ماذا قال الجاسر في أول تصريح له بعد تعيينه مساعداً لوزير العمل ؟    %98 انخفاض في سوسة النخيل    الحربي محافظاً لهيئة التجارة الخارجية.. ما مهامها؟    توقيع 4 اتفاقيات ضمن منتدى مكة الاقتصادي    «التحالف»: استهداف وتدمير «كهفين» لتخزين الطائرات بدون طيار في صنعاء    تظاهرة في ليبيا تطالب بالإفراج عن رئيس الاستخبارات في عهد القذافي    مباحثات مصرية أردنية عراقية اليوم    إصابة فلسطينيين في غارة شنتها طائرات الاحتلال وسط القطاع    مملكة البحرين تدين الهجومين اللذين وقعا في الصومال وأفغانستان    نادي الفروسية يقيم حفل سباقه ال 64 على كأس أوروبا وكأس بطل ميدان الملك عبدالعزيز فئة (أولى)    المنتخب الوطني الأول لكرة القدم يواصل تدريباته تحضيرًا لغينيا الاستوائية    شرطة عسير تقبض على شابين اعتديا على وافد // فقط    جائزة الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز تعلن أسماء الفائزين للتميز في العمل الاجتماعي في دورتها السادسة    147 مخالفة جديدة ضد مخالفي نظام الأراضي البيضاء    آل فردان ينقل تعازي القيادة لذوي الشهيد عسيري    دوري الامير محمد بن سلمان : الجبل الأحدي يصمد أمام أمواج الهلال ويشعل الإثارة قبل الديربي    أخضر “تحت 20 عامًا” يخسر أولى تجاربه في مرسية أمام الأوروغواي    هجر يعاود تدريباته للقاء النجوم    الانضباط والأخلاق تعلن فتح باب استقبال الملاحظات والمرئيات من الأندية    أوامر ملكية: العوهلي محافظا للصناعات العسكرية    «التعاون الإسلامي» تدين الهجوم الإرهابي في مقديشو    خادم الحرمين يرعى الحفل الختامي لمهرجان الإبل    رعاية ملكية لاختتام مهرجان الإبل    200 مليون مصدر معلوماتي في المكتبة الرقمية    تعليم الصينية يبدأ في الجامعات    الشؤون الإسلامية: نبذ التطرف والإرهاب مسؤولية الدعاة    الدارة الطبي ارتقاء بمعايير الرعاية الصحية    ولي عهد دبي يغادر الرياض    خادم الحرمين يرعى الحفل الختامي لمهرجان الملك عبدالعزيز للإبل الثالث    وزير التعليم يدشن ورشة عمل "إدراج اللغة الصينية في التعليم"    مجلس الوزراء يلغي قرار فصل المعلمين غير المدانين في هذه القضايا    اللجنة المحلية للانتخابات البلدية بالطائف تباشر أعمالها وتعقد اجتماعها الأول    إلغاء فصل المعلمين باستثناء المتورطين في هذه القضايا!    الشيخ السديس في الجمعية العمومية للآباء والمعلمين بمدرسة الإمام ابن عامر الابتدائية لتحفيظ القرآن الكريم بمكة نشكر ولاة الأمر على عنايتهم العظيمة ورعايتهم الكريمة للتعليم    المغامسي يوضح تفسير آية "هو الذي خلقكم من نفس واحدة" .. آدم لم يشرك بالله طرفة عين    تنبيه متقدم باستمرار الرياح المثيرة للأتربة على المنطقة الشرقية    5 ملايين عملية لمليوني زائر لبوابة “ناجز” في 4 أشهر    حفاوة وتقدير في وداع واستقبال أبطال الأولمبياد الخاص    بدء العمل في الأحوال النسائية بمحافظة عفيف يوم الأحد 24 / 7 / 1440ه    شركة المياه الوطنية تطلق المرحلة الأولى من خدماتها الإلكترونية بجازان    القضاء الفرنسي يستمع للخليفي بقضية ال 3.5 مليون دولار    وظائف شاغرة للعمل في جامعة الملك فهد للبترول والمعادن    "البيئة" تضع 7 شروط لقبول طلبات ضم الشوارع والممرات بين الأملاك المتجاورة    مستشفى الملك فيصل بالرياض يعلن عن توفر وظائف إدارية شاغرة للرجال والنساء    الغذاء والدواء تحذر من منتج فوريفر فيلدز أوف جرينز لأنه غير مسجل لديها    التوتر القاتل الخفي..