“تقويم التعليم”: 5% من الطلاب لم يتمكنوا من أداء الاختبار التجريبي.. وسنمنحهم فرصة ثانية حتى هذا الموعد    6 مبادرات استراتيجية بقيمة تتجاوز 36 مليار ريال لأكثر من 17 ألف منشأة واعدة لمواجهة تداعيات جائحة كورونا    وزير الخارجية يستعرض مع السفير الأمريكي لدى المملكة علاقات الصداقة والتعاون بين البلدين    أمير تبوك يدشن عدداً من مشروعات أمانة المنطقة    «شرطة الرياض»: الإطاحة بتنظيم عصابي مكون من 10 متهمين قاموا بتحويل مبالغ مالية كبيرة إلى حسابات بنكية خارج المملكة    التدريب التقني بالرياض يدشن البرامج التطويرية لمنسوبيه عن بعد    تشغيل أول منشأة لإعادة تدوير مخلفات البناء في الرياض يوليو المقبل    “الكهرباء” و “كاوست” يتعاونان لتقليل الهدر غير التقني في قطاع الطاقة الكهربائية    زلزال بقوة 5 درجات يضرب بغداد وديالى العراقيتين    الفيصل يشكر القيادة على ما قدمته لسلامة المواطن والمقيم في مواجهة كورونا    أمين عام الاتحاد الآسيوي: عودة قريبة لكرة القدم الآسيوية ولابد من انتظار استئناف الدوريات المحلية في القارة (ملاحظة:المادة مكررة)    منافسات كرة القدم الإسبانية تستأنف بإقامة شوط واحد من مباراة بالدرجة الثانية لم تستكمل منذ ديسمبر الماضي    "المواصفات" تتيح خدمة حجز المواعيد إلكترونياً للمستفيدين    بورصة بيروت تغلق على تحسّن بنسبة 0.98 %    مجلس الشورى يعقد جلسته العادية الثالثة والأربعين من أعمال السنة الرابعة للدورة السابعة    "الشؤون البلدية": إغلاق 32 منشأة خالفت القرارات الاحترازية للحد من انتشار كورونا    إنهاء مغادرة 12.798 مستفيداً عبر مبادرة «عودة» بعد موافقة بلدانهم على استقبالهم    وزير الثقافة يرأس الاجتماع الأول لمجلس أمناء المتحف الوطني    سمو أمير الباحة يقف على الإجراءات الاحترازية بمطار الملك سعود بالمنطقة    جوازات منطقة جازان تنفذ عدة إجراءات احترازية في مقرات العمل    قطر تسجل 1901 حالة كورونا جديدة    ريال مدريد يخشى تكرار سيناريو مبابي مع هالاند    التنين غاضب من الجنسية البريطانية    محمد بن ناصر يطلع إجراءات وزارة النقل الاحترازية بالمنطقة    سمو أمير منطقة القصيم يطلع على أبرز الجهود والمنجزات التي حققها فريق رفع كفاءة الإنفاق    بحضور الجماهير.. استئناف منافسات الدوري البلغاري لكرة القدم بعد غد الجمعة    صِراع السطة    "الشؤون الإسلامية" تتلقى 1026 بلاغاً بعد عودة الصلاة في المساجد    انطلاق المرحلة الثانية من عمليات "أبطال العراق" في جنوب غربي كركوك    الداخلية: إجراءات جديدة للحد من كورونا    ألمانيا تلغي تحذير السفر إلى 29 دولة أوروبية    عُمان تسجل 738 إصابة بكورونا.. 710 حالات جديدة في الكويت    «المحتوى المحلي» تُصدر قائمة استثنائية إلزامية للمستلزمات الطبية    «أمانة المدينة» تزيل تعديات على أراضٍ حكومية تتجاوز مساحاتها 433 ألف م2    ارتفاع إصابات كورونا في السودان إلى 5310 حالات    رسوم صخرية شمالي المملكة تكشف استخدام الكلاب في الصيد    حالة الطقس المتوقعة اليوم الأربعاء    وكالة المسجد النبوي تشرع 11 باباً للمصلين    جمعية الدعوة بالطائف تنظم سلسلة من الكلمات الدعوية عن بعد    ندوب في وجه الوطن..    فيروس كورونا يضرب فريقاً أوكرانياً.. 25 نتيجة إيجابية!    