الأسهم الأوروبية تغلق علي انخفاض    الجبير: لبنان لن ينعم بالسلام إلا بعد نزع سلاح حزب الله    تتويجاً لجهود المملكة.. الأمم المتحدة تصدر قرارا يطالب بالوقف الفوري للانتهاكات على الروهينغا    تيلرسون يوجه بضرورة عودة زيمبابوي إلى السلطة المدنية    النصر يصالح جماهيره بخماسية في شباك الرائد    القيادة تهنئ ملك المغرب وسلطان عُمان ورئيس لاتفيا بذكرى اليوم الوطني لبلادهم    مدرب اوراوا : علينا احترام الهلال لنحقق نتيجة إيجابية    الهلال يختتم إعداده للنهائي الآسيوي و اللاعبون يدخلون المعسكر    هطول أمطار رعدية على بعض مناطق المملكة    إدارة مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل تنشر أسماء المسجلين على الموقع الإلكتروني للمهرجان    خطيب «الحرم»: سؤال المرأة أهل العلم عن دينها حق لا يستغنى عنه    الهلال يلتقي أوراوا ريد دايموندز الياباني غداً في ذهاب نهائي دوري أبطال آسيا 2017    وكيل محافظ العقيق ينقل تعازي القيادة لذوي الشهيد وكيل رقيب ضاوي الغامدي    إيران تستغل العمل الإنساني في العراق لتمويل الإرهاب    "أبا الخيل": إحالة قضية الاستيلاء على تأشيرات الاستقدام إلى هيئة مكافحة الفساد    بادرة تكريم الخليوي وعودة الجماهير للملاعب    لجنة التحكيم: أكثر من 400 بيت لم تحقق المواصفات و200 قيد النظر    تعليم حائل يستضيف 45 إدارة تعليمية لإقامة برنامج " تطوير البيئة المدرسية في المرحلة الابتدائية "    «زوجات الديبلوماسيين» يطلعن على مشروع «سلام» للتواصل الحضاري    السعودية تجدد التأكيد على الوقوف مع أفغانستان ضد الإرهاب    عمدة "ريان الطائف": حان وقت تحلي المواطن بصفة "رجل الأمن" في مركبته    إزالة 16 بسطة عشوائية من سوق الخضار في الطائف    فيصل بن خالد للمواطنين: أبوابي مفتوحة للجميع وسأكون عوناً لكم    بريطانيا: سنعمل مع شركائنا الدوليين لملاحقة المسؤولين عن استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا    «الشقردية» خلصوا التذاكر: وينك يا أوراوا؟    الفصائل الفلسطينية تجتمع في القاهرة لبحث المصالحة    بالصور ..أمين محافظة الطائف يسقبل مدير العلاقات بمكتب الدعوة والارشاد    القبض على 13 شخصا في مداهمة لمعمل حلويات داخل شقة بمكة المكرمة    خادم الحرمين يشيد بجهود هيئة السياحة في خدمة التراث الإسلامي    "الداخلية": لا صحة لفرض رسوم 500 ريال على من لا يحمل هوية    أمير الباحة ينوه بتوجيه خادم الحرمين بمتابعة المشروعات    اليمن: تدخلات إيران السافرة تستدعي موقفاً عربياً مسانداً للمملكة    الذهب يرتفع مع تراجع الدولار    خبراء وأكاديميون يناقشون معايير الاعتماد الأكاديمي الجديدة    النيابة العامة: الموظف المُدان بالرشوة يُعزل ويمنع من تولّي الوظائف العامة    وزارة الاتصالات وسيمنز توقّعان مذكرة تفاهم    وظائف شاغرة بفروع شركة سيمينس بالرياض وجدة    أدبي جدة .. يودع رفيق المسيرة ل 33 عاما .. عبدالله قايد    وزير الصحة: المباني المستأجرة ستنتهي خلال ست سنوات    استشاري: السكري السبب الرئيسي للوفاة بين النساء    المنتخب السعودي للمبارزة ينطلق في كأس العالم    8 إصابات إثر تصادم 3 مركبات في عقبة سنان بالمجاردة    صحة المدينة تدشن "أوتار" لتحاليل مركز السموم    «تعليم الرياض» يكشف ملابسات تعرض طالب بالتربية الخاصة لإصابات متفرقة بجسمه    سلطنة عمّان تحتفي بالذكرى السابعة والأربعين ليومها الوطني    المؤسسة الدولية الإسلامية تدعم أهداف التنمية المستدامة    سلمان.. «عزم» في الداخل و«حزم» للخارج    البلوي يحذر الطلاب من سموم مواقع التواصل    أمير نجران يرعى كلنا الحد الجنوبي    فيصل بن خالد يستقبل أسرة الفرطيش    «الشورى»: حريصون على توفير حياة كريمة لذوي الشهداء    تناول المكسرات.. يجنبك هذا الخطر!    اختتام فعاليات «الرؤية العمرانية لحاضرة الدمام»    وزير «الشؤون الإسلامية»: محتوى التوعية ثابت ومن المهم تجديد الوسائل المستخدمة    «الغذاء والدواء» تحذّر من استهلاك مياه «روكان» و«الدار»    أسبوع الموضة العربي يفتتح دورته الخامسة    فاطمة الناصر ... الخاضعة والمتمردة    وزير الشؤون الإسلامية: ثوابت الشرع والعقيدة الإسلامية لا تتغير ولا تتبدل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





معضلة بيئة الملاعب تطل من جديد في «دوري جميل»
نشر في الرياض يوم 20 - 08 - 2017

من المتفق عليه بلا جدال أن الحضور الجماهيري يعد أهم عوامل ارتفاع القيمة السوقية للمسابقات الرياضية السعودية، ومخصصات النقل التلفزيوني للمباريات، وزيادة مداخيل الأندية، ودعم جهود اتحاد الكرة، وتوسع الإعلانات التجارية المصاحبة للمباريات، إلا أن مع كل ذلك ظلت عجلة تطوير بيئة الملاعب معطلة لا تبرح مكانها، حتى بعد انطلاقة "دوري جميل" لهذا الموسم، والتي وافقت شهر أغسطس المعروف بحرارة أجوائه وزيادة معدلات الرطوبة لأعلى درجاتها، فبرزت جلياً معضلة سوء بيئة الملاعب من جديد منذ الجولة الأولى، وعلت أصوات مسؤولي الأندية والجماهير، تطالب بخطوات عملية ملموسة، تحول المدرجات إلى متعة حقيقية للمشجعين، تثير حماسهم وتجتذب حضورهم في كل مباراة، في استثمار حقيقي متاح وبمظهر حضاري بهيج.
