مكة:‬ إغلاق 8 محلات لقطع غيار السيارات المستعملة    رابطة العالم الإسلامي تكرّم الفائزين في المسابقة السنوية لصغار حفظة القرآن الكريم في باكستان    3.566 إصابة جديدة بفيروس كورونا في الإمارات    تراجع أسعار الذهب اليوم فى السعودية.. وعيار 21 عند 195.69 ريال    «الملكية الفكرية»: ضبط 11620 مادة منتهكة للحقوق الإبداعية    محاكمة ترمب في 8 فبراير    ضبط طنين ونصف من الليمون الفاسد بالدمام    التحالف: اعتراض صاروخ أطلقه الحوثيون تجاه الرياض    استهداف مطار بغداد الدولي بثلاثة صواريخ    وسط حضور كثيف نادي الطيران ينشر ثقافته ب #الأحساء    الحوار الوطني صلاح وإصلاح ونقلة للتعولم    المدينة المنورة مدينة صحية    رابطة العالم الإسلامي ترحب بالمشروع الأممي المعزز لثقافة السلام والتسامح    "الأرصاد" تنبه: رياح نشطة وأتربة مثارة على منطقة المدينة المنورة    3 آلاف مبادرة من"تطوعية الأحمر" خلال كورونا    559 وفاة ونحو 21 ألف إصابة بكورونا في روسيا خلال 24 ساعة    وزير الدفاع الأمريكي يستهل مهامه بمكافحة كورونا    تعّرف على أبرز المباريات العربية والعالمية اليوم السبت    ألمانيا تسجل 16417 إصابة جديدة بكورونا    لجنة التنمية الاجتماعية ب #عرعر تنظم سباقاً للخيل    «نيوم» تعلن عن دورات تدريبية للباحثين عن العمل والذين على رأس العمل    الصحف السعودية    المعلمي: لا مبرر لاستخدام العنف في التعبير عن وجهات النظر    وزير الخارجية: متفائلون بعلاقات ممتازة مع أميركا    انخفاض بطالة السعوديين إلى 14.9% في الربع الثالث من 2020    أمير الرياض يعزي ذوي الشهيدين الحربي والشيباني    بهدف التعرف على المواقع المرتبطة بالسيرة النبوية والاثار أكثر من 35 كشافاً من كشافة شباب مكة يزورون عسفان    كشافة شباب مكة تزور ادارة الأمن والسلامة بالشئوون الصحية    امين العاصمة المقدسة يكرم كشافة شباب مكة    رديف الجوهرة سابع ملعب في التاريخ يحتضن الديربي    الاتفاق يسابق الزمن لتجهيز دوكارا    اليابان تجدد عزمها إقامة الأولمبياد رغم الحديث عن الإلغاء    آثار مبادرة تحسين العلاقة العمالية    للمرة الثالثة..كورونا يؤجل فيلم جيمس بوند    الجامعات السعودية نحو آفاق مستقبلية أرحب    أكاديميون ومشايخ: الأثيوبي أفنى عمره لخدمة العلم والطلاب    "المسعودي" يُهدي كتابه إدارة الأزمات إلى أمين العاصمة المقدسة    مشوار الحياة    داء الحسد وخطورته    زيادة رخص التقييم العقاري.. وتوزيع المنشآت حسب الاحتياج    السفير الرويلي يبحث مع مسؤول فرنسي سبل تعزيز العلاقات    الملازم أول الأخصائي إياد في عش الزوجية    بريطانيا.. سلالة كورونا المتحورة أشد فتكا    سي إن إن: إيفانكا ترمب وزوجها من البيت الأبيض إلى شقة بالإيجار!    محمد بن عبدالعزيز يعزي بوفاة شيخ آل وبران بمحافظة الريث    سمو نائب أمير منطقة الرياض يعزي ذوي الشهيدين الحربي والشيباني    خادم الحرمين الشريفين يهنئ رئيس جمهورية أفريقيا الوسطى بمناسبة إعادة انتخابه لفترة رئاسية جديدة    انفجار في محطة بجنورد للبتروكيماويات شمال شرق إيران    "ساما" و"الموارد البشرية" توقعان مذكرة تعاون لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب    "الصحة": تسجيل 213 إصابة جديدة بفيروس كورونا وشفاء 188 ووفاة 4 حالات    خطبتا الجمعة من المسجد الحرام والمسجد النبوي    "التجارة" تعزز منظومة التشريعات بإصدار ودراسة أكثر من 20 نظاما خلال 2020    رسمياً.. إعلان موعد سحب قرعة مجموعات دوري أبطال آسيا 2021    رابطة العالم الإسلامي تدين التفجير الانتحاري الإرهابي المزدوج في بغداد    يا تطلقني يا تطلقها !    الخوارج شرار الخلق    #أمير_تبوك يستقبل مدير فرع #وزارة_العدل بالمنطقة    أمانة جدة تنجز 6 مشروعات لتصريف مياه الأمطار خلال 2020    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعضهم لجأ الى الإنترنت لتسويق خبراته . في سورية الپCV أهم من الشهادة
نشر في الحياة يوم 09 - 12 - 2005

أولى الشباب السوري اهتماماً بكتابة الپ"سي في"أو السيرة الذاتية باعتبارها أداة فاعلة لاقتناص الوظيفة المناسبة التي تلبي طموحاته من سوق العمل، بما توفره من قدرة على الترويج لمهارات الشاب وانجازاته. وخضع بعضهم لدورات متخصصة لكسب الدراية والخبرة اللازمتين في إعداد سيرهم الذاتية وتصميمها.
