سمو أمير منطقة نجران يستقبل رئيس مساعد محكمة الاستئناف بالمنطقة    وزير الصناعة يلتقي برواد الأعمال بالمدينة المنورة خلال زيارته لمركز دعم المنشآت    الكرملين "لن يأخذ بعين الإعتبار" دعوات الغرب لإطلاق سراح المعارض نافالني    سمو أمير المدينة المنورة يدشّن معرض المخطوطات النادرة بمكتبة المسجد النبوي    عالم من الإثارة والتشويق والخدع البصرية ينتظرها زوار المتحف    أكثر من 28 ألف مستفيد من عيادات #تطمن في #حفر_الباطن    سمو نائب أمير منطقة جازان يستقبل مدير فرع هيئة حقوق الإنسان بالمنطقة    كأس السوبر الإيطالية: نابولي يقف بين بيرلو ولقبه الأول كمدرب ليوفنتوس    ضبط 3 انتحلوا رجال أمن وسلبوا مقيمين تحت السلاح    هيئة الرقابة ومكافحة الفساد تباشرُ عدداً من القضايا الجنائية وتعلنُ صدور عددٍ من الأحكام القضائية    وزير "البيئة" يُدشن الربط الإلكتروني بين منصتي "فطري" و"أنعام"    #أمير_نجران يفتتح أربع بلديات فرعية جديدة    جمعية الحاج والمعتمر تبحث الخدمات والبرامج    أمانة الجوف: تشغيل 105 أعمدة إنارة ضمن المرحلة الأولى بحي المحمدية    تسجيل 1800 إصابة جديدة بكورونا في باكستان    إجراء أكثر من 1200 عملية جراحية في مستشفى صامطة العام        السعودية تستهدف إنتاج 50% من الكهرباء عبر الطاقة المتجددة بحلول 2030    سمو محافظ الأحساء يستقبل مدير عام فرع هيئة الأمر بالمعروف بالشرقية    روسيا تسجل 21734 إصابة جديدة بكورونا و586 وفاة    الخطوط السعودية توقع اتفاقية شراكة في مجال تدريب صيانة الطائرات    منافسات دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين تستكمل غداً مواجهات الجولة ال 14    #أمير_تبوك يستقبل المواطنين في اللقاء الأسبوعي    انفصام    اعتداء إرهابي على أبراج نقل الطاقة الكهربائية جنوب بغداد    1387964 مستفيدًا من خِدْمات مركز تأكد في جدة    الأسهم اليابانية تغلق على ارتفاع    المركز الوطني للأرصاد: رياح نشطة على منطقة تبوك    فنون الدمام تحدد آخر موعد لاستقبال المشاركات في الملتقى الدولي للفيديو    عودة "بي إن سبورتس" للبث في السعودية    القيادة تعزي الرئيس الإندونيسي في ضحايا زلزال سولاويسي    التجمع الصحي بمكة المكرمة يطلق دورة قافلة لغة الإشارة بهدف خدمة ذوي الإعاقة    الأرصاد: انخفاض درجات الحرارة على شمال وغرب المملكة    ارتفاع أسعار النفط.. و"برنت" قرب 55 دولار للبرميل    تقييد جديد للحريات.. تركيا تفرض حظر الاعلانات على تويتر    حرمان إيران و6 دول من التصويت في الأمم المتحدة بسبب الديون    الصحف السعودية    زلزال بقوة 6.8 درجات يضرب إقليم سان خوان بالأرجنتين    ديشامبو: السعودية تشهد تطورات متسارعة في الغولف    مطار المدينة يستقبل أولى رحلات معتمري الخارج    21 ورقة عمل للارتقاء بأداء الدفاع المدني    أبها: إغلاق مقهى «معسّلات» يستقبل الزبائن في غرف مغلقة    آل منصور وشبرق يزفان محمد    الفيصل يبحث تسريع الأحكام وتفعيل التقنية بالمحاكم    أمير تبوك ل«المحافظين»: ذللوا عقبات المشاريع    أمير عسير يطلق عدداً من الوعول والظباء العربية في متنزهي الجرة والأمير سلطان بالمسقي    #ضمك يؤمن بقاء القحطاني حتى 2026    عُزِلَ رئيسٌ وآخرُ يُنَصّبُ    هل تقود المصالحة الخليجية لمصالحة عربية نموذجية ؟    ما الذي تعرفه عن لعبة الغولف ؟    قراءة في صورة مهمة !    شعُور النكران لا ينسىَ..    تنصيب بايدن.. والمصالح العليا    #أمير_الباحة يستقبل رئيس وأعضاء لجنة أهالي محافظة #العقيق    أول عقد ل«زواج التجربة» يثير جدلا في مصر    5 محاور لتعزيز ثقافة الحوار والتواصل الحضاري للشباب    #أمير_الشمالية يستقبل أمين أمانة ورؤساء البلديات في المحافظات بالمنطقة    استرخاص المرأة في الإعلام والإعلان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الوهم والموروث يدفعان إلى الطب الشعبي
نشر في الوطن يوم 14 - 11 - 2015

