إمارة المدينة تستضيف الاجتماع 11 لمدراء العموم بوزارة الداخلية    خادم الحرمين: المملكة انطلقت في رحلة إصلاحية غير مسبوقة لتمكين المرأة    حقوق الإنسان تطالب بآلية تنظيم إيقاف الخدمات    اللاءات الثلاثة وسياسة المكابرة    محمد بن سلمان: ندعو الحالمين للانضمام لنا    معالي رئيس هيئة الرقابة ومكافحة الفساد يبحث مع وزير العدل الإيطالي سبل التعاون    خطاب الملك فخر وانتماء    تحويل يوتيوب الى mb3    رئيس وزراء اليونان: تركيا تراودها "أوهام امبريالية"    جنيف: تقدمٌ في المحادثات الليبية    أوروبا تحذر مالطا وقبرص بشأن الجواز الذهبي    3 لقاءات غدًا في انطلاق الجولة الثانية من "دوري المحترفين"    28 نوفمبر نهائي كأس خادم الحرمين    الإصابات تداهم النصر قبل مواجهة التعاون    تهديد الفيفا يُلاحق إدارة الاتحاد من لاعب الفريق    ملك البحرين يستقبل سمو وزير الخارجية    انتشال جثة مقيم تحت أنقاض المواقف المنهارة    مدينة متكاملة لسكن العمال بجدة    أمانة عسير تُتلف 60 كغم من الكبدة الفاسدة    المرور يحدد قيمة مخالفة التحرك بالمركبة بسرعة عالية    مشروع التنقيب في دادان يعزز الشراكات العلمية في مجال الآثار    فرع الموارد البشرية بمنطقة مكة يقيم محاضرة توعوية عن مرض سرطان الثدي    خُطب الجمعة القادمة عن تطعيم الإنفلونزا الموسمية    الفيصل يشكر شؤون الحرمين    احذر الإفراط في تناول الفيتامينات والمكملات الغذائية!    التخصصي الأكثر ترابطا تقنيا    وزير الصحة: لننقذ أنفسنا من وباء كورونا فجميعنا في مركب و احد    وزير العدل يشارك في الاجتماع ال30 لوزراء العدل الخليجيين    "وزير الرياضة" يكرم منسوبي الوزارة الحاصلين على شهادة القيادة التنفيذية    صقار سعودي يحول هواية صيد الصقور إلى رحلة عائلية بعائد مربح    تطوير واعتماد معايير الاعتماد المؤسسي لقطاع التدريب في السعودية    معايير تحكيم مسابقة مدرستي في ورشة عمل بتعليم صبيا    استعراض الخطة التشغيلية لمشروع وصل    المملكة وهنغاريا تتعاونان في مجال خدمات النقل الجوي    بورصة تونس تغلق على انخفاض بنسبة 0.02 %    أمير القصيم يرأس جلسة مجلس المنطقة من عالم المالي الحالي    1500 خدمة لمستفيدي تعليم جازان    أبوالغيط: احترام السيادة الوطنية وعدم التدخل أساس الأمن في الخليج    حرس الحدود بجازان يحبط تهريب أكثر من طنين ونصف الطن من القات المخدر بمنطقة جازان    نائب أمير الشرقية يكرم شركاء مبادرة "مساحة وطن"    بومبيو: نشكر السعودية على مساعدتها في تحرير مواطنين لنا من الحوثيين    إصابة جنابري ب كورونا تُربك حسابات بايرن ميونخ    "العثيمين": الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها المملكة ضمنت صحة وسلامة المعتمرين والزوار    آل صقر بعد تعيينه رئيسًا لجامعة حفر الباطن: سنكمل مسيرة البناء    أمير المدينة يوجه بسرعة معالجة المشروعات المتأخرة والمتعثرة    جامعة نايف تفتتح ندوة تجنيد الأطفال في مناطق الصراع بتعريف الظاهرة ودوافعها    آخر تطورات #كورونا عالميا.. بريطانيا تسجل ارتفاعا غير مسبوق للإصابات    ترمب أم بايدن.. من يفوز بمعركة «الخميس»؟    