ثوران بركان في جزر الكناري الإسبانية    « التجارة»: استخدام الهوية والسجل المدني في عروض اليوم الوطني مخالف للأنظمة    المملكة ضمن أعلى الدول الرائدة والمبتكرة في مجالي تقديم الخدمات الحكومية والتفاعل مع المواطنين    الشباب يتطلع لإيقاف نزيف النقاط أمام الهلال    ضبط قائد مركبة متهور في الرياض    الحكمي يوضح موقف السعودية بشأن التنازل عن حقوق الملكية الفكرية للقاحات كورونا    الأمن والاستقرار والتنمية    هي لنا (دار)..    أمانة عسير.. خطوة بخطوة على ضفاف الغيم ب«كورنيش الضباب»    «الصناعة»: 6 أنواع من الرخص تُحفّز الاستثمار بالثروات المعدنية            ضبط 700 مخالفة ضريبية خلال أسبوع    أسعار العنب المحلي تقفز 21 % في عام    هي لنا دار        تفاقم أزمة الغواصات.. فرنسا تلغي اجتماعاً مجدولاً بين وزير دفاعها ونظيره البريطاني    تظاهرة في واشنطن لأنصار منفذي اقتحام الكابيتول    الجزائر.. دفن بوتفليقة مع أبطال حرب الاستقلال    استهداف آلية لطالبان في جلال    فن إغضاب الحلفاء    عند الشدائد يعود الأمريكان لنادي البيض!                مصادر ل«عكاظ»: مدرب أرجنتيني على طاولة النصر        تتويج سيدات المبارزة    وزير الخارجية يبحث توطيد العلاقة الاقتصادية مع الهند    أمين عسير: اليوم الوطني ذكرى راسخة في نفوسنا    القبض على شخص أطلق النار على آخر    التعليم: رفع نسبة التحصين بين الطلاب إلى 90.5 %    إحالة مخالفات حقوق المؤلف ونظام العلامات التجارية.. للنيابة        شقيقة حامد الشويكان    صدور 110 آلاف حكم عمالي خلال عامين    فك ارتباط المخالفات المرورية !    «مسار»: اعتماد مؤسسي كامل لمركز التدريب العدلي    برؤية ولي العهد.. «جدة التاريخية» واجهة عالمية للمملكة            مهزلة الحياة!    وداعاً فؤاد عزب!    القصبي والخشاب يفوزان بالجائزة الكبرى في «من سيربح المليون»    لخدمة ذوي الإعاقة.. مسار يربط المطاف بالطابق الأرضي في المسجد الحرام    مناجاة ربي بسكون وزيارة الحبيب بأدب        أبطال يصنعون التنمية        صحة نجران تحصد 5 جوائز في برنامج وازن    أوروبا تستعد لتطعيم أطفالها.. نهاية السنة    «هي بس» هدى الفهد في أول حفلاتها الوطنية    "الحياة الفطرية" تسمح بصيد 4 أنواع من الطيور في المملكة    الجبير يلتقي سفراء الاتحاد الأوروبي لدى المملكة    عن مزج جرعات لقاحات كورونا.. هذا ما تؤكده "الصحة العالمية"    آل الشيخ: طهرنا المنابر.. اليوم الوطني لم يكن عيداً حتى يُحرّم من البعض            







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



المليص: منح مديري المدارس صلاحية تحديد مصير المعلم “المتهاون”
نشر في عاجل يوم 05 - 01 - 2009

أكد نائب وزير التربية والتعليم لتعليم البنين الدكتور سعيد المليص توجه الوزارة إلى منح مديري المدارس مزيدا من الصلاحيات الإدارية والمالية توازي صلاحيات مديري عموم التعليم لتسيير أمور مدارسهم والحفاظ على تقدمها علميا وتربويا. ومنحهم صلاحية تحديد مصير بقاء المعلم المتهاون أو المقصر في عمله في مهنة التعليم. جاء ذلك خلال اللقاء الذي جمعه صباح أمس بالقيادات التربوية والمشرفين والمشرفات بتعليم البنين والبنات بجدة في حوار مفتوح بقاعة حمد الراشد بإدارة تعليم البنات بجدة بحضور مديري عام التعليم للبنين والبنات بجدة. حيث أكد المليص في بداية حديثه ان الميزانية الجديدة المخصصة لوزارة التربية تحمل في ثناياها الكثير من المشروعات التأسيسية والإنشائية والتطويرية في جميع مرافق التعليم وستمكن من النهوض بمستوى الأداء كما وكيفا، مؤكدا أن جميع مطالب التعليم تلقى تجاوبا سريعا وتأييدا قويا من لدن خادم الحرمين الشريفين “الذي لم نطلبه شيئا للتعليم إلا وأمر بتلبيته والإسراع به”، مشيرا إلى أن الدور الآن يقع على عواتق رجال التربية والتعليم لتجسيد آمال وطموحات المليك في نهضة علمية شاملة. وعن صلاحيات مديري المدارس التي يتفقدونها أوضح أن الوزارة تسعى من أجل أن يكون مدير المدرسة هو القائد التربوي الأول في مدرسته ومنحه صلاحيات إدارية ومالية توازي صلاحيات مديري التعليم، مؤكدا أن لدى الوزارة توجها قويا نحو منح مديري المدارس صلاحية قرار بقاء المعلم في مهنة التعليم «معلما» من عدمه من خلال التقارير التي يتم رفعها عن المعلمين من قبله، خصوصا في ظل وجود الكم الهائل من أعداد المعلمين في المملكة.