وبينما اعتبر مديرون ان السيرة الذاتية Curriculum Vita واختصاراً cv بمثابة مادة تسويقية لخبرات صاحبها ومهاراته تصاغ في شكل علمي وواقعي وتراعى فيها عناصر التشويق وجذب الانتباه، عرفها لغويون على أنها تقرير شخصي يختصر معلومات صاحبها ومؤهلاته وتحصيله العلمي.
يقول سامر 25 عاماً، خريج معهد طب أسنان انه لجأ الى قريب له يعمل في دولة الامارات لدى شركات اجنبية لإخراج سيرته الذاتية، وبذلك حظي برعاية مسؤول التوظيف في مجموعة صناعية اثناء اجراء فحص المقابلة"التي اقتصرت على بعض الاشخاص الذين لفتت سيرتهم الذاتية اهتمام المسؤول". وأضاف:"ضمّنت الcv الخاص بي، اضافة الى الاوراق الثبوتية المطلوبة، مثل آخر شهادة علمية حصلت عليها، وموجزاً عن هواياتي الشخصية وخبراتي في مجال العمل المطلوب والدورات التأهيلية التي اتبعتها سواء لرفع مستوى لغتي الانكليزية ام لتطوير مؤهلاتي في علوم الكومبيوتر... والنتيجة انني حصلت على وظيفة".
في المقابل، فشل عبد الحميد 27 عاماً في التعريف بنفسه عبر سيرته الذاتية التي اقتصرت على ذكر معلومات شخصية لم تبرز مهاراته في الوظيفة المطلوبة كمحاسب، والتي سبق له ان مارسها."لم أنتبه الى ان سيرتي ستسبقني الى صاحب العمل ليكوّن فكرة عني وانها وسيلة فاعلة للحصول على وظيفة... عليّ ان أسوق نفسي بطريقة افضل من ذلك في المرة المقبلة. فالشهادة الجامعية ليست كل شيء للخروج من سوق البطالة".
ويؤثر معظم أرباب العمل ملء نماذج مطبوعة مسبقاً عن السير الذاتية لطالبي الوظائف"تحسباً لجهل بعضهم بالبيانات المطلوب ذكرها"، بحسب قول أحدهم. إلا أنّ الطريقة الآخذة في الانتشار حالياً هي إعطاء هامش اكبر من الحرية في ملء طلبات التوظيف لذكر المعلومات التي يعتقد صاحبها أنها مفيدة.
وپ"لمعت"في ذهن جهاد 27 عاماً، خريج كلية الاقتصاد فكرة"مربحة"تقضي بإقامة دورات لتعليم اصول وقواعد كتابة السيرة الذاتية وفق نماذج وأساليب متعددة ترضي أذواق طالبي التوظيف وتلبي احتياجات المتقدمين اليهم، وذلك عبر الاستعانة باختصاصيين في علم النفس والتربية والاقتصاد."وبالفعل استقطبت الدورة ثلاثين متدرباً هدف معظمهم التقدم الى مسابقات تعلن عنها شركات اجنبية وعربية خليجية في شكل دوري لطلب متعاقدين معها".
حوى منهاج الدورة نماذج واختبارات عن السيرة الذاتية والاخطاء الشائعة اثناء اعدادها مع تطبيقات على برامج الكومبيوتر لاجراء التصاميم، وأساليب البحث عن وظيفة بما يتناسب مع دراسة اتجاهات السوق والخصائص الواجب توافرها في طالب العمل وأوجه القصور والقوة في مهاراته المهنية. وتطرقت الى تعريف المقابلة الشخصية ومتطلباتها ومقاييس نجاحها وتطوير مهارات الاتصال.
وعدد لؤي، احد المدرسين في الدورة، العناصر الرئيسة الواجب توافرها في أي سيرة ذاتية:"يجب ألا تغفل ذكر المعلومات الشخصية والحال الاجتماعية والعنوان وأرقام الهواتف والبريد الالكتروني ومعلومات عن التحصيل الاكاديمي ومجال الخبرة العملية المكتسبة والمهارات من اعمال سابقة والمكافآت والامتيازات المحققة، ان وجدت، على ان ترتب في شكل منطقي وتخرج بطريقة أنيقة وشيقة وتذيل باسم وتوقيع المرسل".
ونصح لؤي الشباب بإيلاء اهمية خاصة لسيرهم الذاتية لأنها مرآة عن صاحبها"ولا بد من ان تصاغ بأسلوب لغوي وفني سليم باستخدام العبارات القصيرة الموحية التي تبين عناصر القوة والاهتمام في جهة العمل ومتطلباتها. ويفضل ان تطبع على كومبيوتر بحجم صفحة واحدة او صفحتين كحد اقصى من الورق الجيد".
ويفضل بعض الاختصاصيين إرفاق الپ"سي في"برسالة توضيحية عن الخدمات التي يمكن تقديمها لرب العمل والاهداف المهنية اضافة الى توضيح الاسباب التي دفعته الى التقدم بطلب وظيفة معينة من دون غيرها، في شكل جلي ومباشر.
ولجأ بعض الشباب الى مواقع الانترنت التي تستضيف صفحات مجانية لعشاق الشبكة لإنشاء مواقع خاصة بهم وبسيرهم الذاتية من اجل تسويق مؤهلاتهم العلمية وخبراتهم امام المتصفحين"عسى ان تقع عين احدى الشركات على محتويات الموقع وتقتنع بما أملكه من مهارات فتبادر الى الاتصال بي"، وفق قول البلوغر احمد الذي اسس مدونة شخصية له واكتفى بكتابة سيرته الذاتية من دون تجديد الموقع بخواطر وانطباعات ذاتية، كما هي العادة المتبعة للمدونين على الانترنت.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.