اليمن .. تعزيزات عسكرية من منفذ الوديعة لتحرير مأرب    الدوري الإنجليزي : مانشستر يونايتد يتعاقد مع المهاجم الفرنسي مارتيال    أمير مكة يرأس اجتماع مجلس إدارة جمعية مراكز الأحياء    تعليم سراة عبيدة يعتمد توجيه المعينات في الدفعة الأولى    في واقعة "مطار أتاتورك" التركي: الأم السعودية تعرضت لإصابات مختلفة في الرأس واليد والساق    الأمن اللبناني يخلي وزارة البيئة من الناشطين    مراكز الجوف الانتخابية تسجل 153 مرشحاً خلال يومين    نائب خادم الحرمين الشريفين يستقبل الرئيس اليمني    ثلاث ميداليات ملونة ل «أخضر السباحة» في بطولة الخليج    «برنت» يهوي 7 بالمئة في العقود الآجلة    إغلاق مراكز انتخابية بالقصيم بعد اكتمال طاقتها الاستيعابية    أدبي حائل يستعد لإطلاق النسخة الثالثة من ملتقى حاتم الطائي    232 مصابا في حريق الخبر يغادرون المستشفيات بعد تماثلهم للشفاء    اختتام فعاليات البرنامج الوقائي الوطني للطلاب والطالبات ( فطن ) بينبع    نائب خادم الحرمين الشريفين يستقبل الرئيس اليمني    "كورونا" : حالة وفاة و4 إصابات في الرياض    إغلاق محطة السكك الحديدية الرئيسية في بودابست    أدبي مكة يقيم ندوة ( الحج المنظم ..استراتيجية ورؤى )    محافظ بيشة يلتقي القضاة ورؤساء الدوائر الحكومية ومشائخ وأهالي المحافظة    السعودية: توقيف 1309 مهربي مخدرات خلال 6 أشهر    تعليم مكة ينفذ موسم حج هذا العام ولأول مرة مشروع خدمة الحجيج تحت مسمى "بادر"    ضبط عدة مخالفات على محلات الجوالات والمستلزمات الرجالية بالقريات    مدير تعليم عنيزة يصدر قراراً بتشكيل لجنة لافتتاح فصول للموهوبين    الشيخ السديس يبحث جاهزية الاستعداد لموسم الحج مع قائد قوة أمن المسجد الحرام    افتتاح معرض القرآن الكريم بجوار المسجد النبوي في المدينة المنورة الأسبوع المقبل    ضبط 513 مخالفا لنظام العمل بالشرقية    افتتاح مؤتمر جدة الثامن لأمراض الغدد الصماء والسكري    مجمع الملك فيصل الطبي ينظم دورة عن "مكافحة كورونا"    «امن الحرم»": استخدام معتمر لعجلات " سكوتر " تصرف فردي    4 جهات حكومية مطالبة بالإفصاح عن مشاريعها في العاصمة المقدسة    الأحساء.. إغلاق مجمع طبي خاص لاحترازات وقائية    مهرجان "حكايا" يبهر الأطفال في يومه الأول ومفاجآت تنتظر الزائرين    "الهلال" يمنح نجومه السابقين بطاقات عضوية دائمة    رؤساء المجالس البلدية في منطقة الباحة : الانتخابات البلدية تجسد وعي المجتمع تجاه وطنه    تقنية الباحة تدفع ب 46 متدرباً لسوق العمل    إصابة طالبات باختناق جراء حريق الثانوية 36 للبنات بالطائف    الشيخ السديس يتسلم التقرير الدوري للجنة تفعيل الاتفاقيات    "مدني الباحة" ينبه من سحب رعدية ممطرة مصحوبة برياح نشطة    الصحف الأسبانية تصف فشل انتقال دي خيا لريال مدريد ب«السخافة»    تسجيل قيد 5026 ناخبا وناخبة بمحافظة جدة ومراكزها    الاصابة تبعد العابد وهوساوي وبصاص وشيعان والمدرب يستدعي عيد وعسيري والعويشير    ترويسي: متحمس لتجربتي مع الاتحاد    إيثار تجمع (160) وحدة دم في حملة " دمي لضيوف الرحمن "    أدبي الطائف يهدي إصداراته ويقيم معرضاً تشكيليا    مصادر: قوات سعودية تسيطر على مناطق استراتيجية ب"صعدة" معقل الحوثيين    «طالبان»: أخفينا وفاة «الملا عمر» عامين    صادرات نفط العراق تنخفض إلى 3.021 مليون برميل في آب    زيادة سقف الشراء ببطاقات الصراف إلى 60 ألف ريال    تجهيز 187 سريراً لحالات الإجهاد الحراري في مستشفيات المشاعر    اهتمامات الصحف المصرية    فيصل بن تركي يخاطب جماهير النصر من خلال رسالة طويلة    النفط يدخل تداولا عرضيا خلال 5 أيام    مناقشة 52 توصية للتطوير الأكاديمي ب«أم القرى»    الانتخابات البلدية خطوة للعمق    رحيل مخرج سلسلة أفلام الرعب الشهيرة    امرأة و5 مرشحين في «الدواسر»    معرض عن الكتاب المستعمل في جامعة الملك فيصل    مركز المهارات والمحاكاة بجامعة الملك عبدالعزيز يحتفي بإنجاز «مليون» ساعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

