إنتاج نفط أوبك خلال يوليو الأعلى في 15 شهرًا    أكثر من 80 شركة بريطانية تستكشف الفرص الاستثمارية في الابتكار والتقنية بالسعودية    "التجارة" توضح حقيقة المقطع المتداول لتلاعب التجار في تعبئة أكياس الأرز    اليمن: على المجتمع الدولي اتخاذ موقف حاسم لوقف إرهاب ميليشيا الحوثي    في اليوم العالمي لمكافحتها.. ما المقصود بجريمة الاتجار بالأشخاص وأشكالها وكيف كافحتها المملكة والعالم؟    عضو هلالي سابق يدافع عن اللاعبين بعد ودية هيرتا برلين    نقل المسابقات السعودية على قنوات SSC الفضائية المفتوحة    ابتداءً من الأحد المقبل.. "التعليم" تشترط ظهور التحصين في "توكلنا" لدخول المنشآت التعليمية الحكومية والخاصة    برشلونة يُضحي ب جريزمان لضم نجم اليونايتد    #اتحاد_الكرة يعيد تشكيل لجنة "الانضباط" برئاسة بندر الحميداني    حالة الطقس المتوقعة ليوم غدٍ السبت في المملكة    الإطاحة ب 5 مقيمين لإتلافهم كبائن توزيع كهرباء والاستيلاء على القواطع والكابلات النحاسية بالرياض    متخصص: وجود مجلس أعلى للمرور هو حل مشكلة الازدحام    إنقاذ 9 مقيمين فلبينيين علقوا في منطقة وعرة بالمويه أثناء نزهة برية    بعد توجيه النيابة بالقبض عليهما.. "محامٍ" يكشف العقوبة التي تنتظر الرسامين على الجدران    ارتفاع عدد جرعات لقاح كورونا في المملكة إلى 26.4 مليون.. و7.7 مليون شخص تلقوا جرعتين    "الطيران المدني": السماح بدخول حاملي التأشيرات السياحية من الدول المسموح القدوم منها بشرط التحصين الكامل    وظائف شاغرة في هيئة الزكاة والضريبة والجمارك    محمد عبده وطاهر يتغنيان في الباحة    وزير الثقافة يلتقي نظيريه الإيطالي والبريطاني ومدير الإيكروم    مديرا "الأمر بالمعروف" و"الموارد البشرية" بمكة يبحثان سبل التعاون    القبض على 4 مواطنين تعمدوا ترويع مرتادي الأماكن العامة بالرياض    الرئيس التونسي: هناك من سرق أموال الشعب وعليه إعادتها    القمر في طور التربيع الأخير يزين السماء بعد منتصف الليل    تنظيم الرعي يتم تطبيقه تدريجيًّا وهذه أهدافه    يد مصر تقسو على السويد وتعبر إلى ربع نهائي طوكيو    الأميرة ريما بنت بندر تُعلق على مشاركة " الدباغ " و " القحطاني" بأولمبياد طوكيو 2020    رئيس جمهورية تونس يستقبل وزير الخارجية    وصول الطائرة الإغاثية السعودية الثالثة إلى ماليزيا للإسهام في مواجهة جائحة كورونا    وزير الاقتصاد: فرص استثمارية ب 3 تريليونات دولار في الأعوام ال 5 المقبلة    «التحالف»: إحباط محاولة للهجوم على سفينة تجارية سعودية بطائرة مسيرة حوثية    تونس.. إحالة 4 من حركة النهضة لقاضي التحقيق بتهمة محاولة القيام بأعمال عنف    "وزراء العشرين" يستعرضون جهود المملكة لحفظ التراث الثقافي    للربع الثاني من ٢٠٢١ .. #تعليم_صبيا يحقق ١٤ وساما في برنامج جلوب البيئي    هجوم على مقر أممي.. و«طالبان» تقتحم عاصمة إقليم هلمند    ضبط 50 مواطنًا باعوا حطبًا محليًّا في الرياض    وزير الشؤون الإسلامية يزور جامع الملك فهد في سراييفو ويوجه بفرشه بالسجاد الفاخر    نائب أمير مكة يعزي ذوي علي بن لادن    خطيبا الحرمين: اتقوا الله وتعلموا من الماضي واستعدوا للقادم    الغذاء والدواء: تسعير الأدوية بالباركود للمرونة في التعديل حسب المتغيرات    الشؤون الإسلامية تعيد افتتاح ثلاثة مساجد بعد تعقيمها في ثلاث مناطق    "الحياة الفطرية" توضح حقيقة فتح المحميات للزوار بدون حواجز    "سناب شات" يعلن عن حل عطل تسجيل الدخول إلى التطبيق    الهيئة السعودية للتخصصات الصحية توفر وظيفة إدارية    بالفيديو.. الشيخ "الشثري" يوضح مدى تأثير الشك في الصلاة على صحة "الحج"    "التجارة" تشهر بمشاهير في السناب