بيئة حائل تطلق حملة "أضحيتي"    مؤشرَا بورصة البحرين يقفلان على انخفاض    نائب العاهل الأردني يلتقي بوزير الخارجية العُماني    الترحيل الطبي يكمل جاهزيته بأكثر من 150 من العاملين فيها لخدمة الحجاج    «الصحة»: 4 مستشفيات و26 مركزاً صحياً في منى لخدمة الحجاج يوم التروية    البرهان يقرر إعفاء أعضاء مجلس السيادة الانتقالي المدنيين من مناصبهم    دفاعات روسيا تدمر راجمات صواريخ «هيمارس» الأمريكية    «حساب المواطن»: إيداع 3.1 مليار ريال مخصص شهر يوليو.. بزيادة تصل إلى 73%    سمو أمير نجران يطّلع على استعدادات الجهات الحكومية بالمنطقة لعيد الأضحى المبارك    "شؤون الحرمين" تستقبل ضيوف الرحمن بمحطة قطار الحرمين في مكة    الصحة: أكثر من 49 ألف حاج وحاجة تلقوا الخدمات العلاجية في المشاعر وجدة والطائف    بطائرات مجهزة بأحدث التقنيات.. "القوات الجوية" تساند الأمن العام والجهات الأخرى خلال موسم الحج    لتسهيل رحلة الحجاج.. قطارا "الحرمين السريع" و"المشاعر المقدسة" في خدمة ضيوف الرحمن    تزويد مساجد المشاعر المقدسة بنصف مليون نسخة من المصاحف    مستجدات "كورونا".. انخفاض الإصابات الجديدة واستقرار الحالات الحرجة وارتفاع الوفيات    بعد تأييد مفتي مصر.. الإعدام لقاتل الطالبة نيرة أشرف    جونسون وحكومته في مهب الريح    الشمس تساهم في الحفاظ على الطاقة    بلدية النعيرية تُنهي استعداداتها لاستقبال عيد الأضحى المبارك    قمر الحج يصل تربيعه الأول فجر الخميس    توقعات بهطول أمطار رعدية على عدد من المناطق    الفريق العمرو يلتقي بمنسوبي الدفاع المدني خلال اللقاء السنوي    "واس " ترصد جهود كافة القطاعات لاستقبال حجاج بيت الله الحرام    رئيس بعثة الحج القطرية يشيد بجهود المملكة في خدمة حجاج بيت الله الحرام    اهتمامات الصحف السودانية    القراءة النجدية :    هيئة التراث توقع مذكرة تفاهم مع شركة تراثنا للمسؤولية الاجتماعية لتعزيز التعاون في المجالات المشتركة    استقرار تدفق شحنات الغاز الروسي إلى أوروبا    لجنة التراث في العالم الإسلامي تعلن عن تسجيل 141 موقعاً تاريخياً وعنصراً ثقافياً على قوائمها    مدير الأمن العام يتفقد قيادة قوات أمن الحج والجهات الأمنية والعسكرية المشاركة في الحج    "الطائي" يفاوض مدرب "النصر" السابق "روسو"    "سعود الطبية" تقدم إرشادات صحية لمرضى القلب في الحج    مركز متكامل الخدمات لإستقبال الحجاج بعفيف    هنا مشاعر الأنقياء تجاه الأهلي    مطالب مثقفين بتكريس جهود عميد الرحالين    لأداء فريضة الحج.. وصول 300 ضيف من ذوي الإعاقة إلى جدة    نادي جدة الأدبي يكرّم العنقري    الشباب يعلن عن ثالث صفقاته الصيفية    خادم الحرمين يهنئ رئيس القُمر المتحدة بذكرى استقلال بلاده    ولي العهد يهنئ غزالي بذكرى استقلال بلاده    4 أضرار تصيب الإنسان بسبب المراوح    أخضر الطائرة يكسب مصر    القيادة.. حصن المواطن    غارسيا: أتطلع لتحقيق إنجازات كبيرة للنصر    أخضر السلة 3x3 يواجه سورية    الاعتماد على أبحاث الترقيات فشل    صورة وطن    لِنرتَقِ لمُستوى رُؤية الوطن    المنظومة العربية الإسلامية والتشويه التاريخي الممنهج    الذوق العام للمجتمع    التفكير قبل النوم نعمة أم نقمة    الأمم المتحدة تعلن وفاة جنديين من حفظة السلام وإصابة خمسة آخرين في مالي    نائب الرئيس الإندونيسي يزور المسجد النبوي    أمير نجران يتابع خدمات الوديعة    رئيس هيئة الأركان العامة يقف على استعدادات وحدات القوات المسلحة المشاركة في مهمة الحج    سموُّ أميرِ نجران يشكرُ القيادةَ على تخصيص 20 مليار ريالٍ لمواجهة تداعيات ارتفاع الأسعار العالمية    قوات الحرس الوطني.. جهود أمنية ضخمة في خدمة ضيوف بيت الله الحرام    افتتاح التقاطعات السطحية لنفق تقاطع «التحلية» مع «المدينة»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




نشر في البلاد يوم 24 - 05 - 2022

عاد ميلان إلى المسرح الكبير في كرة القدم الإيطالية، بعد تتويجه بلقب الدوري للمرة الأولى منذ 2011، نافضاً الغبار عن سلسلة من الخيبات.
