اتفاق أمريكي - إماراتي - إسرائيلي لإيقاف ضم إسرائيل للأراضي الفلسطينية    السعودية: نؤيد كل إجراء دولي يكبل أيادي إيران التخريبية    أردوغان في التّيهْ.. إعصار البحر المتوسط يبتلعه    معركة الهروب تشتعل في جولة الحسم    التاريخ لا يرحم .. إدارة الحائلي على المقصلة    روشتة البقاء.. استشعروا «الاتحاد»    لصوص الكيابل ! كنوزهم لم تعد داخل صندوق    دموع أرملة    قصيدة مثالية    لغة الجسد    سبب فرض حظر تجول على ملعب مباراة برشلونة والبايرن    وزير الخارجية العراقي يبحث الاعتداء التركي مع نظرائه العرب وأمين الجامعة العربية    عبدالرحمن حماقي: انتظروني بفيلم سينمائي جديد بعد عرض أشباح أوروبا    التعليم تنظم ورشة عمل لتدريب 44 تربويا على سياسات إدارة التعليم الإلكتروني    مشاهد من خميس مشيط بعد تدمير مسيرة حوثية وصاروخين بالستيين    الفل زينة ال72 مليون ريال سنويا ُ    توضيح من «الأمن العام» بشأن «التجمعات العمالية» المستوجبة للعقوبة.. 5 آلاف غرامة    إغلاق منشأة رياضية نسائية في نطاق بلدية #الشوقية ب #مكة_المكرمة    دكان العم سلمان    حظر صيد الكنعد 61 يوما بالمملكة    مملكة الإنسانية تغيث لبنان وتتخطى إساءات سياسييه    وفاة المغني المصري سمير الإسكندراني عن 82 عاما    النصر على موعد مع مفاجأة صادمة من فيتوريا    احذروا العنصرية.. جريمة تكثر في «السوشيال ميديا»    بالفيديو.. آلية تجربة لقاح فيروس كورونا على المتطوعين في السعودية    طريقة اختيار المتطوعين لتجربة لقاح كورونا في المملكة (فيديو)    عمليتان جراحيتان تنقذان قدم طفل من البتر بمستشفى المؤسس ب #جدة    «التجارة» تشهر بمخالفين لنظام التستر في بيع مواد البناء    الليرة التركية إلى قاع جديد    أمير حائل يناقش مع أمين المنطقة المشاريع البلدية ومواعيد إنجازها    تركي آل الشيخ يوجه الدعوة للمشاركة في قصيدة «كلنا همة إلين القمة»    إنشاء وهيكلة 20 مجلساً ولجنة لتطوير رئاسة الحرمين    مستشار تربوي: المؤشرات تشير إلى أن الدراسة ستكون عن بُعد خلال الفصل الدراسي الأول (فيديو)    وفاة الفنان المصري سمير الإسكندراني عن عمر ناهز 82 عامًا    الأحساء تحتفل بعودة هجر لدوري الأولى    بدء تشغيل قسم الفيروسات PCR في المختبر الإقليمي ب عرعر    وفاة الفنان المصري سمير الإسكندراني عن عمر ناهز 82 عامًا    الطائف: فحص «كورونا» ل40 لاعباً في المنتخب السعودي للشباب    «اليسرى».. كيف نقشت بصمتهم على صفحات التاريخ ؟    لايبزيغ يواصل مغامراته ويطيح بأتلتيكو ويتأهل لمواجهة سان جيرمان    حظر صيد أسماك الكنعد في السعودية لمدة شهرين    "التعليم" تواصل ترحيل أكثر من 138 مليون كتاب مدرسي لإدارات المناطق    #الأمر_ب_المعروف_والنهي عن المنكر بمنطقة #نجران ينفذ جولات توعوية وتوجيهية    جامعة طيبة تنظم حفل تخرج طلابها وطالباتها افتراضيا    استحداث إدارة للوقاية البيئية لسلامة قاصدي المسجد الحرام    أمير الرياض يستقبل رئيسة الجامعة الإلكترونية ويعزي في وفاة اختصاصي التمريض    الجمارك تدعو المستوردين لسرعة تحديث بياناتهم عبر برنامج "التصحيح الذاتي"    من الوجهات السياحية بالمملكة.. بيت عمره 200 عام