الموارد البشرية: تسوية مخالفات المنشآت بتوظيف سعودي عن كل مخالفة #عاجل    ولي العهد يلتقي سمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني    الاتحاد الجزائري ينفي تقدمه بشكوى بخصوص المباراة أمام مصر بكأس العرب    بلدية النعيرية تنفذ 629 زيارة ميدانية وتوجه 300 إنذار للمنشآت التجارية المخالفة خلال الشهر الماضي    مؤشرا البحرين يقفلان على ارتفاع    مؤشر بورصة مسقط يغلق منخفضًا    «التحالف» يفجع «حسن نصرالله» بقتل أبرز المقربين منه    الإعلان عن انتهاء المهام القتالية لقوات التحالف بالعراق وانتقالها إلى مهام التدريب والاستشارة والتمكين    سمو ولي العهد وسمو أمير دولة قطر يزوران استاد لوسيل في الدوحة    سمو أمير منطقة مكة المكرمة يستقبل صاحب السمو الأمير سعود بن جلوي    أمانة جدة تعزز قيم النزاهة تزامناً مع اليوم الدولي لمكافحة الفساد    سمو أمير الباحة يدشن فعاليات يوم التطوع السعودي والعالمي بالمنطقة    لجنتا المياه والزراعة والبيئة والحج والإسكان والخدمات بمجلس الشورى تدرسان تقارير الأداء السنوية لعدد من الأجهزة الحكومية    اختتام الأشواط التأهيلية للسعوديين بمهرجان الملك عبدالعزيز للصقور    ثقافة وفنون الدمام تنظم أنشطة وفعاليات متنوعة    سمو وزير الثقافة يُعلن 2022م "عاماً للقهوة السعودية"    الصحة : تسجيل (45) حالة وتعافي (72) حالة كورونا    صحة عسير تنفّذ 5269 زيارة منزلية للمستفيدين خلال شهر نوفمبر الماضي    نائب وزير الصناعة يدشن قاعدة المعلومات الجيولوجية الوطنية    ولي العهد الأمير محمد بن سلمان يغادر قطر متوجهًا إلى البحرين    "أنسيلمو" و"بيتي" على رأس قائمة "النصر" لمواجهة "الطائي"    ضبط 93 كيلو جرامًا من نبات القات المخدر مخبأة داخل مركبة ببيشة    تنبيه هام من الأرصاد بناء على صورة "مقلقة " من القمر الصناعي    أمير تبوك يستقبل مدير فرع هيئة الهلال الأحمر السعودي بالمنطقة    وزير الشؤون الإسلامية يفتتح ملتقى الأئمة والخطباء بعسير    البحرين : الترابط الاقتصادي مع السعودية يسرع في وتيرة التعافي    وزير الشؤون الإسلامية يرعى ملتقى الأئمة والدعاة والخطباء والمراقبين بمنطقة عسير    رئيس مجلس الشورى يستقبل سفير جمهورية العراق لدى المملكة    الفتح يتدرب على فترتين.. وفيريرا يُركز على التكتيك    رسمياً.. الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل رئيساً لاتحاد اللجان الأولمبية العربية حتى 2024    "حساب المواطن" يوضح تفاصيل الدعم لدفعة شهر ديسمبر    في السعودية.. تحذير أمني عالٍ جداً.. ثغرات في «واتساب» لأجهزة «أندرويد»    أمير تبوك يستقبل الرئيس التنفيذي لنيوم    مدينة طيبة التعليمية تنظم ملتقى "غدا أجمل"    #صحة_الباحة تُنفذ أكثر من 700 جولة رقابية على المنشآت الصحية    مولر: برشلونة لم يتمكن من مقاومتنا    آل الشيخ يزور مسجد النصب التاريخي بعسير    "سعود الطبية" تقيم فعالية "قلبك يستاهل"    #وزير_الشؤون_الإسلامية يشيد بجهود #ولي_العهد في العناية بالمساجد التاريخية    مطالبات بتمديد مهلة الطلبات ب "إحكام".. وهاشتاق بعد مشاكل تقنية تُربك المتقدمين    وزير الداخلية يشكر فيصل بن مشعل لتحقيق امارة القصيم النطاق الأخضر في "كفاءة الإنفاق "    اهتمامات الصحف التونسية    267.8 مليون إصابة بكورونا حول العالم.. وإجمالي اللقاحات 8.28 مليار    الأمين العام للتحالف الإسلامي العسكري يستقبل سفير جمهورية الكاميرون    