«المالية»: بيع صكوك بقيمة 2.84 مليار ريال في شهر مايو    «الأرصاد» تُصدر تنبيهاً لأهالي مكة.. أمطار متوقعة حتى هذا الموعد    اختتام حملة التبرع بالدم بمراكز النشاط بتنمية أبوعريش    تدشين خدمة إصدار الجواز السعودي بمحافظة حبونا    «باكستان» تعلن عن تجربة ناجحة على صاروخ باليستي قادر على حمل رؤوس نووية    “FIFA” يلزم سعيد المولد والنادي البرتغالي بدفع مبلغ “مليون ريال” لنادي الاتحاد    ريال مدريد يرفض طمع اينتراخت فرانكفورت    ابن نافل يناقش مع مجلس الهلال مستقبل النادي    «هدف» يعلن فتح التسجيل للقطاع الخاص في معرض لقاءات الإلكتروني للتوظيف    “فريق تقييم الحوادث” يفند ادعاءات بشأن ارتكاب قوات التحالف لحوادث في اليمن    السودان..”مليونية” إلى مقر الاعتصام تمسكا بمدنية السلطة    شاهد.. الأمير محمد بن عبد الرحمن للأيتام أثناء مشاركتهم الإفطار: “جاي علشانكم مب علشانهم”    الشؤون الإسلامية تقيم محاضرتين نسائيتين بجامع الراجحي بالرياض يومي الجمعة والسبت    مستشفى الملك فهد بالمدينة المنورة ينهي معاناة فتاة مع إنحراف في العمود الفقري    القيادة تهنئ رئيس دولة أرتريا بذكرى استقلال بلاده    اهتمامات الصحف التونسية    حالة الطقس المتوقعة اليوم الخميس    فيصل بن مشعل يحتفي بمنجزات «القصيم» الرياضية    شاهد.. كواليس بناء موقع تصوير “حَادثة اقتحام الحرم المكي” من “العاصوف”    حوارات رمضان والتكرار !    الشؤون الإسلامية تكمل تعيين (7122) خطيباً وإماماً ومؤذناً بالمملكة    بالفيديو.. متى يبدأ تطبيق أحكام السفر للمسافر؟.. “المغامسي” يُجيب    بالفيديو.. بدر العساكر يروي بداياته المهنية وكيف تعرف على الأمير محمد بن سلمان    فتح مراكز الاقتراع في هولندا وبريطانيا للانتخابات الأوروبية    العساكر يكشف عن قصة تعرفه على الأمير محمد بن سلمان    توجيهات خادم الحرمين منهاج ونبراس    المملكة تحصد جائزة عالمية في مكافحة التدخين    إيران تذعن.. لا للحرب    تركيا: لن نخلي مواقعنا في إدلب    الناصر: 4 % نمو الطلب العالمي على الغاز الطبيعي المُسال سنويا    ب 3 مسارات عمل.. «وحدات التمكين» في 138 مكتبا للضمان    السعودية لا تسعى لغير السلام.. وعلى إيران ووكلائها الابتعاد عن التهور والتصرفات الخرقاء    م .أحمد الراجحي    من هي الأميرة سلمى الرشيد التي رحلت من حائل على ظهر «بعير» في تاريخ توحيد المملكة ؟        30 فعالية تجذب 4 آلاف زائر ل«ليالي رمضان» بالعوامية    أدبي جدة يوقع اتفاقية شراكة ثقافية مع سجون منطقة مكة        الحضور السعودي كامل العدد في «الآسيوية»    وزير الحج ونائبه: تحويل «الطوافة» لشركات يرفع كفاءة خدمات الحجاج    جانب من العمل التطوعي    في مزيج ثقافي رائع يجمع الصائمين من مختلف الجنسيات    من لقاء محافظ شقراء بالمجلس البلدي    «هدف»: تقديم إعانة «حافز» إلى 30 مايو        أحمد بن فهد يدعو لدعم فرق الصيانة بالمساجد    رئيس هيئة الرياضة ووزير التعليم يرعيان نهائي دوري نخبة المدارس    وفاة حكم بوليفي تعيد فتح ملف اللعب على المرتفعات    لاتعارض في التقديم للوظائف التعليمية والإدارية بوقت واحد    صندوق الاستثمارات يخطط لطرح شركة تشغيل «ساهر» للاكتتاب العام    19 مليون مشاهد لآخر حلقات «صراع العروش»    إحالة 4 قضاة ل «التأديب» بسبب التجاوزات    “مستشفى ميسان” العام يفعل انشطة توعوية خاصة برمضان    استعداد الحلفاء لصد عدوان إيران    مشكلتك.. مع نفسك!    تعليم العربية بوصفه نافذة على الثقافة    تسهيلات طبية وخدمات إجتماعية وتطوعية لذوي الإعاقة    خادم الحرمين يستقبل أمراء المناطق.. ويوجههم بالاهتمام بمصالح المواطنين والمقيمين (صور )    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تفتيت أردوغان
نشر في عكاظ يوم 19 - 04 - 2019

اصطبغت بلديات كبريات المدن التركية باللون العلماني، رغم أنها خسرت إجمالي الأصوات في عموم البلاد، وأهم تلك المدن على الإطلاق اسطنبول التي ينظر إليها على أنها المركز الثقافي والاقتصادي والمالي، والتي فاز برئاسة بلديتها مرشح حزب الشعب الجمهوري أكرم إمام أوغلو بفارق ضئيل لا يتجاوز 1%، ولكنه فوز قض مضاجع حزب التنمية والعدالة ليس للسلطة التي سُحِب بساطها من تحت أقدامهم فرئيس البلدية كمن يملك ولا يحكم، ولكن لأن لهذه الخطوة تأثيرها المعنوي على الحزب الذي لم يخسر منذ ما يقارب العقدين تسيد فيهما المشهد البلدي والبرلماني والرئاسي.
ورغم كون اللجنة العليا للانتخابات البلدية لم تعلن نتيجتها النهائية بفوز أكرم إمام أوغلو جراء الطعون التي تقدم بها المرشح الخاسر بن علي يلدريم، إلا أن الخطورة التي قد يواجهها أردوغان إذا بقيت النتيجة على حالها لن تكون في الوقت الراهن، بل بعد أربع سنوات ونيف عندما يبدأ السباق الانتخابي نحو رئاسة الجمهورية، فبعد فشل الحزب العلماني على مدى عقدين من تقديم شخصية مقنعة للشارع التركي بقوتها ونجاحاتها الإدارية أو النضالية، واتته الفرصة الآن لمحاولة إنجاح شخصية إدراية من خلال رئاسة البلدية تلتف الجماهير حولها، مما قد يهدد عرش أردوغان بالزوال.
والحالة الأشد خطورة على أردوغان تكمن في حزب السعادة الإسلامي المناوئ له الذي قد يستغل أزمة الليرة وأي أزمة قادمة خلال السنوات الأربع القادمة لجذب مجموعة من الإسلاميين إليه، مما يصعب المهمة على حزب التنمية والعدالة بانتقال الصراع الانتخابي من مجرد صراع بين أيدولوجيتين إلى صراع بين الإسلاميين يؤدي لتفتيت أصواتهم أمام أصوات العلمانيين.
[email protected]


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.