رئاسة شؤون الحرمين تطلق معرض الكعبة المشرفة    خدمة الحرمين.. نهج قادة    المركز الوطني للأرصاد : أمطار رعدية على منطقة عسير    رياح مثيرة للأتربة على معظم مناطق المملكة    تسعى "هيئة الطرق" لجعله نموذجاً لمختلف طرق المملكة.. الطريق النموذجي بحائل صمم بمعايير عالمية    "هيئة المسرح" تنظم النسخة الثانية من برنامج مهارات المسرح المتقدمة    الصحف السعودية    الصحة توضح تأثير كبدة الحاشي    انطلاق المعرض السعودي الدولي للتسويق الالكتروني والتجارة الإلكترونية اليوم بالشرقية    سمو رئيس هيئة الفروسية وسمو محافظ الطائف يستعرضان الخطط المتعلقة بموسم سباقات الخيل    نيابة عن خادم الحرمين الشريفين.. ولي العهد يتشرف بغسل الكعبة المشرفة    وداعاً.. أبي الغالي    جولة إعلامية لطرفي"نزال البحر الأحمر" للملاكمة قبل مواجهتهما المرتقبة السبت المقبل    64 مليار ليرة عجز بميزانية تركيا    «الإحصاء»: التضخم في السعودية يرتفع 2.7 %    «هيئة التقويم» تعتمد إستراتيجيات السنوات ال 5    طفلة تنتقم من لدغة أفعى بِعضها حتى الموت    لماذا تنجو إيران بأفعالها ؟!    باحث تشادي يناقش «الشعر السعودي الحديث»    أعطال تكييف وتسربات في سقف جامع بريدة الكبير    الولايات المتحدة.. شعبوية.. استقطاب ودعوات انفصال    حذارِ من المتربحين بالعيون    توجيه بالقبض على مطلق نار بإحدى المحافظات    «الأخضر» يبحث عن ذهبية «الإسلامية» أمام المستضيف                        ترتيب الدوري الإنجليزي بعد ختام الجولة الثانية    يوفنتوس يهزم ساسولو بثلاثية في الدوري الإيطالي                مناورات صينية تزامناً مع زيارة وفد الكونغرس الأميركي لتايوان                            أغنية «تريو» تلامس طلاباً في الجامعة                الخوجة يلقي مئة قصيدة للقمر في أدبي الباحة    "في جو من الندم الفكري".. دروس مجانية في التواضع    ارتفاع حصيلة قتلى انفجار يريفان        الشائعات من أخطر الآفات    الرجولة الحقيقية    صرخة المبالغة في الديات    إعادة تموضع                    أمير الرياض بالنيابة يستقبل عدداً من المواطنين ويستمع إلى مطالبهم وشكاواهم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



نصائح طبية للراغبين في الحج
نشر في الرياض يوم 24 - 06 - 2022

كل مسلم يسعى إلى أداء فريضة الحج مرة -على الأقل- خلال حياته ولكن بسبب الازدحام الكبير في الحج والمشقة الناتجة عن السفر، والقيام بأركان وواجبات الحج وبسبب كبر عمر الحجاج عادة خصوصاً أن بعض البلدان تشترط أن يتجاوز عمر الحاج الخمسين أو الستين سنة وما يصاحب هذه الأعمار عادة من أمراض مزمنة كالضغط والسكر وأمراض القلب والأوعية.
لذلك نقدم بعض النصائح الطبية التي يجب أن يتخذها الحاج قبل الحج وأثناء وبعد تأديته لفريضة الحج، وذلك وفق النقاط التالية:
- يجب على المسلم العازم على القيام بفريضة الحج أن يجري فحص الزمرة الدموية ويأخذ لقاح الإنفلونزا والحمى الشوكية بالإضافة للقاح الرئويات لمرضى فقر الدم المنجلي والمستأصلي الطحال ومرضى الربو بالإضافة للقاحات أخرى تفرضها بعض البلدان التي تنتشر فيها أوبئة معينة كأن يعطى الحاج التطعيم ضد الكوليرا ولقاح الحمى الصفراء وجدري الماء (العنكز).
