إن لم... فمن..؟!    كانت 1.4 مليار أصبحت ترليون!    هيبة أمريكا.. إلى أين؟    عراق ولبنان.. لا طهران أو أصفهان!    داكوستا يفجر أزمة بالمغادرة    عقد الزواج الإلكتروني    تخبيط!!    حرمان الأطفال والمراهقين من النوم الجيد    صدامات أمام البرلمان اللبناني    كارينيو يحتفي بالفرسان    «الأرصاد» تتوقع هطول أمطار على الرياض والشرقية    البلايلي يترك الأهلي.. والرباعي يواصل التأهيل    «حماية المستهلك»: على شركات التبغ توضيح سبب تغير الطعم والجودة بعد «التغليف الجديد»    أمير الباحة: الشباب لديهم قدرات في كل المجالات    الملك وولي العهد يعزيان رئيس النيجر في ضحايا الهجوم الإرهابي    «عقود رقمية» لخدمات الاتصالات والتنفيذ خلال 90 يوما    اليمن: الحكومة تدعو للضغط على ميليشيا الحوثي لوقف انتهاكاتها ضد المدنيين    «الأحوال المتنقلة» تقدم خدماتها في 92 موقعاً    شرطة مكة تلقي القبض على أحد المتورطين بالاعتداء على المركبات    (156143) زائراً ل "كتاب جدة" منذ انطلاقه حتى اليوم    ملتقى مكة الثقافي يطلق مبادرة بيان لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها    وزير الحج والعمرة يستقبل وزير الإدارة الإقليمية واللامركزية بجمهورية بوركينا فاسو    116 مليار ريال تسهيلات بنكية للشركات الصغيرة والمتوسطة    بالفيديو.. وزراء المالية والاقتصاد والاتصالات والنقل لمنسوبي الإسكان: “بيّض الله وجيهكم.. أسعدتم الأسر”    العاهل الأردني يلتقي رئيس قوات الدفاع الأسترالية    رئيس الجمهورية القيرغيزية يصل الرياض    القوة الأمنية الفلسطينية في لبنان تتخذ إجراءات أمنية مشددة في مخيم شاتيلا قرب بيروت    وزارة الحرس الوطني تعلن توفر وظائف على بند الأجور    الرئيس المصري يطالب باتخاذ موقف حاسم تجاه الدول الداعمة للإرهاب    حماية المستهلك: يجب على شركات التبغ توضيح سبب تغير الطعم والجودة    تحت رعاية خادم الحرمين .. انطلاق فعاليات مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل    انطلاق برامج تدريبية لمنسوبي إمارة الجوف    أمير الشرقية ورئيس اتحاد السيارات يتوجان الفائزين في رالي الشرقية    وظائف إدارية شاغرة بالقوات الجوية الملكية    3 فرق سعودية تشارك في بولو الحبتور بدبي    العميد.. 3 سنوات بلا انتصار على «العنابي» في الدوري    فوز ممثل المملكة بالمركز الثالث في مسابقة تونس العالمية لحفظ القرآن الكريم    محافظي رابغ والجموم نيابةً عن رئيس ملتقى "اصدقاء الشريف الراجحي" يكرمان الفنان عبدالله رشاد و الشاعر ضياء خوجة.    التجارة تحذر من هذا النوع من نشافات الملابس قد يؤدي إلى الحرائق    على مدار سنوات.. مُسن يوزع المشروبات الساخنة مجاناً على رواد مسجد قباء (صور)    أمانة عسير توقع 8 عقود استثمارية مع موبايلي    سمو أمير الشرقية يلتقي القنصل العام للولايات المتحدة الأمريكية بالظهران    الأمير خالد الفيصل يشارك في منتدى "شباب العالم" بشرم الشيخ نيابة عن خادم الحرمين    إيداع أكثر من ثلاثة ملايين وثمان مئة ألف ريال في حسابات مستفيدي جمعية آباء    خادم الحرمين الشريفين يهنئ السيدة سانا مارين بمناسبة انتخابها رئيسة للوزراء في جمهورية فنلندا    14 ألف زائر لفعاليات مهرجان سوق الدمام الشعبي    جيسوس: أركز على مواجهة الهلال.. ولا أفكر في ليفربول    السجائر الإلكترونية تصيب المدخنين بانتفاخ الرئة    حالة الطقس المتوقعة على كافة مناطق المملكة اليوم الأحد 15122019    شرطة مكة تطيح بمحطمي زجاج السيارات المتوقفة أمام المنازل ليلا بالحجارة    احترس.. «الماء» يصبح خطراً على الصحة في هذه الحالة    أمير منطقة الرياض مستقبلاً رئيس وزراء باكستان        جانب من استقبال سموه للشيخ الخنين    مستفيدو «بناء» بالشرقية: عدنا لأدوارنا الطبيعية مواطنين فاعلين    الرقابة على دورات مياه المساجد    السلمي يكشف حكم صلاة الفريضة في البيت وعدم صلاتها في المسجد    حكم الزواج من نساء أهل الكتاب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مؤتمر قياس يواصل مناقشة قضايا واتجاهات وتطبيقات نواتج التعلم
بمشاركة مختصين عالميين ومحليين بالعاصمة الرياض
نشر في سبق يوم 02 - 12 - 2015

