غالبيتهم أطفال.. الحوثيون يختطفون 120 من سكان قرية بذمار اليمنية    صخرة عملاقة تغلق عقبة «حزنة».. و«النقل» تتفاعل (فيديو)    تقلبات جوية في «حائل».. أتربة وغبار يحجب الرؤية    مأساة أسرة بالأحساء.. خطأ طبي يدخل طفلاً في غيبوبة منذ 7 أشهر (فيديو)    ميزانية 2020 وكفاءة الإنفاق وتحقيق مستهدفات رؤية 2030    أمير تبوك يطلع على نسب إنجاز مشروعات الأمطار    قمة الرياض.. حصاد عقود أربعة    دروس التاريخ لعِبَر المستقبل    مركز الملك سلمان يطلق مشروع الحقيبة الشتوية في 11 محافظة يمنية    نائب أمير مكة يبحث تطوير خدمات الإمارة للمراجعين    الدرعية تصنع التاريخ مع أول ضربة تنس دولية في المملكة    جدة .. وقت الغروب    وفاة 3 وإصابة 21 في حريق ب «سجن الملز»    التمسُّك والتعلُّق بفوائد التدفق!!    فكر 17.. وعلاقتي مع اللغة    الفيصل يطلع على برامج «الأمر بالمعروف»    العسل المغشوش.. وصحة الإنسان    تشيلي.. العثور على حطام «الطائرة المفقودة»    سعود بن نايف يرأس جائزة «الأمير نايف العالمية للسنة النبوية والدراسات الإسلامية»    رابطة الجامعات الإسلامية تخصص جائزة عالمية للغة العربية    ملتقى المتطوعين الأول بالجوف يختتم جلساته بمشاركة جهات حكومية وتطوعية    1360 قتيلاً و10 آلاف معتقل.. حصيلة المظاهرات الأكثر دموية في تاريخ إيران    فض اشتباك بين الريال والبرشا قبل الكلاسيكو    تعليم جدة ينظم الملتقى الثالث لمكافحة الفساد    الفيحاء يجري مرانه الرئيس لمواجهة ضمك    معرض جدة الدولي للكتاب يرصد 44,256 زائراً منذ انطلاقته    رباعية ريداويه تعمق جراح الشباب    «فيفا» يكرم الهلال في مونديال الأندية    ثلاثة أوامر ملكية يصدرها الملك .. تضمنت ضم "هيئة الرقابة" و"المباحث الإدارية" إلى "الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد" وتعديل اسمها ليكون "هيئة الرقابة ومكافحة الفساد"    أرامكو تتصدر العالم    جامعة المجمعة توفر وظائف شاغرة على بند الأجور والمستخدمين    كبير مستشاري ملك الأردن يستقبل وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد    احتراق حاملة الطائرات الروسية الوحيدة خلال أعمال صيانة بميناء مورمانسك الروسي    بالصور .. سيدة تتهم مستشفى بأبها بالتسبب في مضاعفات خطيرة لطفلها وصحة عسير تتفاعل مع شكواها    أبها يحقق نصرا عظيما بثلاثية في مرمى الحزم    وسط حضور كبار الملاك .. انطلاق النسخة الثانية من مزاد النخبة للإبل    وزير الخارجية يؤكد مواقف المملكة الدائمة في تقوية وتعزيز عمل منظمة التعاون الإسلامي    أمر ملكي : ضم "الرقابة والتحقيق والمباحث الإدارية" إلى "نزاهة" باسم "هيئة الرقابة ومكافحة الفساد"    وزير الحج يوقع مع 3 مسؤولين عرب اتفاقيات لترتيبات حج 1441ه    “صحة نجران”: ارتفاع مراجعي عيادات الإقلاع عن التدخين بنسبة 850 % خلال أسبوع    جوازات الرياض تضع خطة لإجازة منتصف العام الدراسي    وزير الإعلام: تطوير أدواتنا ضرورة لمواجهة الجهات المشبوهة وتزييف الأخبار    "ساما" تمنع شركات " الوفاء ونجم التظافر ووثيقتي ومزون النماء" من ممارسة أي نشاط في قطاع التأمين    القوات المسلحة المصرية توجه رسالة لأردوغان .. أطلقت صاروخ مضاد للسفن من غواصة مصرية بالبحر المتوسط.    