولين وتبدأ الدائرة المغلقة. والنظرية السائدة منذ عدة عقود وهي إفراط الغدة النخامية في إفراز هورمون LH الذي يزيد حوصلة البويضات ويقلل نسبة إنتاج الإستروجين من البويضات النامية لم يتم إثباتها بعد.
أعراض المرض
أعراض المرض متفاوتة جداً وغالباً ما يتم تشخصيه بالاعتماد على صورة المبيض بالموجات فوق الصوتية وذلك بوجود 10-12 بويضة بحجم 8-10 ملم منتشرة في محيط المبيض في شكل عقد اللؤلؤ String of pearls، كذلك يحدث تضخم في حجم المبيض حيث يزداد حجمه مرة ونصف إلى ثلاثة مرات عن الحجم الطبيعي وهنا يجب أن نفرق بين (التكيس) و (أكياس المبيض) التي قد تصل إلى أحجام كبيرة وليس لها مكان محدد بالمبيض، وقد تكون في بعض الأحيان غير حميدة، ولا ننسى أن في أكثر من 10% من الحالات يبدو المبيض طبيعياً - بالتصوير التلفزيوني - رغم ثبوت المتلازمة هورمونياً وسريرياً. أما الأعراض الباقية فهي:
1- اضطراب في الدورة الشهرية.. وهذا الاضطراب قد يكون على شكل انقطاع تام أو تباعد في الدورة، فكلمة الانقطاع قد يكون أولياً أو ثانوياً معتمداً على درجة التكيس وعمر المريضة وقت إصابتها بالمرض.
2- ضعف واضطراب في عملية التبويض.. وهذا يؤدي إلى تأخر الحمل وحالات عقم أولية أو ثانوية.
3- زيادة في الوزن.. حيث يكون معدل الكتلة الجسدية BMI )30 وعادة تكون الزيادة في الوزن متمركزة في الجذع والأطراف وهذا يحدث بسبب اضطراب في مستوى الدهنيات في الجسم ومنها مادة Leptin
4- ظهور شعر خشن في مناطق مختلفة من جسم المرأة ومنها الذقن ومنطقة الشارب وكذلك أسفل البطن والصدر، وهذا يحدث نتيجة إفراز هورمونات ذكرية من الحويصلات الصغيرة في سطح المبيض.
5- زيادة نسبة الإصابة بحب الشباب وتصبح البشرة دهنية.
6- الإجهاض المتكرر عند حدوث الحمل قد يكون بسبب ارتفاع هورمون LH في الدم، لذلك فإن مريضات التكيس هن الأكثر حوجة للمثبتات البروجستيرونية.
7- قد يصاحب المرض ارتفاع في ضغط الدم وكذلك مرض السكري، وهذا لاحظناه عند الفئة الأكبر عمراً مع زيادة مستوى الدهون بالدم، وهذه الفئة معرضة أيضاً لأمراض القلب والشرايين مستقبلاً وبعد سن الخمسين.
وليس واضحاً تماماً التغيرات التي تحدث في تكيس المبايض، ولكن أهمها هي ارتفاع مستوى هرمون الإنسولين في أكثر من 50% من الحالات، وهذا الهورمون يفرز من غدة البنكرياس ووظيفته الأساسية هي التصاقه بغشاء الخلية ومن ثم يحمل جزيئات الجلوكوز ويمررها من الدم إلى داخل الخلايا التي تقوم باستخدامها لإنتاج الطاقة، أما في حالة تكيس المبايض فهذه الجزيئات تكون غير قادرة على القيام بهذا العمل رغم التصاقها الطبيعي بجدار الخلية مما يعطي هذا الوضع إيعازاً لغدة البنكرياس بالاستمرار بفرز الهرمون لتعويض نقص الفعالية، وبالتالي يرتفع مستوى الهورمون بالدم، فتبدأ الدائرة المغلقة التي توصلت الدراسات لكسرها بحبوب تنظيم السكري في الدم مثل أفانديا Avandia وجلكوفاج Glucophage.
تشخيص تكيس المبايض
تشخيص المرض ليس بالأمر الصعب في الوقت الحالي ويعتمد على ثلاثة عوامل.. أولاً.. الفحص السريري للمريضة ومشاهدة الأعراض المذكورة سابقاً، وثانياً بعض الفحوصات المخبرية مثل ارتفاع هرمون LH، وارتفاع في مستوى هرمون الإنسولين رغم أن مستوى السكري في الدم طبيعي، وارتفاع مستوى هورمون الحليب في بعض الحالات، وارتفاع هرمون الاسترادايول والاسترون، وانخفاض مستوى مستقبلات الهورمونات الجنسية، وأحياناً يكون المرض مصاحباً لاضطرابات في هورمونات الغدة الدرقية التي قد يكون نتيجة لاضطراب الغدة النخامية وارتفاع TSH، وحديثاً اكتشف ارتفاع في مضادات Mullerian Hormone في حالة التكيس.