واصل المؤتمر الدولي الثاني للقياس والتقويم اليوم جلسات لليوم الثاني، تحت رعاية وحضور أمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز آل سعود، ووزير التعليم د. عزام بن محمد الدخيّل، وينظمه مركز "قياس" تحت عنوان "قياس نواتج التعلّم"، في قاعة الملك فيصل للمؤتمرات بفندق الانتركونتننتال بالرياض.

وبدأت أولى جلسات اليوم الثاني تحت عنوان " التقويم العالمي لنواتج التعلُّم - التوجُّهات المعاصرة والوجهات المستقبلية" قدمها الأستاذ بجامعة بترسبرغ توسون بالولايات المتحدة الأمريكية الدكتور أنتوني نيتكو.

بعدها عقدت الجلسة الثانية برئاسة عميد القبول والتسجيل بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن الدكتور عمر بن عبد الله السويلم تمحورت حول "التجارب الدولية والمحلية في قياس نواتج التعلم"، تحدث فيها عدد من المختصين والباحثين في مجال القياس والتقويم وهم رئيس المركز الوطني للقياس والتقويم الأمير الدكتور فيصل بن عبدالله المشاري آل سعود ، ووكيل وزارة التعليم للشؤون التعليمية الدكتور محمد العوهلي.

وحول تجربة مركز "قياس" في مشروع مخرجات التعلّم، تحدث خلال الجلسة مدير مركز القياس والتقويم في جامعة الزقازيق المصرية محمد المري حول "تقويم مخرجات التعليم العالي "AHELO"على المستوى الدولي " ، كما تحدث نيكولاس بزريزكو أستاذ الاحصاء بمدرسة شيكاغو لعلم النفس المهني عن مبادئ الميزان التدرُّجي في تحسين صدق تقويم نواتج التعلُّم، والأستاذ المساعد في جامعة أدرار بالجزائر عمر حوتية حول "التعاون بين الجامعات كآلية لتطوير مؤشرات قياس وتقويم نواتج التعلم"، فيما تحدثت رئيسة جامعة عفت الدكتورة هيفاء جمل الليل حول "تقويم نواتج تعلّم الطالب بناءً على القيم الأساسية للمؤسسات".

بعد ذلك عقدت الجلسات المتزامنة لليوم الثاني، حيث ترأس الجلسة الثالثة الدكتور علي الصبيحي وناقشت " قضايا واتجاهات في قياس نواتج التعلّم" حيث تحدث فيها كل من : الدكتور وليام بروزو استاذ التعليم في جامعة جورج ماسون الأمريكية حول نواتج التعليم العالمية "تصميمات ومقاييس للقرن الواحد والعشرين"، بعدها تحدث الأستاذ المساعد في قسم التربية بجامعة تريبورا الهندية راجندر براساد حول "تقويم مستمر وشامل: نحو تحقيق تقويم كلي".

بدوره تحدث الدكتور محمد الكثيري المحاضر في جامعة الدمام حول " إنجاز معايير CAEP: تحديات تواجه التعليم العالي في المملكة العربية السعودية"، بعد ذلك تحدث إبراهيم الجندي أستاذ الطب الشرعي والسموم والمكتب الفني لقطاع التعليم العالي بمصر عن "مشكلات وتحديات في تقويم طلاب الطب لقياس نواتج التعلّم"، بعد ذلك تحدث مدير إدارة الاختبارات المهنية بالمركز الوطني للقياس والتقويم الدكتور عبدالله السعدوي عن " الخصائص السكومترية للاختبار العام لمخرجات التخصصات الهندسية".

وفي الجلسة الرابعة التي ترأسها د. عبدالرحمن بن عمر البراك وناقشت " تطبيقات قياس نواتج التعلّم" تحدث فيها كل من: عضو هيئة التدريس بجامعة أنديانا الأمريكية الدكتورة جيليان كينزي عن "اتخاذ القرار المبني على الشواهد لتحسين التعليم والتعلُّم"، كما تحدث وكيل جامعة الملك عبدالعزيز للتطوير الدكتور عبدالفتاح بن سليمان مشاط عن "تطوير المخرجات التعليمية للسنة التحضيرية بالجامعات السعودية"،كما تحدث الأستاذ المساعد في جامعة الملك فيصل الدكتور محمد صمادي عن " المقاييس المباشرة وغير المباشرة لتقويم مخرجات المقررلABETدراسة حالة الإشارة والنظم EE330 "، وتحدث منسق إدارة الجودة في الجامعة الإسلامية واجد حسين عن " نظام إدارة جودة متكاملة رقمي لتقويم آلي لتوانج التعلّم التي قنّنها المركز الوطني للقياس والتقويم"، وبعد ذلك تحدثت الأستاذ المساعد في جامعة الأميرة نورة د. نجاة بابكر حول " فاعلية استخدام استراتيجية التقويم البديل لقياس نواتج التعلّم".