وزير الثقافة يعلن عن "الجوائز الثقافية الوطنية" للمبدعين السعوديين وعددها 14 جائزة    7 خطوات لقياس معدل السكري في المنزل    الإدارة العامة للأمن السيبراني بجامعة الملك خالد تطلق مبادرة "كوني آمنة"    171 برنامجا إشرافيا لتحسين نواتج التعلم بعسير    عميد الأعمال بجامعة الملك خالد يشهد تدشين مشاريع تخرج نظم المعلومات الإدارية    700 سيدة في ملتقى " حقوق المرأة" بتعليم عسير    أمير نجران ل "الشباب": أنتم رأس مال الوطن    بالصور.. تخريج نحو 600 متدرب من منسوبي “السجون” بمركز تدريب الحرس الوطني بجدة    حالة الطقس المتوقعة على كافة مناطق المملكة اليوم الخميس 12122019    الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم في منطقة عسير تزف 100 حافظة لكتاب الله الكريم من ابها وضواحيها    تأجيل قضية استئصال الغدة التناسلية للطفل “نهار”.. ووالده يطلب هذا الأمر    حالة الطقس المتوقعة اليوم الخميس    تدشين المشروع    خلال تكريمه متقاعدي إمارة المنطقة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مدينة المجون!
نشر في المدينة يوم 23 - 07 - 2019

أبرز ما لاحظته من انتقاد على كتاب الأغاني المشهور للأصفهاني هو تركيزه على سرد الجوانب الإنسانية الضعيفة في حياة الشعراء حيث تناول جانب المجون في سلوكهم وأهمل الجوانب المعتدلة من تصرفاتهم. وهذا، في رأي من انتقد هذا النهج، يعطي انطباعاً أن بغداد كانت مدينة المجون والإلحاد، مع أنها كانت في الواقع عامرة بالعلماء والفلاسفة والزهَّاد والعُبَّاد.
****
ويأخذ من انتقد كتاب الأغاني على مؤلفه أن أخباره عن بني أمية لم تكن دقيقة لأنها كُتبت في ظل حكم العباسيين، وأنه استند فيها إلى روايات ضعيفة وموضوعة لا أصل لها، وفي بعضها أخطاء، وأنه بينما أفاض في أخبار كثيرين من الأدباء والشعراء الذين لا قدر لهم، فإنه أغفل تماماً ترجمة أبي نواس إغفالاً تاماً، كذلك غفل عن التنويه بابن الرومي ومكانته الشعرية!
****
ومن جهة أخرى يرى المنتقدون أن الأصفهاني، رغم ميله لبني العباس، إلا أنه لم يكن دقيقاً في نقل صورة الحياة في العصر العباسي. يقول الأستاذ شوقي أبو خليل «إن الأصفهاني كان يأتي بالأعاجيب بحدَّثنا وأخبرنا. ومن يقرأ الأغاني يرى حياة العباسيين لهواً ومجوناً وغناء وشراباً، ومن يرجع إلى كتب التاريخ الصحيحة يجد صورة أخرى فيها علم وجهاد وأدب، فكتاب الأغاني ليس كتاب تاريخ يُحتج به».
****
وعلى عكس كل ما قيل أعلاه من انتقاص لكتاب الأغاني يعتبر المؤرخ العربي ابن خلدون كتاب الأغاني أحد المجاميع الأدبية العربية الرئيسة وهي ديوان العرب. بينما يعتبر المستشرق الألماني الكبير كارل بروكلمان أن كتاب الأصفهاني هو «آية حب أبي الفرج لقومه العرب». فهو كتاب غزير المادة فيه أكثر من ستة عشر ألف بيت شعر أكثرها من جيد الشعر العربي ناهيك عن الأخبار والتواريخ التي اشتمل عليها.
#نافذة:
إن ما يؤخذ على كتاب الأغاني للأصفهاني هو أنه رسم صورة مغلوطة للمجتمع المسلم من خلال روايات صوَّرت ذلك المجتمع بالمجون والفحش والخلاعة؟!.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.