كذلك في ظل انتشار جائحة كورونا (كوفيد 19) لابد من أن يكون الراغب بالحج قد أتم أخذ الجرعة الثالثة التنشيطية من لقاح كورونا وأن يلتزم بإجراءات التباعد الاجتماعي أثناء أدائه مناسك الحج والالتزام بوضع القناع الطبي بشكل دائم، وأن يحرص على النظافة وتعقيم اليدين بشكل مستمر ويلتزم بكل التعليمات الصادرة من وزارة الصحة بهذا الخصوص.
كذلك يجب على المريض مراجعة طبيبه قبل الحج بفترة للتأكد من استقرار حالته الصحية أو تعديل بعض العلاجات التي يأخذها للتأكد من ضبط السكر أو الضغط أو الأمراض المزمنة الأخرى لديه، وكذلك أخذ النصيحة اللازمة من طبيبه الخاص حول إمكانية ذهابه للحج وتصرفه أثناء الحج وبعده، ولابد للمريض من أخذ الاحتياطات اللازمة لتجنب مضاعفات المرض الموجود لديه أثناء الحج والالتزام بالأدوية، ونذكر هنا بعض الأمراض المزمنة والشائعة والاحتياطات اللازمة:
مريض السكر: يجب على المريض التأكد من أخذ كمية كافية من العلاج قبل السفر وخصوصاً الأنسولين مع التأكد من حفظه في مكان بارد وبعيد عن التعرض المباشر لأشعة الشمس والحرارة، كذلك أخذ جهاز فحص السكر والأشرطة التابعة له لفحص السكر عند الشعور بأعراض ارتفاعه أو انخفاضه،كما يجب على مريض السكري ألا يتعرض للجفاف بسبب التعب، والتعرض للشمس لذلك عليه اصطحاب الماء معه بشكل دائم وأن يخفف من مشقة الحج باستخدام وسائط النقل بين المشاعر لأن المشي الطويل قد يزيد من جفاف المريض وتعبه، ويؤدي لاضطراب مستوى السكر لديه وحدوث مضاعفات، كذلك على مريض السكري أن يحمل بطاقة تعلق برقبته أو يده تسمى ببطاقة تعريف السكر، وذلك لتسهيل تقديم الخدمات الإسعافية الضرورية والمناسبة له في حالة فقدان الوعي لاقدر الله، وعلى مريض السكري أن يراعي استخدام الغذاء المناسب قدر الإمكان أثناء الحج ويفضل أن يكون غنياً بالألياف والسوائل الكافية، وعلى مريض السكري أن يخفف من جرعة الأنسولين أو العقاقير الخافضة للسكر للنصف قبل القيام بالمناسك التي تتطلب جهداً بدنياً مضاعفاً كالطواف والسعي والرجم لتجنب انخفاض السكر لديه ودخوله بغيبوبة نقص السكر وعلى العكس من ذلك يجب زيادة جرعة الأنسولين أو العقاقير الخافضة للسكر إذا تعرض الحاج خلال حجه للإصابة بالأنفلونزا أو التهابات في الشعب الهوائية والرئتين حيث يزداد مستوى السكر لدى المريض خلال فترة الإصابة.
مريض ارتفاع ضغط الدم: على المريض أخذ علاجات الضغط بشكل منتظم والتقليل من ملح الطعام أثناء الأكل وشرب كمية كافية من السوائل والتأكد من ضبط الضغط الدموي لديه قبل الذهاب للحج وأن يراجع طبيب الحملة إذا شعر بالصداع أو الدوخة أو طنين في الأذنين أو اضطراب في الرؤية لديه لكي يقيس له الضغط ويعدل العلاج إن لزم ذلك.
مرضى الروماتيزم: المرضى الذين لديهم حالة بسيطة أو متوسطة لا مانع من القيام بالحج ولكن مع مراعاة أن تكون هذه الحالات تحت السيطرة وأن لا يكون المرض في حالة نشاط لأن كثرة المجهود الجسدي أثناء الحج يزيد من نشاط المرض لذلك يجب على الحاج أخذ أكبر قسط من الراحة والنوم لساعات كافية بحدود 8 ساعات يومياً والحرص على تناول الأدوية بانتظام وعدم التحامل على الألم عند حدوثه واستخدام العربات المتحركة إذا استدعت الضرورة وفي حال حدوث الألم رغم استخدام الجرعات المعتادة من الأدوية فلا بئس من زيادة جرعة الأدوية المسكنة ولكن ضمن الجرعات العلاجية المسموحة مع استخدام بعض المراهم الموضعية ومراجعة طبيب الحملة أو المراكز الصحية.
