«الزكاة والضريبة» تطلق منصة البنود الزكوية.. تعرّف على أهدافها    تعليق مدرب منتخب مصر بعد بلوغ "الفراعنة" ربع نهائي أولمبياد طوكيو    وزير الخارجية يستعرض مع مستشار الرئيس الفرنسي للشؤون الدبلوماسية العلاقات الثنائية    فلكية جدة : المريخ يقترن بنجم قلب الأسد .. اليوم    إنفاذاً لتوجيهات خادم الحرمين.. وصول أولى طلائع الجسر السعودي لإغاثة ماليزيا لمواجهة كورونا    محترف النصر: هدفي العودة للمنتخب.. وسُنقاتل على كافة البطولات    نائب أمير مكة المكرمة يتسلّم التقرير السنوي لأعمال معهد الإدارة    "الداخلية" تنفذ حكم القتل قصاصًا بمواطن قَتل آخر في الرياض    ضبط ورشة مخالفة لتصنيع الأثاث وإزالة مباسط الجوالات بعزيزية مكة    السعودية: 26 مليونا حصلوا على لقاح كورونا    شاهد.. بدء عملية فصل التوأم الطفيلي اليمني "عائشة".. ووالدها يعلق    أمطار ورياح على عسير لمدة 8 ساعات    الأسهم الأوروبية ترتفع لأعلى مستوى على الإطلاق    ارتفاع ضحايا "احتجاجات المياه" في إيران إلى 10 قتلى    آل الشيخ يزور مسجد الغازي خسروا بيك والمدرسة والمكتبة الإسلامية بسراييفو    تويتر تجرّب خدمة التسوق مباشرة عبر خدمتها    استئناف مشروع التوسعة السعودية الثالثة بالمسجد الحرام    #أمير_تبوك يطلع على عدداً من المشاريع التنموية بمحافظة #أملج    جامعة تبوك تعلن عن توفّر عدد من الوظائف الأكاديمية برتبة أستاذ مساعد    تعرف على الإجراءات الحديثة لسفر المواطنين إلى خارج المملكة ..!    خادم الحرمين وولي العهد يهنئان ملك المملكة المغربية بذكرى توليه مهام الحكم في بلاده    الكويت تدين بأشد العبارات استمرار تهديد أمن المملكة واستهداف المدنيين من قبل مليشيا الحوثي    برامج وخدمات لقاصدات المسجد الحرام    تأسيس صندوق استثماري في التقنية ب15 مليار دولار    وكيل محافظة الأمواه يدشن ورشة عمل بعنوان( وجه طليق ولسان لين )    زلزال عنيف يضرب آلاسكا وتحذير من تسونامي    مدير تعليم #المخواة يطلق مبادرة ( شكراً وطني أخذنا اللقاح )    خلال تعاملات الخميس: ارتفاع أسعار النفط وبرنت يتجاوز 75 دولارًا    شراكة سعودية أميركية لتشغيل مجمع بتروكيماويات    الهند تسجل 640 وفاة و أكثر من 43 ألف إصابات جديدة بكورونا    إطلاق مجلس الأعمال السعودي الإماراتي    اليوم بداية طباخ التمر.. حرارة شديدة وعواصف ترابية    الرئيس التونسي: 460 فاسداً نهبوا 4.8 مليارات دولار من أموال الدولة    العبدلي: قلة مشاركة اللاعبين مع أنديتهم أثرت على الأخضر    بلغت 82.2 مليار ريال.. الصادرات السعودية ترتفع %120    الفيصل يناقش آليات تلافي تحديات الحج القادم    رسالة الحج تغرد إسلامياً بلغات متعددة قصص وثائقية وروايات إنسانية    هل تقشع حكومة ميقاتي ضباب لبنان؟    فهد بن سلطان: فرص وظيفية وتدريبية لأبناء ضباء    أمير الكويت يعفي وزير شؤون الديوان الأميري من منصبه    مدير عام الجوازات يتفقد إدارة متابعة الوافدين بجوازات منطقة مكة    «جامعة جدة» ضمن تصنيف «التايمز» البريطاني    السينما والدراما السعودية: بين أزمة النص ومشكلة الأداء    إعلام كارداشيان!!    الرصيد لا يسمح..    