يُعدّ ميلان من أعظم الأندية في كرة القدم الأوروبية، بعد تتوجيه بلقب دوري الأبطال 7 مرات، لكنه عانى الأمرين في السنوات ال 10 الأخيرة عندما هيمن يوفنتوس على مشهد "سيري أ".
كان ميلان المتلألئ في عهد رئيس الوزراء السابق سيلفيو برلوسكوني رائداً في الابتكارات التكتيكية، مستفيداً من الدعم المالي الكبير لمجموعة برلوسكوني الإعلامية، وقد جذب في فترة المدرب أريغو ساكي أبرز اللاعبين الأجانب؛ تقدّمهم الهداف الهولندي ماركو فان باستن في نهاية الثمانينيات، عندما نال جائزة الكرة الذهبية 3 مرات.
حصد ميلان 5 من ألقابه القارية ال 7 في حقبة برلوسكوني، بين 1989 و2007، لكن مرحلة الهبوط بدأت منذ تتويجه الأخير في الدوري عام 2011، مع بيع أو اعتزال عدد من نجومه.
استحوذت مجموعة إليوت الأمريكية على النادي عام 2018، عندما أخفق رجل الأعمال الصيني يونغ هونغ لي الذي اشترى النادي اللومباردي من برلوسكوني، بسداد قرض كبير يبلغ 300 مليون يورو، كان قد حصل عليه للمساعدة في تمويل الشراء في العام السابق.
استحواذ جديد
ويقف "روسونيري" على منعطف جديد، مع تكهنات باقتراب مجموعة "إنفستكورب" البحرينية من شراء النادي مقابل مليار يورو.
مع استعداد المالكين الجدد لإنفاق الأموال؛ من أجل تعزيز تشكيلة فريق افتقد لهداف ثابت، قد يرتقي ميلان للعب أدوار قارية بعد حصد لقبه ال 19 في "سيري أ".
صحيح أن النجاح القاري كان سمة ميلان منذ ستينيات القرن الماضي، بيد أن لقبه القاري الأخير في دوري الأبطال يعود إلى موسم 2007، فيما ودّع هذا الموسم من دور المجموعات، بعد حلوله الموسم الماضي وصيفاً لجاره إنتر في الدوري، في أفضل مركز له في 10 سنوات.
وكان من المتوقع حسم صفقة استحواذ إنفستكورب مطلع مايو الجاري، بيد أن الرئيس التنفيذي باولو سكاروني تحدّث عن وجود عرضين على الطاولة، مع رغبة من مجموعة "ريدبيرد كابيتال" الأمريكية.
وذكرت تقارير في الصحافة الإيطالية الأسبوع الماضي أن الصفقة بين إليوت وإنفستكورب قد تتعثر، مع رفع المالك الحالي طلباته المالية على خلفية النتائج الجيدة وإمكانية إحراز لقب الدوري.
كتبت "لا غازيتا ديلو سبورت" أن إنفستكورب لن يتزحزح عن السعر المتفق عليه، الذي يعتبرونه في الأصل مبالغاً فيه.
قال سكاروني: "لست على علم بأية مشكلات أو أمور حرجة مع إنفستكورب. لست الشخص المناسب للحديث عن هذا الموضوع، لأني أدير النادي الذي هو موضوع العرض، لذا فهو لا يخصّ ميلان".
سان سيرو
ومن النقاط الشائكة التي قد تحدّد مصير لحاقه بصفوة الأندية الأوروبية راهناً، خطط ميلان مع جاره إنتر بتطوير ملعبهما التاريخي المشترك "سان سيرو".
أعلن الناديان في يناير الماضي خطتهما لبناء "كاتدرائية" مشتركة جديدة في المنطقة عينها، وهدم الملعب التاريخي، الذي تملكه مدينة ميلانو، لكن البيروقراطية والخلافات السياسية داخل مجلس المدينة أعاقت الموافقة النهائية.
يجب إجراء مناقشة عامة للحصول على ضوء أخضر من أجل البناء، وفي أي حال سيبقى الملعب الحالي قائماً حتى 2026 على الأقل، عندما يحتضن حفل الافتتاح للألعاب الأولمبية الشتوية.
أثار الناديان إمكانية نقل المشروع إلى ضاحية "سيستو سان جوفاني" الواقعة على بعد محطة قريبة في مترو الأنفاق من كاتدرائية دومو الشهيرة في ميلانو.
وزعم رئيس بلدية المدينة أن بمقدوره ضمان الحصول على موافقة سريعة لبناء الملعب في موقع مصنع سابق. قال روبرتو دي ستيفانو في نيسان: "يمكنني أن أضمن أنه بمجرد اتخاذ القرار، يمكن وضع الحجر الأول في غضون 18 شهراً". وتابع: "المنطقة المعنية تم هدمها وتنظيفها وهي جاهزة للاستخدام".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.