وزير الدولة للشؤون الخارجية : إيران تهدد المنطقة برمتها ولم يعد من الممكن تحمل عدوانيتها    الاتحاد يواصل صدارته لدوري السلة    التعاون والرائد إلى دور ال 16 من بطولة كأس خادم الحرمين الشريفين لكرة القدم    غدًا.. الدرعية تشهد إقامة "نزال الدرعية التاريخي" للملاكمة بين الملاكمين المكسيكي رويز والبريطاني جوشوا    لقاء توجيهي لمنسوبي فرع الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف بالمدينة المنورة    المؤسسة الأهلية لمطوفي حجاج الدول العربية تناقش خدمات حجاج العراق والمغرب والأردن    84 % من شباب المملكة لديهم رغبة للعمل التطوعي    وزير العمل يُطلق البوابة الإلكترونية ل "العمل الحُر" ب 123 مهنة    «الحج»: إصدار 1.647.662 تأشيرة عمرة.. ووصول 1.38 مليون معتمر    أمانة حفر الباطن تحتفي بمبادرة التطوع البلدية    سعود بن خالد يشيد بجهود المتطوعين والمتطوعات بالمدينة المنورة    ضبط 4290776 مخالفاً لأنظمة الإقامة والعمل وأمن الحدود    "سامبا كابيتال": تخصيص كامل حتى 1500 سهم للفرد في "أرامكو"    اختتام أعمال مؤتمر علم النفس الرياضي بجامعة حفر الباطن    انطلاق مسابقة المزاين بمهرجان الملك عبدالعزيز للصقور.. الخميس    معرض للغة العربية والذكاء الاصطناعي بجامعة أم القرى بعد غد    مسلح يطلق النار في قاعدة عسكرية بفلوريدا    إمام الحرم المكي: حماية الذوق العام من مقومات النهضة    "تداول" تعلن عن تاريخ إدراج شركة الزيت العربية السعودية (أرامكو السعودية)    المسحل: نشكر القطريين على حسن الضيافة.. وحسابات النهائي مختلفة    اليوم تستكمل مواجهات الدور 32 لكأس الملك ب5 مباريات    بلدية محافظة تيماء تواصل تنفيذ المشروعات التطويرية    جهات عليا تُمهل «العمل» 60 يوماً لتحديد المهن الحرجة ونسب التوطين فيها    مقتل قيادي حوثي و9 من مرافقيه في كمين للجيش اليمني بصعدة    سفير المملكة لدى المكسيك يشارك في احتفال تأسيس لجنة الصداقة البرلمانية السعودية المكسيكية    الرياض تحتضن أكبر مهرجان دولي للموسيقى    واشنطن تنشر صوراً لصواريخ إيران المصادرة قبل وصولها للحوثي    بيان من “شرطة جازان” حول ما يتم تداوله عن مقتل طالبة بعد اغتصابها    “الصحة”: بيع المضادات الحيوية بدون وصفة طبية مخالفة وهذه عقوبتها    حالة الطقس المتوقعة اليوم الجمعة    السفير المعلمي يستقبل رئيس الهيئة العامة للإحصاء    الممثلون الرسميون لقادة دول مجموعة العشرين "الشربا" يعقدون اجتماعهم الأول في الرياض            وزير الثقافة    جماعية عقب مراسم التوقيع    الإصابات تحرمه من الرباعي        استقبل رئيس مجلس علماء باكستان ووزير الشؤون الإسلامية الجيبوتي    من اجتماع مجلس إدارة جمعية الإسكان        مصادر: “نيابة جازان” أوقفت فتاة كانت مرافقة ل”بشرى” يوم وفاتها    المستقبل يمكن الوصول إليه    ولي العهد يبعث برقية تهنئة لساولي نينستو    نائب أمير مكة يناقش أعمال التوسعة الثالثة للحرم    الأمير جلوي بن عبدالعزيز يتسلم الرؤية العمرانية لمدينة نجران    العراق.. ومخاوف الحرب الأهلية    وزير الصحة يقف ميدانياً على أداء مستشفيات ومراكز تبوك    ما سر الوثيقة التي أهداها وزير الصحة لأمير تبوك؟    أخضر جميل.. طار لنهائي الخليج    طبرجل.. الدفاع المدني ينقذ يد طفلة من «الفرم» (صور)    إلاّ مزاج المدخنين..!    أمير نجران يبحث مع القصبي تعزيز التنمية    محافظ الخرج يطلق مبادرة “نافع” لتنظيم العمل التطوعي في مدن وقرى المحافطة    سمو أمير منطقة القصيم يستقبل مدير ومنسوبي تعليم المنطقة بمناسبة احتفائهم بذكرى البيعة الخامسة    فنون أبها تحتفي بالبيعة في الحرجة    الملك سلمان يبعث دعوة للملك حمد آل خليفة لحضور اجتماع مجلس تعاون دول الخليج 40    نائب أمير مكة يواسي أسرتي أبو مدين وآل الشيخ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزير الأوقاف يمنع قراءة القرآن من الجوّال في التراويح
نشر في عاجل يوم 23 - 09 - 2007

أصدر وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد بالسعودية الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ قراراً بمنع الأئمة من قراءة القرآن الكريم في صلاتي التراويح والقيام عبر جهاز الهاتف الجوال (النقال).
