توقعات بانفراج الأزمة السياسية في اليمن خلال الساعات المقبلة    أبناء وبنات وأحفاد الملك عبدالله بن عبدالعزيز يشكرون من واساهم بوفاته رحمه الله    1.68 مليار نسمة عدد سكان دول "التعاون الإسلامي"    "التربية" تعيّن 8 من قريبات شهداء الواجب    الجديع يؤكد ريادة المملكة في ترسيخ ثقافة الحوار بين الثقافات والأديان    دعوي الدلم يقيم دورة " الأصول والقواعد في السياسة الشرعية " غداً    ورشة عمل تكشف مشاكل مرضى الزهايمر    الفيصل يُلزم مديري المدارس بالمشاركة في "قروبات" واتساب    انطلاق المؤتمر ال 12 للندوة العالمية للشباب الإسلامي بمراكش    "تقنية المياه المتقدمة" و "ابينجوا" تبرمان عقد "تحلية المياه" بالخفجي    خادم الحرمين يأمر بترقية 29 قاضياً بديوان المظالم    الرئيس العام لرعاية الشباب يهنئ القيادة بتتويج المنتخب الأولمبي بكأس الخليج ومنتخب المبارزة بالميدالية الذهبية الخليجية    أكاديميات جامعة أم القرى يعبرن عن مشاعرهن في وفاة الملك عبدالله بن عبد العزيز    الجامعة العربية تشارك في اجتماعات القمة الافريقية بأثيوبيا    "الصحة" تفتح باب ترشح منسوبيها لموسم الحج    إتلاف طنيْ مواد غذائية منتهية الصلاحية في مكة    تعاوني غرب الدمام ينفّذ 3412 برنامجاً دعوياً خلال 3 أشهر    إسرائيل تختار التهدئة المؤقتة مع حزب الله    وزارة الثقافة والإعلام تنظم المعرض السادس للفنانات التشكيليات بالرياض    بالفيديو.. واشنطن: زوجة أوباما التزمت بالتعاملات الرسمية السعودية في ملابسها    6 مرشحين يتنافسون على منصب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم    ارتفاع عجز الميزان التجاري اللبناني نهاية عام 2014م    مؤسسة التدريب التقني تعلن الفائزين بجوائز "المدرب المثالي " بالطائف    صحة تبوك تطلق حملة التطعيم بلقاح البكتيريا العقدية.. الأحد    الاتحاد السعودي ل"سبق": سنمنح "الأهلي" الضوء الأخضر لتصعيد قضية "المولد" ل"فيفا"    البشير يضيف ذهبية سيف المبارزة للأخضر    الدكتور الخزيم : لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان -حفظه الله- أيادٍ بيضاء وعناية بارزة بالشأن الإسلامي داخلياً وخارجياً    الغبار يعود مجدداً ويضرب أغلب مناطق المملكة بما فيها الشرقية غداً    إتلاف (2) طن مواد غذائية غير صالحة للاستهلاك الآدمي بمكة    الحكومة اليمنية تؤكد عدم تراجعها عن الاستقالة وتحمل الحوثيين مسؤولية ما ستؤول إليه البلاد    تنظيم "داعش" يمهل الأردن حتى غروب شمس اليوم لتبادل محتجزين    مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني يقيم لقاءً مفتوحاً حول "التطرف وآثاره " في أدبي نجران    الهيئة الملكية توقِّع 3 عقود لتطوير مناطق صناعية في الجبيل ورأس الخير    جامعة الملك خالد تشارك في الدورة 46 لمعرض القاهرة للكتاب    إدارة النصر تخالص الذيابي و الإكوادوري يصل السبت    سجن أكثر من 65 زوجاً رفضوا تنفيذ أحكام الحضانة والزيارة    المدينة.. انقلاب سيارة بطريق الهجرة يخلف 5 إصابات من عائلة واحدة (صور)    نجوم القادسية يناشدون الجماهير قبل لقاء النهضة    سفارة المملكة في واشنطن تواصل استقبال المعزين في وفاة الملك عبد الله بن عبد العزيز - رحمه الله - والمبايعين للملك سلمان بن عبدالعزيز    توزيع 139 وحدة سكنية بخيبر.. والانتهاء من 3 آلاف بالمدينة قريباً    الهلال المتواضع يسقط أمام «عنابي سدير»    «العمل» تدعو