اللواء الزهراني يزور مصابي حرس الحدود بمستشفى قوى الأمن بالرياض    إلزام شركات الاتصالات بمعالجة شكاوى العملاء خلال 5 أيام    " التجارة " تعاقب سلسلة مطاعم شهيرة لنشرها إعلانا مضللا    ماذا قد يحدث في حال نفذت كوريا الشمالية تهديدها الجديد؟    «قوات سورية الديموقراطية» تسيطر على حقل غاز كبير في دير الزور    خريجو الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة في العالم يعبرون عن مشاعرهم بمناسبة اليوم الوطني 87    طيران «أديل» يدشن أولى رحلاته من جدة إلى الرياض    بلدي بيشة : اليوم الوطني حدث عزيز على قلوبنا    الأمير عبدالله بن خالد بن سلطان يرفع التهنئة للقيادة بمناسبة اليوم الوطني    رئيسا الأركان التركي والعراقي يناقشان «استفتاء استقلال» كردستان    العفيصان يهنئ القيادة باليوم الوطني ال87    بالفيديو.. حادث قوي ل3 سيارات ب«النعيرية» وبينها أحد المارة    المركز الثقافي ببريدة يحتضن فعاليات اليوم الوطني ال87    الهند ضيف شرف مهرجان سينمائي مغربي    صندوق التنمية الزراعية يستعرض إنجازاته    مدني الطائف يجلي 37 شخص احتجزتهم مياة الأمطار بعقبة المحمدية    بمناسبة اليوم الوطني..    الترفيه يغمر المملكة في يومها الوطني    برعاية أمير منطقة نجران..    محمد بن نواف يكرم الطلبة المتميزين في الجامعات البريطانية    لاجئو الروهينغا ينتظرون الكارثة.. ماء مخلوط بالصرف والكوليرا تطل برأسها    حالة الطقس المتوقعة لهذا اليوم السبت في جميع انحاء المملكة    الإمارات: الإجراءات ضد قطر "تدابير سيادية" وتنسجم مع القانون الدولي    خطة عمل ميدانية لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في مكة    الجبير: المملكة هي المبادرة لحل الأزمات وجمع العالم لمواجهة الإرهاب    أبرز التعليقات من جانب منسوبي الأهلي بعد الفوز على الباطن    «الصحة» تُطلق حملة «دمي لوطني»    «التعليم»: أخطاء المناهج المتداولة عبر مواقع التواصل غير صحيحة    “مواهب في حب الوطن” بتبوك تكرم الفائزين    المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة يلتقي لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الأمريكي    مسلسل الإقالات السنوي.. أول ضحاياه سامي وقوميز يلحق به    رئيس هيئة الولاية على أموال القاصرين: اليوم الوطني درس للأجيال والناشئة أن يسيروا على نهج أسلافهم في التوحيد والوحدة    وزير المالية: ذكرى اليوم الوطنى تُجسّد العبقرية السعودية في توحيد قبائل الجزيرة العربية    لهذا السبب .. برشلونة مرعب هذا الموسم    محافظ الطائف يطلق احتفالات "الطائف سما" باليوم الوطني    الأمم المتحدة: يمكن لأنصار القذافي المشاركة في العملية السياسية    وزير الخارجية يشارك في اجتماع وزاري للتحالف الدولي ضد تنظيم داعش الإرهابي    تصريح وزير الثقافة والإعلام د. عوّاد العواد في الذكرى السابعة والثمانين لليوم الوطني    مصرع وإصابة 8 أشخاص من أسرة واحدة إثر اصطدام مركبتهم بعمود إنارة بالباحة    ​ تفاصيل إيقاف مُسن يبيع الفاكهة لقاصدي بيت الله وإيداعه إصلاحية مكة    ضبط مواطن ووافد يروجان المسكر في عرعر    أمير مكة يكتب قصيدة جديدة " لو ما بقى " بمناسبة اليوم الوطني    رداً على التقليل من المرأة .. «كبار العلماء»: هي شق الرجل وشقيقته    المملكة تحتفل باليوم الوطني    