اهتمامات الصحف الليبية    مدير هيئة الهلال الأحمر بالمدينة المنورة يتفقد نقاط الفرز البصري بالمسجد النبوي    مدير فرع الشؤون الإسلامية بجازان يتفقد مساجد وجوامع المنطقة    "المسارعة في الخيرات" محاضرة عن بعد بتبوك غداً    تنبيه من الأرصاد: نشاط للرياح السطحية وارتفاع الأمواج بمحافظة ينبع    وقت اللياقة تطلق خصومات حملة “لأنك قدها”            شرطي أمريكي في أحد مواقع الفوضى أثر أعمال الشغب            أمير الشرقية خلال لقائه مدير شرطة المنطقة:    سمر باهادي: حلم الاحتراف يزيد الاهتمام    عاش الدكتور عبد العزيز خوجة.. ليكتب    مؤتمر المانحين: إجماع على أهمية الوصول إلى حل سياسي للأزمة اليمنية    محمد بن عبدالعزيز يعزي في وفاة شيخ قبيلة آل حيدر بصامطة    "صالح أبو نخاع " يعبر عن قلقه من استغلال اللاعبين والمدربين عند استئناف النشاط الرياضي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مدير الدفاع المدني بمنطقة المدينة المنورة ل(البلاد): نتعامل مع أحدث ما توصل إليه العالم في مجال السلامة بالمنطقة المركزية
نشر في البلاد يوم 03 - 05 - 2017

المدينة المنورة – جازي الشريف
تصوير: محمد قاسم
اللواء خالد أحمد الداموك مدير عام الدفاع المدني بمنطقة المدينة المنورة, القادم من مدينة الطائف مدينة الورد ومصيف المملكة الأول أبدى ل (البلاد) سعادته بالعمل في مدينة المصطفى عليه الصلاة والسلام وخدمة الحجاج والمعتمرين والمواطنين في هذه المدينة المقدسة التي تلقى كل الاهتمام والرعاية من القيادة الحكيمة والدعم اللامحدود لمشاريعها التنموية خدمة للمواطنين والمقيمين فيها والزائرين وهذه المشاريع العملاقة التي نفذت وتلك التي تحت التنفيذ هي أكبر دليل على هذا الاهتمام الذي تلقاه المقدسات لخدمة الإسلام والمسلمين.
كما أكد اللواء خالد أن سعادته كبيرة وهو يعمل تحت توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان أمير المنطقة ،حفظه الله.
(البلاد) التقت اللواء خالد وسألناه بداية عن المنطقة المركزية ووسائل السلامة التي تنفذ فيها على وجه الخصوص فقال:"تعتبر المنطقة المركزية معلما من معالم التقدم والازدهار الذي تعيشه مملكتنا الحبيبة وهذا الإنجاز العظيم لخدمة زوار المدينة المنورة وحجاج بيت الحرام ولم يكن الدفاع المدني بعيداً عن تنفيذ مهامه ومسؤولياته اتجاه وسائل السلامة في المنطقة المركزية وذلك من خلال توفير متطلبات السلامة بها ويسرني أن أقدم عرضاً عن استعدادات جهود الدفاع المدني التى تسهل مهامه في المنطقة المركزية ولسلامة ساكني هذه المنطقة التى تشهد كثافة طوال العام من الحجاج والمعتمرين والزائرين والمحافظة على الأرواح والممتلكات وقد تم اعتماد اللوائح والتعليمات التى تتعامل مع أحدث ما توصل إليه العالم في مجال السلامة وهو مانلمسه اليوم من جاهزية الدفاع المدني بالمنطقة المركزية وهو نتاج وثمرة من ثمرات التعاون بين اللجنة التنفيذية وتطوير المنطقة المركزية والدفاع المدني، فاللجنة التنفيذية لتطوير المنطقة المركزية تحيل المخططات والمنشآت للدفاع المدنى محتوية على نماذج المعلومات حيث يقوم الدفاع المدنى بدراسة المخططات وإبداء الملاحظات عليها ومن ثم إعادتها إلى اللجنة التنفيذية لاعتماد مرئيات الدفاع المدني في تنفيذ وسائل السلامة في كل منشأة من المنشآت المذكورة .