في الواقع أن مسؤولي الرياضة في الهيئة العامة وفِي اتحاد الكرة، مازالوا يغفلون أو يتغافلون عن فتح ملف الاستثمار الحقيقي لمدرجات الملاعب والتي تأن وسط بيئة غير جاذبة، تفتقد لأهم مقومات التحفيز والتسهيلات والراحة في متابعة المباريات، ولا تساهم في ارتفاع معدلات الحضور الجماهيري.
الرياضة الآن لم تعد ترفيهاً فقط، بل تحولت إلى صناعة ومورد اقتصادي مهم، والأندية في طريقها إلى دخول عالم الخصصخة، فيما مازالت بيئة الملاعب كما هي عليه منذ أعوام طويلة، دون النظر في منحها شيئاً من الاهتمام ومسايرة التطور الرياضي في مختلف الجوانب، عدا اجتهادات وقتية لا تجدي نفعاً على المدى الطويل، فمن أبسط حقوق المشجع الذي يحضر قبل ساعات من بداية مباريات فريقه، الشعور بالرضا عن الخدمات المقدمة في المدرجات، ما يشجعه على تكرار الحضور لمباريات مقبلة، إلا أن الواقع مازال يخالف ذلك تماماً، وتحولت رحلة المشجعين إلى الملاعب إلى معاناة حقيقية تنتظر الحلول.
لماذا لا يتم توفير حافلات مجهزة لنقل المشجعين من مختلف الأحياء في المدن، وبأسعار رمزية تخفف معاناة المشجعين في التنقلات، والبحث عن مواقف ومداخل للملاعب، في إطار الحرص على حضور جماهيري كبير، يملأ مقاعد المدرجات الخالية في مباريات عدة؟، وما الذي يقف في هذا الصدد دون إسناد ملف تطوير الملاعب إلى مؤسسات استثمارية متخصصة؟ تساهم في توفير سبل الراحة والترفيه للمشجعين، بتطبيق عملي ينبأ عن اهتمام شامل للمدرجات كلها، بداية من اعتماد التوقيت المناسب لمواعيد المباريات، وسلاسة إجراءات التفتيش، وتسهيل المرور في الطرق المؤدية للملعب، وتوفير متطلبات الأمن والسلامة، وجود منظمين متخصصين للجمهور، تجهيز مواقف السيارات، وتطوير آلية بيع التذاكر، عن طريق ربط التذكرة برقم المقعد، والاهتمام العالي بالنظافة العامة للملعب، ومراقبة الخدمات الغذائية في الملاعب.
‎وكذلك العمل على تطوير خدمات أبراج الاتصالات، وتحفيز الخدمات المقدمة لذوي الاحتياجات الخاصة، وتفعيل نطاق تقديم الجمهور للشكاوى بخصوص الخدمات، وإيجاد لائحة عقوبات خاصة لمستخدمي الألعاب النارية في المدرجات، ورمي المخلفات على الملعب وتكسير المقاعد والتدخين، و إعداد لائحة بقائمة الممنوعات في الملاعب.
تحسين بيئة مدرجات الملاعب هو جزء مهم من تطوير المنشآت الرياضية السعودية ككل، تنظيماً وإدارة، لمواكبة واستثمار حجم الشغف الكروي الجماهيري، وهو ملف كبير لا يمكن أن يظل هكذا حبيس المؤتمرات والاجتماعات العابرة، ما لم يتبعها خطوات عملية، يلمس تأثيرها المشجع بمجرد دخوله بوابة الملعب، ما سيدفعه حتماً لتكرار التجربة، بدلاً من الاكتفاء بمتابعة فريقه المفضل عبر الشاشة الفضية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.