أول تعليق لرئيس الوزراء اللبناني على استقالة «قرداحي»: كانت ضرورية    آل جابر يبحث جهود السلام في اليمن مع مسؤولين أمريكيين    حكم الفيديو ينقذ قطر في فوز مثير على عمان بكأس العرب    كلوب يرفض اتهام صلاح بالأناني    استعداداً للبطولة الآسيوية للمنتخبات..الوفد الآسيوي يتفقد المنشآت الرياضية في الشرقية    ضبط 174 كيلو جراما من نبات القات المخدر    المغرب تسجل 151 إصابة جديدة بفيروس كورونا    الداخلية: الجرعة التنشيطية شرط لاستمرار حالة التحصين    مركز الملك سلمان لأبحاث الإعاقة يناقش إطلاق منصة إلكترونية دولية للبحث العلمي    "الحج والعمرة": رصدنا حالات فردية لمنظمين عمرة غير مصرّحين وأبلغنا الجهات الأمنية    أجزاء من الثانية تحسم منافسات اليوم السادس لمهرجان الملك عبدالعزيز للصقور    ولي عهد أبوظبي يلتقي الرئيس الفرنسي    سبارك أول مدينة صناعية سعودية تفوز بالتصنيف الذهبي المستدام    «روشن» شريك مؤسس لسباق جائزة السعودية الكبرى «stc» للفورمولا 1    محمد حماقي يطرب الجمهور    المنسق الأوروبي: جولة المحادثات النووية الجارية واقعية.. وسنعود بعد التشاور    كريستيانو رونالدو: سعي حثيث نحو الأرقام القياسية    «سلمان للإغاثة» يوزع أكثر من 17 ألف كرتون تمر في عدة محافظات يمنية    50 ألفا يؤدون صلاة الجمعة في المسجد الأقصى    جدة تفتتح الفورمولا العالمي    الأسهم الباكستانية تغلق على تراجع    افتتاح أول برنامج إقامة للفنانين في قلب واحة العلا    ملتقى الترجمة يتناول أهمية الترجمة ودورها في تنمية الإبداع وتقريب الثقافات    بالفيديو والصور.. خطيبا الحرمين: الحياة مضمار لاستباق الخيرات.. وحب الدنيا عناء وفقر للعبد    "الحج ": لا يوجد تغيير في ضوابط وبروتوكولات العمرة.. ونحذر من الانسياق وراء إعلانات مواقع التواصل    «التعليم»: تأهيل معلمي «الإسلامية» و«العربية» و«الاجتماعية» للتدريس في تخصصات أخرى    منها مكافآت شهرية ونقل مجاني.. تعرف على الخدمات والمبادرات التي تقدمها "التعليم" لدعم ذوي الإعاقة    السعودية : 4 إجراءات للجنة مكافحة كورونا    التعليم : استمرار الدراسة حضورياً للمرحلتين المتوسطة والثانوية وعن بُعد للمرحلة الابتدائية مع بداية الفصل الدراسي الثاني    هل تغزو روسيا أوكرانيا ؟    مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل يحاكي «الموروث الثقافي ويؤصل التراث الشعبي»    مركز الملك سلمان للإغاثة يعقد ندوة بعنوان "عمليات طب النزاعات المسلحة"    الدولار يصعد مع ترقب المستثمرين بيانات الوظائف الأمريكية    رئيس بلدية القطيف يزور فعالية "متطوعون نحو المليون"    أمانة منطقة جازان تُدشن مبادرة "الشقيق الأخضر"    أمين منطقة حائل يعقد لقاء ريادة الأعمال مع مديري وممثلي القطاعات الحكومية بالمنطقة    ارتفاع إجمالي حالات الإصابة بفيروس كورونا في ليبيا    "المركز الوطني للأرصاد": رياح نشطة وأتربة مثارة على منطقة المدينة المنورة    توقعات الأرصاد: موجة باردة وانخفاض في درجات الحرارة على الرياض والشرقية    سمو الأمير عبد العزيز بن سعد: استضافة المملكة " رالي حائل تويوتا الدولي 2021" حدث رياضي واقتصادي كبير    "الصبياني" بدلًا من "الدوسري" أمام "فلسطين"    "مرور جدة" يجدد التنبيه بكيفية الوصول إلى المواقف المخصصة لزوار سباق "الفورمولا1"    مُستثمر يُحذر من تسبب كثرة المخالفات في خروج صغار المُستثمرين من السوق    قسطرة ناجحة لقلب رابح صقر.. ويعتذر عن الحفلات    مندوب المملكة الدائم لدى الأمم المتحدة يلتقي بنظيره المصري    اختتام فعاليات المعرض الدولي للصناعات العسكرية والدفاعية «إيديكس» 2021    مدن المملكة تحتفي باليوم الوطني الإماراتي                        #أمير_تبوك يستقبل الصحافية #الألمانية باربرا شوماخر    سمو أمير الرياض بالنيابة يستقبل مدير جوازات المنطقة    أمير جازان يتسلم مجلة كنوز جازان في عددها الخاص بمناسبة "مرور عقدين من البناء والتنمية "    سمو أمير منطقة نجران يلتقي قائد لواء الملك عبدالعزيز الآلي بالحرس الوطني            







