الربيعة: مساعدات المملكة للبنان امتدادًا لدورها الإنساني المعهود    137 قتيلًا وأكثر من 5 آلاف مصاب في أحدث حصيلة ل تفجير بيروت    قطر مولت حزب الله وعرضت رشوة لإخفاء دورها!    لبنان فرض الإقامة الجبرية على المتورطين في تخزين الأمونيوم    قوات الاحتلال تعتقل خمسة فلسطينيين من محافظة رام الله والبيرة    سمو ولي العهد يهنئ رئيس جمهورية كوت ديفوار بذكرى استقلال بلاده    إصابات ووفيات كورونا حول العالم    ترمب يعتزم إقرار حزمة مساعدات اقتصادية ثانية في ظل تفشي كورونا    4 إجراءات على كبار السن ومرضى الضغط اتباعها قبل الخروج من المنزل    مودرنا تعلن سعر لقاح كورونا المرتقب    انفجار كوريا الشمالية .. حدث غامض بدون تأكيدات رسمية    الأرصاد تصدر تنبيهًا متقدمًا على منطقة عسير    جمال الطبيعة بجبال آل يحيى ينتظر قطار التنمية والسياحة    اهتمامات الصحف السودانية    البحث عن عشريني فقد في سيول وادي بيض بالدرب    انهيار أجزاء من الطبقة الأسفلتية في جازان بسبب الأمطار!    أمطار غزيرة على 5 مناطق.. اليوم    «الهلال الأحمر» توضح حقيقة مقطع سرقة سيارة إسعاف من مستشفى بجدة    «حساب المواطن» يوضح الإجراء المُتبع حال عدم توفر المستندات لإثبات الاستقلالية    البرازيل: 57.152 إصابة جديدة ب«كورونا».. و1437 وفاة خلال 24 ساعة    «الخثلان» يوضح حكم نسيان التسمية عند الذبح (فيديو)    اتساع فائض الحساب الجاري الكوري في يونيو    استراليا تطلق إستراتيجية الأمن السيبراني للعام 2020م    ترمب عن انفجار بيروت: «لا يمكن أن نقول نتيجة هجوم»    مدني #عسير : يحذر من التقلبات الجوية المصاحبة للامطار ويهيب بإتباع التعليمات والابتعاد عن الاودية.    رئيس النصر للاعبيه: "ما قصرتوا"    هل سيسهم تخفيف الاحترازات في تقليل تكاليف نقل البضائع ؟    الأهلي يستعد للديربي بعودة المؤشر وجاهزية عبدالغني    فؤاد عزب.. يتيم أزقة مكة الثائر على قانون الذات    لبنان كانت جميلة    «التجارة»: سعر المنتج على الرف شامل «المضافة»    تعرّف على «أحد» الجبل الذي يحبنا ونحبه    «رؤى» مشرفة الحافلات نجحت في مهمتها بدرجة الشرف    «شفياء» من مركز «عناية»: تفاهمنا مع الحجاج ب 6 لغات    صدارة العين في اختبار النهضة.. والبكيرية يسعى لتكرار سباعية النجوم    الدفاع المدني ينبه بالابتعاد عن مناطق الخطر    هوساوي: متابعة المنتخب تحملني مسؤولية كبيرة    فتوحي الحزم يشكو من الظلم التحكيمي أمام الأهلي    قدرات الطاقة المستمرة    حتماً سيصرخون    السعودية.. همة حتى القمة    محافظ أحد رفيدة يوجّه بمعالجة أضرار الأمطار على الفور    أعياد الله هدايا لتسعدنا وليرى نعمه علينا .. أعياد الله يطلبنا نلقاه فى صلاه خاصه ..    دياب يهدد الماس!    شباب السعودية يبدعون سينمائياً    واحترقت الأرزة..    نحن بحاجة إلى ملاعب..؟!    «وَما أَرسَلناكَ إِلّا كافَّةً لِلنّاسِ بَشيرًا وَنَذيرًا».. قراءة للشيخ بندر بليلة من الحرم المكي    مركز الملك عبدالله للحوار ينظم لقاء لمنطقة آسيا    يمن المنلا مصورة سعودية تحصد جائزة عالمية في التصوير الضوئي    كرس وأبو عقيله يهنئون خادم الحرمين الشريفين بمناسبة شفائه    مصر.. السيسي يؤكد تسخير جميع الإمكانات لمساعدة لبنان    الشؤون الإسلامية تنظم عدداً من المحاضرات النسائية بالرياض    الرئيس التونسي يوجه رسالة تعزية وتضامن إلى نظيره اللبناني    بيروت… لسه الأغاني ممكنة!    العاهل المغربي يعرب عن تعازيه للرئيس اللبناني ولأسر الضحايا وللشعب اللبناني بعد تفجيرات بيروت    مدير الموارد البشرية بمكة يفتتح معرض الاعتزاز السعودي    رابطة العالم الإسلامي تؤكد تضامنها مع الشعب اللبناني    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"الصحة": أكثر من 100 مصاب بكورونا استفادوا من العلاج ببلازما الدم
نشر في مكة الآن يوم 03 - 07 - 2020

أوضحت "وزارة الصحة" أن أكثر من 100 مصاب بفيروس كورونا قد استفاد من العلاج عن طريق استخدام بلازما الدم للمتعافين من كورونا، وذلك ضمن دراسة بحثية شارك فيها نخبة من الباحثين والمراكز البحثية في المملكة، كما يوجد أكثر من 512 متبرعاً وهو عدد ممتاز يعكس مدى اهتمام المجتمع بالدراسات والأبحاث، مشيرة إلى أن البلازما هي أحد مشتقات الدم المستخدمة بشكل دوري في المستشفيات كإجراء روتيني يومي يستخدم في العناية المركزة وفي غرف العمليات.
