سفير خادم الحرمين الشريفين لدى ليبيريا يلتقي وزير الداخلية الليبيري    الكويت تعرب عن استيائها من تصريحات الحرس الإيراني    رئيس الوزراء البريطاني يوقع على اتفاقية المغادرة الأوروبية    وزير الخارجية يبحث مع نظيره اليوناني المستجدات الإقليمية والدولية    إقبال كبير من الجمهور في ثاني أيام ملتقى الطيران العام    موقع "سكني": 16 مليون زيارة وأكثر من مليون عملية تحميل لتطبيق الهواتف الذكية    مركز الملك سلمان للإغاثة.. خدمات علاجية ومساعدات إيوائية    مؤشرات الأسهم الأمريكية تغلق على ارتفاع    لنكن خير سفراء لوطننا    تعادل الفيحاء والتعاون في دوري المحترفين    توالي الإنجازات ترجمة لرؤية القيادة    ديوب: جاهز للتحدي    اكتمال التحضيرات لانطلاق بطولة «السعودية الدولية للجولف»    نواف بن محمد يشارك في فعاليات الاتحاد الدولي لألعاب القوى    دوري كأس الأمير محمد بن سلمان : النصر يتصدر مؤقتاً بالفوز على الاتفاق    بيان شرطة القصيم عدم صحة تعرض أحد الأسر للاعتداء    الدكتور آل الشيخ : دعم القيادة الرشيدة مكننا من الاستثمار في بناء إنسان المستقبل وفق رؤية وطنية طموحة    خادم الحرمين الشريفين يرعى بعد غدٍ الأحد ختام مهرجان الملك عبد العزيز للإبل    "التعليم": مبادرات ومشروعات تطوير لبناء جيل المستقبل    إدارة المساجد في ظهران الجنوب تختتم الدورة الشرعية للائمة والمؤذنين    إمام المسجد النبوي: للمدينة شرف وفضل فاطلبوه    فيروس كورونا القاتل يهدد العالم.. والصين تعزل أكثر من 40 مليون شخص    أشرف زكي: جناح المملكة يعكس العمق التاريخي للعلاقات السعودية المصرية    أردوغان يخلف وعده: نرسل عسكريين لدعم قوات السراج في ليبيا    أمير الرياض يفاجيء المشاركين بأحد الاجتماعات ويرفض تدشين مشروعٍ لعدم اكتماله (فيديو)    بالصور.. تشييع جثمان رجل الأمن الذي استشهد أثناء عملية ضبط مطلوب أمني بمحايل عسير    وزير الاقتصاد: أهم أولوياتنا المبادرة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة    “الأرصاد” تكشف توقعاتها لطقس الغد في المملكة    الجبير: لا علاقات للسعودية مع إسرائيل.. وكيف لنا التفاوض مع دولة ينص دستورها على تصدير الثورة؟    بورصة تونس تنهي تعاملاتها على ارتفاع    القبض على مواطنين قاما بتسجيل ادعاء غير صادق عن تعرض إحدى الأسر للاعتداء    الصين: عزل 40 مليون شخص لمكافحة "كورونا"    "العلا" تدخل "غينيس" بأطول عرض للمناطيد المتوهجة    "الأرصاد" : رياح نشطة وأتربة مثارة على منطقة تبوك    الجامعة الإسلامية بالمدينة تعلن أسماء المرشحين لبرامج الدراسات العليا    بالصور.. “المقهى السعودي” في قلب منتدى “دافوس” الاقتصادي    جامعة القصيم تحقق المركز الأول في مسابقة المهارات الإكلينيكية    كاتب مصري شاب يفارق الحياة بعد ساعات من التنبؤ بوفاته.. وهذه قصته    تبدأ من 375 ألف ريال.. “الترفيه” تطلق باقة لحجز منطقة “ونتر وندرلاند”    مخالفات في حملة رقابية على المحال التجارية بالطائف    وزير الدفاع اليمني: معركة تحرير العاصمة صنعاء خيار لا رجعة عنه    للقوات البحرية الملكية السعودية    خلال مشاركته في جلسة حوارية بمنتدى «دافوس» بعنوان «أولويات السعودية في مجموعة العشرين»    العتيبي والسويلم خلال الندوة        جانب من اللقاء            الصين: عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا بلغ 830 والوفيات 25    سياحة وخصوبة تربة وسلة غذاء    بنتن وشمس الدين يبحثان خدمات حجاج إندونيسيا    فيصل بن نواف: القيادة حريصة على تطوير القطاع الصحي    فحص القادمين من «غوانزو الصينية» في مطاري الرياض وجدة    الرقية الشرعية في منشآت الصحة النفسية    اقطعوا دابره!    الخثلان عن حكم تصوير الميت عند تغسيله : إساءة للميت والمطلوب الإحسان إليه وتكفينه    فيصل بن نواف يستقبل مديري صحة الجوف والقريات    أمير الرياض يدشن مشروعات في القويعية بأكثر من 180 مليوناً    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هل تفلت إيران من العقاب وتصبح نووية؟!
