الإمارات تسجل 344 إصابة جديدة بكورونا    قتلى حوثيون بنيران الجيش اليمني في صرواح بمحافظة مأرب    مجلس النواب الليبي يدعو الجيش المصري للتدخل لدحر المحتل التركي    «التجارة»: السماح بتأسيس أنواع جديدة من الشركات    محافظ جدة يدشن مركزي شرطة الساحل والحمدانية    تأكيد على الالتزام باتفاق "أوبك بلس"    أخبار سريعة    «ساما»: 37 ملياراً أقساط مكتتبة في «التأمين»    السواط يرفض «التعاون» وينخرط في تدريبات «العميد»    ولي العهد لمارتن: نهنئكم بمناسبة انتخابكم رئيساً    ريال مدريد يعبر بسلام من الأندلس..    انتقادات لهيئة «ذوي الإعاقة»: تحبو.. بلا ميزانية    إغلاق مصرف بنكي في الخرج بعد اكتشاف حالات كورونا بين عامليه    مشبب أبوقحاص    شقيق عدنان الظاهري    السمات التكعيبية في أعمال ماجد الثبيتي    هل اقتربت المهن الثقافية من «نور آخر النفق» ؟موكلي: مناخ مفتوح للتنافس والإبداعالتعزي: خطوة مهمة في الطريق الصحيح    آل الشيخ: لا صلاة عيد في المصليات المكشوفة    كورونا يرفع ديون الشركات العالمية لتريليون دولار    الفيصل لمحافظي مكة: على كل مسؤول تسهيل أمور المراجعين    230.000 إصابة في يوم.. العالم يتداعى    أفغانستان.. إصابة العشرات في انفجار واشتباك    التحالف: تدمير صواريخ بالستية و«مسيرات» أطلقتها الحوثية الإرهابية باتجاه المملكة    فرض الإغلاق على قاعدتين عسكريتين أميركيتين جنوبي اليابان    المرأة السعودية.. التمكين حولها لركيزة أساسية في عجلة التنمية    أمير تبوك يكرم أفرادا من حرس الحدود بمكافآت مالية    آل الشيخ: إدارة عامة لدعم المستثمرين بالمدارس العالمية والأجنبية    استمرار دعم ال 70 % للعاملين في السفر والنقل والترفيه    نيويورك تايمز: لبنان في حالة سقوط حر وبدون قاع    الزعل الإلكتروني..!    الحائلي للاعبي الاتحاد: الكرة الآن في ملعبكم    وصول مدرب الفيصلي وجهازه الفني    الهلال يهزم التعاون.. ورازفان يلغي التمارين    الاتفاق يستقبل «السليتي».. وإصابة الهزاع    سمو أمير القصيم يزور محافظة البكيرية ويتفقد عدداً من المشاريع التنموية ويلتقي أهالي المحافظة    الاختيار    هيئة المسرح العربي تؤجل مهرجاناتها بسبب كورونا.. والحارثي يشيد بقراراتها    جامعة الملك خالد تطلق برنامج «وطننا أمانة»    من هذه؟    والدة الزميل حسين النخلي    فوبيا الزواج ومجلس شؤون الأسرة    الأمم المتحدة: اليمن أبلغتنا بموافقتها على تقييم حالة «صافر» وإجراء إصلاحات أولية    الإخوان المسلمون.. مأتم التنظير    "الأغنام" بمتناول المضحين.. ولا مبرر لارتفاع الأسعار 100 % نسبة الوفر بين أسعار "المستوردة" و"البلدي"    6 أعراض واضحة ل «السرطان المبكر» عند الأطفال    بعد دجانيني.. انتهاء رحلة عبدالفتاح عسيري مع الأهلي.. والمؤشر في الطريق    قصر إقامة صلاة العيد في الجوامع والمساجد المهيأة    نائب مدير الأمن العام يترأس اجتماعاً للجهات المشاركة في الحج    أمير القصيم: بطولات الحرس الوطني خالدة    أمير تبوك يستقبل قائد قاعدة الملك فيصل الجوية    تأكيد على تفعيل العمل الإحصائي    تبوك.. أسراب «الحريد» تغزو شواطئ قرية المويلح في نيوم (صور)    واطن.. مشروع جديد للمواطنة الرقمية والأمن الفكري إليك تفاصيله    قصة مصاب تجاهل فحص الفيروس وتسبب في عدوى كل أسرته    "توكلنا": لا يمكن تعديل رقم الجوال عد إتمام التسجيل    سمو أمير منطقة الباحة يرأس اجتماع محافظي محافظات المنطقة    رئاسة شؤون الحرمين تطلق خمسين رسالة توعوية لضيوف الرحمن وبعدة لغات    أمير تبوك: لقاء أسبوعي لتوزيع تعويضات «نيوم»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قصف الأسد يجبر 60 ألفا على النزوح من إدلب
نشر في اليوم يوم 07 - 01 - 2018

جددت الأمم المتحدة قلقها إزاء التقارير التي تتلقاها حول استمرار القتال والقصف الجوي في شمال غرب سوريا وآثار ذلك على المدنيين.
