مسؤولو تعليم عسير : اليوم الوطني ذكرى خالدة لرفعة وطن ونهضة أمة    منسوبو القوات المسلحة يهنئون القيادة والشعب السعودي بمناسبة اليوم الوطني    المهندس الفارس يهنئ القيادة بمناسبة اليوم الوطني ال 87 للمملكة    الترفيه يغمر المملكة في يومها الوطني    سياسي عراقي ل «عكاظ»: لا يحق لإيران التدخل في كردستان    لاجئو الروهينغا ينتظرون الكارثة.. ماء مخلوط بالصرف والكوليرا تطل برأسها    قوات سورية الديمقراطية تنتزع حقل غاز كبير من سيطرة «داعش»    بمناسبة اليوم الوطني..    مدني الطائف يجلي 37 شخص احتجزتهم مياة الأمطار بعقبة المحمدية    رئيس الحرس الملكي: نسترجع ملحمة البطولة التاريخية وسنوات من الجهد والعطاء    برعاية أمير منطقة نجران..    محمد بن نواف يكرم الطلبة المتميزين في الجامعات البريطانية    ناقد مغربي: طفرات المسرح الإبداعية جددت الحركة النقدية على حساب «الكلاسيكية»    حالة الطقس المتوقعة لهذا اليوم السبت في جميع انحاء المملكة    الإمارات: الإجراءات ضد قطر "تدابير سيادية" وتنسجم مع القانون الدولي    خطة عمل ميدانية لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في مكة    مدير سياحة الطائف : نستحضر في اليوم الوطني القيم والتضحيات في سبيل رفعة الوطن    الجبير: المملكة هي المبادرة لحل الأزمات وجمع العالم لمواجهة الإرهاب    أبرز التعليقات من جانب منسوبي الأهلي بعد الفوز على الباطن    بالصور.. انطلاق أول رحلة ل«طيران أديل»    «الصحة» تُطلق حملة «دمي لوطني»    «التعليم»: أخطاء المناهج المتداولة عبر مواقع التواصل غير صحيحة    تحذير ل«شركات الاتصالات»: معالجة شكاوى العملاء خلال 5 أيام أو إيقاف الخدمة    مسلسل الإقالات السنوي.. أول ضحاياه سامي وقوميز يلحق به    "الربيعة" يلتقي لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الأمريكي    “مواهب في حب الوطن” بتبوك تكرم الفائزين    مقتل 27 «حوثياً» بينهم 5 قياديين في صعدة وحرض    رئيس هيئة الولاية على أموال القاصرين: اليوم الوطني درس للأجيال والناشئة أن يسيروا على نهج أسلافهم في التوحيد والوحدة    وزير المالية: ذكرى اليوم الوطنى تُجسّد العبقرية السعودية في توحيد قبائل الجزيرة العربية    الأمم المتحدة: يمكن لأنصار القذافي المشاركة في العملية السياسية    لهذا السبب .. برشلونة مرعب هذا الموسم    محافظ الطائف يطلق احتفالات "الطائف سما" باليوم الوطني    وزير الخارجية يشارك في اجتماع وزاري للتحالف الدولي ضد تنظيم داعش الإرهابي    تصريح وزير الثقافة والإعلام د. عوّاد العواد في الذكرى السابعة والثمانين لليوم الوطني    ضبط مواطن ووافد يروجان المسكر في عرعر    مصرع وإصابة 8 أشخاص من أسرة واحدة إثر اصطدام مركبتهم بعمود إنارة بالباحة    ​ تفاصيل إيقاف مُسن يبيع الفاكهة لقاصدي بيت الله وإيداعه إصلاحية مكة    ​تفاصيل جديدة في واقعة معُنف ابنه بمكة    أمير مكة يكتب قصيدة جديدة " لو ما بقى " بمناسبة اليوم الوطني    نيمار ينافس كريستيانو وميسي على جائزة «The Best»    المملكة تحتفل باليوم الوطني    حراك رياضي يتزامن مع احتفال يوم الوطن ال87    رحيل حسن السبع بعد عقود من الشعر والسخرية والصحافة    أمسية شعرية وفنون شعبية في الأحساء    اجتماع فيينا يتجه إلى عدم التوصية بتمديد الاتفاق قبل انتهاء صلاحيته    ولي العهد: المملكة بقيادة خادم الحرمين تلعب دوراً فاعلاً إقليمياً ودولياً    إمام «الحرم»: غير المخلص لا يصنع فكراً ولا يحمي وطناً    فتاوى التيسير.. صراع محتدم بين الفقهاء والمنظمين    مشروع البحر الأحمر.. نقلة نوعية في مفهوم السياحة    5 نصائح لاختيار حذاء المدرسة لطفلك    معقول    علماء يعدلون الحمض النووي لأجنة بشرية    النوم سلطان.. حتى لقناديل البحر    «مركز الحرب الفكرية»: الجماعات الإرهابية شوّهت الإسلام    شركة وطنية جديدة للصناعات العسكرية    أرض النماء والعطاء    ضبط 161 ألف سلعة مغشوشة ومقلدة بميناء جدة    مدير عام الشئون الصحية بمكة يهنئ القيادة بمناسبة اليوم الوطني    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





معضلة بيئة الملاعب تطل من جديد في «دوري جميل»
نشر في الرياض يوم 20 - 08 - 2017

من المتفق عليه بلا جدال أن الحضور الجماهيري يعد أهم عوامل ارتفاع القيمة السوقية للمسابقات الرياضية السعودية، ومخصصات النقل التلفزيوني للمباريات، وزيادة مداخيل الأندية، ودعم جهود اتحاد الكرة، وتوسع الإعلانات التجارية المصاحبة للمباريات، إلا أن مع كل ذلك ظلت عجلة تطوير بيئة الملاعب معطلة لا تبرح مكانها، حتى بعد انطلاقة "دوري جميل" لهذا الموسم، والتي وافقت شهر أغسطس المعروف بحرارة أجوائه وزيادة معدلات الرطوبة لأعلى درجاتها، فبرزت جلياً معضلة سوء بيئة الملاعب من جديد منذ الجولة الأولى، وعلت أصوات مسؤولي الأندية والجماهير، تطالب بخطوات عملية ملموسة، تحول المدرجات إلى متعة حقيقية للمشجعين، تثير حماسهم وتجتذب حضورهم في كل مباراة، في استثمار حقيقي متاح وبمظهر حضاري بهيج.