اتفاقية تعاون مشترك بين هيئة الصحفيين السعودية وجمعية الصحفيين الإماراتية    انخفاض الحرارة في الشمالية و حائل والقصيم و غيوم جزئية على معظم المناطق    بالصورة.. ولي العهد يدون انطباعاته عن إكسبو بخط يده.. تعرّف على ما كتبه    بالفيديو.. "الصحة" توضح أبرز أعراض الإنفلونزا الموسمية وكيفية الوقاية منها    غداً .. انطلاق "قفز السعودية" .. بمشاركة فرسان عالميين    «الداخلية» تستعرض جهودها في مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل    التحالف يدمر مخازن للطائرات المسيّرة والصواريخ بصنعاء.. ومنظومة اتصالات عسكرية    يمتلك 500 رأس من الغنم لكن ليست للتجارة.. هل عليه زكاة؟    طلاق المشاهير يرتفع.. وخبيرة نفسية تعزو السبب لمواقع التواصل        الياباني ساجاوارا.. على خطى والده    «فيلم العُلا» يشارك مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي في دورته الافتتاحية        وزير الشؤون الإسلامية للدعاة: أدوا واجبكم في الدعوة للتوحيد والعقيدة الصافية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مسؤولون ومواطنون يباركون للوطن.. عبر ( البلاد ) .. نفخر بوطن الوحدة.. ونعاهد الله على الاخلاص والتآلف والعمل
نشر في البلاد يوم 28 - 09 - 2014

عبر عدد من المواطنين عن عظيم فرحتهم وتقديرهم لذكرى اليوم الوطني، وجددوا العهد للوطن وللقيادة الرشيدة بالاخلاص والتآلف والعمل الجاد لتحقيق المزيد من تطلعات الوطن وآماله، في سبيل الوصول إلى الصف الأول على مستوى العالم.
84 تنمية:
بداية تحدث وكيل إمارة منطقة مكة المكرمة المكلف سعد بن مقبل الميموني فقال:" بنظرته الثاقبة، وقلبه الممتلئ بالإيمان والعزيمة وضع القائد المؤسس الملك عبدالعزيز طيب الله ثراه اللبنة الأولى لتوحيد المملكة عام 1351ه، وهو يدرك أن مسيرة التنمية والتقدم للدول تبدأ بخطوة واحدة ولكنها لا تنتهي مع مرور الأيام، والتقدم والتطور العالمي الذي يحدث بين الفينة والأخرى.
84 عاماً والمملكة ترفل بثوب الأمن والتنمية وتحظى بالاهتمام والعمل المتفاني المخلص الذي قاده المؤسس في كفاحه الطويل المتوج بوحدة هذا الوطن، وواصل أبناؤه القادة العظام الملوك ( سعود، فيصل، خالد، فهد ) تحقيق الإنجازات المتواصلة سياسياً وإقتصادياً وتنموياً في مملكتنا الحبيبة لتجسد مسيرة البناء والرخاء للدولة الفتية وحتى هذا العهد الزاهر، عهد الوالد القائد خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز حفظه الله ، الذي ظل الوطن والمواطن نصب عينيه ومحور إهتمامه في كل الأعمال والمشاريع المعتمدة في عهده الميمون والتي يحرص فيها على الوصول بالوطن إلى التقدم في كل المجالات.
ومنطقة مكة المكرمة التي حظيت وتحظى بإهتمام ورعاية خاصة من القيادة الرشيدة في كل الخطط التنموية يتوجها العمل الدؤوب من قبل سيدي صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن عبدالله بن عبدالعزيز أمير منطقة مكة المكرمة تحتفل بهذا اليوم الوطني المجيد وفي ذاكرتها تضحيات الآباء والأجداد مع القائد المؤسس لرفعة هذا الوطن المعطاء وعلو شأنه بين الأمم.
لا يسعني في هذه الذكرى العطرة لليوم الوطني إلا أن أرفع لمقام سيدي خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين وولي ولي العهد حفظهم الله أسمى آيات التهاني والتبريكات في يوم الوطن وذكراه الرابعة والثمانون ، أدام الله على وطننا عزه وحفظ قيادته وشعبه وأدام عليه نعم الأمن والأمان.