الفقيه والمؤرخ الحسن الحفظي في لقاء بأدبي أبها            آل الشيخ يشارك في القمة العالمية للتعليم    خدمات بيطرية متقدمة للهجن المشاركة في مهرجان ولي العهد            الفيصل يطمئن على الرباع محمود آل حميد    كف يد 3 كُتّاب عدل لاستغلال النفوذ الوظيفي والتزوير والتجارة        158 يوماً لإنهاء مشروع نفق التحلية مع المدينة        قائد كلية الملك عبدالعزيز الحربية يشهد تخريج طلبة القوات البرية السعودية المبتعثين لروسيا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الألعاب النارية تتربص ب «فرحة العيد»
حوادث وإصابات سببها إهمال الوالدين
نشر في الرياض يوم 04 - 08 - 2013

بينما تستعد الأسر هذه الأيام لاستقبال عيد الفطر المبارك بشراء حاجيات العيد والهدايا الخاصة بهذه المناسبة السعيدة، هناك من يسعى لمصلحته غير مهتم بالآخرين من خلال بيع ما قد يكون سببا في سلب فرحة الأسر وابنائهم في العيد من خلال بيع الألعاب النارية بأنواعها المختلفة وأسمائها وهي من الظواهر السلبية المنتشرة في مجتمعنا، رغم التحذيرات الصحية والاجتماعية من خطورة هذه الألعاب ببيعها الذي ما زال منتشرا بكثرة، حيث يقوم بائعوها بتوفيرها وترويجها لمن يرغب فيها، خاصة مع الاحتفال بالأعياد التي اصبحت تشكل خطرا ليس على مستخدميها فقط بل كذلك على الآخرين الموجودين بالقرب من مكان استخدامها لما تسببه أحيانا من حوادث واصابات وأضرار في الممتلكات العامة والخاصة جراء ما تخلفه من حرائق.
"الرياض" خلال جولتها على العديد من الاسواق شاهدت كميات من الالعاب النارية والمفرقعات بأنواع مختلفة تباع علناً من قبل نساء يقمن بعرضها على الأرصفة امام الأسواق من دون رقيب ولا حسيب.
في البداية التقينا المواطن عبدالرحمن السلمان الذي قال إن استخدام الألعاب النارية أصبح عادة سيئة عند بعض الأطفال بمباركة من والديهم تلحق الأذى بالآخرين وتعكر حياتهم وتثير الرعب والفوضى في الشوارع والأسواق خاصة في الأماكن المزدحمة كما تؤدي إلى ترهيب الأطفال النائمين الذين يستيقظون على أصوات هذه المفرقعات التي تسبب لهم الهلع والخوف والانزعاج وبالتالي تترك آثارا نفسية عليهم.
فيجب على الوالدين عدم الانسياق وراء متطلبات الاطفال خصوصا في مثل هذه الالعاب الخطرة.
وقال عبدالله الحزيم مع اقتراب كل عيد يبدأ الأطفال والشباب والكبار في شراء الألعاب النارية بهدف تفجيرها مساء يوم عيد الفطر وطوال ايام العيد للتسلية، ولا يعرف أي احد منهم ما هو الخطر الذي ينتظرهم في تلك اللحظة المغمورة بالبهجة والمرح والسرور ونشوة العيد، لا يعرف أي منهم ما هو حجم تلك المخاطر التي يتم شراؤها بمبالغ مالية كبيرة قد تنعكس بين لحظة واخرى الى حزن كبير والقصص كثيرة فكم من اسرة فقدت ابناءها من تلك الألعاب.
"الرياض" تتساءل عن من هم خلف انتشار هذه الألعاب الخطرة التي قد تنعكس سلبا على الوطن والمواطن، وأين الجهات الرقابية من هذه السوق التي يعرض فيها ألعاب نارية مخيفة تتنافس في أحجامها وقوتها وأصواتها، إضافة إلى الأضرار التي تلحقه بالأطفال؟!.
لحظة ترقب وتأهب من الجميع أمام ألعابهم النارية
سيدتان يزودهما صاحب دراجة نارية ببعض الألعاب النارية
سيارات الأجرة تساهم في تنقل بائعات الألعاب الخطيرة
سيدة تبيع أحد الشباب فيما يبدو استغلال واجهة مبنى للدعاية عن وجود «طراطيع»


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.