في جدة    العقيدة الواسطية" .. دورة علمية بتعاوني جنوب حائل    معرض الفنون التشكيلية بجامعة حائل يستقبل الزوار والمهتمين بالفنون التشكيلية    المملكة تسمح لمواطنيها في الكويت بالعودة مع أسرهم غير السعوديين بدون تصريح    وكيل إمارة الرياض يستقبل الرئيس التفيذي للمجلس النقدي الخليجي    "تنظيم الكهرباء":5 حالات يستحق فيها المستفيد الحصول على تعويض مالي    "العدل" تكشف حقوق المتهمين والمدعى عليهم خلال المحاكمات    "التأمينات" توضح التوقيت اللازم لدفع الإشتراكات وتحذر من الغرامة    سمو أمير منطقة الرياض يستقبل رئيسة الجامعة السعودية الإلكترونية    فيصل بن خالد: العمل المؤسسي يبني جيلا مبدعا    أمير القصيم: وحدة حقوق الإنسان بإلإمارة لتطبيق القانون    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ماذا نُريد من الترفيه؟
نشر في المدينة يوم 08 - 12 - 2019

لا شك أن «هيئة الترفيه» والجهات الأُخرى المُشاركة في «مواسم المملكة « تواكبت مع مُتطلبات العصر، والتغييرات التي حدثت في المملكة وتوجهات رؤية 2030 ولغة العصر، ولكن الأمر لا يخلو من بعض السلبيات التي أتمنى أن نتلافاها في الأعوام القادمة، والتي هي من أهم الجوانب لإنجاح أي مشروع أو عمل، فإذا أردت النجاح لا بد أن تتماشى مع لُغة المُراقبة والمُتابعة والتدقيق، ولا بُد أن تتماشى مع لُغات الأرقام، والحسابات والمنطق، فليست الأرقام الإيجابية و»كثافة الحضور» أهم نقطة تتعالى أصواتنا بها ونفوز بالدرجات العالية من التقييم، فهُناك معضلات وسلبيات أهمها «الازدحام» وفوضى الدخول والخروج والتنقلات وعدم مشاركة الجهات الأُخرى المعنية في التنظيم والمتابعة المستمرة لهذه الفعاليات المُصاحبة. أُدرك أن المرور قام بعمله ولكن ليس بالشكل المطلوب، كان من المُفترض أن يكون هُناك تنسيق وتنظيم وخطط قبل أن تبدأ المواسم و»بالتحديد في الرياض»، فهُناك ثغرات عديدة وتكدّس في الشوارع ممّا خلق نوعاً من الفوضى وانزعاج الأُسر والعوائل نتيجة لذلك.!
«النُقطة الأُخرى» المُهمة: هل اختزلنا الترفيه بالأغاني، ألا ترون أنها فاقت الحد، وأضحينا في كل ليلة نرى ونسمع المطرب الفلاني والمطربة الفلانية يرددون نفس الأغاني والأهازيج؟، أتمنى أن يكون لها تقنين.
الترفيه مطلب من متطلبات الشعوب ولا شك أن «صناعة الترفيه» من أهم الصناعات ومدخل قومي لأي بلد في العالم، فهل نجحنا في ذلك؟، كم أوجدنا من فُرص عمل للعديد من الفتيات والشباب وأيضاً كم شركة سعودية شاركت في الإعداد والتنظيم، وهل نجحنا في إيجاد ترفيه قادر على أن يكون للجميع أم أن الغالبية مُتذمّرة من «ارتفاع الأسعار» والمُبالغة في القيمة المُحددة للتذاكر، وإلزام الناس بشراء التذكرة من مكان واحد «أون لاين «؟،
فلو حصل لك أي ظرف فلن تستفيد من مبلغك المدفوع، لماذا لا يوجد فرصة لمن أدركته الظروف ليستفيد من مبلغ تذكرته مرة أُخرى؟..
أيضاً ألا ترون أن هناك «تداخلاً» في المهام بين عدة جهات، ولعل من الأفضل والأجدر أن يتم تحديد الاختصاصات ليتسنى للجميع المُشاركة بإستراتيجية واضحة ومفهومة للجميع.
أتمنى أن ندرك ذلك في المواسم القادمة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.