وقال عماد الدين شعت قنصل فلسطين: اليوم الوطني 84 للمملكة ليس للمملكة فقط فهو احتفال من كل البلدان العربية ويوم عزيز على قلوبنا كمسلمين وعرب وبهذه المناسبة اتقدم بالتهاني الى خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين وولي ولي العهد بأحر التهانئ والتبريكات وإلى كافة الشعب السعودي الشقيق وان يمن الله بنعمة الأمن على هذه البلاد".
فخر واعتزاز:
وقال العميد مسعود بن فيصل العدواني مدير شرطة جدة :"في البداية أهنئ سيدي خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وسمو النائب الثاني وسمو وزير الداخلية وكافة أفراد الأسرة المالكة والشعب السعودي الكريم بهذه المناسبة العزيزة على قلوبنا جميعا كما يسرني في هذا اليوم أنا وكل مواطن سعودي على هذا الثرى الطيب أن نفخر بما وصلت له مملكتنا الحبيبة من تطور وإنجاز لا ينكره إلا جاحد.
نعم مسيرة انجاز على مدى حقبة من الزمن منذ أن وحد المغفور له بإذن الله تعالى الملك عبد العزيز يرحمه الله أركان هذا الوطن وشمس السلام والتطور تلوح في جبين الأفق.واختم بقولي دمت يا وطني عزيزاً شامخاً ترفرف بين ذراعيك المحبة والأمان في ظل قيادتنا الرشيدة رعاها الله".
وقال صالح عطية قنصل عام الجزائر وعميد السلك القنصلي بجدة:" اليوم الوطني للمملكة هو عيد لكل البلاد العربية بصفة عامة ونبارك نحن الجزائريين لململكة باليوم الوطني ونتقدم بالتهانئ الى رجل السلام الأول خادم الحرمين الشريفين والى كافة أفراد الأسرة المالكة والشعب السعودي خاصة ونتمنى لهذا البلد ان يظل ينعم بالامن والامان والازدهار وانا فخور بتواجدي في المملكة ومشاركتي لاخواني السعوديين يومهم الوطني".
وقال الدكتور سامي الجشي مدير العيادات الخارجية بمستشفى الثغر العام:" اتوجه من كل قلبي الى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز وولي عهده الامين وولي ولي العهد والى كافة الشعب السعودي ان يديم عليهم الامن والامان وان يقيهم كل مكروه وان يزيد عليهم البركة والنعمة والاستقرار والتكاتف فيما بين القيادة والمواطن في وجه اعدائهم وكل متربص بهم".
تقدم وازدهار:
وقال ابراهيم ادريس قنصل جنوب افريقيا:: اهنئ خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز بهذه المناسبة واهنئ ولي العهد وولي ولي العهد بهذه المناسبة السعيدة وهي مناسبة ال84 لليوم الوطني للمملكة واتمنى لهم كل التقدم والازدهار والمملكة تعتبر دعامة الامن في المنطقة وعليها ان تستمر في استخدام تأثيرها على حفظ الامن.
ونحن جنوب افريقيا نتمنى استمرار بناء العلاقات القائمة بين البلدين والانجاز للوصول الى اهدافنا واتمنى للمملكة وشعبها دوام التقدم والاستقرار".
القطاع الصحي:
الدكتورة مها ابو الجدايل رئيس قسم المختبر بمستشفى الثغر قالت:" لاشك ان هذه المناسبة الوطنية مناسبة تسعد كل منتمي الى هذا الوطن ولله الحمد نحن في هذا العصر برعاية خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الامين وسمو ولي ولي العهد تحظى فيها كل الخدمات برعاية خاصة واهتمام وخاصة القطاع الصحي الذي شهد في السنوات الاخيرة تطورا مطردا ابتداء من تخصيص ميزانية غير مسبوقة تجاوزت الستين مليار ريال هذا العام وكذلك الخدمات الصحية التي تمثلت في انشاء مدن طبية متميزة في كل مناطق المملكة وكذلك استقطاب مختصين في التخصصات المختلفة كل هذه الخدمات التي أمنت للمواطن والمقيم هي نتيجة وانعكاس للاهتمام الذي تولي به حكومة خادم الحرمين الشريفين لابناء هذا البلد نسأل الله سبحانه وتعالى ان يديم علينا نعمة الامن والامان. والوطنية قيم مصدرها ديننا الحنيف وعزتنا ومبادئنا ويضفي عليها ملكنا الذي اعلن ان نضع الله نصب اعيننافي عملنا وخدمتنا للمريض وخدمة الوطن الغالي".