مطالبات بإعادة النظر بقرار إيقاف مالك العمودي عن إمامة المسجد وعن خطبة الجمعة
نشر في جازان نيوز يوم 11 - 07 - 2012


والعمودي يصدر بياناً إثر مانشر عن إيقافه
يتبنى مجموعة من الناشطين الشباب والمثقفين توجيه نداء للمسؤولين بإعادة النظر بالقرار الخاص بايقاف الشيخ مالك العمودي عن إمامة المسجد وعن خطبة الجمعة بجامع الأميرة صيتة بجازان .
ووفقا لمصدرمقرب من الدكتور العمودي فإنه ينفي ما نشرته بعض الصحف وبخاصة أن ما قيل عن اسباب إيقافه هو ماقاله للمصلين الذي كانوا ينتظرونه مع تأخيره لدقيتين بصلاة العشاء قبل يومين لا علاقة له بذلك و أنه استسمح من المصلين ولايوجد بينه وبينهم أي خلافات وتمطي الموضوع .
من جهة أخرى يطالب مجموعة من المثقفين والنشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي بإعادة النظر بالقرار ا .
من جانبه عبر الأستاذ خالد الماربي عن أسفه لقرار إيقافه وأن جهودا تبذل للمطالبة بإعادة النظر بالقرار الذي وصفوه بغير المنطقي , وانهم يتبنون المطالبة بإعادته , مستدركا المأربي إلا إذا هنالك أمور أمنية لايعلمون عنها .
من جانبه نشر العمودي البيان التالي حسب الكرويتات وهذا نصه :
(
بيان وإيضاح
)
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن واﻻه .. وبعد
فقد كثر القيل والقال بشأن إقالتي عن الإمامة بجامع اﻷميرة صيتة والخطابة بجامع بابقي على إثر مقال تبنته صحيفة سبق اﻹلكترونية وتوسع كاتب المقال في تصوير المشهد ... ولإبراء الذمة ولكي يقف كل من يريد الحق على الحال أحب أن ألفت النظر إلى أمرين جديرين بالذكر:
اﻷول/ أن سبب اﻹيقاف ليس أكيدا كونه بشأن الاعتذار الموجه لمتعاطي القات ( المخازنة ) والتي كانت بعد صلاة المغرب ﻻ العشاء. حيث إن الحدث قد مضى عليه شهر تقريبا وقرار اﻹيقاف إنما صدر أمس الاثنين .
الثاني/ أن حكاية التعميم المشار إليه في الخبر ليس صحيحاً بتاتا فإن بالمسجد من أهل الفضل والصلاح ما ﻻ يمكن لعاقل أن يعمهم في المؤاخذة. والداعي لتأكيد حكاية التعميم من قبل محدثي الفوضى يومئذ في نظري أنه مجرد استهلاك داخلي واستدرار لعاطفة القراء الكرام والله الموعد. فهناك من هو من أفاضل الناس ولهم احترامهم وتقديرهم ومكانتهم وأخلاقهم ونعرف لهم ذلك جيدا.
ولكني نعم أخطأت بالتعريض ببعض من أثاروا الضوضاء التي لم تكن معهودة عن أهالي منطقتنا العزيزة في مساجدنا.وإنما تعجل بعض الشباب هداهم الله بصنيعهم الغير ﻻئق حقيقة.مما أثار حفيظتي طوال أداء الصلاة فلم أحسنها لشدة اﻷلم من الحدث الغير مبرر في نظري.
وبكل حال فأنا أستغفر الله العظيم من هذه الزلة وأسأله تعالى أن يلين قلوب من عنيتهم وأخطأت بحقهم فيسامحوني إن أرادوا العفو من الله فأولى الناس بعفوه من عفا عن عباده. وأقسم بالله العظيم لو أعرفهم ﻻعتذرت لهم واحدا واحدا.
والمقصود أنها كانت ساعة غضب والعياذ بالله. والذي أعلمه من نفسي أني ﻻ ولم أقصد إهانة أي إنسان. وهذا بعون الله يعرفه القريبون مني ،ولكني نعم أخطأت في إثارة نخوة إخواني وبني بلدي الدينية بكون الدين أبدى وأحق أن نضحي ﻷجله بالوقت من أي شيء آخر..وأعود فأذكر الجميع بأني لست متأكدا من سبب اﻹيقاف (إن نظن إﻻ ظنا وما نحن بمستيقنين). والثاني أن حكاية التعميم هذه لم تصدر مني إطﻻقا .. والله على ما أقول شهيد.
ولكن كما قيل:
وكم من عائب قوﻻ سليما ***وآفته من النقل السقيم
وأما مرادي بالتأخير دقيقتين فالمقصود ما بعد العشر دقائق المقننة وليس بعد اﻷذان مباشرة كما ظنه البعض فكذبني سامحه الله.
أود هنا أن أفصح عما في مكنون قلبي بأني أشهد الله وملائكته وعباده أني عفوت عن كل من تكلم في عرضي بغير تثبت عفوا شاملاً .. قبل حلول شهر رمضان المبارك شهر الرحمة والعفو والغفران والعتق من النيران.
واﻷمر كما قال اﻷول :
بلدي وإن جارت علي عزيزة ***أهلى وإن ضنوا علي كرام
الجميع مسموووووح..الكل منحتهم العفو دون قيد أو شرط فالناس للناس والكل بالله (والحمد لله رب العالمين .. وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين).
كتبه الفقير لعفو ربه /
مالك بن محمد العمودي
1


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.