صحة حفر الباطن: إطلاق خدمة اسألني عن اللقاح في المجمعات التجارية    هنيدي يفاجئ جمهوره: اعتزلت للتفرغ كمطرب شعبي    أمير تبوك يواسي أسرة الخريصي في فقيدهم        النفط يتخطى 75 دولارا                أساور آخر ملكات فرنسا في مزاد علني    3 انفجارات تضرب مواكب طالبان    فتيات أفغانستان ينتظرن فتح مدارسهن    مجزرة حوثية تستنسخ نموذج الملالي    الموت يغيب مخترع الكومبيوتر المنزلي    أبل توقف بيع iPhone 12 Pro و XR    الزعيم يضرب ب«الثلاثة»    يا نصر العب بعيد.. عقدتك العميد        عودة وجيزة لبيليه للعناية المركزة    برشلونة مهتم بالحصول على خدمات ستيرلينغ    الطائرة السعودية تودع «صانع النجوم»    «العدل» تتيح الخدمات القضائية الإلكترونية لحاملي هوية زائر    16466 مخالفا لأنظمة الإقامة والعمل والحدود في أسبوع    زوجة سيف السحباني    إطلاق البورصة العقارية وسط ترقب للشفافية ومنع التلاعب    مطاردة 8 هاربين من عصابة ال «17مليارا» عن طريق الإنتربول            دعم مالي ل 3 أفلام سعودية و«فرحة» في تورنتو    الصالون الثقافي بجدة يحتفي باليوم الوطني    66.4 % من الشعوب غير العربية يتبنون نظرة إيجابية للمملكة    «هي لنا دار».. أحدث أعمال عبد الله آل محمد بمناسبة اليوم الوطني السعودي    أحمد الرومي.. أول من كتب يومياته وخير من أرّخ لأحداث الكويت    الصباح بلا فؤاد.. يا للوجع            آل الشيخ: طهرنا المنابر.. اليوم الوطني لم يكن عيداً حتى يُحرّم من البعض        تعزيز التعاون بين دارة المؤسس و«الوثائق الموريتانية»    50% من سكان المملكة تلقوا جرعتي كورونا        فيسبوك مهددة بالإبعاد عن آب ستور بسبب تجارة البشر    " القبلان وعسيري يتوجان أبطال بطولة فنون القتال المتنوع للأندية والمراكز والهواة"    رحلة في الفضاء.. هكذا يمضي السياح وقتهم في مركبة «سبايس إكس»    ضبط 6 مقيمين سطوا على منزل بجدة وسلبوا 30 ألف ريال    بريطانيا تسجل 30144 إصابة و164 وفاة جديدة بكورونا    الصحة والرياضة تطلقان حملة "كملها" للتحفيز على أخذ جرعة لقاح #كورونا الثانيةmeta itemprop="headtitle" content="الصحة والرياضة تطلقان حملة "كملها" للتحفيز على أخذ جرعة لقاح #كورونا الثانية"/    (نظرية الدجاجة)    ربط صحن المطاف بالدور الأرضي بمسار خاص لذوي الإعاقة    عبدالعزيز أسس مملكة لشعبه ومفخرة للعالم    النجم العماني عبدالله الرواحي يخوض منافسات رالي قبرص الدولي    انقطاع الكهرباء في دمشق وضواحيها    اليمن يتجه إلى مجلس الأمن بعد هجوم الحوثيين على ميناء المخا    الدفاع المدني يحذر أهالي الباحة من أمطار غزيرة    الذهب يعاود الخسارة بفعل صعود الدولار    بالصور.. تعرّف على الكائنات الفطرية التي تعمل المملكة على حمايتها من الانقراض    اليوم الوطنى يوحد «خطبة الجمعة» بمساجد المملكة    المواطنة ولاء وانتماء    رحمك الله أبا خالد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




نشر في البلاد يوم 02 - 08 - 2021

قبل أيام دشن صالون ديوانية ومتحف المناخة الثقافي في محافظة أملج ركن "كتاب من تبوك" وكانت تلك الأمسية عبارة عن عرس ثقافي تحاورت فيه العقول قبل الألسن واستمتعنا بالمداخلات التي أثرت تلك الأمسية الأدبية خاصة فيما يتعلق بالثقافة المحلية للمجتمع ، ومما زاد من سعادتي التفاعل الذي أحدثه الصالون الثقافي في المجتمع وإبرازه للمواهب التي كان انتاجها حبيس الأدراج ، نسأل الله لمؤسس هذا الكيان اللواء مساعد سلامه الفايدي الرحمة والمغفرة ونقدم الشكر والتقدير لأخوته ومن معهم الذين يبذلون جهوداً كبيرة للمحافظة على هذا المتحف الذي أصبح اليوم مقصداً للجميع وواجهة مشرفة نفتخر بها.
الثقافة المحلية لأي مجتمع هي كنز لا يقدر بثمن فهي من يميّز المجتمعات عن بعضها ومتى ما أدركنا أهميتها فإننا سوف نحرص على المحافظة عليها وتطويرها بما يتناسب مع التحولات المختلفة دون المساس بالقاعدة الأساسية التي هي نواة الهوية الثقافية ، التي ندرك جميعاً إنها عنوان حياة لتلك الشعوب التي تقاوم من أجل المحافظة عليها والوقوف في وجه تلك المتغيرات المتسارعة.
التوجه الذي اتخذته المملكة لجعل السياحة أحد عوامل دعم الاقتصاد الوطني يوجب زيادة الاهتمام بالثقافات المحلية المختلفة خاصة أن مملكتنا الغالية تحوي الكثير من الثقافات المختلفة وهذا سوف ينعكس على ازدهار ونجاح السياحة ، لذلك علينا أن ندرك أهمية هذه القيمة ونفكر كيف نجعلها عامل نجاح وجذب وذلك من خلال إيجاد برامج توعوية وتدريبية تركز على تنمية الثقافات المحلية للمجتمعات المحلية خاصة التي تقع داخل نطاقات المشاريع السياحية الكبيرة التي عما قريب سوف تكون وجهات سياحية عالمية.
الثقافة المحلية تتجسد في المفردة اللغوية "اللهجة" والعادات والتقاليد والأعراف ونوع الأطعمة وطرق تقديمها والفنون الشعبية والمهن والحرف والملابس، ومتى ما أدركنا قيمة الثقافة المحلية فإننا سوف نحقق النجاح بل التميّز لأن الثقافة المحلية هي نمط الحياة الذي يعيشه ذلك المجتمع وكما هو معروف فإن لكل مجتمع ثقافة تميّزه عن المجتمع الآخر الذي قد يكون مجاوراً له، وكلنا في خدمة الوطن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.