تقدم ورقي:
وقال فتحي النفاتي القنصل العام لتونس:" يسعدني بمناسبة احتفال المملكة العربية السعودية الشقيقة بعيدها الوطني ، ان اتقدم باحر التهاني وأطيب الامانى الى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز والى سمو ولي عهده سمو الأمير سلمان بن عبدالعزيز وولي ولي العهد سمو الامير مقرن بن عبد العزيز والي الشعب السعودي الابي بمزيد التقدم والرقي سائلا الله العلي القدير ان يديم نعمة الامن والامان علي المملكة العربية السعودية الشقيقة".
تطور تنموي:
وقال عبدالرحمن بن سعيد السريعي عميد الكلية التقنية بجدة:" يأتي اليوم الوطني الرابع والثمانون لبلادنا الغالية ونحن في صفحة بيضاء مشرقة تشتمل على منجزات عملاقة وتكاتف ملؤه الحب والانتماء , ونحن نحتفل اليوم بهذا الوطن لنحتفل بما حققته المملكة من تطور تنموي متسارع تحفها مسيرة وطن ، نهجه الإسلام ، وقوامه قوة التأسيس والإرادة والعزيمة الصادقة والرغبة الجادة في مواصلة البناء والتقدم ، بقيادة حكيمة شجاعة منذ أن وحدها الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود طيب الله ثراه وامتدادا بأبنائه من بعده ، وصولا إلى خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله.
لقد قيض الله سبحانه وتعالى لهذا الوطن خيرات تغنيه وتساعده على تحقيق الأمن ورغد العيش للمواطن، الأمر الذي واكبه توجه منقطع النظير فترسخت أسس البناء والازدهار والتطور على مستوى العالم، وبناء قاعدة اقتصادية واجتماعية وضعتها في مصاف القوى الاقتصادية في الانتاج والتصدير والنهضة الشاملة في مختلف المجالات فكانت بمثابة نقلة حضارية وارتفاع كبير في معدلات التنمية والمشاريع الضخمة ، ان اليوم الوطني مناسبة عزيزة نتأمل ونتابع من خلالها مسيرة النهضة العملاقة التي عرفها الوطن اضافة الى عمقها الديني المتمثل في قبلة المسلمين ومهبط الوحي والتوحيد والمنهج الصحيح ولذلك أولت حكومتنا الرشيدة الحرمين الشريفين بما شهدته وتشهده من توسعة جبارة لخدمة وراحة الحجاج والزائرين ولقد دأبت بلادنا العزيزة على الاهتمام بأجيال الغد فأنشأت الكثير من المدارس والمعاهد والجامعات ومنحت مجال التدريب التقني والمهني جل اهتمامها لتدريب وتأهيل الشباب السعودي وفق احدث ما وصلت اليه التقنيات الحديثة حتى يخوضوا سوق العمل بكل كفاءة واقتدار حفظ الله خادم الحرمين الشريفين ونسأل العلي القدير ان يديم علينا نعمة الامن والرخاء وكل عام وانتم بخير.
الكيان العظيم:
عقيدة ومنهج:
وقال احمد بن عطية المالكي شيخ الشبان من بني مالك: اليوم الوطني مناسبة وطنية عظيمة نستعيد فيها ذكريات جسدها لنا التاريخ في صفحاته الناصعة ونقشها بماء الذهب يوم توحيد المملكة العربية السعودية تحت شعار التوحيد (لا اله الا الله محمد رسول الله) بعد ان قبض الله سبحانه لها الرجل المؤسس جلالة الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود طيب الله ثراه فجمع شتاتها وبسط فيها العلم والعدل والامن والتنمية واعادها الى العقيدة الصحيحة عقيدة التوحيد بعد اختلاف العقائد وتفاوت الاهواء وارسى دعائم حكمه على اسس ثابتة تعتمد على كتاب الله وسنة نبيه محمد عليه افضل الصلاة واتم التسليم مستنيرا بهدى الشريعة السمحة وقد استطاع جلالته ان ينقل البلاد في فترة وجيزة من حالة الشتات والتشرذم القبلي الى الوحدة والبناء ومن حالة الخوف والتمزق الى الامن والاستقرار ومن الجهل والتخلف الى العلم والرقي ومن العوز والفقر الى الخير والازدهار وبعد ان توفاه الله سبحانه الى جواره تعاقب ابناؤه الغر الميامين على الحكم بنفس النهج وواصلوا مسيرة البناء حتى وصلت المملكة العربية السعودية الى ماوصلت اليه من التطور والنماء واصبحت مضرب مثل في كل مجالات الحياة وما كان ذلك ليتأتى لولا فضل الله سبحانه ثم السياسة الحكيمة التي قامت عليها الدولة السعودية الفتية فمنذ ان تم توحيد هذه البلاد في عهد المؤسس رحمه الله حتى اليوم في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز حفظه الله الوطن في نمو متزايد.