مرضى الفشل الكلوي:هم أكثر عرضة من غيرهم للإرهاق والتقلص العضلي والتعرض للالتهابات البكتيرية لذلك فإن مرضى الفشل الكلوي الحاد والنهائي ممنوعون من الحج، وأما مريض زراعة الكلية فلا يحج إلا بعد سنة من العملية إذا كانت حالته مستقرة، وبالنسبة لمريض الفشل الكلوي البسيط أو المتوسط فعليه مراجعة طبيبه واستشارته في موضوع القيام بالحج وتصحيح فقر الدم ولو بشكل جزئي وأخذ التطعيمات اللازمة قبل الذهاب للحج، والتأكد من أخذ الأدوية في أثناء الحج والتأكد من تناول كمية كافية من السوائل.
وأن يحرص على تناول الأطعمة الصحية البعيدة عن التلوث وعدم الاختلاط في الزحام إلا في الحالات القصوى وعدم التعرض للإجهاد البدنى الزائد غير الضروري.
بالنسبة للحوامل: عادة ننصح الحوامل بعدم الذهاب إلى الحج أثناء الحمل حفاظاً على صحتها أولاً وصحة جنينها ثانياً، أما إذا اضطرتها الظروف للذهاب للحج فقد يسمح لها في فترة منتصف الحمل أي بعد الشهور الثلاثة الأولى وقبل الشهور الثلاثة الأخيرة من الحمل وإذا ذهبت الحامل إلى الحج فيجب عليها ارتداء ملابس فضفاضة وأخذ الأدوية التي كانت تتناولها سواء كانت حبوب الحديد والفيتامينات والكالسيوم أو أي علاج لأمراض أخرى كان موصوفاً لها من قبل، كما يجب الإكثار من شرب السوائل والإقلال من المجهود البدنى الزائد ما أمكن ذلك.
مرضى القلب والشرايين: يجب عليه مراجعة طبيبه الخاص قبل الذهاب للحج وطلب إذنه بذلك وأخذ النصائح العامة منه ويجب عليه في حال السماح بالحج وضع إسوارة على يده تبين اسمه وتشخيص مرضه، وكذلك يجب عليه حمل الأدوية الموصوفة معه للحج وحفظها في مكان مناسب سهل الوصول إليه وعدم بذل أي مجهود بدني فوق الاحتمال
وتأدية المناسك التي تحتاج لمجهود بدني في الليل والطواف والسعي محمولاً أو على عربة وتوكيل من ينوب عنه في رمي الجمرات في حال شعر بعدم قدرته على ذلك ويجب عليه التوقف عن أي نشاط عند الإحساس ببوادر التعب أو الإجهاد ومراجعة أقرب مركز صحي عند عدم حصول تحسن بعد أخذ العلاج والراحة وحبوب النتروغليسيرين تحت اللسان ويجب عليه تجنب فقدان السوائل.
مرضى الربو: قد يتعرض مريض الربو لتدهور في صحته أثناء تأدية مناسك الحج بسبب الازدحام وكثرة الغبار في بعض الأماكن، كذلك كثرة تلوث الهواء بعادم السيارات أثناء النفرة من عرفات أومن منى، وكذلك عرضتهم للانفعالات النفسية نظراً للازدحام والضيق في السيارات أوالسكن لذلك يجب عليه مراجعة الطبيب للتأكد من استقرار حالته قبل السفر ووضع إسوارة على معصمه توضح اسمه وعمره وتشخيص المرض ونوع العلاج الذي يستعمله كذلك يجب عليه اصطحاب الأدوية الإسعافية اللازمة مثل: بخاخ الفنتولين وحمله معه دائماً، والانتظام في تناول العلاجات الأخرى الموصوفة له، والحرص على تجنب الأماكن المزدحمة وعديمة التهوية قدر الإمكان ومراجعة أقرب مركز صحي عند حدوث أول بوادر للأزمة الربوية الحادة، وعدم تحسنها بعد استعمال بخاخ الفنتولين بمقدار بختين أو ثلاث خلال ربع ساعة.
جعل الله حجكم مبروراً وسعيكم مشكوراً وغفر لكم ما تقدم من ذنوبكم وما تأخر.
* اختصاصي الأمراض الباطنية


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.