وأضافت أن البلازما تحوي على العديد من المكونات التي تساعد جسم الإنسان على التعافي ومن أهمها الأجسام المضادة للميكروبات، ولذلك فإن بلازما المتعافين التي تحتوي على هذه الأجسام المضادة قد تشكل خط دفاعي أولي في ظل عدم وجود علاجات ولقاحات ذات نتائج جيدة، وهذا الإجراء العلاجي قد تم استخدامه في الصين
ودول أخرى في الفترة الماضية ولكن لم يتم إختبار فعاليته عن طريق الدراسات السريرية الموثقة.
وأبانت أنه تمت الموافقة على الدراسة في بداية شهر أبريل ومن ثم بدأ الفريق البحثي بتنفيذ مهامه المختلفة لتوسيع نطاق المنشآت الصحية القادرة على المشاركة من جميع القطاعات الصحية في المملكة ممثلة في وزارة الصحة، ومستشفيات الحرس الوطني، ومستشفى الملك فيصل التخصصي، القوات المسلحة، الجامعات، جون هوبكن أرامكو وكذلك القطاع الخاص.
وأكدت "الصحة" أن الفريق البحثي يعمل بشكل مستمر على توسيع نطاق الدراسة في جميع مناطق المملكة، وذلك لتهيئة المنشآت الصحية التي ترغب المشاركة والانضمام لهذا البحث، مشيرة إلى أن هذا البحث ينقسم إلى جزئين أساسيين: الأول خاص باستقطاب المتبرعين المتعافين من مرض كورونا عن طريق التسجيل مباشرة على الموقع الرسمي للدراسة على الانترنت، التواصل على تويتر أو عن طريق الايميل أو الهاتف الخاص بالدراسة، وقد تواصل مع الموقع التعريفي الرسمي للدراسة عدد كبير من المهتمين من داخل وخارج المملكة تجاوز 14000 ألف زائر خلال الأسابيع القليلة الماضية.
وبينت أنه تقدم للتبرع فعلياً عدد كبير في المناطق الرئيسة للدراسة (الرياض، الشرقية، جدة والمدينة المنورة)، وحسب بروتوكولات الدراسة يجب أخذ مجموعة من إجراء السلامة والتفاصيل الخاصة بالتشخيص والتاريخ المرضي وكذلك العلامات الحيوية وفحص أولي للأجسام المضادة، وفي حالة اجتياز هذه الإجراءات التي تضمن سلامة المتبرع أولا وكذلك المريض المتلقي للبلازما مستقبلا تتم عملية التبرع بالبلازما بالطريقة المعتمدة، بعد ذلك تتم معالجة البلازما لضمان خلوها من الميكروبات وتكون بعد ذلك جاهزة للاستخدام.
وأضافت الصحة أن الجزء الثاني خاص بنقل البلازما للمرضى الذين يستوفون الشروط المحددة في الدراسة ويتم متابعتهم إكلينيكيا وكذلك متابعة تحاليل محددة للدم وصور الأشعة لتقييم مدى الاستفادة من البلازما، مؤكدة أن هذه الدراسة لازالت نتائجها أولية ولم تظهر في الدراسة أي مؤشرات لخطورة هذا العلاج وأنه إجراء آمن وبإذن الله يكون مفيد للمرضى، خصوصاً إذا تم أخذه في المراحل الأولى، إلا أن الأبحاث تحتاج إلى فترة للتأكد جميع النتائج وسيتم تقييمها ونشرها في الفترة القريبة القادمة.
واختتمت الصحة أن الدراسة اشترك فيها حتى الآن على مستوى المملكة 19 مستشفى من مختلف القطاعات الصحية ولايزال هناك رغبة شديدة لدى الكثير من المستشفيات للمشاركة والتفاعل مع هذه
الدراسة.
يذكر أن كمية البلازما التي يتم التبرع بها تعتمد على وزن وصحة المتبرع، وعادة يتم جمع ( 400 – 700 مليلتر)، حيث تتم معالجة هذه الكمية بتقنية خاصة في بنوك الدم للتخلص من الميكروبات، وبعد ذلك يتم تقسيمها إلى كيسين من البلازما (كمية متساوية)، ويعد كل كيس جرعة علاجية واحدة، ويتم إعطاء المريض المتلقي للبلازما جرعة واحدة يومياً، كما يمكن إعطاء الجرعات بشكل يومي وبحد أقصى خمسة أيام (خمسة جرعات).


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.