الذهب يتجه لأكبر خسارة أسبوعية    واشنطن: موسكو تتحمل مجازر الغوطة بوضع «العصي في الدواليب»    الاحتلال يعتقل امرأة فلسطينية جنوب بيت لحم وفلسطينيًا من بلدة بيت أمر    السعودية تحاكم «15» إرهابياً من جند بلاد الحرمين    اهتمامات الصحف اللبنانية    اليوم .. الإتحاد X الشباب بكأس الملك    انتقادات قاسية من مورينيو لطاقم يونايتد الطبي    النفط يتراجع بفعل صادرات أمريكا    معرض القصيم الأول للكتاب بالقصيم يستهوي القراء والمثقفين    تضرر إحدى شاحنات برنامج الغذاء العالمي جراء تحركها بمنطقة العمليات دون اتباع الإجراءات    رؤساء تحرير الصحف السعودية يبدؤون اليوم زيارة للعراق    "هيئة الاتصالات": الجيل الخامس في المملكة عام 2020    انطلاق أعمال المؤتمر الإسلامي لوزراء العمل في الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي    القيادة تهنئ رئيسة جمهورية استونيا بذكرى يوم الاستقلال    آل الشيخ يُقرر حضور مباريات كأس الملك والدوري السعودي    5.8 مليار ريال تمويلات عقارية سكنية في الربع الأخير من 2017    تقنية الطائف تنفذ برنامجا عن الجرائم المعلوماتية    حالة الطقس المتوقعة اليوم الجمعة    خادم الحرمين يرعى المعرض والمنتدى الدولي للتعليم    اليابان ومنغوليا تتفقان على زيادة الضغوط على كوريا الشمالية    مدير جامعة الطائف: المسابقة على جائزة الملك سلمان تعزز أثر القرآن في التربية الأخلاقية للنشء    وزير الثقافة والإعلام: ما يُتداول بشأن دار الأوبرا تدخل في عمل الهيئة العامة للثقافة ولا يحق لأي جهة التحدث بشأنها    اختتام مسابقة الأمير سلطان بن عبدالعزيز للقرآن الكريم والسنة النبوية في اندونيسيا    خادم الحرمين يرعى المهرجان السنوي لسباق الخيل على كأس المؤسس السبت    الأرصاد: سحب رعدية ممطرة على 8 مناطق    فرنسا: جهود المملكة في خدمة الحجاج محل تقدير العالم    بادغيش: خروج بيسمارك أحرج القادسية    اتحاد القدم يكشف عن آلية الهبوط والصعود من وإلى دوري المحترفين السعودي ويلغي الدوري الأولمبي    «كاملة».. حمامة سلام تنشر حبها في كل مكان    أمير الرياض يستقبل رئيسي محكمة الاستئناف وجمعية الإسكان    «حساب المواطن»: مراجعة دورية للتحقق من بيانات المستفيدين    مغردون يطالبون بنظام يحمي الدراجين    «بلدي الرياض» يناقش خطط لجانه ويعتمد شعاره الجديد    23 مليون عملية إلكترونية للجوازات في عام    المغردون: «وكالة توظيف السعوديين» تعزز التوطين وتخفض البطالة    مصر: حبس 6 إرهابيين قبض عليهم بمزرعة لأبو الفتوح    أمير الجوف يوجه بإنشاء مركز الجودة وقياس الأداء    من العاصمة    «كيف تصنع فيلما؟» مرجع للمبتدئين في السينما    «نقوش الشرقية»..مبادرة مجتمعية تبرز الجمال وتكافح التلوث البصري    أمير الشمالية وحسان يبحثان موضوعات الجالية المصرية    500 متطوع يبدأون أول دورة في البحث والإنقاذ بالأحساء    دور الأب في بناء الأمم والشعوب    ثلاثة محاور تحدد نهج السياسة الخارجية للمملكة    خالد الفيصل وشجرة بني سعد !    هل كان السحيمي «مسحوراًً»؟    هل سيقود سامي الجابر مهمة جديدة؟    مدير جامعة الإمام عبدالرحمن يفتتح فعاليات المؤتمر ال30 لجراحة المسالك البولية بالخبر    الذهب يرتفع مع تخلى الدولار عن مكاسبه    مسلسل جزائري بفريق عمل تركي    الخوف بعد الأزمة القلبية طبيعي؟    