ويأتي هذا المنع بعد الجدل الذي أثير الأسبوع الفائت حيث أثار إمام لصلاة التراويح في أحد المساجد السعودية جدلا بين المصلين، بسبب استعانته بالتقنية الحديثة في قراءة القرآن الكريم، وذلك من خلال قراءته للآيات الكريمة خلال الصلاة من جواله الخاص بعد أن قام بتحميلها عليه.
الجوال ليس مصحفاً
وحول آراء العلماء في ذلك التصرف يرى الدكتور علي بن حمزة العمري، رئيس جامعة مكة المكرمة المفتوحة وأستاذ الفقه الإسلامي، أن "الجوال ليس مصحفاً ولا يدخل في حكم المصحف"، مشيراً إلى جواز الدخول بهذا الجهاز إلى دورة المياه وكذا حمل الحائض له مما يجعل حكمه مختلفاً عن حكم المصحف.
وبين في حديثه ل"العربية.نت" أن "جهاز الجوال يعد في أساسه وسيلة لتذكر الآيات والنظر إذا احتاج الإمام إليه واضطر لحمله فيحمله من باب التذكر فقط، موضحاً أن "المنصوص عليه في الفقه هو حمل المصحف في الصلاة حيث أن له خصوصية ليست موجودة في غيره".
حكم حمله الكراهة
وأشار إلى أن "بعض الفقهاء كرهوا حمل المصحف والقراءة منه أثناء الصلاة لاحتياج حمله إلى نوع من الحركة"، مبيناً أن "حمل جهاز الجوال يحتاج إلى نفس الآلية من حركة المصلي، وهذا ما يوقع حمله في حكم المكروه".
وأضاف: "كون جهاز الجوال آلة الكترونية، فيتطلب بالتالي حركة كثيرة تنافي المقصد من الصلاة وهذا الأمر يرتبط بحمل جهاز الجوال". مؤكداً أن الإمام لو كان حافظاً فهو خيراً له في ذلك، وإن اضطر لحمل جهاز الجوال والقراءة منه فلا حرج، أما إذا كان هذا الفعل ديدنه دائماً فقد يصل الحكم الشرعي إلى الكراهة.
وبين العمري أن الفقهاء يرون بعمومهم أنه ينبغي للجماعة أن يقدموا للإمامة في الصلاة أقرأهم لكتاب الله تعالى وهم إن فعلوا ذلك استغنى الإمام عن الحركة في حمل المصحف أو غيره ونحو ذلك في الصلاة.
لا مانع
من جهته، اعتبر الدكتور علي بن سعيد الغامدي، أستاذ الفقه بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة، أن حمل جهاز الجوال والقراءة منه أثناء الصلاة جائز شرعاً. وأشار، ل"العربية.نت" إلى أن "الأولى أن يقرأ الإمام القرآن الكريم من المصحف أثناء الصلاة"، مشيراً إلى أنه "لا شيء عليه إن قرأ آيات القرآن من جهاز الجوال".
وقال: "لا مانع من الاستعانة بالمصحف أو الجوال في القراءة في الصلاة"، مشيراً إلى جواز الاستعانة بالجوال ولا تبطل صلاته سواء كان يحفظ القرآن أم لا".
يشار إلى أن الإمام الشافعي قال في حكم قراءة القرآن الكريم أثناء الصلاة من المصحف أنها "لا تبطل الصلاة"، مشيراً إلى أن هذا مذهبه ومذهب مالك وأبي يوسف ومحمد وأحمد، وفي مقابل ذلك يرى الإمام أبوحنيفة: أن الصلاة تبطل في حال تم القراءة من المصحف.
لشيخ سامي بن عبدالعزيز الماجد استاذ الفقه وعضو هيئة التدريس بكلية الشريعة بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية أوضح أن هذا المنع هو تحوط من وزير الشؤون الإسلامية ، بهدف منع الاخطاء التي قد تقع بسبب الأخطاء التي تضمها هذه المصاحف الإلكترونية مثل الأخطاء في الرسم العثماني أو في عدم وجود بعض الكلمات.
وبين في حديثه ل"العربية.نت" أن الاعتماد على هذه الإجهزة قد يصرف الأئمة عن حفظ القرآن الكريم، مشيراً إلى أن ذلك المنع يؤكد على الأئمة حفظ القرآن الكريم عن ظهر قلب.
وبين بأن هذا المنع هو سياسة شرعية أكثر من كونها مخالفة شرعية، مشيراً إلى أن تلاوة القرآن من المصحف الإلكتروني لا يعد محظوراً شرعياً.
وأوضح بأن المصاحف الإلكترونية أو الأجهزة الإلكترونية التي تضم آيات القرآن الكريم لا تعتبر مصحفاً في ذاتها ولا تأخذ حكم المصحف لأن إذا أغلق الجهاز أو تم انتهاء البرنامج ينتهي ظهور الآيات، وبالتالي لا يأخذ حكم المصحف المعروف لدى الناس وهو المحسوس الورقي.
_______________________
تعليقات الزوار
عبدالعزيز البليهد
للاسف كلها مسائل اجتهاديه ..
لكن من له حق الاجتهاد لم يبرز رائيه ..
لدينا سماحة المفتي الوالد عبدالعزيز بن عبدالله ال الشيخ .
وكذلك هيئة كبار العلماء حفظهم الله ..
فهل رجع معالي وزير الاوقاف والشؤون الاسلاميه اليهم واستانس برائيهم ..
هو مكلف من ولاة الامر وهم ايضا مكلفون ويجب ان يكون قدوه لغيره بالرجوع اليهم فيما استشكل من مسائل ...
اعتقد هم من لهم الراي الفصل في هذا ...


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.