يلجأ معظم أفراد المجتمع إلى الطب الشعبي "الطب البديل" لعلاج الأمراض التي استعصت على الطب الحديث، في الوقت الذي تشهد المملكة تطورا في كل المجالات الطبية وتوسعا للمراكز الصحية، إلا أنه ما زال الطب الشعبي له مكانته الخاصة لدى كثير من المرضى.

اعتقاد خاطئ
أكد استشاري العظام في مستشفى الملك فهد المركزي بالدمام الدكتور عبدالله الزهراني، أن هناك أسبابا رئيسة مؤدية إلى اللجوء للطب الشعبي، منها توهم المصابين بالأمراض المستعصية أو البسيطة، والموروث الشعبي المتداول من الأجداد، والربط الخاطئ بين التدين والطب الشعبي في ممارسة العلاج، وخوف المريض من تناول الأدوية بسبب الأضرار الجانبية، والاعتقاد الخاطئ أن الأدوية الشعبية خالية من الآثار السلبية.

الفشل الكلوي
أوضح الدكتور الزهراني في تصريح إلى "الوطن" أن هناك حالات مرضية أصيبت بالفشل الكلوي، نتيجة تناول خلطات شعبية خاصة لتقوية العظام ومعالجة الهشاشة، وحالات كثيرة أيضا أصيبت بأمراض مستعصية، والإحصاءات تبين أن السبب الأول هو قلة وعي المجتمع بمخاطر الخلطات والممارسات الشعبية، وضعف المراقبة من الجهات المختصة، مما أدى إلى انتشار عيادات الطب الشعبي والمتاجرة بها.
التجربة والبرهان
أضاف الزهراني، أن ما يمارس الآن في الطب هو التجربة والبرهان، وأن كثيرا من الأدوية مصدرها عشبي، وكثير من الممارسات كأسلوب التدليك اعتمدت لأنها أثبتت أنها ناجحة، بينما العلاجات الأخرى التي تنافي العقل هي وهم ودجل.

خلط ولبس
بيّن الزهراني أن هناك لبسا وخلطا خاطئا بين العلاج الشعبي، والطبيعي كالتدليك أو طقطقة المفاصل، وهو علم غير مغطى بالتأمين، ولا يسمح لأي شخص بممارسته دون دراسة وخبرة، مؤكدا سقوط ضحايا لهذه الممارسات كطقطقة الرقبة أدت إلى تلف أعصاب الرقبة.
ونفى صحة العلاج بالكي على الأطراف للتشافي من مرض الانزلاق الغضروفي، مفيدا بأن الطب الحديث ينصح بالجلوس الصحيح والمحافظة على الوزن، وعدم حمل الأشياء الثقيلة، وممارسة الرياضة المتزنة، واستخدام الأدوية المناسبة.

تحذير رسمي
يذكر أن الهيئة العامة للغذاء والدواء حذرت من شراء الخلطات العشبية مجهولة المصدر والتركيب، مشيرة إلى أن هناك عوامل يمكن أن تحول الخلطات العشبية إلى مصدر خطر على صحة الإنسان. كما أطلقت الهيئة الأسبوع الماضي حملة وطنية، للتوعية بمخاطر الخلطات العشبية مجهولة المصدر والتركيب، في أربع مدن هي: الرياض وجدة والمدينة المنورة والخبر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.