تراخيص المستثمرين الأجانب تسجل مستويات قياسية.. قفزت 316 %    تمديد الإقامة و«الخروج والعودة» مجاناً في الدول معلقة القدوم    اليمن.. عمق وصلب العرب    غياب قاض يرجئ نظر الطعن.. مصير نجل القذافي «معلق»    اغتيال الكاظمي.. من هم المتورطون.. ومتى تعلن نتائج التحقيقات ؟    «احتفظت بجثة ابنتها 5 سنوات».. تطور جديد في قضية «فتاة السالمية» بالكويت    وزير الخارجية يعزز التعاون مع الأرجنتين    جارديم: مشكلتنا إضاعة الفرص    الإطاحة برجل وامرأة سرقا سيارة !    حجز الماشية السائبة ونصف مليون غرامة الإضرار بصحة الإنسان    إحالة محامين للجنة التأديب ضللوا الرأي العام وأفشوا أسرار العملاء    وكيل وزارة السياحة يزور مواقع تراث فيد والحائط بحائل    بدء العمل الميداني لمؤشر التلاحم الوطني    هيئة الأفلام تطلق إستراتيجيتها لتطوير قطاع الأفلام والسينما السعودية    تعليق الرحلات الجوية القادمة من 7 دول أفريقية    ماراثون اللقاح-أوميكرون.. ينتهي بعد 100 يوم؟                الزعيم يتعثر في أبها    بمسافة تزيد على 8000 كلم    إلغاء السقف الأعلى لعقود اللاعبين المحترفين السعوديين والمواليد    الأخضر يستهل تدريباته في الدوحة                محمد خضر عريف إلى رحمة الله    20 % تفضيل سعري إضافي للمنتجات الوطنية    أمانة جدّة وحقّها في الأمومة!!    سداد المخالفات (المرورية)..!    تأهل 14 طالبا بالليث لأوليمبياد 2022            البنك الإسلامي: 266 مليون دولار للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة    انطلاق مهرجان الحمضيات في حائل    التحالف ينفذ 15 استهدافا ضد المليشيات الحوثية    كلام عن المرأة    تجنيس الكفاءات المتميزة    الرياض تستضيف أول ملتقى خليجي للخزف    متلازمة التريند الهستيرية    مدير معهد الإدارة العامة يزور مركزي "الوثائق والمخطوطات" و "التحكم والسيطرة" بإمارة القصيم    تفعيل المصلى المتنقل في محافظة بحرة            «الماوس».. من الصندوق الخشبي إلى اللاسلكي!    التخفيضات والاحتيال الإلكتروني    المعلومات في وقت الأزمات..!    حرب «الطاقة» بين «السرطانية» و»المناعية»    الصحة العالمية: نعكف على استكشاف لقاحات ضد «أوميكرون»    السفارة في القاهرة تعلن شروط حصول المصريين على تأشيرات العمرة    نائب أمير جازان يتفقد الخدمات المقدمة واحتياجات الأهالي بعدد من المراكز بالمنطقة    المرأة السعودية ووطن التمكين    سمو أمير تبوك يواسي أسرة الحربي في وفاة فقيدهم    سمو الأمير خالد الفيصل يستقبل سفير مملكة البحرين لدى المملكة    أمير المنطقة الشرقية يستقبل سفير دولة قطر لدى المملكة    بالفيديو.. الشيخ "المطلق" يوضح حكم بيع الألعاب الإلكترونية التي يكون بها رعب    أمير منطقة عسير وخطاب إشادة وتقدير    «محارب السرطان» الطفل الاتحادي الغامدي لرحمة الله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




نشر في البلاد يوم 26 - 09 - 2021

شدد قائد المقاومة الوطنية رئيس المكتب السياسي العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح ، على ضرورة أن توحد القوى الوطنية معركتها ضد ميليشيا الحوثي الإرهابية وتوجيه بوصلتها إلى صنعاء والابتعاد عن المعارك الجانبية .
وخاطب صالح دفعة جديدة من الملتحقين بالمقاومة الوطنية هنأهم في مستهلها بالعيد التاسع والخمسين لثورة 26 سبتمبر ، قائلا أنها ثورة كل اليمنيين التي أزالت عهود التخلف والكهنوت، ونقلت شعبنا إلى عصر الثورة والجمهورية والديمقراطية والحرية.
ونوه العميد طارق في كلمته إلى أن ثورة سبتمبر المباركة هي أمانة في عنق كل يمني .. يجب عليه أن يحافظ عليها وكما ناضل أجدادنا وأباؤنا الأولون من أجل تحقيق هذه الثورة المباركة سنستمر على نهج الآباء والأجداد .. والدماء التي تسفك اليوم في اليمن من قبل عصابة الكهنوت هي ضد ثورة سبتمبر ، يريدون أن تعود عجلة التاريخ إلى الوراء .
وأكد قائد المقاومة الوطنية أن الحوثي لن يترك شبراً في اليمن إلاّ ودمره وأضاف "هو لديه مشروع أتى من طهران مدعوم إيرانيا بما يُسمّى محور المقاومة الذي سيطر على خيرات العراق واصبح الشعب العراقي الأبي الكريم يتضور جوعا وبلا كهرباء وبلا ماء".
وأشار إلى أن اتفاق استوكهولم جاء من أجل أن يخصص ميناء الحديدة وعائداته إلى البنك المركزي لدفع الرواتب ولا شيء من هذا تم . ولا تبادل الأسرى تم .. وتسائل أين الاتفاقات التي وقعها الحوثي ابتداءاً من الحرب الثانية والثالثة واتفاق السلم والشراكة.
وحذر العميد طارق من تبجح الحوثي بعرض مبادرة على أبناء مارب كذباً وزيفاً لخلخلة صفوف الشرفاء والأبطال من الجيش الوطني وقبائل مأرب التي قتلت أكبر عدد من قيادات الحوثي ودمرت أحلامه على أسوارها .
وأضاف: كل ما يريده الحوثي منكم هو تسخير ابناءكم للقتال معه ..ولا شيء غيره .. شهدنا بالأمس في الثامن عشر من سبتمبر الإعدامات التي حصلت لأبناء تهامة .. هذا الظلم الكبير .. الحاصل يعود علينا سيف الوشاح من جديد ، والاعدامات السياسية.
وأشار إلى أن الشرعية تعمل في الساحل الغربي بكل أريحية "وندعم السلطة المحلية وندعم مكاتبها وندعم أمنها واستقرارها .. ونقدم لها كافة التسهيلات".
وكشف في سياق كلمته عن دخول أكثر من 300 خبير من خبراء حزب الله بعد عام 2011 لتدريب مليشيا الحوثي على متن سفن عسكرية بعد استيلائها على السلطة في صنعاء ، وتم احتجازها في الميناء ليتضح أنّها تحمل صواريخ إيغلا إس ، وصواريخ الكورنيت . مؤكدا أن ايران استعدّت وحشدت لهذه المعركة .. وجرت المنطقة ودولها إلى حرب .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.