رئيس مجلس الغرف السعودية: مهرجان ولي العهد للهجن شكل نقلة نوعية في التنظيم وتنوع الفعاليات    ترمب للشركات الأمريكية: انسحبوا من الصين وابحثوا عن بديل    ابن معمر رئيسا فخريا ل "تحالف الاديان"    "التعليم" تطلق برامج تدريبية لأكثرمن 10 آلاف معلم و معلمة    “موسم الطائف” يساهم في تدريب وتأهيل 1522 شاباً وفتاة    أطباق ومنتجات الأسر المنتجة تجذب زوار قرية الهجن    "الجمارك": بطاقة ترشيد استهلاك المياه شرط لفسح إرساليات "الأدوات الصحية"    بالفيديو.. الهلال يفوز على أبها برباعية في أولى مبارياته في الدوري    بعد هدفه في أبها.. خربين: " قادر على العودة بشكل أقوى "    الشباب أمام بداية قوية.. وديربي في المجمعة    مهرجان بريدة للتمور … 17,037 سيارة محملة ب 3,549,612 عبوة تمر خلال 20 يوماً    الأرصاد " تنبه من نشاط لرياح سطحية مثيرة للأتربة على منطقة تبوك    “المرور” يوضح عقوبة التحرك بالمركبة بسرعة وصدور أصوات عالية من الإطارات    “قوات التحالف” تعترض وتسقط طائرات بدون طيار “مسيّرة” أطلقتها المليشيا الحوثية باتجاه المملكة    محافظ شبوة: أمن مدينة "عتق" بيد الجيش اليمني    "البحوث والتواصل المعرفي" يوقع اتفاقية تعاون مع معهد ساينوباك لبحوث الاقتصاد والتكنولوجيا    رئيس الشيشان يستقبل وزير الشؤون الإسلامية    صحة الرياض تدعم مستشفى عفيف باستشاريين في مختلف التخصصات    تسجيل أول حالة وفاة بسبب السجائر الإلكترونية في أمريكا.. و”الربيعة” يتعهد بحملات للتوعية بمخاطرها    الاتحاد الأوروبي مستعد لدراسة مقترحات بريطانيا حول "بركسيت"    اهتمامات الصحف السودانية    الشثري : مواقف المملكة راسخة و ثابتة في خدمة المسلمين    الجوازات : سفر المرأة لدول الخليج لا يحتاج لتصريح إلا في هذه الحالة    عمل وتنمية الرياض يضبط 976 مخالفة وينذر 323 منشأة    بالصور.. صلاة الميت على أمير نجران الأسبق وتشييع جثمانه إلى مثواه الأخير    حالة الطقس المتوقعة اليوم السبت    شرطة الرياض توضح حقيقة مقطع الفيديو المتداول عن مشاجرةٍ تم فيها استخدام مركبات    الآسيوي يرفض مشاركة المواليد ويشترط الهوية الوطنية    3 ملايين و 714418 مخالفاً.. حصيلة «الأمنية المشتركة»    حضور متالق وأمسية طربية رائعة للفنان عبادي والفنانة داليا في انطلاقة أولى ليالي عكاظ الغنائية            الأمير خالد بن بندر يطمئن على صحة المرضى    الفريق الطبي خلال إجراء العملية، وفي الإطار الطفلة جنى    الطلاب المشاركون في المسابقة    المنتخب الصيني    زار الملحقية العسكرية السعودية في لندن        إلغاء اتحاد الرياضات الجوية ونقل اختصاصاته إلى نادي الطيران    الكبر والرياء والحسد فساد للقلب    خادم الحرمين الشريفين يهنئ رئيس أوكرانيا بذكرى الاستقلال    "التجارة" تحذر محلات الذهب والمجوهرات من عرض وبيع المشغولات بدون علامتها التجارية    قبل العودة للمدارس «الصحة» تنصح.. وأطباء يحذرون من الحقائب «المقوّسة للظهر»    استنشقت 100 كبسولة فماتت من الضحك    5 أخطاء يجب تجنبها أثناء السباحة    مصراتة: تصاعد المواجهات بين قوات حفتر و«الوفاق»    محمد بن سلمان رجل استثنائي 2-2    كوريا الشمالية تصعد: بومبيو «نبتة سامة»    نجاح بمرتبة الشرف الأولى    السفر بالمحضونين والقصر    بالصور .. لوحة ولي العهد تجذب عيون الجميع في فعالية "قرية ورد" بالطائف    الأمير مشعل بن ماجد يعزي جمال بالخيور    خطيب المسجد النبوي يتحدث عن أهمية الثبات على الدين في خطبة الجمعة    رائد الحركة التشكيلية محمد شراحيلي يفتتح معرض ريشة فن الأول بحديقة أبها الجديدة    أمير الشرقية: المؤلف السعودي يمتلك القدرات العلمية والفنية للتميز وإثراء المكتبة العربية    كليه البترجي بعسير تمنح خصم الفرسان لطلابها بمناسبه الافتتاح    أخوة.. ومرجلة.. وتوجيه    «التدريب التقني» بتبوك تكرم المشاركين في موسمي العمرة والحج    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«مركز الحوار العالمي» يشارك في لقاء «الأديان والحضارات» ب «فيينا»
نشر في عكاظ يوم 25 - 06 - 2019

نظم مركز باكو الدولي للتعاون بين الأديان والحضارات (BCIC) بالتعاون مع مركز الملك عبد الله بن عبد العزيز العالمي للحوار بين أتباع الأديان والثقافات (كايسيد)، وسفارة جمهورية أذربيجان في النمسا ومركز جنيف المعني بحقوق الإنسان والحوار العالمي اللقاء الدولي، (من التعاون بين الأديان والحضارات إلى التضامن الإنساني)، وذلك بقاعة المؤتمرات في قصر هوفبورج بفيينا، ويهدف اللقاء تطوير آليات الحوار بين أتباع الأديان وبين الحضارات، إلى مرحلة التعاون والتضامن الإنساني، وتعزيز الحفاظ على تقاليد التسامح الديني ونشر القيم الثقافية والأخلاقية، وكذلك إبراز المواقف المشتركة للمشاركين بشأن التحديات التي تواجه المجتمعات الإنسانية.