فيما تناولت الجلسة الخامسة "استخدام تقويم الأداء والمعايير لتوضيح قدرة الطلاب على تطبيق معارفهم"، والتي تحدثت فيها المستشارة الدكتورة سوزان جين بروكهارت من الولايات المتحدة الأمريكية.

وتمحورت الجلسة السادسة التي ترأسها الدكتور عبدالله الدوغان من جامعة الملك فيصل حول "تطبيقات قياس نواتج التعلّم" وتحدث فيها كل من : الأستاذ في جامعة المك سعود أحمد متولي عن " تصور مقترح لتحسين جودة برامج الصم وضعاف السمع بجامعة الملك سعود في ضوء قياس نواتج التعلّم" .

فيما تناول الأستاذ رضا بن الطيب الكشو من جامعة صفاقس التونسية عن "توظيف الكفاية التواصلية في قياس نواتج التعلم"، وتحدثت الأستاذة سامية المغربي المصممة والمطورة التعليمية في جامعة الأميرة نورة عن" التعليم المبني على المعايير في مجال التدريس مع الإشارة إلى إطار ميكاMMECCA للمعايير"، وتحدثت الأستاذ المساعد في كلية التربية النوعيى بمصر أسماء محمود عطية عن"أثر استخدام أجهزة برايل سينس في التقويم والاختبارات لدى الطالبات الكفيفات بالمرحلة الجامعية" .

وجاءت الجلسة السابعة عن قضايا واتجاهات في قياس نواتج التعلم" وتحدث فيها كل من : أستاذ التعليم الجامعي في مركز مالبورن لدراسات التعليم العالي في استراليا الدكتور هامش كوتس عن " تقويم نواتج تعلم الطالب"، وتحدث جوزيف أنطوني ريوس من هيئة الاختبارات التعليمية في أمريكا عن " عزل الاستجابات السريعة للطلاب منخفضي الأداء في تقويم مخرجات التعلّم تحليل يقوم على مقارنتين", وتحدث معلم اللغة بجامعة الطائف محمد عمر عن" التقويم البنائي والصدق التابع : ممارسة تنتظر التنفيذ الجاد التعليم العالي في المملكة العربية السعودية"، وتحدث طيب براهيمي الأستاذ المساعد في جامعة عفت عن" تأثير الاعتماد الأكاديمي في نواتج تعلّم الطالب "، كما تحدث الدكتورة أماني غندور الأستاذ المساعد في جامعة عفت عن "التقويم في المقرر الدراسي بوصف أداة لربط نواتج تعلم الطالب بنواتج التعلّم في البرنامج".

واختتمت جلسات اليوم الثاني للمؤتمر بجلسة ناقشت "قضايا واتجاهات في قياس نواتج التعلم" والتي ترأسها الدكتور عبدالله الخليفة وتحدث فيها كل من الدكتورة مونيكا ستيت بيرغ أخصائي مشارك في التقييم بجامعة هاواي هنولولو بالولايات المتحدة الأمريكية حول " ثلاثة أُطُر لتقويم نواتج التعلُّم تقويمًا ناجحًا" ، أعقبتها وكيلة عمادة التطوير بجامعة الملك سعود الدكتورة إقبال درندري حول "تقويم خطط التقويم"، بعدها تحدث أستاذ بجامعة الدمام الدكتور يسرى عثمان عن "واقع أساليب تقويم نواتج التعلم لدى طلبة السنة التحضيرية بجامعة الدمام وفق متطلبات الجودة والاعتماد الأكاديمي".

ثم تحدث الأستاذ بجامعة بتانة بالجزائر الدكتور السعيد عواشرية حول "اتجاهات حديثة في جوانب وأساليب قياس أداء حل المسائل الرياضية"، بعدها تحدث الدكتور زياد العبدالله من جامعة أتاتورك في تركيا عن "تأثير حجم العينة على دقة الكشف عن الأداء التفاضلي للمفردة وأثر ذلك في تقييم نواتج التعلم (النظرية الحديثة في القياس)"، بعدها تحدث الباحث ثابت حسان ثابت من جامعة جيهان والذي تحدث فيها عن " إطار مقترح لقياس جودة النظم المعرفية المعاصرة للتعليم".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.