فهد بن خالد: قرار العويس لا يعنينا    حراك رياضي يتزامن مع احتفال يوم الوطن ال87    مشروع البحر الأحمر.. نقلة نوعية في مفهوم السياحة    رحيل حسن السبع بعد عقود من الشعر والسخرية والصحافة    أمسية شعرية وفنون شعبية في الأحساء    إمام «الحرم»: غير المخلص لا يصنع فكراً ولا يحمي وطناً    ولي العهد: المملكة بقيادة خادم الحرمين تلعب دوراً فاعلاً إقليمياً ودولياً    5 نصائح لاختيار حذاء المدرسة لطفلك    معقول    علماء يعدلون الحمض النووي لأجنة بشرية    النوم سلطان.. حتى لقناديل البحر    أرض النماء والعطاء    شركة وطنية جديدة للصناعات العسكرية    ضبط 161 ألف سلعة مغشوشة ومقلدة بميناء جدة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السماوي.. وقصائد فهد عافت
نشر في اليوم يوم 20 - 08 - 2017

بعض الأحيان يعتبر البعض الإنصاف نوعًا من المبالغة، والإطراء بندًا من التطبيل، وعندما تنسل الحروف والكلمات من غمدها للحديث عن السماوي الباطن اسما والظاهر فنا لا ضير أن نقارب المعادلة ونطرح المبالغة ونقسم الإطراء ونجمع الإنصاف ونضرب الجمل بعضها ببعض؛ لتتشكل لنا لغة حسابية صائبة بدون تعقيدات علم الرياضيات.
يعجبني السلك الرياضي الذي لا يؤمن بالمقولة الشهيرة (العين بصيرة واليد قصيرة)، ويعجبني أكثر عقلية من يحول الأشواك التي تعترض طريقه لمسيرة محملة بالورود والزهور، والباطن بعقلية عرابه الهويدي وبوقفة رجاله وجمهوره وحماس نجومه، حول كل العراقيل للتسلق على جبال (جميل) متصدرا وجميلا بالسهل الممتنع.
عندما نجعل المال عصب البقاء بين الكبار، ونركض في سباق ماراثوني نحو الأغلى والأشهر في جلب الأجانب بطريقة جنونية دون حلول عملية، جاء الباطن النموذج الجديد وغير هذا العرف، وابتعد عن جشع السماسرة، والعقلية التقليدية وخطا لنفسه نهجا خاصا برهن فيه أن الفكر يوازي المال في المعترك التنافسي عبر المستطيل الأخضر.
أعرف أن صدارة دوري جميل بعد جولتين فقط من مسيرته ليست إنجازا ولا أعجوبة، ولا حتى رقما يستطيع باطن الحفر الاستناد عليه من أجل البقاء ضمن الكبار، ولعل العلامة الكاملة أمام الاتحاد وأحد.. وإن كانت مثالية لفريق مثل الباطن في بداية مشواره، إلا أنها ليست مربط الفرس بالنسبة لهذه الأسطر، وكل ما قصدته هو فن التعاقد مع الأجانب، والتعاطي الذكي من قبل صناع القرار في هذا النادي مع هذا الملف الذي أصبح معضلة مزمنة حتى للأندية الكبيرة المتمرسة في دوري جميل مقارنة مع الباطن الذي لم يكمل عامه الثاني في هذه المحطة.
أعرف الرقم لأجانب الباطن، ولا أبالغ إذا كشفت أن مجموع الريالات التي جلب فيها هذا النادي أجانبه أقل من صفقة واحدة لبعض الأندية الكبيرة، ولعمري فان هذا التميز يجعلنا نصفق كثيرا للهويدي ومن معه؛ لأن دوري جميل بدأ يئن من هدر المال في ملف الأجانب بدون طائل.
بقي أن نقول لجميع منسوبي الباطن إن النوم على وسادة الصدارة عقب الجولة الثانية ربما يكلفهم الكثير، ولعل ما مر به الاتفاق في الموسم الماضي بعد الفوز على النصر والهلال عبرة لهم، فالطريق مازال طويلا والمهمة شاقة للغاية.
المهم أن يواصل السماوي العزف بناي الفرح، حتى لا تكون قصائد شاعرنا الجميل فهد عافت مبعثرة حزينة كأوراق الخريف، وهي التي كانت ومازالت تنبت حتى في الأرض القاحلة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.