بالفيديو..سيدة تقدم الورود لرجال الأمن خلال اليوم الوطني    أدبي الطائف يدشن كتابا عن الرؤية للباحث ابن معمر    عازفة جازان تحاكي أمواج الحد بأنغام الوطن    هيئة الأدب والنشر والترجمة تطلق جائزة معرض الرياض الدولي للكتاب 2021    مختصون يجيبون عن سؤال : بعد تهديد مليوني طفل بالسمنة.. هل فشلت التوعية المجتمعية؟    «التعاون الإسلامي» تستنكر استهداف مليشيا الحوثي المدنيين في نجران    الفيصلي يُعطل الرائد بالتعادل الإيجابي    كرنفال للرطب    عرض عسكري وموسيقي مشترك لقطاعات وزارة الداخلية    آل الشيخ: مفاجآت غير مسبوقة في «موسم الرياض».. الافتتاح 20 أكتوبر    إجازة وعمرة    مهلة تصحيحية لملاك المركبات التالفة لإسقاطها من سجلاتهم    الاحساء : تقديم أوبريت الفجر المضىء بمناسبة اليوم الوطنى 91    أمطار ورياح على هذه المناطق    الدفاعات السعودية تدمر صاروخاً باليستياً أطلقته ميليشيا الحوثي الإرهابية تجاه نجران    استقالة 113 عضوا من حزب النهضة التونسي    شرطة الطائف تضبط مواطنًا تحرش بفتاة في مكان عام    الصحة: اللقاحات المعتمدة في المملكة فعّالة وآمنة    إنطلاق فعاليات وبرامج المهرجان الترفيهي بالدمام    تعليم جدة يحتفل باليوم الوطني 91    8 قتلى إثر هجوم مفخخ في الصومال    استكمال استبدال 90000 مصباح ضمن برنامج تحسين خدمات كفاءة الطاقة    مصادر ل عكاظ: 3 مستويات تحدد مدرب النصر الجديد    الحزم يصعق الفتح    «التعليم»: إلغاء شرط قياس الحرارة في بوابات المدارس    إيطاليا .. 50 وفاة و3525 إصابة جديدة بكورونا خلال 24 ساعة    السعودية السابعة عالميا في تجارة التجزئة    ارتفاع النفط إلى 78.09 دولارًا    الإمارات: حكومة جديدة تعكس ثقل المرأة وثقة القيادة    851 وظيفة أكاديمية وتعليمية بجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل    أتلتيكو مدريد يخسر من ألافيس صاحب المركز قبل الأخير    جامعة الملك خالد تستضيف أكبر المعسكرات التقنية «طويق 1000»    فلكية جدة: «القمر» يقترن بالثريا في سماء السعودية.. الليلة    وكيل إمارة عسير يرعي مساء اليوم الحفل الثقافي بمركز الثبيت    "الحياة الفطرية" تصدر تعليمات جديدة بشأن تراخيص طرح الصقور    "الصحة": تسجيل 6 وفيات و39 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" وشفاء 50 حالة    فيصل بن فرحان يبحث مع وزيرة خارجية كولومبيا القضايا المشتركة    (4) محطات كهربائية رئيسة وأكثر من (20) مغذياً في خدمة المسجد الحرام    شركة الموارد للأغذية المحدودة تعلن عن توفر فرص وظيفية    كلية الدراسات العليا التربوية تقيم فعاليات اليوم الوطني ببرامج تربوية متنوعة    المملكة تشارك في اجتماع اللجنة الثلاثية الوزاري لمجلس التعاون الخليجي مع وزير خارجية روسيا    تزامنًا مع اليوم الوطني.. رئيس جامعة الملك خالد يدشن 3 مسارات للبحث والابتكار 91×91×91    وكلاء جامعة الملك خالد: في اليوم الوطني ال 91 للمملكة نستذكر ملاحم الأمجاد ونُزجي عظيم الشكر للقيادة    واشنطن تحّذر من تقويض الإعلان الدستوري بالسودان    مستشار الأمن القومي الأمريكي في السعودية الاثنين المقبل    هذه تفاصيلها: برقيات من الملك سلمان وولي العهد للرئيس اليمني    هطول أمطار رعدية في جازان والباحة ومكة المكرمة    الشرطة: القبض على مقيم أرتكب 19 حادثة جنائية في مكة المكرمة    القيادة تهنئ رئيس الجمهورية اليمنية بذكرى 26 سبتمبر لبلاده    ( تكفون لايهبط النادي ؟؟)    