في الواقع أن مسؤولي الرياضة في الهيئة العامة وفِي اتحاد الكرة، مازالوا يغفلون أو يتغافلون عن فتح ملف الاستثمار الحقيقي لمدرجات الملاعب والتي تأن وسط بيئة غير جاذبة، تفتقد لأهم مقومات التحفيز والتسهيلات والراحة في متابعة المباريات، ولا تساهم في ارتفاع معدلات الحضور الجماهيري.
الرياضة الآن لم تعد ترفيهاً فقط، بل تحولت إلى صناعة ومورد اقتصادي مهم، والأندية في طريقها إلى دخول عالم الخصصخة، فيما مازالت بيئة الملاعب كما هي عليه منذ أعوام طويلة، دون النظر في منحها شيئاً من الاهتمام ومسايرة التطور الرياضي في مختلف الجوانب، عدا اجتهادات وقتية لا تجدي نفعاً على المدى الطويل، فمن أبسط حقوق المشجع الذي يحضر قبل ساعات من بداية مباريات فريقه، الشعور بالرضا عن الخدمات المقدمة في المدرجات، ما يشجعه على تكرار الحضور لمباريات مقبلة، إلا أن الواقع مازال يخالف ذلك تماماً، وتحولت رحلة المشجعين إلى الملاعب إلى معاناة حقيقية تنتظر الحلول.
لماذا لا يتم توفير حافلات مجهزة لنقل المشجعين من مختلف الأحياء في المدن، وبأسعار رمزية تخفف معاناة المشجعين في التنقلات، والبحث عن مواقف ومداخل للملاعب، في إطار الحرص على حضور جماهيري كبير، يملأ مقاعد المدرجات الخالية في مباريات عدة؟، وما الذي يقف في هذا الصدد دون إسناد ملف تطوير الملاعب إلى مؤسسات استثمارية متخصصة؟ تساهم في توفير سبل الراحة والترفيه للمشجعين، بتطبيق عملي ينبأ عن اهتمام شامل للمدرجات كلها، بداية من اعتماد التوقيت المناسب لمواعيد المباريات، وسلاسة إجراءات التفتيش، وتسهيل المرور في الطرق المؤدية للملعب، وتوفير متطلبات الأمن والسلامة، وجود منظمين متخصصين للجمهور، تجهيز مواقف السيارات، وتطوير آلية بيع التذاكر، عن طريق ربط التذكرة برقم المقعد، والاهتمام العالي بالنظافة العامة للملعب، ومراقبة الخدمات الغذائية في الملاعب.
‎وكذلك العمل على تطوير خدمات أبراج الاتصالات، وتحفيز الخدمات المقدمة لذوي الاحتياجات الخاصة، وتفعيل نطاق تقديم الجمهور للشكاوى بخصوص الخدمات، وإيجاد لائحة عقوبات خاصة لمستخدمي الألعاب النارية في المدرجات، ورمي المخلفات على الملعب وتكسير المقاعد والتدخين، و إعداد لائحة بقائمة الممنوعات في الملاعب.
تحسين بيئة مدرجات الملاعب هو جزء مهم من تطوير المنشآت الرياضية السعودية ككل، تنظيماً وإدارة، لمواكبة واستثمار حجم الشغف الكروي الجماهيري، وهو ملف كبير لا يمكن أن يظل هكذا حبيس المؤتمرات والاجتماعات العابرة، ما لم يتبعها خطوات عملية، يلمس تأثيرها المشجع بمجرد دخوله بوابة الملعب، ما سيدفعه حتماً لتكرار التجربة، بدلاً من الاكتفاء بمتابعة فريقه المفضل عبر الشاشة الفضية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.