نشر في المدينة يوم 09 - 12 - 2019

تمادي ايران في العناد قد يؤدي إلى نتيجتين، إما أن تصبح نووية ويزداد تعنتها ومروقها على كل القوانين والأعراف الدولية وتنفذ تهديدها بالسيطرة على دول الجوار وتهديد مصالح الدول الكبرى في المنطقة.. أو يكون هناك ردة فعل دولية تؤدي لحرب عالمية ثالثة.
من بداية القرن الحالي وهنري كيسنجر وزير خارجية أمريكا السابق يحذر في مقالات ومقابلات تلفزيونية وصحفية ومحاضرات بأن القرن الحالي سيشهد حرباً كونية ثالثة وسيكون مسرح عملياتها منطقة الشرق الأوسط.. وكيسنجر عندما يتحدث يكون على رأس اهتماماته إسرائيل وسياسة أمريكا الخارجية.. فبرغم كبر سنه وتقاعده بعد الإطاحة بالرئيس نيكسون إلا أنه لازال نشطًا ومرجعًا قويًا في كيفية رسم استراتيجية العلاقات الخارجية الأمريكية التي بدورها تؤثر على السياسة الدولية.
معاهدة 5+1 لم يكن القرار المطلوب لمنع ايران من امتلاك سلاح نووي، ولكن الرئيس أوباما والمجموعة 5+1 وقعت وهي تعلم بأن الضمانات غير كافية لأن هدف إيران في النهاية امتلاك قدرات عسكرية غير مقبولة لدول المنطقة التي تدرك خطورة أجندة إيران بعيدة المدى.
انسحاب الرئيس ترمب من اتفاق 5+1 كشف نوايا إيران كما أن تماهي أوروبا وفرنسا على وجه الخصوص مع ايران شجعها على التمادي في الاستهتار بالقانون الدولي ومعاهدة منع انتشار أسلحة الدمار الشامل (NPT) وعدم السماح لمنظمة الطاقة النووية بالتفتيش على منشآتها النووية حتى استمرت تعمل في الخفاء لتطوير أسلحة محظورة بموجب
المعاهدة.
والآن أصبح من المؤكد أن ايران قطعت شوطاً كبيراً في مشوار تخصيب اليورانيوم الذي يمكنها من امتلاكها قدرات نووية والعالم الآن أمام أمر واقع، إما حرب تدمر منشآت ايران النووية وإما تركها تستمر ويصبح التهديد يشكل خطورة جسيمة على العالم بأسره بداية بمصالح الدول الكبرى في المنطقة.. وإذا كان القياس على ما حصل في الحرب العالمية الثانية عندما انتصرت أمريكا كثيرًا وأتت في وقت متأخر اضطرها في النهاية لاستخدام القنبلة النووية لأول مرة حيث ضربت هيروشيما ونجازاكي في اليابان وفي ساعات أصبح الضحايا بمئات الألوف وكانت المرة الأولى التي يستخدم فيها السلاح الذري، وبعدها أجمع العالم على أن تكون الأخيرة، ولكن الدول المارقة والسياسات الخاطئة للدول الكبرى تنتظر حتى يصبح الخطر لا مفر منه وتستجيب بعد فوات الأوان.. والمعضلة الكبرى أن الدمار سيكون أبشع على كل المستويات وغير مسبوق في تاريخ البشرية.. إيران لن تغير سلوكها بالطرق الدبلوماسية الناعمة والحسم لن يتم إلا بتدخل عسكري برغم كل مضاره في هذه المرحلة إلا أنه سيكون أقل ضررًا بعشرات المرات عندما يصبح بحوزتها قدرات نووية تستخدمها ضد دول الجوار ومصالح دول العالم في المنطقة.
وآخر القول إن إيران لن تغير سلوكها بالمقاطعة أو بالعقوبات أو أي نوع من أنواع القوة الناعمة ولا حتى بالقوة الصلبة التقليدية وعلى الغرب أن يدرك ذلك قبل فوات الأوان.
قد يكون هذا سيناريو ظلامياً ولكن التاريخ شاهد على حماقة العناد عند قادة الدول المارقة.. الغرب يدعي أن سلاح إسرائيل النووي تحت السيطرة لأن أمريكا ضامنة لأمن اسرائيل ولكن من يضمن أن إيران لن تستخدم أسلحة الدمار الشامل لتحقيق أهدافها..؟!.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.