وقد تم تزويد المباني بنظام الرش التلقائي وهي مياه مضغوطة تعمل آلياً بمجرد ارتفاع درجة الحرارة بالمكان المحترق وتتوفر مضخات الحريق في المباني لهذا الغرض.
نظام الإطفاء الأوتوماتيكي ببدائل الهالون: وقد تم تزويد المنطقة المركزية بنظام الإنذار الأوتوماتيكي عن طريق تركيب الكواشف الدخانية والحرارية التي تعمل بمجرد انبعاث دخان أو ارتفاع درجة الحرارة لتعطي إنذاراً إلى لوحة التحكم الرئيسة المعنونة التي تفيد أولاً بإبلاغ الدفاع المدني أوتوماتيكياً عن طريق رسالة صوتية مسجلة تحدد رقم المشروع وكذلك تعطي إشارة للعاملين في المبنى للقيام بمهام الدفاع الذاتي إضافة إلى تشغيل بقية أجهزة السلامة كأنظمة دفع الهواء وغيرها وكذلك تحتوي المنطقة على مهابط للطائرات التى تستخدم في كافة أغراض الدفاع المدنى والنواحي الأمنية وكذلك تم تزويد المباني بمانع الصواعق والذي يقوم بإذن الله بتسريب الصواعق دون تأثير على المبنى أو قاطنيه.
يلاحظ عند التعامل مع الحرائق أن من يباشرها هم الجنود بينما الضباط يقفون بعيداً عنها فلماذا؟
الضابط هو قائد للفرق المباشرة للحادث فعند مباشرته للحادث يتطلب الأمر توجيه المباشرين وتسخير كافة الإمكانيات للسيطرة على الحادث وليس من واجبه الإطفاء بل هو قائد الموقع علماً بأنه ليس كل من تواجد بموقع الحادث أو الحريق من ضباط الدفاع المدني فهناك جهات أخرى مشاركة بحسب الحادث كما أن الدخول في عمق الأدخنة والنار يؤدي إلى توقف القيادة وإدارة الحادث وعند توقف الإدارة ولو لدقائق سيكون هناك خلل بلا شك.
ماهي استعدادات الدفاع المدني للتعامل مع الهزات الأرضية والكوارث الكبيرة ؟
هناك خطة عامة لتنفيذ أعمال الدفاع المدني في حالات الطوارئ في منطقة المدينة المنورة والمعتمدة من قبل سيدي صاحب السمو الملكي أمير منطقة المدينة المنورة رئيس لجنة الدفاع المدني في المنطقة وقد وردت ضمن مهام الدفاع المدني القيام بأعمال الإطفاء والإخلاء وتقديم الاسعافات للمتضررين وإيوائهم في المواقع المخصصة لهم والحرص علي توفير كافة مستلزمات الإغاثة لهم وذلك بالتنسيق مع فرع وزارة المالية في المنطقة وكذلك مع المؤسسات الحكومية كوزارة التجارة والصناعة والأهلية لتسخير كافة إمكانياتها للمشاركة في الحدث وفق اللوائح التي توضح ذلك وكذلك المشاركة بضباط متخصصين ومؤهلين في لجان الحصر لتحديد درجة الأضرار التي لحقت بالمباني وأيضاً الإشراف علي تأهيل وتدريب المتطوعين في حال مشاركتهم.
حدث خلال الفترة الماضية انقلاب عدد من الصهاريج المحملة بمواد كيماوية وبترولية فهل يقوم الدفاع المدني بازالة هذه الآثار والمواد والبقع بعد معالجة الحادث؟
إزالة الآثار والبقع الناتجة عن حوادث ناقلات المواد الكيميائية أو البترولية ليس من اختصاص الدفاع المدني فإذا كان الحادث داخل النطاق العمراني فيكون من اختصاص الأمانة والبلديات في المحافظات أما إذا كان علي الطريق السريع والعام فهذا من اختصاص إدارة النقل والمواصلات وبالتنسيق مع الدفاع المدني وبتواجده.