بدأت بمجلس الحرم وانتهت ب"شؤون الحرمين".. تطور مؤسسات خدمة ضيوف الرحمن بالمملكة    في واقعة غريبة.. زوجة تطلب الطلاق عقب يومين من الزفاف لاكتشافها صلع زوجها    اليوم الوطني.. فرحة شعب يغمره التفاؤل بمستقبل أجمل    مبنى قنصلية المملكة في دبي يتوشح باللون الأخضر بمناسبة اليوم الوطني 91    شؤون الحرمين تؤهل 600 موظفة    مصاب السرطان الطفل الصيعري يشارك فرحة اليوم الوطني من أمريكا    منسوبو أمانة عسير يحتفلون بذكرى اليوم الوطني ال 91    مدير تعليم رجال ألمع المكلّف :اليوم الوطني فرصة تأمل في تاريخ عريق ومستقبل مشرق".    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



أرامكو: التوسع في أعمال الغاز لتلبية الطلب المحلي المتزايد على الطاقة النظيفة

باتت شركة أرامكو السعودية هي المورِّد الوحيد للغاز الطبيعي في المملكة، والتي تعد بدورها، سابع أكبر سوق للغاز الطبيعي في العالم. إن الغاز الطبيعي الذي توفره الشركة هو منتج أساسي يُستخدم للوفاء بالطلب المتنامي على الطاقة في السوق المحلية ولتشغيل قطاعات متعددة، مثل صناعة الحديد والألمنيوم وتحلية المياه، كما أنه يُعد خيارًا فعالًا ونظيفًا للحرق النظيف للطاقة اللازمة لتشغيل هذه الأنشطة من جهة والحد من الانبعاثات من جهة أخرى.
وبما أن إنتاج الشركة من الغاز الطبيعي ينتج عنه كميات كبيرة من الإيثان وسوائل الغاز الطبيعي والمكثفات، فإنها توفرها كلقيم لاثنين من القطاعات الرئيسة وهما البتروكيميائيات ومواد البناء، ولا تقتصر فوائد توريد الغاز الطبيعي للمستهلكين المحليين كمصدر للطاقة ولقيم، ولكنه يتيح للشركة زيادة كمية النفط الخام المتوفرة للتصدير وتطوير منتجات أخرى عالية القيمة.
وعلى مدار السنوات الماضية، طورت الشركة بنية تحتية شاملة للغاز الطبيعي في المملكة، وذلك بهدف توريده لعملائها في الوقت المناسب وبفعالية، ويجري حالياً توسيع شبكة الغاز التابعة لأرامكو السعودية، وهي شبكة خطوط أنابيب ضخمة تربط مواقع إنتاج الغاز الرئيسة بمواقع معالجته في جميع أنحاء المملكة.
توسعة أعمال الغاز
وتعتزم أرامكو السعودية التوسع في أعمال الغاز، بهدف تلبية الطلب المحلي الكبير والمتزايد على الطاقة النظيفة منخفضة التكلفة من خلال زيادة الإنتاج والاستثمار في البنية التحتية الإضافية، علماً بأن هذا الطلب مدعوم بمتطلبات توليد الطاقة الكهربائية، وتحلية المياه، وإنتاج البتروكيميائيات، بالإضافة إلى صور الاستهلاك الصناعي الأخرى في المملكة.
كما يوفر إنتاج أرامكو السعودية من الغاز سوائل الغاز الطبيعي بما في ذلك الإيثان والمكثفات، التي تكمل إنتاج النفط الخام، وتوفر اللقيم لقطاعي التكرير والبتروكيميائيات. علاوةً على ذلك، تسعى أرامكو السعودية مع مرور الوقت إلى تطوير مجموعة أعمال عالمية متكاملة في قطاع الغاز، وتتابع تقييم فرص الاستثمار المشتركة خارج المملكة في مشاريع الغاز الطبيعي وسوائل الغاز الطبيعي.
تستشهد شركة أرامك السعودية بالمواصفات الاستثنائية لمعمل الغاز في واسط وهو واحد من أكبر معامل الغاز التي بنتها أرامكو السعودية، وبدأ المعمل إنتاجه في أكتوبر العام 2015، وكان المعمل مصممًا لمعالجة الغاز غير المصاحب فقط، ثم وصل إلى طاقة التشغيل الكاملة في العام 2016.
وتمثل إضافة معمل واسط إلى مجموعة أعمال أرامكو السعودية زيادة كبيرة في قدرتها لمعالجة الغاز. وفي واقع الأمر، يتميز هذا المعمل بضخامة حجمه، وقد ساهم في زيادة قدرة معالجة الغاز في المملكة بواقع 20 %. ويعكس هذا المشروع التزام الشركة بزيادة إمدادات الغاز الطبيعي الأنظف والحد من الانبعاثات ودعم الصناعات الجديدة وتوفير كميات أكبر من النفط الخام لأعمال التكرير والتصدير المضيفة للقيمة.