شات بعد تضليلهم للمجتمع بإعلانات مخالفة    1 أغسطس.. السعودية تعيد فتح أبوابها للعالم    المفتي العام يستقبل المهنئين بعيد الأضحى    تبخير الكعبة المشرفة بأفخر أنواع الطيب يوميا    «كان» يجمع السعودي راكان بنجوم السينما العالميين    «العليا التربوية» تحصد جائزة التعليم الإلكتروني    إستبرق أحمد ل«عكاظ»: قلقي من الكتابة جحيم ينتج الأسئلة    الإنسان آلةٌ بدوافع وكوابح    الاستعجال مشكلة المسرحيين        قصص نجاح فصل التوائم تُحول المملكة إلى أيقونة تفوق طبي استثنائي    أمير تبوك يطلع على عدد من المشروعات التنموية بمحافظة أملج    فهد بن سلطان: فرص وظيفية وتدريبية لأبناء ضباء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



التواصل الاجتماعي والسعادة النفسية
نشر في المدينة يوم 14 - 06 - 2021

استكمالاً لموضوع الذكاء النفسي الذي تحدثت عنه في مقالين سابقين هما «الذكاء النفسي والحياة» و»الغذاء الروحي مكون فطري» نتحدث في هذا المقال عن التواصل الاجتماعي ودوره في جلب السعادة النفسية أو تعثرها.
معظم الدراسات تشير إلى أن أحد أسباب السعادة النفسية هو نجاح العلاقات الاجتماعية في حياة الإنسان بدءًا من حياة العائلة والأسرة إلى العلاقات الاجتماعية مع الجيران والزملاء وبقية أصناف المجتمع .
وتشمل في ما تشمل العلاقات الإنسانية بل أبعد من ذلك العلاقات مع الحيوانات، فتفريغ جهد نفسي في إسعاد الآخرين من خلال تلك العلاقات يوسع دائرة السعادة النفسية عند الإنسان ولذلك خرجت دراسة بعنوان The rural happiness paradox in developed countries توضح أن سكان القرى والأرياف يعيشون مشاعر أكثر سعادة في الدول المتقدمة مقارنة بمن هم في المدن.
وكان أحد الأسباب التي أشارت إليها الدراسة في سبب السعادة هو العلاقات الاجتماعية القريبة، فقوة ومتانة التواصل الاجتماعي بلا شك ينتج عنه سعادة في النفس لذلك الناس في المدن الكبيرة تقل فيها نسبة السعادة لغياب أو ضعف التواصل والعلاقات الاجتماعية ولا يغني بأي حال من الأحوال التواصل الاجتماعي الإلكتروني عبر وسائل التواصل الاجتماعي عن التواصل عن قرب عبر بوابتي الجسد والنفس مع أنه يسد مسد الواجب وهو خير إلا أن ما تحدثه نجاحات التواصل الشخصي في النفس من سعادة تكون أكثر عمقًا وتسكب في القلب راحة وطمأنينة، وتشمل في ما تشمل التواصل مع الأقارب وأفراد المجتمع المحتاجين للرحمة والشفقة والخدمة خاصة الأرامل والأيتام وذوي الحاجة منهم، ولذلك فإن التوجيهات الربانية في القرآن الكريم والسنة النبوية تحث كثيرًا على هذا الجانب وترفع أجر وثواب كل من يقوم بالتواصل الاجتماعي إلى درجات عالية، وفي تنفيس الكرب عن الناس تنفيس عن كرب الإنسان نفسه مما يجعل النفس في سعادة وراحة بال وحسن حال .
وقد يكون لمن يحرص على فائدة المجتمع عبر وسائل التواصل الاجتماعي في ما يخص النواحي النفسية والاجتماعية أجر وسعادة نفسية كون من قرأه استفاد وتغير حاله وحسن مآله، فله من جزاء العمل مثل ما صنع، لذلك كان أكثر الأمور الاجتماعية سببًا في السعادة النفسية رضا الوالدين والتواصل معهم لخدمتهم شخصيًا وليس عبر خادمة وسواق، لذلك فإن القرآن الكريم نص على ذكر الخدمة الشخصية لهما بقوله (إما يبلغن الكبر عندك أحدهما أو كلاهما) فكلمة «عندك» تعني الرعاية الشخصية لهما ثم بعد الوالدين من يحتاجك من أقارب الوالد أو الأم مثل العم والخال والعمة والخالة والجد والجدة فلهم حق التواصل الاجتماعي أولاً وحق تسديد ما يحتاجونه ثانيًا وهكذا نجد أن الإسلام يعمق بتوجيهاته مفهوم التواصل الاجتماعي الذي هو أساس من أسس السعادة النفسية والذكاء النفسي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.