وحول مواجهة القصور والتسيب لدى بعض المعلمين والمعلمات والسبل الكفيلة بمواجهة تلك الإشكالية في المدارس، أكد المليص أن الوزارة تعاني بشكل حقيقي من إشكالية وجود بعض العناصر المتهاونة والمقصرة بين المعلمين والمعلمات ولديها إجراءاتها النظامية لمعالجة ذلك أحيانا وباللين والمناصحة أحيانا أخرى، لكن تظل المشكلة قائمة وتتجدد سنويا. وفي المقابل هناك السواد الأعظم من المعلمين ممن يمثلون القدوة الحسنة ويفخر بوجودهم المجتمع ومن هم على ثقافة وعلم تفوق ما لدى مسؤولي الوزارة منها وهم من نكن لهم التقدير والاحترام. وعن مشروع الملك عبدالله لتطوير التعليم «تطوير» أكد أن الوزارة أعطت الصلاحية لمديري التعليم للبدء في تأسيس أو تحويل بعض المدارس إلى مشروع «تطوير» ووجهت الإدارات المعنية بالوزارة بالتعاون مع إدارات التعليم في ذلك ومدها بكل الاحتياجات المالية والفنية اللازمة لتنفيذ ذلك. كما تم التنسيق مع وكالة الوزارة لشؤون المباني لتطوير مخططات المباني المدرسية الجديدة للتواؤم مع متطلبات واحتياجات المشروع فنيا وتقنيا وبيئيا. موضحا أنه سيتم تعميم تطبيق المشروع بعد نجاحه والتأكد من ذلك ميدانيا.. وعن الإشراف التربوي ودوره أكد المليص أن الفوقية التي تشاع عن المشرفين التربويين وتعاملهم بها مع المعلمين غير مقبولة على الإطلاق وولَّى زمنها فالمشرف التربوي يرتكز دوره في تقديم المساعدة والخبرة للمعلم أو لمدير المدرسة وهذا أساس التعامل للوصول إلى الهدف المنشود، نحن في الوزارة لا نريد أن يكون المشرف «مفتشا» بل عاملا مساعدا يقف إلى جوار المعلم ويقدم له التدريب والخبرة والتوجيه دون تعالٍ أو فوقية وأتمنى أن يعي الزملاء المشرفون ذلك ويعملون على أساسه. وأشار المليص إلى نية الوزارة التوسع في افتتاح النوادي العلمية في إدارات التربية ودعمها.
من افضل القرارات لو طبقت 000 حيث التهاون من بعض المعلمين ادى الى ضعف مستويات الطلاب
وفقكم الله يامسئولي وزارة التربيه والتعليم 000 لكم جهود تذكر فتشكر لابعاد المتهاونين من كوادر التعليم عن هذه الوظيفة العظيمة التي لم يقدر نعمتها ذوو النفوس الضعيفه
بل ان بعض المعلمين يذهب للتوقيع صباحاً ويخرج الى بيته ( القريب من المدرسه ) لأخذ تعسيلة ( نومه قبل اذان الظهر ) وهذا هو ديدن البعض ممن ضيع الامانة وطالب بمطالب لايستحقها بالاساس
يجب اعطاء مدراء المدارس صلاحيات اكبر واعم 00 حتى تسير دفة التعليم لما يرضي الله اولاً ثم يرضي المسئولين عن التعليم وعلى رأسهم خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز حفظه الله ورعاه
لو تم إعطاء المدير هذه الصلاحية فلن يبقى من المعلمين سوى القليل
السبب ليس كل مدير .....................