عملاءها لتقديم ملاحظاتهم على مكاتب الاستقدام عبر «مساند»    منصور بن متعب يوجه باتخاذ الإجراءات لتسهيل مشاركة المرأة في العملية الانتخابية    سلمان شخصية عالقة في الأذهان    أمير عسير يطلع على أوضاع نادي السروات    الجامعة العربية تؤكد دعمها مشاركة الأحزاب العربية في انتخابات الكنيست    بوستيكوغلو: أستراليا ستتلقى صفعة قوية لو لم تفز بكأس آسيا    «المدينة الطبية» تعلن عن انطلاق الاستعداد لمشروع «الماجنت»    عساس: التقدم العلمي والتطور الحضاري لا يتحقق دون تطوير القدرات الإبداعية عند الإنسان    مجلس الأمة الكويتي: الملك عبدالله عالج قضايا «الأمتين» بحكمة واقتدار    ضبط 1015 مخالفاً في رابغ    بالصورة.. آخر بشت ارتداه الملك عبدالله ورافقه للمقبرة من نصيب الأميرة نوف    14 عضواً في مركز القيادة والتحكم ب «صحة الشرقية»    «الزواج الصحي» يستقبل 300 ألف شخص سنوياً.. ونسبة المستجيبين 60%    تدريب 304 من العناصر الطبية في الباحة    العربي قلق من التصعيد وواشنطن تدين «بشدة»    مراكز متنقلة لتطوير التعليم    إنشاء أول وحدة لخلط المحاليل الوريدية بمستشفى النساء والولادة بمكة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

التشهير علاج الابتزاز
نشر في عكاظ يوم 19 - 01 - 2010

لا أعتقد أن هناك يوما ما يمر علينا دون أن تطالعنا الصحف بخبر القبض على مبتز، بل أصبحت أخبار المبتزين مثل أخبار سوق الأسهم تتداول في المجالس بشتى أنواعها، والملاحظ تزايد حالات الابتزاز بشكل مخيف، لدرجة أن مسمى ظاهرة لم يعد يجدي نفعا، فالأولى أن نسميها الوباء. وباء الابتزاز الذي سقط فيه عدد غير قليل من الشباب والفتيات، وحتى تتضح الصورة أكثر عن حقيقة الابتزاز، الذي ارتبط دوما في أذهان الكثيرين بالتهديد بصور وتسجيلات صوتية، لكن الابتزاز ما هو إلا استغلال لظروف الآخرين وضعفهم لتحقيق مكاسب أقل ما يقال عنها أنها رخيصة.
والابتزاز إشباع لرغبات طرف قوي على حساب طرف ضعيف، وإرغامه على إتيان ما يكره من أقوال وأفعال، وعلى ضوء ذلك لا يكون الابتزاز إلا باستغلال فقر الناس أو مرضهم أو جهلهم أو حاجتهم لتحسين أوضاعهم أو التلاعب بمشاعرهم والدندنة على وتر الحب الذي يفتقده الكثيرون، والمصيبة إذا أصاب هذا التلاعب قلبا محروما، فيعيد للأذهان شبح الفراغ العاطفي الذي تعيشه بعض بيوتنا، وهو الأمر الذي إذا لم نشبعه على مستوى الأسرة فسيتحول إلى استغلال عاطفي قد يصل إلى ما لا يحمد عقباه.
وليس هناك عبرة أكثر من قصة الشاب الذي استغلته إحدى الفتيات ولعبت بعواطفه، حتى يقال إن فستان زفافها ورحلة شهر عسلها مع عريسها كانت على حساب هذا المتيم، وقصة الفتاة التي وقعت ضحية شاب أوهمها بالحب حتى استطاع إيقاعها في مصيدته، ثم أخذ يساومها بل ويعرضها حتى على أصحابه لينالوا نصيبهم منها وكل ذلك حتى لا تفضح. لن أتكلم عن دور الأهل في التربية، ولا دور المدارس في التوجيه، ولا دور المساجد في التوعية الدينية، ولا خطر أصدقاء السوء، ولكني أناشد الضمير الإنساني في قلوبنا، والعدالة المتيقظة التي تسري في دمائنا، فما دام المبتز رضى على نفسه أن يحكم على ضحيته بالتشهير بها، سواء كانت الضحية رجلا أو مرأة أو من المراهقين، فمن واجبنا أن نذيقه من الكأس نفسها بأن يشهر بالمبتز في الصحف والأماكن العامة والإدارات الخدمية، ولو بوضع صورته دون اسمه فقط.
أنس الحازمي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.