عطاء واخلاص:
وقال محمد بن عبدالله الطريقي مدير التربية والتعليم بمحافظة الزلفي: بمناسبة ذكرى اليوم الوطني نقف وقفة تأمل، نستذكر من خلالها ابعاد مسيرة التوحيد، التي خاضها جلالة الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود - رحمه الله - وانعكاسات هذه المسيرة المباركة على المجتمع السعودي في مجال الامن والاستقرار، وفي مجالات التنمية الاخرى بمفهومها الشامل كالاقتصاد والتعليم والزراعة والصناعة وغير ذلك وهنا تبرز امامنا الكثير من المنجزات التي بدأت مع بداية مرحلة التأسيس، واستمرت مسيرة البناء والتطوير تتواصل في عهود ابنائه من بعده، حتى وصلت في هذا العهد الزاهر عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز وسمو ولي عهده الامين وسمو ولي ولي العهد - حفظهم الله - الى مرحلة تحققت فيها الكثير من التطلعات، ومازالت المسيرة واعدة بالخير لابناء هذا البلد المعطاء.
ان مناسبة اليوم الوطني ترمز للانسان السعودي في عطائه واخلاصه وحبه لوطنه، وتضيف لبنة اخرى في هذا البناء الشامخ، الذي شكل انموذجاً يحتذى للانسان العربي في عالم يعج بالاضطرابات وعدم الاستقرار، فنحن بحاجة الى وقفة تأمل واعية تستوعب هذا المفهوم، لنواجه العالم بخطى واثقة، وبجيل يشق طريقه الى المستقبل، متكئا على ارث فكري وحضاري، يحمل بذور البقاء والنماء الدائم باذن الله".
قائد تاريخي:
وقال رشيد بن مساعد المالكي:" يحتفل ابناء هذا الوطن في هذا اليوم التاريخي بالذكرى الرابعة والثمانون لتوحيد المملكة العربية السعودية على يد القائد المؤسس الملك عبدالعزيز طيب الله ثراه فهو يوم امة تجسدت وحدتها فيه بالالتزام بدين الاسلام الحنيف والدعوة اليه، وفي هذا اليوم يفتخر شعب المملكة بنقل صورة حقيقية للعالم لما تشهده المملكة من نهضة تنموية شاملة في كل القطاعات من خلال البرامج والمشاريع الطموحة التي ترجمت الرؤية الثاقبة لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز ايده الله وصاحب السمو الملكي ولي العهد الامين يحفظهم الله وتوجيهاتهم الحكيمة تجاه توفير كل مقومات العيش الكريم ورفاهية لكل ابناء المجتمع، الامر الذي يعكس مدى التلاحم بين المواطنين والقيادة الحكيمة مما يعطي رسالة واضحة للعالم اجمع الى ما تنعم به المملكة ولله الحمد من استقرار سياسي واقتصادي.
وفي الختام، ان ما ينعم به الوطن من تقدم وازدهار تم بفضل الله من الله ثم بفضل العناية والرعاية الكريمة التي يحرص عليها خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز وولي عهده - يحفظهم الله - وحكومتهم الرشيدة، سائلين المولى العلي القدير ان يديم على بلادنا دينها وامنها ورخائها وولاة امرها.. انه سميع مجيب".
كفاح الباني:
وقال وكيل الكلية التقنية بجدة للتدريب المهندس محمد عوض الشهري:"بدايةً أتقدم إلى مقام سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز وإلى صاحب السمو الملكي ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير سلمان بن عبدالعزيز وإلى صاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز ولي ولي العهد، بأخلص التبريكات والتهاني بمناسبة اليوم الوطني للمملكة سائلاً الله أن يديم علينا وعلى المسلمين نعمة الأمن والأمان والاستقرار.