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




نشر في البلاد يوم 28 - 10 - 2021

بينما عاد رئيس الوزراء السوداني السابق عبدالله حمدوك إلى منزله في ضاحية كافوري، مع تعزيز الحراسة العسكرية، رحّب وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن بإطلاق سراحه، وسط دعوات من أحزاب سودانية للعودة إلى الحوار، فيما أعلن رئيس الطيران المدني السوداني إعادة فتح مطار الخرطوم الدولي بعد مرور يوم على إغلاقه، وأنهى نظارات البجة إغلاق الموانئ وعودة حركة البضائع والطرق بشرق السودان، في وقت تستمر التظاهرات في أنحاء متفرقة من العاصمة.
وأعلنت الخارجية الأمريكية أن الوزير أنتوني بلينكن تحدث إلى حمدوك، ورحب بإطلاق سراحه، وعاود التأكيد على مطالبته القوات المسلحة السودانية بالإفراج عن جميع القادة المدنيين، بينما أكد بيان لمكتب رئيس الوزراء السوداني السابق أن حمدوك وزوجته عادا لمقر إقامتهما بالخرطوم تحت حراسة مشددة، مشيراً إلى أن عددا من الوزراء والقادة السياسيين لا يزالون قيد الاعتقال في أماكن مجهولة. ودعا الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل للعودة إلى الحوار لتجاوز المأزق الحالي في البلاد، مشدداً على مشاركة كل الأطراف في الانتقال الديمقراطي. من جهته، أعلن الاتحاد الأفريقي، أمس، تعليق مشاركة السودان في جميع الأنشطة حتى استعادة القيادة المدنية السلطة. وقال بيان لمجلس الأمن والسلم والأفريقي إن القرار "جاء بعد مداولات للوضع في السودان والإحاطة التي قدمها الممثل الدائم لجمهورية موزمبيق لدى الاتحاد الأفريقي ورئيس مجلس السلم والأمن لشهر أكتوبر 2021، ألفريدو نوفونجا،
والعرض الذي قدمه مفوض الاتحاد الأفريقي للشؤون السياسية والسلام والأمن السفير بانكول أديوي بشأن تطورات الأوضاع في السودان"، موضحاً أن القرار يأتي "تماشيا مع البروتوكول المتعلق بإنشاء مجلس السلام والأمن التابع للاتحاد الأفريقي، والميثاق الأفريقي للديمقراطية والانتخابات والحكم"، داعياً إلى الإفراج الفوري عن الوزراء والمدنيين المحتجزين، كما أكد تضامن الاتحاد الأفريقي مع شعب السودان في تطلعاته المشروعة لتعميق وترسيخ الديمقراطية، وللتغلب على التحديات التي تواجه بلاده. وجدد مجلس الأمن السلم الأفريقي التزام الاتحاد الأفريقي المستمر بدعم الحكومة الانتقالية في السودان، مشدداً على ضرورة إجراء عملية انتقال بقيادة مدنية وتوافقية في السودان، تماشياً مع الإعلان الدستوري واتفاق جوبا للسلام، وكذلك مع تطلعات شعب السودان،
طالباً من رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي إرسال مبعوث خاص للسودان للتواصل مع أصحاب المصلحة بشأن الخطوات اللازمة لتسريع استعادة النظام الدستوري في السودان واتخاذ الإجراءات اللازمة وتكثيف مشاركته مع قادة الحكومة الانتقالية ومجلس السيادة من أجل تسهيل استئناف الحوار. إلى ذلك، أصدر الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة ودول غربية أخرى، أمس، بياناً مشتركاً بشأن أحداث السودان أكدت فيه أنها ستواصل الاعتراف بعبد الله حمدوك وحكومته كقادة دستوريين، مع التأكيد ضرورة إجراء حوار شامل في البلاد بوصفه السبيل لحل الأزمة. واعتبرت القوى الغربية أن الأحداث الأخيرة التي شهدها السودان تغيير غير دستوري للحكومة، حيث أصدرت البيان بعثة الاتحاد الأوروبي لدى الخرطوم بدعم من سفارات فرنسا وألمانيا وإيطاليا وهولندا والنرويج وإسبانيا والسويد وسويسرا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة. وقال البيان: "نواصل الاعتراف برئيس الوزراء وحكومته كقادة دستوريين للحكومة الانتقالية. من الأهمية أن يقوم السفراء المقيمون في الخرطوم بأن يكونوا قادرين على التواصل مع رئيس الوزراء.
لذلك نطلب بشكل عاجل أن نتمكن من مقابلة رئيس الوزراء". وتابع: "نلاحظ عودة رئيس الوزراء الدكتور عبد الله حمدوك إلى مقر إقامته، لكننا ندعو أيضا إلى الإفراج الفوري عن جميع المعتقلين سياسيا دون تأخير". وأردف: "نؤكد على أهمية احترام الحق الأساسي في التظاهر لجميع المواطنين السودانيين وضرورة احترام جميع حقوق الإنسان الأخرى لجميع المواطنين. وحماية المتظاهرين السلميين"، مؤكداً على "الدعوات الدولية للعودة الفورية إلى خارطة الطريق من أجل التحول الديمقراطي في السودان، على النحو المنصوص عليه في الوثيقة الدستورية واتفاقية جوبا للسلام"، مشيراً إلى أن إجراء حوار شامل وسلمي ودستوري بين جميع أصحاب المصلحة في عملية الانتقال في السودان هو السبيل الوحيد للحرية والسلام والعدالة للجميع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.