وقد ناقش اللقاء عددًا من القضايا المهمة، مثل: تحسين التعاون بين أتباع الأديان وبين الحضارات للتضامن الإنساني، ليخدم تعزيز السلام في العالم؛ الإرهاب والتطرف كتهديد للتعاون بين أتباع الأديان؛ دور التعاون بين الحضارات وأتباع الأديان في تنوير جيل الشباب، وفي الحفاظ على التراث الثقافي والديني؛ تقديم المساعدة للاجئين والمهاجرين القسريين، وتعرضهم للتعصب العنصري والديني والعدوان والتطهير العرقي؛ التدمير والغضب من الآثار العرقية - الثقافية والدينية في مناطق النزاع؛ دور الدولة والعلوم والقيادات الدينية في تعزيز التعاون بين الحضارات والأديان؛ أهمية التعاون بين القيادات الدينية والحكومية والعلمية والشخصيات العامة، في مجال حقوق الإنسان والحفاظ على حقوق المرأة والطفل.
وقد ألقى الأمين العام لمركز الحوار العالمي فيصل بن معمر، كلمة في افتتاح اللقاء الدولي أعرب فيها عن سعادته بالانضمام إلى هذا اللقاء الهادف إلى تعزيز التعددية والتعاون بين أتباع الأديان، والعمل معًا على إيجاد حلول تعالج تهديدات عالمنا وتحدياته، متسائلاً: كيف يمكن ترجمة سبل التعاون بين أتباع الأديان والحضارات على الواقع من أجل تعزيز السلام في مجتمعاتنا؟ مؤكدًا أن هذا التضامن ضروري، وعندما نعمل سويًا، فإننا نُحدث أثرًا قويًا وتحوليًا ينعكس على العالم بأسره. وأشار ابن معمر إلى بعض التحديات التي تواجه الأقليات في مناطق الصراعات، منها ما تم خلال شهر رمضان الماضي، عندما حاصر بعض القوميين مساجد المسلمين في ميانمار.
وطلبوا إلى المصلين داخلها؛ التوقف عن أداء الصلاة. وهددتهم باستخدام العنف إذا ظلت دور العبادة الإسلامية مفتوحة! وكشف الأمين العام للمركز عن بعض المواقف المؤثرة والدالة على نجاعة منصات مركز الحوار العالمي في ميانمار، والمعبِّرة، في الوقت نفسه عن التسامح والاحترام الذي نحتاجه بشدة اليوم، عندما سمع راهب بوذي رفيع المستوى من أعضاء منصة الحوار الناشطة في مجال التعايش في ميانمار عن التهديدات؛ قرر الرد بمواجهة قوية؛ تعبيرًا عن التضامن بين أتباع الأديان. وعندما ظهرت العصابات القومية المتطرفة المزودة بالأسلحة البيضاء والعصي، ظهر هذا الراهب، مجددًا حاملًا بيديه الورود البيضاء، وأهدى إلى كل مسلم يقابله في الطريق، وردة بيضاء؛ دلالةً على السلام والتشجيع. كما التقى بمسؤولين محليين طلبًا للسلام.
وسرعان ما انضم الرهبان الآخرون إليه. ووصل أثر هذا المثال الرائع إلى أقاصي أطراف ميانمار. وعلى أثر ذلك أطلق شعب ميانمار حملة توعوية؛ لنشر التعايش والاحترام وإظهار قدرة المجتمع على الصمود في وجه الكراهية والتطرف. وقُدمت الورود البيضاء إلى المجتمعات الإسلامية بالقرب من مدينة يانغون، ونشر الناس رسائل السلام والحرية الدينية على وسائل التواصل الاجتماعي لتعم جميع أنحاء البلاد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.