«سكني»: 80 مشروعاً تحت الإنشاء توفر أكثر من 132 ألف وحدة    «الموارد البشرية» تضبط 19 وافداً من مخالفي نظام الإقامة بالرياض    وزير الخارجية اليوناني يلتقي نظيره الأمريكي    الولايات المتحدة تصادر 4 شحنات وقود إيرانية كانت في طريقها إلى فنزويلا    الفتح يكسب أبها بهدفين مقابل هدف    مدني عسير ينتشل جثة مواطن غرق في غدير المحتطبة    حساب المواطن : لا يمكن حذف المرفق إلا في حالة واحدة    رثائي لمن أحببته    سمو نائب أمير جازان يعزي الشيخ الغزواني في وفاة شقيقه    وزير الخارجيّة العراقي يجري اتصالين مع نظيريه البحريني والإماراتي    قائد الجيش اللبناني يلتقي مسؤولين دوليين    مصرع الحريري وويلاته على لبنان    وكيل إمارة الرياض يستقبل رئيسة الجامعة السعودية الإلكترونية    دوري محمد بن سلمان .. الفتح يُلحق ب أبها الخسارة ال12 بالموسم    الحضيف: صعود البكيرية لدوري المحترفين هدفنا    "التجارة" تشهر بمواطن ومقيم لمخالفتهما لنظام التستر في بيع مواد البناء    أمانة جدة تغلق 130 محلا تجاريا مخالفا للأنظمة والتعليمات البلدية    «النيابة العامة»: السجن والغرامة 100 ألف ريال لمزاولي المهن الصحية دون ترخيص    صناعة النجاح بعد عثرات القبول الجامعي    "الصحة" تعلن تسجيل 2566 حالة تعافٍ جديدة من "كورونا" و 1383 إصابة    الأردن تسجل تسع إصابات جديدة بفيروس كورونا المستجد    8853 إداريا في مدارس تعليم مكة يباشرون مهامهم الأحد المقبل    مسؤولون وخبراء وقيادات فكرية ضمن مجلس إدارة منتدى أسبار    الديوان الملكي: وفاة صاحب السمو الأمير عبدالعزيز بن عبدالله بن عبدالعزيز ابن تركي آل سعود    تعليم حائل يعلن حركته الداخلية للمعلمين والمعلمات    بورصة تونس تنهي تعاملاتها على انخفاض    وفاة الفنانة المصرية شويكار بعد صراع مع المرض    أكثر من ( ٣١١,٠٠٠ ) مستفيد من خدمات مركز #تأكد في #جدة    حرس الحدود في منطقة جازان يحبطون محاولات تهريب (245) كيلوجراما من الحشيش المخدر    ممثل جازان يكتسح بطولة وجوائز عسير    مصر ترسل مساعدات عاجلة للسودان    أمانة الشرقية تنفذ (397) جولة رقابية على الأسواق والمراكز التجارية بالمنطقة    جموع المصلين يؤدون صلاة الجمعة الأخيرة من 1441 بالمسجد النبوي    أبطال أوروبا 2020.. موعد مباراة برشلونة ضد بايرن ميونيخ    لجنة لأوبك+ تعدل موعد اجتماعها القادم إلى 19 أغسطس    نوف العبدالله.. تُلهم العالم بكتابها " فارسة الكرسي "    فيديو.. خطيب المسجد النبوي : عليكم بالسنن الواضحات وإياكم والمحدثات    "خذوا حذركم" حملة ل"الأمر بالمعروف" في الميادين العامة والمراكز التجارية بمنطقة الرياض    فيديو.. سيلفي مع ثور هائج كاد يكلف امرأة خمسينية حياتها    مصر.. وفاة الفنان سمير الإسكندراني عن 82 عاما...    رقم قياسي جديد.. مناولة أكبر حمولة على مستوى موانئ المملكة #عاجل    الإمارات: 330 إصابة جديدة بكورونا.. وحالة وفاة    مولر: هناك حل فقط للحد من خطورة ميسي    العثور على سفينة ميرشانت رويال الحاملة لكنز ب 1.4 مليار دولار    واشنطن تصادر 4 ناقلات وقود إيرانية    القيادة تهنئ رئيس جمهورية الهند بذكرى استقلال بلاده    عبدالرحمن حماقي: انتظروني بفيلم سينمائي جديد بعد عرض أشباح أوروبا    قصيدة مثالية    دموع أرملة    التعليم تنظم ورشة عمل لتدريب 44 تربويا على سياسات إدارة التعليم الإلكتروني    احذروا العنصرية.. جريمة تكثر في «السوشيال ميديا»    بالفيديو.. آلية تجربة لقاح فيروس كورونا على المتطوعين في السعودية    إنشاء وهيكلة 20 مجلساً ولجنة لتطوير رئاسة الحرمين    تركي آل الشيخ يوجه الدعوة للمشاركة في قصيدة «كلنا همة إلين القمة»    أمير حائل يناقش مع أمين المنطقة المشاريع البلدية ومواعيد إنجازها    حظر صيد أسماك الكنعد في السعودية لمدة شهرين    «اليسرى».. كيف نقشت بصمتهم على صفحات التاريخ ؟    أمير الرياض يعزي في وفاة أخصائي التمريض بمجمع إرادة والصحة النفسية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بكم تبيع مشاعرك؟!
