"شفافية الحوار بين الأرصاد والقطاع الخاص" بغرفة جدة    بدء القبول في برنامج زمالة جامعة الملك سعود لتخدير الصدر    "التدريب التقني": 112 ألف متقدم لبرنامج التدريب المجتمعي    بالفيديو والصور.. حادث مروع لقطار بتركيا يوقع 47 قتيلاً وجريحاً    اغتيال 3 فلسطينيين واعتقال 38 آخرين في الضفة الغربية    جامعة الباحة توقّع عقد شراكة مع المديرية العامة للسجون    أمير حائل يرعى فعاليات مهرجان "وسم" للرحلات البرية    أول مركز تدريبي بالمدينة لدبلوم التمريض المنزلي    «الكهرباء»: استبدال كافة العدادات    فقدان طفلة رضيعة في سيول بينبع.. وإنقاذ والدها    اتفاقية شراكة بين اللجنة الوطنية لمكافحة التبغ والجمعيات الخيرية    العالم هذا الصباح : فرنسا تستفر للإيقاع ب”شيكات” .. حادث تحطم قطار في تركيا يوقع 4 قتلى .. ماي تستمر في خطة ” الإنفصال” .. حرائق كاليفورنيا تكلف شركات التأمين 9 مليار دولار    “الإنذار المبكر” يحذر من رياح متربة وأمطار رعدية على الرياض وحائل    البنتاجون: أي عملية منفردة في شمال شرق سورية “غير مقبولة”    تأسيس كيان لدول البحر الأحمر بقيادة السعودية    انطلاق سباق "السعودية للفورمولا إي- الدرعية" 2018    “اقتحام نيران” و”إبطال متفجرات”.. مشاهد من تمرينات أمنية مشتركة لقوات الحرس الوطني    خادم الحرمين الشريفين يطلع على المخطط العام لأعمال "مشروع البحر الأحمر"    سلطان بن سلمان يطلق ملتقى ألوان السعودية    أمانة الطائف تنقل سوق المواشي بالحوية إلى السيل الصغير    الربيعة: “أداء الصحة” ساهم في تقليل مدة انتظار المرضى بالعيادات الخارجية ووقت دخول “الطوارئ”    “الغذاء والدواء” تلزم مستوردي التبغ ب”الغلاف العادي”    الفضلي يرأس اجتماع مجلس الإدارة    خلال تدشينه الإصدار الرابع لنظام معين الإلكتروني    أكد أن تقييم القضاة يختلف عن بقية الموظفين.. لكنهم ليسوا بمعزل عن المتابعة والمراقبة    المملكة تحارب المجاعة في اليمن.. ولن تتأثر بالضغوط الدولية        خلال ورشة العمل    خلال كلمة ألقاها نيابة عنه الأمير خالد الفيصل لدى افتتاحه المؤتمر العالمي للوحدة الإسلامية        الأمير فيصل بن خالد مستقبلاً الشيخ فلاح بن حثلين    افتتح معهد التدريب النسائي الأمني بالكلية    أمير منطقة تبوك خلال الاجتماع    وفاة آخر المشاركين في توحيد المملكة    «التعليم» تعيد الخط والإملاء للمرحلة الابتدائية    تشكيل جديد في العميد.. باوزير أمينا عاما والصبان للصندوق    ولي العهد لغوتيريس: ندعم الحل السياسي للأزمة اليمنية    3 قتلى آخر حصيلة لهجوم ستراسبورغ والمنفذ هتف «الله أكبر»    واشنطن تنجز إقامة نقاط مراقبة في شمال سوريا    أمير نجران يشيد ب "الجهود الاستثنائية" لرجال الشرطة    القيادة تعزي ملك البحرين في وفاة الشيخة نورة    ليفربول يتأهل إلى ثمن النهائي بعد تسجيل هدف الفوز على نابولي    محافظ جدة يشهد توقيع مذكرة تفاهم بين المرور والتعليم    كلنا رالف    الجريحان وجهاً لوجه.. والفتح يستضيف الفيصلي    «الزكاة» و«التجارة»: 20 فرقة ترصد التسجيل في «المضافة»    نائب أمير عسير يناقش سبل التعاون بين فرعي الشؤون الإسلامية وهيئة الأمر بالمعروف بالمنطقة    محافظ صبيا يطلق مشروع بيعة ولاء «لك يا سلمان»    فرنسا والإنسان.. وجهًا لوجه    كتّاب الرأي وجمعيتهم    بحث ترشيد الإنفاق في الخدمة الصحية.. اليوم    الهلال يكسب أحد ويبتعد بالصدارة    لجنة الأوقاف بغرفة مكة تنظم لقاء “كيف تؤسس وقفا مستداما”    ندوة جدة الأولى للتعليم الطبي على طاولة نقاش تخصصي جدة    «ريم» تكسر الزمن على «حلبة الريم» وتحقق «الأول» مرّتين    ثقافية تنومة تحتفي بالعربية عبر ( ثراء العربية ) ومسابقة تويتر    تدشين العربات الكهربائية الجديدة لنقل كبار السن أثناء الطواف والسعي    "الصحة": 4 عوامل وراء ازدياد حالات الوفيات بالمستشفيات.. وهذه هي الحلول    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هل تملك شيئاً يستحق الكتابة؟
نشر في الرياض يوم 17 - 07 - 2018

قبل أن أتوقف عن الكتابة في مواضيع الإعجاز العلمي انتقدني أحدهم بعنوان يقول: جراءة الصحفيين على تفسير القرآن الكريم..
