محافظ محافظة بلقرن يهنئ القيادة باليوم الوطني ال ٩١    مثقفات وأكاديميات ل : فخورات بإنجازات الوطن    اليوم الوطني.. فرحة شعب يغمره التفاؤل بمستقبل أجمل    مبنى قنصلية المملكة في دبي يتوشح باللون الأخضر بمناسبة اليوم الوطني 91    رئيس مركز وادي جازان "قحل" يهنئ القيادة الرشيدة يمناسبة اليوم الوطني 91    الملتقى الأول: مؤشرات رقمية لمنجزات المرأة السعودية 2021 (واقع.. وطموح)    واشنطن: شراكتنا العسكرية مع السعودية من مصلحتنا الإستراتيجية    بيان أمني بشأن 29 مواطناً ألقوا عبوات بلاستيكية على المارة بالطائف    جمعية التنميةالنسائية بمحايل عسير تحتفي بعيد الوطن ال٩١    محافظ القريات يرعى حفل الأهالي باليوم الوطني91    وفاة شاب عشريني بعد شرب 1.5 لتر كوكاكولا في 10 دقائق.. ماذا حدث؟    صدور موافقة خادم الحرمين الشريفين على منح ميدالية الاستحقاق من الدرجة الثالثة ل " 60 " مواطنًا    المعلمي : البنية التحتية الرقمية للمملكة مكّنت القطاعين العام والخاص من مواجهة الجائحة    القبض على 29 مواطنًا رموا المارة بعبوات بلاستيكية في الطائف    وزير الخارجية: المملكة تسعى لتطوير العلاقات مع الدول كافة    مليون ريال مكافأة للاتحاد في ليلة التعادل مع التعاون    منسوبو أمانة عسير يحتفلون بذكرى اليوم الوطني ال 91    جمعية الجنوب النسائية تشارك باليوم الوطني    أمين منطقة عسير يقف على معالجة التشوهات البصرية في أحدرفيدة*    توقعات طقس السبت.. أمطار رعدية مصحوبة برياح نشطة على عدة مناطق    مشاركة البطل محمد بن رشيد العتيبي في بطولة مستر أولمبيا بأمريكا    ( رسالة إلى أحدهم!! )    مدير تعليم رجال ألمع المكلّف :اليوم الوطني فرصة تأمل في تاريخ عريق ومستقبل مشرق".    وفاة شاب بعد شرب 1.5 لتر من كوكا كولا    الداخلية تشارك في احتفالات اليوم الوطني بعروض ومسيرات ومعارض    الرئيس الفلسطيني يلوّح بسحب الاعتراف بإسرائيل    جمعية الإعلام الرقمي تنظم فعالية الفن التشكيلي والتصوير الفتوغرافي    «التحالف»: تدمير طائرة مسيرة أطلقتها ميليشيا الحوثي تجاه «أبها»    رسمياً.. نظام مكافحة التسول يحظر التسول عبر وسائل التواصل الحديثة    عقوبات تصل للسجن عامين والغرامة 3 ملايين في نظام البيانات الشخصية    انهيار المشروع السياسي ل«إخوان المغرب»    "التعاون الإسلامي" تدين استهداف الحوثي للمدنيين في أبها بطائرة مفخخة    عقوبة منتظرة لمدرب برشلونة    نسخة افتراضية تدعم التحول الرقمي لمعرض الرياض الدولي للكتاب    «طالبان»: لا للقواعد العسكرية في أفغانستان    "الشورى" يكوِّن لجانه ويسمي رؤساءها ونوابها ويناقش عدداً من التقارير الأسبوع المقبل    "الصحة": تسجيل 51 حالة إصابة بكورونا.. وتعافي 59 خلال ال24 ساعة الماضية    #الصحة تدعو للمسارعة في إستكمال أخذ جرعتين من #لقاح_كورونا    مصر توافق على استخدام لقاح سبوتنيك لايت    الجوهر يطرب جمهور الرياض في اليوم الوطني 91 بعد غياب عامين    ذكرى اليوم الوطني السعودي 91    يزيد الراجحي يرفع آيات التهاني والتبريكات بمناسبة اليوم الوطني    خطيب المسجد الحرام: علموا أبناءكم أن الوطنية إخلاص وعمل وبناء (فيديو)    المواطنون والمقيمون بمحافظة جدة يعبرون عن اليوم الوطني بأفراحٍ غامرة    محتجون يحتلون مقر البورصة البرازيلية بسبب الجوع    الفيحاء يزيد جراح الأهلي بهدفين    مهاجم الشباب يدخل تاريخ ديربي الرياض    المفتي المعزول يحرض الليبيين على إسقاط مجلس النواب    أرامكو: توفير 57% من الاحتياجات من موردين داخل السوق السعودية بقدرات تنافسية عالمية    طقس الجمعة: هطول أمطار رعدية بالمدينة ومكة والباحة وجازان    الشاشات الرقمية في الطرق الرئيسة بمدينة الرياض تضيئ بصور الملك المؤسس وأبنائه الملوك    كيف انعكس ارتفاع المعروض التاريخي للدولار الأمريكي على قوته ؟    تهنئة رئيسي ترينيداد وتوباغو وغينيا بيساو    العميد البنيان: القيادة مكنت الشعب السعودي من الارتقاء عالميا    والله مُتمٌّ نوره    أمير الرياض بالنيابة يرعى حفل وزارة التعليم باليوم الوطني        فرع هيئة الأمر بالمعروف بمنطقة الرياض ينهي استعداداته لليوم الوطني91    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