نشر في المدينة يوم 11 - 07 - 2020

* إن لم تكن شركات التقنية الكبرى «أمازون» و«أبل» و«فيسبوك» و«جوجل» هي أكبر شركات العالم اليوم فإنها من أكبرها وأكثرها ثراء وتأثيراً في الناس.. ليس لأنها تعمل في القطاع الأكثر ازدهاراً وربحية على ظهر الكوكب فحسب؛ بل لأنها تتاجر أيضاً في أشياء أكبر مما هو معلن؛ وأكثر مما تتخيل بكثير!. تجارة العميل فيها هو أنت.. والسلعة هي أنت أيضاً!.
* يكشف الدكتور (سكوت جالاوي) الأستاذ في جامعة نيويورك خطورة شركات التكنولوجيا الكبرى على المجتمع، وكيف حوّل رجل مثل (مارك زوكربيرج) شركة «فيسبوك» إلى ديكتاتورية مستبدة، تتاجر بالمشاعر البشرية، وتجمع المعلومات عنّي وعنك لتبيعها لمن يدفع أكثر، متهمًا هذه الشركات وشبكات التواصل الاجتماعي الخاصة بها بأنها من أهم أسباب انتشار (التضليل) و(الكراهية) والأمراض النفسية في العالم. (جالاوي) الذي يُدَرِّس التسويق الرقمي لطلاب الماجستير، سبق وأن أصدر كتاباً اسماه «الأربعة»؛ يشرح فيه كيف أصبحت الشركات آنفة الذكر أكثر الشركات تأثيرًا وربحاً وخطراً على وجه الأرض.
* لاشك أن مواقع التواصل التي تعرف معلوماتي ومعلوماتك الشخصية والاجتماعية والمالية واللوجستية أيضاً تتغذى وتنمو وتربح المليارات على حساب مشاعرنا وتفاعلاتنا الإنسانية (غضبنا، فرحنا، حزننا، نجاحنا، اخفاقاتنا.... الخ) إنها تجارة بالمعنى الحرفي للكلمة، لذا تميل سياستها نحو التأجيج والمحتوى المثير للجدل والإثارة، فكلما زاد تفاعل الناس زاد ثراؤها وتعاظمت قوتها.. هل لاحظت كيف كان تأثير (الفيسبوك) خلال (حفلات الربيع العربي)؟ وكيف استغلت جائحة (كوفيد 19)؟ إن الركود هو عدوها الأول، وكلما زاد الهيجان العام زاد التفاعل الشعبي وزادت الأرباح.
* لا تقف خطورة وسائل التواصل عند إتاحتها الفرصة للأشخاص الذين لديهم وجهات نظر سيئة وخطيرة ومؤذية فقط، فالأخطر أنها أوجدت بيئة متكاملة وخصبة لنمو ورعاية وحماية كل ما هو مثير للتحريض وتأجيج الغضب والجدل، وتضخيم بعض القضايا حتى وإن كانت زائفة ولا تستحق منحها هذه المساحة؛ مما تسبب في خلق حالات عامة من التوتر والقلق بين الناس، فهم يعلمون أن البشر لديهم نزعة عنصرية وطائفية، وعندما يقول البعض أشياء تعد مثيرة للغضب فإننا نميل إلى الانخراط معهم.
* يشير موقع الصحة النفسية الأمريكية (APA) إلى أن المراهقين الأمريكان من سن (15-21) عامًا يعانون من إعتلالات نفسية كثيرة وخطيرة، سببها وقوعهم تحت الضغط النفسي لأخبار هذه المواقع والتوتر الناجم عنها.. ويضيف الموقع أن تسعة من كل 10 مراهقين يعانون من هذه المشكلة في الجيل الحالي، بينما لا تزيد في الجيل السابق عن 20% فقط، أما الجيل الأسبق فلم تصل النسبة إلى 3%
فقط.
* التأجيج، التضخيم الإعلامي، المعلومات المضللة، مشاعر البشر ومعلوماتهم الشخصية هي سلع هذه المتاجر التي تدخل كل بيوت العالم اليوم.. العجيب أنه كلما انكشفت فضائح إحداها، ارتفعت أسهمها وازدادت قوتها وشراستها.. وأرباحها أيضاً!.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.