أهمية الغاز للكهرباء
يركز جزء كبير من منظومة أعمال الشركة على النفط الخام واستخداماته العديدة. لكن الغاز الطبيعي أصبح مهمًا بصورة متزايدة لتوليد الطاقة الكهربائية وتشجيع التنمية الصناعية في المملكة. وقد ساعد معمل واسط الشركة على اتخاذ خطوة مهمة للأمام في تعزيز قدرتها على تطوير وتوفير منتج تحتاجه السوق المحلية بشدة. وأصبح برنامج واسط مصدر إلهام لمجموعة واسعة من الحلول المبتكرة. وسعيًا من الشركة لتسريع دورة تطوير المشروع، فقد حققت الشركة أقصى استفادة من مركز الحلول التابع لها من خلال الاستعانة بخبراء في تخصصات متعددة لتطوير استراتيجيات فريدة للمشروع.
وأدى هذا النموذج المتكامل إلى تسهيل إجراءات العمل وتطوير التقنيات، في حين منحت إجراءات التقييم المستمر مديري المشاريع في الشركة صورة أكثر وضوحًا وساهمت في توفير الوقت والتكاليف. ومن بين النتائج الأخرى المحققة كان استخدام طريقة «الثقب الكبير» في إنجاز الآبار، وهي الآبار عالية القدرة الإنتاجية والقادرة على إنتاج الغاز بمعدلات عالية جدًا. ويسهم هذا الأسلوب في ترشيد تكلفة الإنتاج بدرجة كبيرة وتحقيق درجة أعلى من المرونة لتلبية الطلب.
ضبط التكاليف
اختارت الشركة موقعًا بالقرب من مدينة الجبيل ليكون من السهل الاستفادة من البنية التحتية القائمة والوصول إلى مشاريع أخرى ذات صلة مثل معمل الغاز في الفاضلي ومشروع السكك الحديدية الذي يربط بين شركة معادن ورأس الخير. ومن ثم، تمكن فريق مشروع واسط من ضبط التكاليف ورفع مستويات الكفاءة. فعلى سبيل المثال، أصبحت المنافع الأساسية، كالكهرباء والمياه، متوفرة بالفعل في الجبيل ومنطقة الخرسانية القريبة. وبات من الممكن أيضًا تمديد طرق للوصول إلى الموقع بسهولة من طريق الظهران - الخفجي السريع.
وفي الوقت الحالي، يأتي معظم الغاز غير المصاحب من حقول بحرية، كالحصباة والعربية، ولذا كان إنشاء المعمل بالقرب من الساحل يمثل أولوية كذلك، إلا أن مشروع واسط هو جزء من شبكة الغاز الرئيسة، وهي شبكة بنية تحتية تمتد في عموم المملكة لتجميع الغاز ومعالجته وتوزيعه، وينقل الغاز الذي ينتجه معمل واسط عبر شبكة الغاز الرئيسة لإيصاله إلى عملاء أرامكو السعودية في مواقع مختلفة في جميع أنحاء المملكة.
جدير بالذكر أن أرامكو السعودية شرعت في بناء شبكة الغاز الرئيسة في السبعينيات من القرن الماضي لاستخلاص الغاز واستخدامه كمصدر جديد للطاقة من أجل تشغيل القطاع الصناعي سريع النمو، وفي الوقت نفسه تمهيد الطريق لتوسيع نطاق قطاع التكرير والمعالجة والتسويق وتعزيز تكامله، ونظرًا لأن جميع مرافق إنتاج النفط والغاز المملوكة لأرامكو السعودية توجد داخل المملكة، فقد وفرت شبكة الغاز الرئيسة مصدرًا فريدًا للميزة التنافسية، وتوفر الشبكة حاليًا الغاز الطبيعي لمحطات الطاقة الكهربية والتحلية، بالإضافة إلى استخدامه كلقيم لقطاع المواد الكيميائية في المملكة.
خطط التوسع
يشهد الطلب على الغاز الطبيعي زيادة مطردة، مدفوعًا في الأساس بالمرافق والقطاع الصناعي. ولتلبية هذا الطلب المتزايد، أعدت أرامكو السعودية خطة من مرحلتين لتوسعة شبكة الغاز الرئيسة. وقد ساهمت المرحلة الأولى، التي أنجزت في العام 2017، في زيادة الطاقة الاستيعابية للشبكة إلى 9.6 بلايين قدم مكعبة قياسية في اليوم. ومن المقرر أن تؤدي المرحلة الثانية إلى زيادة هذه السعة إلى 12.5 مليون قدم مكعبة قياسية في اليوم في العام 2019. ويأتي هذا في إطار التزام الشركة بتلبية الاحتياجات المتغيرة لعملائها بطريقة أكثر كفاءة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.