اما من اجل ان يرضى المسؤلون عن التعليم فهذا ممكن
هذا قرار اكثر من جيد
ولكن يجب قبل اعتماد القرار اجراء دورات مدراء حتى لا تكون هذه الصلاحيه بيد اناس لايستحقونها
ونعود الى نقطة الصفر من جديد
قرار باطل وخطير جدا لو اعطي المدير هذه الصلاحية فقل للتعليم عليك السلام
كثير من المدراء متسلط وحاقد ويريد الحاق الضرر بالمعلمين سيكثر الفصل
ولماذا لايعطى المدير صلاحية فصل الطالب بس على المعلم فقط وزارة فاشلة
قرار جميل لوطبق على الوجه المطلوب بدون ظلم أو تصفية حسابات سابقة أو مشاكل شخصية .
الجدير بالذكر أن مدير مدرسة في المدينة كان سيئاً بإجماع غالبية المعلمين وأولياء أمور الطلاب والعجيب مازال مديرا بل وتم توليه قريبا لإدارة مدرسة الأولى أن يكون مديرها أفضل مدير في المنطقة . فعجباً .
الجدير بالذكر كيف حال هذا المدير لوطبق هذا القرار .
صدقني أكثر مايروح فيها المعلمات
لأن المديرات متشددات حيل اللع يعينهن
مؤكدا أن لدى الوزارة توجها قويا نحو منح مديري المدارس صلاحية قرار بقاء المعلم في مهنة التعليم «معلما» من عدمه من خلال التقارير التي يتم رفعها عن المعلمين من قبله، خصوصا في ظل وجود الكم الهائل من أعداد المعلمين في المملكة.
^
^
^
^
^
لا تعليق يليق..
انتبهو يامعاشر المعلمين والمعلمات.فأنتم مهددون بالفصل من أعمالكم..
عجباً لهذا الزمان..
قد تمسي وتصبح على قارعة البطاله..
مازلت أشك في وطنيتي وانتمائي قبل أن أشك في كوني معلماً محترماً..
لعن ابو وقتٍ غدينا به حطب..
اصلا المدير ( هو المعلم الفاشل )
حيث أنه هربه من فشله في التعليم فلجأ للإدارة
فكيف يعطى صلاحية تجاه المعلم
أنا أدعو الوزارة إلى إعادة قراءة ملفات مدراء المدارس قبل منحهم هذه الصلاحية ، ليروا هل المدراء ( في معضمهم) مهيئون حقاً لممارسة مثل هذه الصلاحية أو لا ؟!
لقد مارست مهنة التعليم أكثر من عقد من الزمان ، وكانت عيوني مفتوحة فما رأيت (في الغالب ) في من يتجه إلى إدارة المدرسة إلا من تبرم ولم يصبر على إدارة طلاب الفصل !!!! أنا لاأعمم ولكن هذا ما رأيت.
خير من اتجاه الوزارة هذا ( في نظري ) لو أن الوزارة شكلت لجنة لدراسة حالة المعلم المقصر ويكون المدير عضوا فيها. هذا حتى لاتكون قراراتنا (بدائية ) والعالم يصدر عن رأي المجموعة بطريقة ديموقراطية ، إلا إن كانت الوزارة تريد أن توحي إلينا أن المقصرين من المعلمين كثير ، وأنها لاطاقة لها بالبحث والفصل بكم هائل من قضايا المعلمين ، إن كان الأمر كذلك فقل على التعليم السلام
والسلام عليكم
السلام عليكم يجب على وزارة التربية التقيد بما يلي قبل القدوم على مثل هذا
1- مراعاة الفروق الفردية عند المدراء منهم المتسلط ومنهم المتكبر ومنهم ضعيف الشخصية ومنهم من وضع سد للفراغ ومنهم المدير المثالي ومنهم .....
2- أعطاء المعلمين حقوقهم قبل الكلام
3- ما زال المعلم بخير مالم يتدخل المدير في قطع أرزاق المعلمين
4- الوزارة في الأونة الأخيرة تعطي تعاميم دون دراسه جيده وهل هو سلبي أم أيجابي فقط طلع قرار والمعلم يتحمل النتائج
5- نريد نقضي على البطالة لا نزيده
6- بدل ما تقولون نعالج المعلم المهمل نعطي أمره للجلاد مباشره !عجبا
7- الغرب يدرس التعميم سنين قبل الطرح والتطبيق ونحن نطرح بلا دراسة ولا تفكير
8-لماذا لا يعطى المعلمون الصلاحيات لأنتقاد المسأولون في الوزارة على أخطائهم؟؟؟
(خصوصا في ظل وجود الكم الهائل من أعداد المعلمين في المملكة)
واتعليماه قد طفح الكيل وبدأنا نزايد على تعليم شبابنا بلقمة العيش فقط دون المبالات بماتقتضيه المصلحة العامة والتعليم بشكل خاص. كنا ننتظر منكم التطوير والحقوق وهذه النتيجة.