إن مناسبة اليوم الوطني تُعييد للأذهان كفاح الباني المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود طيب الله ثراه وجهود المخلصين من الرجال في بناء هذه الدولة العظيمة، وإن مانراه من تنمية شاملة في شتى المجالات لهو ثمرة جهد طويل أسسه المؤسس وانتهجه من بعده ملوك هذه البلاد الطاهرة.
وإن مانشهده اليوم من تطور في المجال التقني والمهني لهو نتاج رؤية ثاقبة من خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبدالعزيز حفظه الله في ضرورة توطين التقنية وسد احتياج سوق العمل بالفنيين والتقنيين السعوديين من خلال برامج التدريب والتأهيل والتوظيف.
حفظ الله بلدنا وولاة أمرنا من كل ومكروه وأدام علينا عزنا وأمننا ودام عزك ياوطن".
مسيرة وطن:
وقال المهندس أحمد بن براك العتيبي وكيل خدمات المتدربين الكلية التقنية بمحافظة جدة:"اليوم الوطني، يوم توحيد هذه المملكة العظيمة، يوم تفتخر وتعتز به الاجيال جيلا تلو الاخر يوم تحتفل فيه مملكتنا حكومة وشعبا، بما تحقق من انجاز عظيم يشار له بالبنان في كافة الأصعدة ومختلف المستويات.
انجاز حقق للوطن والمواطن مكانة مرموقة بين الشعوب بفضل الإرادة والعزيمة المتلاحمة بين القيادة والشعب.
اليوم الوطني، هذا اليوم التاريخي ، تاريخ لا ينسى للملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود الذي كان على يديه شرف توحيد البلاد حتى غدت مترامية الاطراف متناغمة الشعور والإحساس متماسكة الساس والبنيان بفضل الله ثم شجاعته وأطلق عليها اسم المملكة العربية السعودية، مملكة مطبقة للشريعة الاسلامية ذات رسالة سامية تسعى لنشر الاسلام والسلام . اخذت بعين الاعتبار ماللعلم من دور كبير في ابراز مكانتها داخليا وخارجيا فجعلت من التعليم رسالتها ومن مواكبة التطور منهاجها ومن بذل الغالي والنفيس ديدنها فظهرت وابهرت وتوسعت وللمجد عنت وبالإخلاص والطموح وصلت. فهاهي مملكتنا الحبيبة وهاهم رجالها الافذاذ يسطرون اروع الملاحم وانصع المواقف فنالت بذلك شرف المكانة وريادة في اصالة وسط المحافل الدولية . وذلك لم يأت من فراغ بل جهود قيادة حكيمة ورجال مثابرون وأبناء بررة استغلوا ما سخرته حكومتهم من امكانات فاقت كل التوقعات.
هذا اليوم ، ذكرى ليوم كان مفتاحا في التقدم والازدهار للمملكة، نعمنا فيه جميعا بنعمتي الامن والأمان وطاعة الواحد الديان، لدولة انشأت على اسس اسلامية قاضيها الكتاب والسنة فكان العدل لسان حالها، ومخافة الله امنها وأمانها، بنى مجدها المؤسس وسار على نهجه من شرفت البلاد والأوطان بهم، لم يحيدوا قيد انملة عن نهجه فزادها الله رفعة ومكانة وفضل ومنه حتى اصبحنا نعيش في رغد العيش . وبقي لنا كمواطنين مخلصين ان نحافظ على هذا الارث العظيم في ظل الفتن التي تتقاذف بلادا ليست ببعيدة عنا فمتى ما تلاحم الشعب والقيادة كان البناء بناء وكان الاختراق حلما بعيد المنال.
وصدق الشاعر حين قال:
وللأوطان في دمٍ كل حر
يد سلفت ودين مستحق
حفظ الله بلادنا وقيادتنا وامننا وارزاقنا وفي الختام دعوة في ظهر الغيب
اللهم اني استودعتك بلاد الحرمين شعبها وقيادتها وأمنها وأمانها".