ناصر البراق.. رحيل مثقف وإنسان
نشر في الرياض يوم 23 - 07 - 2021

حياة الإنسان رحلة سرعان ما يجف زيت مشعلها وينطفئ، وبالتالي يغادر الحياة ويؤلم من حوله، كما حدث لدى رحيل الزميل د. ناصر البراق، ذلك الإنسان المليء بالحيوية والنشاط، المفوّه على المنصات والمنابر الثقافية، يعتليها حاملاً سراج وطنه وتراثه وثقافته، طائفاً به في رحاب العواصم الذي عمل فيها، متوّجاً بفكره الثاقب وقدرته الإبداعية الخلاقة كلَّ مكان وطأته قدماه.
لقد خاض البراق معترك الحياة بروح تواقة للمعرفة والعطاء، ومضى يزرع بيادر الخير والأمل في المستقبل أينما حل وارتحل. عرفته كملحق ثقافي في الرباط، وكان رجلاً مواقف يزخر بالنشاط، ويتمتع بقدرة فائقة على التواصل وبناء العلاقات، ما أسهم في الاعتماد عليه، نظراً لجديته ومدى إلمامه وتمسكه بأصول المهنة وأسسها، وهو ما رصّع نجاحه في سائر المهام المنوطة به على الوجه الأكمل والأجمل.
أذكر أنه زارني في مكتبي بالسفارة، قبل تقديم أوراق اعتمادي، قائلاً لقد اطلعت على إصداراتك التي تعكس المكانة الأدبية والثقافية التي يتمتع بها بعض سفرائنا، وأرغب أن أقيم ندوة ثقافية فكرية لهذا الغرض، وهو ما تم بالفعل، حيث انعقدت الندوة، بحضور الكثير من رجال الفكر والأدباء والسفراء والدبلوماسيين والمسؤولين في الرباط، وكانت فعالية ناجحة عكست ما تشهده المملكة العربية السعودية من مكانه متميزة في المجالات كافة، خصوصاً تنمية الموارد البشرية ودورها الريادي في حقول المعرفة والثقافة.
كان د. ناصر البراق يؤمن بانتصار الإرادة الإنسانيّة الخيّرة على قوى الشر، فهو صاحب شخصية مترفعة عن المماحكات، أو أية مهاترات عقيمة. كان حلمه أن يعود للمملكة كأستاذ يسهم في نشر المعرفة، وترويج النور، وإقامة الندوات الأدبية والفكرية في أروقة جامعاتنا، وكنت أشد على يديه، مردداً قول الشاعر: أرأيتَ أشرف أو أجلّ من الذي يبني وينشئ أنفساً وعقولاً. نحن هنا مع أحمد شوقي، لا إبراهيم طوقان الذي شدا في أهمية دور المعلم في جميع مراحل التعليم.
ما ظل يتمتع به د. ناصر البراق كملحق ثقافي، من سعة اطلاع وخبرات كبيرة، وشبكة علاقات واسعة، وتجارب واضحة في ميادين النشاطات الثقافية، جعلني أستفيد من ثراء هذه العلاقات، وتعزيز قنوات الاتصال مع رجال الفكر والصحافة والإعلام، وذلك بفضل ما للدكتور ناصر من مكانه مقدّرة واحترام لدى هذه الجهات والمسؤولين، وتسخيرها بالتالي في خدمة مصالح المملكة، خصوصاً أن مثل هذا التواصل والاشتباك يدخل في إطار الدبلوماسية العامة، والتشبيك مع القوى الحية والفاعلة في المجال العمومي.
حمل الراحل د. ناصر بين جنباته النبل وكرم الأخلاق والرقي في التعامل الذي يعكس المبادئ العربية الاصيلة والقيم الإسلامية التي تمثل نهج وسلوك الموظف السعودي في الخارج والداخل من الولاء والاستقامة والالتزام المهني والإبداع، هذه الروافع المشتركة هي التي تشكل شخصية الموظف السعودي في ممثليات المملكة في الخارج، وتخلق عقيدته الأخلاقية.
لا أجد الكلمات التي تكافئ الراحل، وتعكس مواهبه وخبراته ووعيه السياسي والإعلامي وإلمامه بالمفاهيم والأفكار التي تتفق مع رؤية ونهج المملكة الصائب، سواء من حيث التأبين أو الإشادة بشخصية وقدرات الفقيد التي قلّ أن تجتمع في إنسان، ومع ذلك نحن المومنين ندرك أن لله ما أخذ ولله ما أعطى، ولذا نقبل بأقدارنا ولها تصدع، هذه سنّة الحياة.
رحمك الله أخي ناصر، وأكرم مثواك، ولترقد روحك بسلام، كما ظلت دائماً.
* سفير المملكة السابق في الرباط
د. عبدالرحمن الجديع*


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.