أقول بلسان المواطن البسيط مايلي:-
خربطتك يالمليص كلها حسد للمساكين تقول أعدادهم كبيره وهم ياخذون الراتب منك وإلا من آل مليص هؤلاء وطنيين ومواطنين ومعينين من قبل الدولة حفظها الله فأنت مجرد موظف لا أقل ولا أكثر أنتبه لروحك المسئولين الكبار حفظهم الله أثق ثقه تامه ما راح يرضون بكثرة بربرتك هذي.
هذا كله على شان تحسين المستويات يا ظالم. أولا الدوله خيرها كثير وتتبرع للأجانب حتى ماهي مقصرة على أهلها بالطبع. وحقوق المعلمين مهظومه كلها بأسبابك وأسباب أمثالك.
ثانيا ً :- اللي يسمع قراراتكم يقول التعليم في المملكة لوبي والسبب والله لآرائكم المتسلطة أما المعلمين الحمد لله أهل فكر وأمانه ومسئولية وولاء ووطنية. ولم يحصل أبدا ً مثل ما ذكرت ولا يهمهم شي لأنهم أصلا ً متقيدين بالقدوه الحسنة خدمة للدين والوطن.
فلو أردت قل أن على المعلمين المتهاونين أن يشنقوا في مشانق خاصه بمسلخ البعارين أحسن. لأنك يا .... لن تجد المتهاون أصلا ً وين المتهاونين وين أسمائهم كفى كذب.
ثالثا : أعترافك على نفسك تقول :-
(هناك السواد الأعظم من المعلمين ممن يمثلون القدوة الحسنة ويفخر بوجودهم المجتمع ومن هم على ثقافة وعلم تفوق ما لدى مسؤولي الوزارة.)
إوالله أنك وأمثالك برحه بشهادة المعلمين وكلكم موظفين أداريين ماتعرفون العملية التربوية.
شاهد على التعليم.
نحن في الوزارة لا نريد أن يكون المشرف «مفتشا» بل عاملا مساعدا يقف إلى جوار المعلم ويقدم له التدريب والخبرة والتوجيه دون تعالٍ أو فوقية وأتمنى أن يعي الزملاء المشرفون ذلك ويعملون على أساسه.
كثر منها المفقش مفقش لاحل لهم إلا العودة للمدارس
جيد لكن ماذا عن المدير المتهاون من يوقفة عند حدة ومن يحدد مصير بقائة من عدمة ؟
لست قريب من التعليم لاكن الافضل النقل لمكان نائي فهو دواء اكثر من الفصل مثلا
يعمل الشرق ننقله للغرب
انت ياوزير ا انا متجمل عليكم وعلى الدوله
انا شهادتي بكالوريوس
ومستحق للمستوى الخامس
وحضرتكم معطيني المستوى الثاني وفوقها 24 حصه وانتظار واشراف
واختبارات وقرف الطلاب وقلة ادبهم وأولياء امور ومشاكلهم وادارة مدرسه ودفتر
التحضير
والحين جايني تهدد انت والنيص نائبك
اخر زمن يرخص فيه المعلمين
ألحقيقة التي يجب ان يعلمها الجميع
اصلا المدير ( هو المعلم الفاشل )
حيث أنه هرب من فشله في التعليم فلجأ للإدارة
فكيف يعطى صلاحية تجاه المعلم
وهذه حقيقة 90% من المدراء
وهذا من واقع تجربة
يكفي ان شروط اداراة التعليم لاختيار المدير
1/ان يكون فاشل في التعليم
2/ان يكون غير منضبط
3/ان يكون منافق
4/ان يكون كذاب (يحب الفتنة بين المعلمين)
5/ان يكون مطيع لكل مايقوله اسيادة في ادارة التعليم
تحياتي لتعليم في بلادي الحبيبة
لوطبق هالقرار ستكثر تصفية الحسابات مابين المدراء وكثير من المعلمين(؟)
هل تصدقون هذا اعلامنا وقل الصدق يلقط الخبر وهو ماهو فاهمه ويحط عليه كثره الف مره ويكتب وتلقون كلامي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.