يقال إن المستوى الفني والتدريبي لأفراد الدفاع المدني لا يتواكب مع الأجهزة الحديثة المتطورة والكثير من الأفراد يحتاجون لدورات تدريبية مكثفة لرفع مستواهم للتعامل مع الأجهزه كما ينبغي فما صحة ذلك؟
غير صحيح ما يشاع حول هذا السؤال والمديرية تسعى دائماً لتطوير قدرات منسوبيها من ضباط وأفراد وموظفين لأداء مهامهم الإنسانية والوطنية في المحافظة على سلامة الأرواح والممتلكات حيث يتم عقد دورات وورش عمل على مدار العام لمنسوبيها في مختلف التخصصات داخل المملكة لمواكبة تطور الأجهزة الحديثة وتعزيز الإيجابيات ودراسة السلبيات إن وجدت لتفاديها دائماً ووضع خطط بعيدة المدي الملائمة لأي حدث قد يطرأ وتفعيل دور التدريب علي رأس العمل لمنسوبيها باستمرار ويتم أيضاً عقد دورات تدريبية لمنسوبي الجهات الحكومية والأهلية والفنادق والقطاعات العسكرية الأخرى في ما يخص أعمال الدفاع المدني لتوعية تلك الفئة عن أسباب الحرائق وسبل التعامل معها وتجنبها وتعريفهم بطبيعة عمل الدفاع المدني.
لماذا الاهتمام بضوابط السلامة في فنادق المنطقة المركزية خلاف بقية المدينة المنورة سواء للفنادق أو الشقق المفروشة؟
تعليمات ومتطلبات السلامة التي يتم تطبيقها على جميع الفنادق والشقق المفروشة موحدة وتخضع هذه المنشآت لنفس اللوائح والتعليمات ويتم متابعتها بدقة في جميع أنحاء المدينة المنورة،إلا أنه ونظراً لمساحات وارتفاعات المباني في المنطقة المركزية نظرا واشغالها علي مدار العام من قبل الزوار والمعتمرين لقربها من المسجد النبوي الشريف فأن ذلك يتطلب اخضاع هذه المباني للمتابعة بشكل يومي للتأكد من جاهزية وسائل السلامة وعدم وجود مخالفات تشغيلية قد تؤثر على سلامة ساكنيها ودور الإيواء السياحي لاتعمل إلا وفق تصاريح تثبت تنفيذ جميع متطلبات السلامة.
تفتقد بعض المدارس وبعض الإدارات الحكومية والمؤسسات لبعض وسائل السلامة ،أين دور الدفاع المدني من هذا القصور لوسائل السلامة؟
يقوم الدفاع المدنى بدور فعال من خلال التنسيق والتعاون مع الإدارات الهندسية وأقسام السلامة في الإدارات الحكومية المختلفة بمتابعة تطبيق اشتراطات السلامة في المباني الحكومية وذلك بالكشف الدوري على هذه المباني وتحديد المتطلبات والملاحظة الخاصة بالسلامة وتزويد الأقسام المعينة في الإدارات الحكومية بها لمتابعة تنفيذها كما يشارك الدفاع المدني في اللجان المختلفة التى يتم تشكيلها للوقوف على هذه المباني وإعداد التقارير اللازمة عنها وتزويد جهات الاختصاص بها لاتخاذ الاجراءات النظامية بشأنها و بالنسبة للمباني المدرسية فهناك لجنة مشكلة بأمر صاحب السمو الملكي أمير منطقة المدينة المنورة تضم الدفاع المدني وإدارة التعليم وشركة الكهرباء ولا يتم منح التصاريح لتلك المباني إلا بعد التأكد من توفر السلامة.
ما زلنا نرى مصانع ومستودعات داخل الأحياء ،كيف يتعامل الدفاع المدني مع هذه المخالفة؟
يقوم الدفاع المدني بتطبيق اشتراطات السلامة على هذه المنشآت وإخضاعها للإشراف الوقائي بعد التأكد من مطابقة الأنشطة مع المخططات المعتمدة من قبل الجهة المختصة وفي حال ملاحظة عدم مناسبة نوعيه النشاط في المواقع المحددة فيتم مخاطبة الجهات المختصة وقد شارك الدفاع المدني في عدة لجان تم تشكيلها لدراسة مواقع بعض المنشآت التى امتدت إليها الأحياء السكنية وتم اتخاذ عده توصيات بشأنها بما يتوافق مع حالة كل موقع ،علما أنه تم إخلاء العديد من المستودعات خلال السنوات السابقة والتي رأى الدفاع المدني أنها تشكل خطورة.