الأمن والأمان:
وقال وليد حمزة المزين رئيس قسم التقنية الادارية بالكلية التقنية بجدة:"
في الذكرى الرابعة والثمانون لتوحيد المملكة العربية السعودية تنذكر ما كانت عليه الجزيرة العربية من فرقة وشتات وإنعدام الأمن والأمان ، وكلما حلت نذكر معها مسيرة بطل وعد فعمل فأنجز فوحد , إنه الموحّد لربوعك يا بلادي الملك المغفور له بإذن الله تعالى عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود طيب الله ثراه والذي أسس هذه البلاد المملكة العربية السعودية على نهج القرآن وإتباع السنة النبوية ليأتي من بعده أبناءٌ عظماء حملوا هذا الولاء بالنهج القويم ليقودوها بعيداً عن الغوغاء حاملين على أعناقهم حماية هذا الكيان ليرسو فيه إلى بر الأمان .
وتزهو المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني كما جميع القطاعات في الدولة بحصولها على الدعم المادي والمعنوي في العهد الميمون وتنتشر في كافة أنحاء المملكة بكلياتها ومعاهدها تزود القطاع العام والخاص بالكوادر المهنية المؤهلة بأفضل التقنيات الحديثة .
ها نحن في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله يمر علينا يومٌ جديد من أيامك يا وطن ونحن ولله الحمد ننعم بالأمن والأمان والعطاء والرخاء .. مجددين ولاءنا وانتماءنا لك يا وطن وآخذين على عواتقنا حمايتك ورفعتك بالعمل والإصلاح.. فدام عزك يا وطن ودام راعي نهضتك" .
موطن الآباء:
وقال الدكتورة امال باوزير رئيسة قسم التثقيف الصحي بمستشفى الثغر:" ماذا فعلنا لهذا اليوم المعطاء ماذا فعل كل مواطن لابناء هذا الوطن انما هو معنى اصيل يتعمق داخل قلوبنا وافكارها اليوم الوطني هو مؤشر فعلي لمدى حبنا لوطننا اليوم الوطني ليس مجرد كلمة او فرحة لنلهو ونلعب لو ان كل انسان على ثرى هذه الارض سأل نفسه ماذا فعلت ليبقى وطني عاليا فوق هام السحب ماذا فعلت لابناء وطني الذين يعيشون معي لكانت الافكار والافعال تغيرت لو ايقنا بأن الحب الحقيقي لشيء ما هو مدى ما تعطي لهذا الشيء من غير مقابل مثل الام التي تعطي ولا تسأل المقابل لعطائها مثل الوطن الذي يعطي ولا يسأل مقابل العطاء مثل الاب الذي يعطي ولا يسأل مقابلا للعطاء عند ذلك يحق لنا ان نفرح باليوم الوطني ان نعانق ثرى الوطن ان نسبح في سمائه اذا علينا ان نكون مثل الام والاب لهذا الوطن نعطي من غير مقابل لا ننتظر رد الجميل".
وطن الحب وحب الوطن:
وقال عبدالرحمن بن احمد الجبيري مدير العلاقات العامة والاعلام وامين مجلس الكلية التقنية بجدة:"عندما نتحدث عن يوم الوطن تتفتح امامنا آفاق من التأمل والاعجاب وملحمة ملهمة كان لها ان تكون بفضل من الله جل جلاله ثم بعزيمة الملك المؤسس عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود رحمه الله وارادة الابطال توحيدا وبناء .. حب الوطن غريزة بشرية تتصاعد مع العمر لتتشرب في النفوس والاجساد مبادئ الوطنية والانتماء والفداء،هذا الكيان الشامخ ( وطن المحبة ) نسيج متماسك سطرته الايام واثبته الواقع وسجله وسيسجله التاريخ بالرغم من الاحداث المريرة التي يمر بها عصرنا الحاضر ..هنا فقط في وطن الحب نزرع الولاء يوما بعد يوم وعاما بعد عام لنا ولأجيالنا القادمة ثمارا ومنهجا متماسكاً ليكون بعون الله مشاهد حافلة بالحب والعطاء والتنمية المستدامة .
وفي هذا اليوم العزيز على قلوبنا نقول ونحن كجسد واحد ان ما تشهده بلادنا الغالية من نهضة تنموية شاملة ومشاريع جبارة شكرا لك يا خادم الحرمين الشريفين وحفظك الله لنا لقد اعطيت فزدناك حبا وولاء صدقا واخلاصا من قلوب صافية ملؤها الوفاء والتقدير والاعتزاز بمنجزاتك الحضارية في شتى نواحي الحياة .
حفظك الله وحفظ سمو ولي عهدك الأمين وسمو ولي ولي العهد وسدد على دروب الخير خطاكم فلكم منا جزيل الدعاء والى الوفاء نحن باقون" ..


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.