بلدية بارق تطلق مبادرة يوم التطوع البلدي    قواعد جديدة لتنظيم نظر دعاوى «العضل».. لا يلزم حضور الخاطب والفصل خلال شهر    «حافز» يودع 473 مليونا للمستفيدين.. و5 آلاف لسوق العمل    “عمل الرياض” يداهم تشليح الحاير ويضبط وافدين يعملون لحسابهم الخاص    لبنان.. «الحراك» يرفع الكرت الأحمر في وجه الخطيب    اتهامات أوروبية لإيران بتطوير صواريخ قادرة على حمل رؤوس نووية    قدمت 18 مليار دولار.. هذه جهود المملكة في رعاية اللاجئين حول العالم    رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب الأمريكي يلتقي رئيس الوزراء السوداني    3 جرحى بإطلاق نار بقاعدة بيرل هاربور    مجلس شباب حائل يشارك في فعاليات اليوم العالمي للتطوع    الأرصاد: انخفاض ملموس في درجات الحرارة على بعض مناطق المملكة الأسبوع القادمش    فرع وزارة العمل بتبوك يطلق مبادرة التطوع غداً    المجلس الاستشاري للأشخاص ذوي الإعاقة بمكة المكرمة يعقد اجتماعه بجدة    اختتام ورشة عمل عربية لبحث سُبل مواجهة مخاطر النشر السيئ في وسائل الإعلام الحديثة بالقاهرة    عقود النفط والصناعة والعقار تسجل 37.5 مليار ريال في الربع الثالث    حضور سعودي لافت بمهرجان مراكش الدولي    نزال الدرعية التاريخي تحت أنظار العالم    السديس: شهد الحرمان في العهد الحالي أكبر نقلة تطويرية في الخدمات والتوسعات    تنظيف الأسنان يحمي من أمراض القلب    مفاجأة سارة من «العمل» للمنشآت الملتزمة بالتوطين ضمن «برنامج الصفوة»    هل رمت «التقويم» الوزارة بدائها وانسلت.. أم إن غداً لناظره قريب؟    «تحلية المياه» تعلن عن وظائف شاغرة بمحطات رأس الخير    بنتن يبحث مع دادا ترتيبات خدمة الحجاج النيجيريين    “المجلس الأعلى للقضاء” يدرس عقد جلسات محاكمة داخل السجون.. ويعيد تشكيل عدد من الدوائر    معرض جدة للكتاب وتاريخ صناعة الطباعة والنشر بالمملكة    شاهد.. تدشين مشروعين مائيين بالرياض بتكلفة 362 مليون ريال    محافظ الخرج يطلق مبادرة “نافع” لتنظيم العمل التطوعي في مدن وقرى المحافطة    رئيس مجلس الشورى يعقد اجتماعاً مع رئيس الجمعية الوطنية الباكستانية    تعليم شرورة يدشن انطلاق الفرق الكشفية ومعرض الإبداع    سمو وزير الخارجية يستقبل سفير دولة الكويت لدى المملكة    «سلمان للإغاثة» يوقع مذكرة تعاون مع التحالف الإسلامي لمحاربة الإرهاب    سمو أمير منطقة القصيم يستقبل مدير ومنسوبي تعليم المنطقة بمناسبة احتفائهم بذكرى البيعة الخامسة    أمير الرياض يستقبل سفير البحرين بالمملكة    نائب أمير مكة يناقش أعمال توسعة الحرم    إعادة تشكيل لجنة تسيير "الناشرين السعوديين"    وزير الصحة يتفقد سير العمل بالمستشفيات والمراكز الصحية في تبوك    "الأرصاد": أمطار رعدية على عدد من محافظات منطقة مكة    “تصفية”: 154 مليون ريال لم يتم التوصل لأصحابها في المنطقة الشرقية    بخاري: نريد حصد اللقب    ميسي: منافستي مع كريستيانو ستخلد تاريخيا    وزارة الصحة : فحص فيروس الكبد سي يمنع زيادة الإصابات الجديدة بنسبة 90% بحلول 2030    القيادة تهنئ رئيس فنلندا بذكرى استقلال بلاده    تكريم 37 فائزاً في مسابقة "حفظ القرآن الكريم" بالجامعة الإسلامية    أمير نجران يبحث مع وزير التجارة سبل تحقيق التنمية الشاملة    حالة الطقس المتوقعة اليوم الخميس    «كأس محمد السادس».. الاتحاد يواجه آسفي.. والشباب أمام الشرطة    تأهَّل مع الفتح والفيصلي إلى دور ال(16) في كأس الملك            أمير القصيم: التكامل الاجتماعي يخدم الصالح العام    البحرية الأمريكية تصادر أجزاء صواريخ إيرانية قبل وصولها ل«الحوثيين»    عذاري.. أول «صقارة» سعودية في مهرجان الملك عبدالعزيز    جلوي بن عبدالعزيز يرعى اختتام ملتقى العمل التطوعي    تدشين مشاريع صحية في تبوك    «كأس الخليج» في ذاكرة ووجدان نجوم سعوديين    الربيعة: السعودية منارة إشعاع لا تنضب في العمل الإنساني ودعم المحتاجين    حكم قضائي يمكن "معضولة عنيزة" من الزواج بمعلم    القيادة تعزي البرهان في ضحايا "مصنع الخرطوم"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خطيب المسجد الحرام: خطابات العنف والتحريض ضد أي ملة.. إرهاب وتطرف
نشر في عكاظ يوم 23 - 03 - 2019

أكد إمام وخطيب المسجد الحرام الشيخ الدكتور ماهر المعيقلي في خطبة الجمعة أمس المواقف العظيمة، من رسول الله عليه الصلاة والسلام التي تبين منهج الإسلام، وما يدعو له من سلم وسلام، مع المخالفين، ما لم يكونوا محاربين أو معتدين، من العدل والإقساط إليهم، والإحسان في معاملتهم، وإكرام جوارهم، وإجابة دعوتهم، وقبول هداياهم، دون المداهنة في دينهم، مؤكدا أن الإسلام دين السماحة والسلام، والرأفة والرحمة، جاء لنشر المحبة والألفة، وتوحيد الصف وجمع الكلمة، من أجل إقامة مجتمع صالح، له رسالة عظمى، السلام فيه، عقيدةً ودينا، وسمتا وسلوكا.