تمديد تكليف الصمعاني رئيسا للمجلس الأعلى للقضاء    الحارثي يشكر القيادة لاختياره عضواً بمجلس الشورى    السديس يؤكد أهمية الملكية الفكرية في توفير بيئة مناسبة للإبداع    باكستان تسجل 660 إصابة جديدة بفيروس كورونا    تعيين 99 عسكرية في القوة الخاصة لأمن المسجد النبوي    برئاسة خادم الحرمين.. مجلس الوزراء يعقد جلسته عبر الاتصال المرئي ويصدر عددًا من القرارات    السديس يدشن مبادرة "معتمرون"    ماذا قال عبدالله المعلمي عن شقيقته السفيرة في النرويج؟    وفاة نواف بن سعد بن سعود بن عبدالعزيز    حصول الأفلام السعودية على جوائز.. مسؤولية التميز    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تأثير موزارت.. ووهْم الإمكان
نشر في الرياض يوم 19 - 09 - 2020

عام 1998م أقنع حاكم الولاية الأميركية جورجيا الهيئة التشريعية أن تصرف الأموال العامة لشراء وتوزيع أشرطة الموسيقار موزارت على الآباء والأمهات الجدد وذلك ليُسمِعوها مواليدهم، مستشفى في سلوفاكيا وضع السماعات على آذان المواليد بعد سويعات من ولادتهم وشغّلوا موسيقى موزارت، ويعلّق الطبيب الذي أنشأ هذا التقليد قائلاً: «إن موسيقى موزارت لها تأثير إيجابي جداً على مستوى الذكاء»، مدرب فريق كرة قدم يشغل موزارت على السماعات الكبيرة أثناء التدريب ليزيد ذكاء الفريق.
الطريف أن هذا كله لا أصل له! الذي نَشَره ووضع له القبول هكذا ظاهرة تسمى ب»وهم الإمكان»، وتأثير موزارت واحد من أوجهها.
إنه اعتقاد سائد أننا مليئون بطاقات عقلية جبارة مخفية تحتاج فقط عاملاً خارجياً ليستخرجها، منها تأثير موزارت، اعتقاد أن موسيقى موزارت تزيد ذكاء الأطفال والرضّع، ودرس علماء الظاهرة ووجدوا أن موسيقى موزارت لم يكن لها أي تأثير حقيقي إلا شيئاً ضئيلاً، رأوا أن سبب فقط كون الموسيقى الكلاسيكية قد حسَّنَت المزاج، وهذا الارتياح النفسي يمكن الحصول عليه بطرق كثيرة وليس بالموسيقى فقط.
وهْم الإمكان قوي، ولا يزال الكثير من الغربيين يظنون أن موزارت يزيد أطفالهم ذكاءً، لا يتوقف الوهم هنا، فهناك زعم شهير يقول إننا لا نستخدم إلا 10 % من طاقات عقولنا، وهنا يأتي من يدّعون أنهم يستطيعون تحرير هذه الطاقات الكامنة، وما عليك إلا أن تشتري كتبهم وأشرطتهم ودوراتهم. وقل نفس الشيء عن التنويم المغناطيسي، والذي يقول الخبير كريس شابري إنه لم يُثبِت العلم قدرته أن يجعل الشخص يتذكر أشياء قديمة قد خبأها العقل، بل إن الشخص عندما يبدأ في استرجاع الذكريات المدفونة فإن احتمال خطئها يتساوى مع احتمال صحتها، ويقول الكاتب أن سبب استرجاع هذه الذكريات قد يكون بسبب إيمان الشخص بنفع التنويم، فيكون الإيحاء هو المُحرّك.
يجب الحذر ممن يزعم أنه يستطيع أن يستخلص من عقلك طاقات خرافية وقدرات مدهشة بلا دليل، فحتى لو لم يأخذ من مالك فإنه سيأخذ من عقلك لو صدّقته.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.