وثالثاً.. إجراء فحص بالموجات فوق الصوتية على البطن أو المهبل ويفضل الفحص المهبلي لدقته حين تصل دقة التشخيص فيه إلى 100% بينما تكون هناك احتمالات الخطأ في الفحص البطني بنسبة 30 %.
المضاعفات بعيدة الأمد لتكيس المبايض
ننوه هنا أن هذه المضاعفات قد لا تحدث إلى لمن لهن القابلية لها، أو في حالات التكيس المزمن لسنوات طويلة من دون علاج وهي مرض السكري، وتغيرات الخلايا في بطانة الرحم.. إبتداء من النشاط الزائد فيها بسبب تعرض الرحم المستمر لهورمون الإستروجين، وبعض أمراض القلب والشرايين بسبب زيادة الدهون بالدم، وأخيراً اضطراب الدهون في الجسم وإفراطها.
علاج تكيس المبايض
يعتمد علاج مرض تكيس المبايض على علاج الأعراض المصاحبة وحالة كل مريضة على حدة حيث لا يوجد علاج خاص لهذا المرض.
1- اضطربات الدورة الشهرية.. يمكن معالجتها باستخدام حبوب منع الحمل أو حبوب البروجيسترون بانتظام في النصف الثاني من الدورة ولمدة يحددها الطبيب.
2- ظهور الشعر الخشن.. وهذا يتم بأخذ حبوب مضادة للهورمون الذكري ولكن هذه العلاجات تتطلب فترة من 6-8 أشهر لتعطي نتائج وتحتاج لمتابعة ولهذا ينصح باستخدام الطرق الأخرى لإزالته لحين بدء العلاجات الهرمونية في العمل، وقد أثبتت حبوب منع الحمل (دايان) فعالية في تخفيف حب الشباب وشعر الوجه وكذلك تنظيم الدورة الشهرية.
3- زيادة الوزن.. فهناك رابط قوي جداً بين زيادة الوزن والمرض، وكلا الأمرين يؤديان إلى بعضهما إذ إن زيادة الوزن ممكن أن تترافق مع اضطراب في الهورمونات وهذه بدورها تزيد من التكيس والعكس صحيح، إذ يمكن أن تكون الاضطرابات الهرمونية هي السبب في ازدياد الوزن لذا ينصح باستخدام البرامج الغذائية وإجراء التمارين الرياضية لتخفيف الوزن لكي يتوازن هذا الاضطراب الهرموني.
4- العقم.. ويقسم علاج العقم إلى نوعين.. العلاج الدوائي والعلاج الجراحي، فالعلاج الدوائي يعتمد على فعالية الحبوب المنظمة للسكر في كسر الحلقة المغلقة في متلازمة التكيس، حيث إنها تزيد قدرة الإنسولين على حرق الجلوكوز مما يزيد من استجابة المبايض للعلاجات المنشطة، ويجب الاستمرار على هذه العلاجات لمدة تترواح بين 3-12 شهراً وهذه الفترة تعتمد على مستوى هورمون الإنسولين، وكذلك يساعد هذا العلاج على عدم حدوث استجابة مفرطة عند استخدام إبر أو حبوب تنشيط المبايض، ويذهب بعض الأطباء إلى استخدام هذه الحبوب خلال فترة الأشهر الأولى الذي قد يؤدي إلى تقليل نسبة الإجهاض في هذه الفترة. وفي حالات تأخر الإنجاب يقوم الطبيب بإعطاء المريضة أدوية تنشيط الإباضة إما على شكل حبوب Clomid أو حقن الهورمونات (FSH, LH) مع المراقبة الدقيقة للمبايض عن طريق الموجات فوق الصوتية لتفادي تهيج المبايض ولتحديد أيام الإباضة.
5- العلاج الجراحي.. الذي كان في الماضي يعتمد على استئصال جراحي لجزء من المبايض وهذه تحتاج إلى فتح بطن المريضة مما قد ينتج عنه التصاقات والتي تؤدي بدورها إلى العقم ولم يعد لهذه العملية أي استخدام في الوقت الراهن. أما العمليات الحديثة فهي تجرى بإحداث تثقيب للمبايض عن طريق المنظار البطني، وتصل نسبة نجاحها من 50-70 % إذا تم إجراؤها بدقة على يد متخصص مقتدر (Ovaman Drilling)، وقد تزداد هذه النسبة بإعطاء Clomid بعد العملية.
* د. سلمى جعفر - استشاري أمراض النساء والولادة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.