وأعلنت المنظمة الأممية أن أكثر من 60 ألف شخص في إدلب أجبروا على مغادرة منازلهم في 1 نوفمبر الماضي، بسبب المعارك المتواصلة بين فصائل المعارضة وقوات نظام الأسد.
ومع درجات الحرارة المتدنية، حذرت الأمم المتحدة ومنظمات إنسانية من النقص الحاد الذي يعانيه النازحون في إدلب في المواد الطبية والغذائية، لافتة إلى إعلانها المجتمعات والمخيمات في المناطق الشمالية بإدلب أنها تواجه صعوبات ولديها إمكانات محدودة لاستيعاب المزيد من النازحين.
وأشار نائب المتحدث باسم الأمم المتحدة فرحان حق في تصريح صحفي، إلى ما أفيد عن حدوث قصف جوي الأربعاء الماضي على قرية تل الطوقان بريف إدلب الجنوبي، ما أدى إلى مقتل خمسة أشخاص.
وأوضح المسؤول الأممي أنها المرة الثالثة خلال أقل من أسبوع، التي يدمر فيها مستشفى بسبب القصف الجوي، مضيفا: إن تلك الأعمال تسببت بمعاناة المدنيين السوريين، الذين تشتد حاجتهم للإغاثة الإنسانية.
حماية مدنيين
وذكَّر نائب المتحدث باسم الأمم المتحدة جميع الأطراف بالتزاماتها التي تحتم عليها حماية المدنيين والبنية الأساسية المدنية، بما في ذلك المستشفيات، وفق القانون الإنساني الدولي وقانون حقوق الإنسان.
وفي دير الزور، أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن تنظيم داعش الإرهابي شن هجومًا معاكسًا على قوات سوريا الديمقراطية (قسد) في بلدة «غرانيج» على الضفاف الشرقية لنهر الفرات بريف دير الزور الشرقي.
وأضاف المرصد السوري أمس: إن الهدف من الهجوم هو محاولة استعادة البلدة من سيطرة قوات «قسد» (الكردية)، مشيرًا إلى أن الاشتباكات بين الطرفين لا تزال مستمرة حتى الآن.
من جهة أخرى، شهد ريفي حماه وإدلب موجة نزوح كبيرة للمدنيين جراء المعارك والاشتباكات والغارات العنيفة، حيث تأتي موجة نزوح المدنيين وسط تفاقم أوضاع السكان الإنسانية بسبب موجة البرد، التي تضرب المنطقة ونقص المساعدات المقدمة لهم.
وفي منحى آخر، أفاد ناشطون سوريون بأن عدة انفجارات هزت مدينة جبلة بريف اللاذقية القريبة من قاعدة حميميم الروسية، مرجحين أن تكون الانفجارات ناتجة عن اعتراض الدفاعات الروسية قذائف صاروخية غالبًا ما تتبنى المعارضة إطلاقها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.