وبمجرد قراءتي للعنوان لم أستبشر خيرا.. أولاً؛ لأنه استعمل صيغة الجمع وحشر معي كافة «الصحفيين» في مسألة لا تخصهم.. وثانياً، لأنني لست صحفياً ولا أرقى لهذا المستوى...
لم تكن المرة الأولى التي أصادف فيها من لا يعرف الفرق بين الصحفي والكاتب.. فالصحفي مهني محترف يبحث عن الخبر ويقدمه للناس بحيادية وتجرد.. يصيغ التقارير ويجري المقابلات ويضطر أحيانا للنزول للميدان لمتابعة وتوثيق الحدث.. أما الكاتب فإنسان مٌنظر يتحدث أحيانا من برج عاجي وأحيانا من مكتب خشبي.. يفكر بصوت مرتفع ويقدم تصوره الخاص ولا يكون بالضرورة محايدا (لأنه يصعب أن تكون محايدا حين تقدم رأيك الشخصي في مسألة تهم الجميع)...
حين يتخبط الصحفي فهذا دليل على عدم الحرفية والمهنية - أو ربما دخوله عالم الصحافة من نافذة الرياضة أو الإعلانات أو حتى العلاقات العامة..
وحين يتخبط الكاتب (أو يتقلب بشكل دوري) فهذا دليل تناقض وعدم تبني رسالة حقيقية - أو ببساطة دخوله لهذا المجال من باب الشهرة والاستعراض فقط..
يمكنك تمييز الكاتب الأصيل من خلال ثباته على المنهج (حتى وإن قال صراحة إنه غير رأيه في هذه المسألة أو تلك) واستمراره بنفس المستوى لسنوات طويلة (لأن الواسطة والمحسوبية قد تساعدك في الظهور لمرة أو مرتين ولكن يستحيل الاستمرار دون موهبة حقيقية أو خط فكري مميز)...
الثقافة والخبرة والإبداع ليست فقط من مقومات الكاتب الناجح، بل من العناصر الضرورية لأي كاتب.. فالكاتب بمثابة معلم في أكبر فصل قد يتسع لكافة أطياف المجتمع. فإن لم تكن مثقفا لدرجة تسمح لك بمخاطبة الجميع، أو تملك خبرة يتعلم منها الجميع، أو متخصصا في شأن لا يعرفه الجميع، أو قادرا على إبداع ما لم يتوقعه الجميع، سيكتشف الجميع أنك مجرد متفيهق يضحك منه الجميع...
وبطبيعة الحال؛ لا أنصح أي كاتب ادعاء هذه المواهب لنفسه.. لا يجب أن يلعب دور الأستاذ أو الموجه أو الواعظ؛ بل يكتفي بالتفكير بصوت مسموع تاركا الحكم عليه للقراء والمتابعين.. لا أنصحك (أنت) أن تشغل بالك بامتلاكك لهذه المواهب (أو كيف تكتب) بل هل تملك شيئاً يستحق إطلاع الناس عليه؟..
إن كنت تملك ما يستحق الكتابة وإطلاع الناس يصبح السؤال التالي هو: إلى متى ستستمر بنفس المستوى!؟.
Your browser does not support the video tag.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.