ولفت المعيقلي في خطبته إلى أن ما نسمعه اليوم، من خطابات العنف والتحريض، ضد أي جنس أو لون أو ملة، هو صورة من صور الإرهاب والتطرف، الذي ترفضه الشرائع السماوية، والعقول السوية، لما في ذلك من انتشار الفوضى في المجتمعات، وما ينتج عنه من انتهاك الحرمات، مبينا أن حلول السلم والسلام، يبعث على انتشار المحبة والمودة، والتعاون بين الناس، لتحقيق النهضة والنماء، الذي تسعى له كل أمة لبلادها، فلن تصلح أمور المجتمعات إلا بالسلام، فلذا أوجب دين الإسلام، حفظ الضروريات الخمس ورعايتها: الدين والنفس والعقل، والمال والنسل، فالنفس البشرية، مُكَرَّمَةٌ ومُعَظَّمَة.
وأفاد إمام وخطيب المسجد الحرام بأنه لا يجوز ظلم أي نفس، أو التعدي على حق من حقوقها، فالإسلام يأبى الظلم بكل صوره، والعدل فيه مطلق لا يتجزأ.
وفي المدينة المنورة، تحدث إمام وخطيب المسجد النبوي الشيخ عبدالله البعيجان عن نعمة الأمن، التي هي أهم مقومات حياة الإنسان وبه يحصل الاستقرار والأمان وهو الهدف الذي تنشده المجتمعات.
وقال في خطبة الجمعة، إن الله أسبغ علينا من النعم ما لا يحصى وأسبل علينا من العطاء ما لا يُستسقى وأكرمنا بالأمن والرخاء والاستقرار والعطاء، وأبعد عنا قلاقل الفتن والبلاء، ومصائب المحن والشقاء بفضل الله ثم بتمسكنا بعقيدتنا وجهود ولاة أمرنا وعلمائنا.
وبين أن الأمن هو أهم مقومات حياة الإنسان وبه يحصل الاستقرار والاطمئنان، وهو الهدف الذي تنشده المجتمعات وتبذل فيه كل الوسائل والطاقات، فالأمن نعمة لا يعرف قدرها وعظيم شأنها وأهميتها إلا من اكتوى بنار فقدها، فالأمن نعمة لا يهنأ العيش بدونه، ولا يقر قرار عند فقده. وقال البعيجان إن الفوضى لا تحقق غاية إلا الفتن والبلاء وليس وراءها إلا المصائب والمحن والشقاء، ولقد رأينا بأم أعيننا ما حل بالشعوب في كثير من البلدان بسببها، فكم من نفوس معصومة أزهقت وأموال محروزة أتلفت وأعراض مصونة انتهكت، فالواجب علينا الوقوف في وجههم وأن نكون بنيانا مرصوصاً أمام من تسول له نفسه أن يطعن في وحدة أمتنا أو ينال من تماسكها أو يهدد أمنها أو يخرج على أئمتنا وولاة أمورنا، فاستمسكوا بدينكم واعتصموا بوحدتكم وكونوا يداً على عدوكم وأثبتوا على منهجكم. وأكد أن المسلمين جسد واحد وبنيان واحد الاعتداء على أحدهم اعتداء عليهم كلهم وأن مصيبة المسلمين واحدة في حادث الغدر والإرهاب الذي استهدف المسلمين وسفك دماء المصلين وروع أمن الآمنين وانتهك حرمة بيوت الله، إنها مصيبة عظمى وفاجعة كبرى نحتسبها عند الله، وما عند الله خير وأبقى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.