10 أغذية ممنوعة لخفض الوزن    التغيرات البيئية والمناخية هل تؤثر على صحة الإنسان؟    من أسباب انتشار الأمراض في العالم عدم تطابق حاجة الجسم مع ما يتناوله    عدسات المصورين تبحث عن كنوز الماضي    وتحقق حلم أهالي القنفذة بالمطار    كلية فهد الأمنية تختتم مشروع عملياتها التطبيقية    فيصل بن مشعل يشكر خادم الحرمين لاعتماد أكثر من 2 مليار ريال لدعم تصريف السيول    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





التقنية والموسيقى
نشر في الرياض يوم 24 - 01 - 2018

عندما انطلق سعدالله آغا القلعة عام 1985 ببرنامج "العرب والموسيقى" (أتمة 1992) - الموسيقى كلمة تعميمية كالعادة - في إنجاز مشروعه الإعلامي - الغنائي مقدماً التراث الثقافي العربي في حقل الغناء العربي، محصوراً في النصف الأول من القرن العشرين - فما بعده لا شيء عنده وسواه - عام1985، ثم أطلق مشروعه الآخر "نهج الأغاني" (1992)، فهو اتخذ مسماه من موسوعة "الأغاني" لأبي الفرج الأصفهاني (القرن العاشر الميلادي)، واتخذ من مجال التلفزيون منفذه الأساسي. حاول دمج دراسة الهندسة والمعلوماتية بما درسه في المعهد الموسيقي بحلب حيث صار مدرس آلة القانون غير أن تحول التلفزيونات العربية إلى فضائيات وذلك بتبني قناة دبي لعرض حلقات مشروعه الثاني حيث حقق برنامج "أسمهان" (1996) عبر حنجرتها وشخصيتها ودورها السياسي والثقافي المتداخلين مشاهدة عالية غير أن ما انتهى إليه البرنامج كرس ذات الأوهام عنها!
ويمكن تخطي كل ما تخرف به من كتب مذكراتها مثل فوميل لبيب (1960)، ومحمد التابعي (1961) والدراسة الموضوعة من شريفة زهور (2002)، وطابور من الأجراء الذين أعادوا وبهروا ما كتب بالنقل والزيادة حتى يومنا هذا. ولأن القلعة من جيل وقفت معرفته وذائقته حتى منتصف القرن العشرين، فهو لا يرى في الثقافة العربية ما يستحق التأمل والتحليل، وذلك ناتج لأسباب واضحة، التعامل التقني مع المنتج الثقافي، والتفسير التاريخي (توثيق الإشاعات والأكاذيب)، وقد أطلق عام2017 قناة اليوتيوب الخاصة، ببرنامج ذي عنوان فضفاض "نحو نهضة موسيقية عربية جديدة" إما لاستعادة المشاهدة العالية - وما كان - لمقاطع من برنامج "أسمهان"، وإما لاستنفاد المعلومات التقنية والغنائية والتاريخية ونضوبها. وفي الشهر الحالي من هذا العام استكمل اختيارات عشوائية من أغنيات إما لإعادة تدوير المعروف وتقليبه ما فيه قسراً وإما لينفث فيها مما استقر من إشاعات وأكاذيب، وحدث عندما اختار أغنية "الأطلال" لإبراهيم ناجي ورياض السنباطي ليقيس المساحة الصغيرة من أول الأغنية حتى آخرها متناسياً أن معظم أغانيها من محمد عبدالوهاب وبليغ حمدي، ما عدا محمد الموجي، راعت المساحة المنغمة والموزونة من صوتها المتناقص مبكراً بصورة غريبة عما كان عليه في بداياته (الثلاثينات والأربعينات الميلادية)، وينتقل إلى أغنية "دقيت طل الورد" للشاعر سعيد عقل والأخوين رحباني المحشورة في استعراض غنائي راقص "ناس من ورق" (1972) لا ترابط بين حواراته وأغانيه، من أخطاء التجربة الرحبانية المستمرة حتى في مسرحياتهما آنذاك، والأغنية متميزة لكن حشد القلعة مصطلحات وألفاظ مضخمة ليقول: إن الأغنية جميلة كأنما للتو اكتشفها!
وماذا بعد؟.
Your browser does not support the video tag.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.