تم رفع الطاقة الاستيعابية للفنادق في المنطقة المركزية مؤخرا ،هل لديكم عدد كاف من كوادر وأجهزة لخدمة هذه العدد في ذروة الحج؟
تستعد مديرية الدفاع المدني بمنطقة المدينة المنورة لموسم الحج منذ وقت مبكر من خلال إعداد خطة شاملة تتضمن جميع المعلومات المطلوبة ،ويقوم بتنفيذ هذه الخطة العدد الكافي من مفتشي السلامة والدوريات التى تعمل في موسم الحج على مدار الساعة،وكذلك استعداد جميع الفرق الميدانية الثابتة أو الموسمية التي يتم استحداثها خلال الموسم كما يتم دعم الإدارة العامة للدفاع المدني بالمدينة المنورة بالعدد اللازم من العاملين في الدفاع المدني للعمل خلال موسم الحج،ولا تألو حكومة خادم الحرمين الشريفين، حفظه الله، جهداً في توفير كامل الإمكانيات البشرية والآلية المطلوبة لخدمة ضيوف بيت الله الحرام وتوفير كامل الخدمات لهم بما يمكنهم من أداء مناسكهم بكل يسر وسهولة.
التجمع والتجمهر عند حدوث حريق أو حادث فيه خطورة علي الجمهور ويعيق عمل أفراد الدفاع المدني لماذا لايكون هناك حملات توعية توضح خطورة هذا التجمعات والتي تتسبب في إعاقة عمل الدفاع المدني؟
هناك العديد من النشرات وحملات التوعية والأفلام التي توضح خطورة التجمهر ويطالب الدفاع المدني الجميع تحت عنوان كيف نصل؟ وعناوين وإرشادات أخرى ورسائل مختلفة تقول نحن في حاجة إلى جزء من الثانية فلا تعيقوا وصولنا بالتجمع عند الحوادث كما أن هذه الظاهرة السالبة تؤثر علي أعمال جميع الجهات من طوارئ واسعاف وأننا نتطلع من خلالكم بهذا اللقاء ومن جميع وسائل الإعلام المساهمة في نشر التوعية للجميع بخطورة التجمع عند الحوادث وهذا من واجبات المجتمع التي يجب نشرها لصالح الجميع.
الجميع يعلم أهميه الإعلام، وخصوصاً الصحافة، فما مدى تعاونكم معه ومده بتقرير عن الأحداث وكيف ترون مبالغة بعض الصحفيين في النقد غير المنطقي لجهودكم؟
نحن نعلم أن الإعلام هو أحد الوسائل الهامة التي لا غنى عنها في تنفيذ مهامنا لذلك تربطنا معهم شراكة استراتجية كما أن الصحافة هي قناة هامة نبث من خلالها رسائلنا التوعوية إضافة للوسائل الإعلامية الأخرى أما بالنسبة للنقد الهادف فهو لغة التصحيح ونرحب به وبأية ملاحظات عبر الرقم الموحد998 وفي أي وقت علي مدار ال24ساعة.
هل هناك نية في افتتاح مراكز جديدة للدفاع المدني؟
هناك أولويات لإحداث مراكز للدفاع المدني بناء على سلم الأولوية التي حددتها الرؤية المشتركة من الجهات ذات العلاقة بالدفاع المدني وإمارة المنطقة وقد صدر بذلك قرار من مجلس المنطقة بالإمارة بالبرقية رقم 16027 وتاريخ 4 /3 /1434ه ويتم الافتتاح حسب الأولوية وآخرها افتتاح مركز النخيل بمحافظة الحناكية والجدير بالذكر أن عدد مراكز الدفاع المدني داخل المدينة المنورة بلغ حتى الآن 25 مركزاً وعدد مراكز الدفاع المدني بالمحافظات التابع للمدينة المنورة 23 مركزاً.
مرتبط


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.