تعرف على أبرز الأمراض التي يسببها التوتر    حالة الطقس المتوقعة على المملكة اليوم السبت 2332019    إصابة بالغة لمقيم هندي إثر حادث دهس بالباحة    الجيش اليمني يقتل 10 من عناصر مليشيا الحوثي بالضالع    مليشيا الحوثي تواصل انتهاكاتها بخطف أكثر من 160 امرأة    تأسيس مركز وطني مختص لإدارة الأزمات والتنبؤ ب «المحتملة»    زار محافظة بقعاء ودشن مشاريع تنموية ووعد الأهالي بتحقيق مطالبهم    خطيب المسجد الحرام: خطابات العنف والتحريض ضد أي ملة.. إرهاب وتطرف    زهورة الديدحان    نادرة عالمية.. ولادة طفلة «حامل» بجنين !    صلاة الغائب على شهداء الهجوم الإرهابي بنيوزيلندا في الحرمين الشريفين    القيادة تعزي رئيس العراق في ضحايا نهر دجلة    فيصل بن سلمان: الأمير مقرن لا يبحث عن السمعة والإطراء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





معرض الكتاب .. وهذا الاقتراح
نشر في اليوم يوم 20 - 03 - 2018

من نافلة القول التأكيد على أهمية معارض الكتب، ودورها في إشاعة الثقافة ونشرها بين عامة الناس وخاصتهم، كما أنها فرصة للتواصل بين المثقفين، ومعرفة آخر إنتاجهم الثقافي، ومتابعة ما يستجد في عالم الكتب، من إصدارات جديدة، ويعتبر معرض الرياض من أهم المعارض العربية لكثافة الإقبال عليه، وكثرة المشاركين في فعالياته الثقافية، وتعدد دور النشر المشاركة فيه بإنتاجها من الإصدارت المختلفة.
ومن الملاحظات العامة أنه في كل عام تثار حول هذا المعرض قضية تدور حولها المناقشات بين مؤيد ومعارض، وكان نصيب هذا العام هو وجود كتب عليها بعض المآخذ من قبل بعض المثقفين، مع أن إدراة المعرض على علم بكل الكتب المعروضة، ما لم تكن هناك محاولات لتمرير بعض الكتب الممنوعة والخارجة عن سيطرة إدارة المعرض ودون علمها، وغالبا ما تتبارى وسائل الإعلام من صحف ورقية أو إلكترونية وكذلك ما يسمى بوسائل التواصل الاجتماعي، في نشر الآراء ووجهات النظر المختلفة حول مثل هذه المواضيع.
وأعتقد أن وجود بعض الكتب التي قيل عنها إنها غير مناسبة.. ليس قضية هامة، تستحق كل هذا الاستنفار للحديث عنها، ومن المؤكد أن الكتب المعروضة في أي معرض للكتاب لا يمكن أن تكون كلها بمستوى واحد، ولا بد ان يتفاوت هذا المستوى من كتاب لآخر، فما الخطأ في وجود كتاب أو كتابين أو حتى عشرة كتب من هذا النوع، بين آلاف العناوين وفي مختلف المجالات؟ ولماذا ننسى أو نتناسى وعي القارئ القادر على اختيار ما يناسبه من هذه الكتب؟ ولماذا هذه الوصاية على القارئ لنفرض عليه ما يقرأ وما لا يقرأ؟ ثم ما أهمية الرأي المعارض أو حتى المؤيد حول وجود هذه الكتب طالما هي موجودة بالفعل في المعرض، ومتاحة لمن يريدها من القراء؟.
نعم حسن الاختيار مطلوب، وهذا في تصورى من مهمة القارئ نفسه، فهو من سيتحمل نتيجة اختياره الحر لاقتناء ما يريد من الكتب، حتى وإن رآها غيره دون المستوى المطلوب، وما نراه غير مناسب، قد يراه غيرنا مناسباً جداً لميوله أو لاهتمامه الشخصي، وفي الأمثال قيل: (لولا اختلاف الأذواق لبارت السلع).
وبمناسبة الحديث عن هذا المعرض، هناك من المثقفين من يستاءون إذا لم تصلهم دعوة الحضور للمعرض، وهو استياء غير منطقي لسببين: الأول أن ما من جهة رسمية أو غير رسمية تستطيع دعوة كل المثقفين لحضور أي مناسبة محددة الزمان والمكان، والثاني أن زيارة المعرض متاحة للجميع طوال فترة افتتاحه، ومن يحرص على حضوره لن يثنيه عدم وصول الدعوة له، وهذا يقودنا للحديث عن ملاحظة مهمة وهي أن الدعوات لا بد أن توجه في وقت مبكر لضيوف المعرض، وليس قبل يوم أو يومين من موعد الافتتاح، فهذه مدة ربما لا تتيح لبعض المدعوين الحضور لسبب أو لآخر، والاقتراح الذي أريد طرحه هنا، يتلخص في السؤال التالي: لماذا لا تتولى أنديتنا الأدبية تنظيم رحلات بالحافلة لمثقفي مناطقها، لزيارة المعرض والعودة في اليوم نفسه؟.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.