اللواء الزهراني يزور مصابي حرس الحدود بمستشفى قوى الأمن بالرياض    إلزام شركات الاتصالات بمعالجة شكاوى العملاء خلال 5 أيام    " التجارة " تعاقب سلسلة مطاعم شهيرة لنشرها إعلانا مضللا    ماذا قد يحدث في حال نفذت كوريا الشمالية تهديدها الجديد؟    «قوات سورية الديموقراطية» تسيطر على حقل غاز كبير في دير الزور    خريجو الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة في العالم يعبرون عن مشاعرهم بمناسبة اليوم الوطني 87    طيران «أديل» يدشن أولى رحلاته من جدة إلى الرياض    بلدي بيشة : اليوم الوطني حدث عزيز على قلوبنا    الأمير عبدالله بن خالد بن سلطان يرفع التهنئة للقيادة بمناسبة اليوم الوطني    رئيسا الأركان التركي والعراقي يناقشان «استفتاء استقلال» كردستان    العفيصان يهنئ القيادة باليوم الوطني ال87    بالفيديو.. حادث قوي ل3 سيارات ب«النعيرية» وبينها أحد المارة    المركز الثقافي ببريدة يحتضن فعاليات اليوم الوطني ال87    الهند ضيف شرف مهرجان سينمائي مغربي    صندوق التنمية الزراعية يستعرض إنجازاته    مدني الطائف يجلي 37 شخص احتجزتهم مياة الأمطار بعقبة المحمدية    بمناسبة اليوم الوطني..    الترفيه يغمر المملكة في يومها الوطني    برعاية أمير منطقة نجران..    محمد بن نواف يكرم الطلبة المتميزين في الجامعات البريطانية    لاجئو الروهينغا ينتظرون الكارثة.. ماء مخلوط بالصرف والكوليرا تطل برأسها    حالة الطقس المتوقعة لهذا اليوم السبت في جميع انحاء المملكة    الإمارات: الإجراءات ضد قطر "تدابير سيادية" وتنسجم مع القانون الدولي    خطة عمل ميدانية لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في مكة    الجبير: المملكة هي المبادرة لحل الأزمات وجمع العالم لمواجهة الإرهاب    أبرز التعليقات من جانب منسوبي الأهلي بعد الفوز على الباطن    «الصحة» تُطلق حملة «دمي لوطني»    «التعليم»: أخطاء المناهج المتداولة عبر مواقع التواصل غير صحيحة    “مواهب في حب الوطن” بتبوك تكرم الفائزين    المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة يلتقي لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الأمريكي    مسلسل الإقالات السنوي.. أول ضحاياه سامي وقوميز يلحق به    رئيس هيئة الولاية على أموال القاصرين: اليوم الوطني درس للأجيال والناشئة أن يسيروا على نهج أسلافهم في التوحيد والوحدة    وزير المالية: ذكرى اليوم الوطنى تُجسّد العبقرية السعودية في توحيد قبائل الجزيرة العربية    لهذا السبب .. برشلونة مرعب هذا الموسم    محافظ الطائف يطلق احتفالات "الطائف سما" باليوم الوطني    الأمم المتحدة: يمكن لأنصار القذافي المشاركة في العملية السياسية    وزير الخارجية يشارك في اجتماع وزاري للتحالف الدولي ضد تنظيم داعش الإرهابي    تصريح وزير الثقافة والإعلام د. عوّاد العواد في الذكرى السابعة والثمانين لليوم الوطني    مصرع وإصابة 8 أشخاص من أسرة واحدة إثر اصطدام مركبتهم بعمود إنارة بالباحة    ​ تفاصيل إيقاف مُسن يبيع الفاكهة لقاصدي بيت الله وإيداعه إصلاحية مكة    ضبط مواطن ووافد يروجان المسكر في عرعر    أمير مكة يكتب قصيدة جديدة " لو ما بقى " بمناسبة اليوم الوطني    رداً على التقليل من المرأة .. «كبار العلماء»: هي شق الرجل وشقيقته    المملكة تحتفل باليوم الوطني    فهد بن خالد: قرار العويس لا يعنينا    حراك رياضي يتزامن مع احتفال يوم الوطن ال87    مشروع البحر الأحمر.. نقلة نوعية في مفهوم السياحة    رحيل حسن السبع بعد عقود من الشعر والسخرية والصحافة    أمسية شعرية وفنون شعبية في الأحساء    إمام «الحرم»: غير المخلص لا يصنع فكراً ولا يحمي وطناً    ولي العهد: المملكة بقيادة خادم الحرمين تلعب دوراً فاعلاً إقليمياً ودولياً    5 نصائح لاختيار حذاء المدرسة لطفلك    معقول    علماء يعدلون الحمض النووي لأجنة بشرية    النوم سلطان.. حتى لقناديل البحر    أرض النماء والعطاء    شركة وطنية جديدة للصناعات العسكرية    ضبط 161 ألف سلعة مغشوشة ومقلدة بميناء جدة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جبل النور
نشر في الرياض يوم 20 - 08 - 2017

ذلك الجبل الشامخ التاريخي الذي تبدو قمته المدببة كسنام الجمل، والذي يقع بمكة المكرمة شمال شرق المسجد الحرام على بعد "4" كلم من الحرم على يسار الذاهب إلى عرفات والطائف، يرتفع قرابة "642" متراً فوق سطح البحر، وقريباً من قمته يقع غار حراء المشهور الذي كان يتردد عليه رسولنا "محمد صلى الله عليه وسلم" الذي حبب الله إليه البَر ليخلو إلى نفسه، وليهيئه الله ليكون النبي ثم الرسول إلى أُمته، ولا جرم أن يسمى الجبل جبل النور أو جبل الإسلام في بعض المراجع، وقد هبط عليه جبريل "عليه السلام" ليلتقي بأعظم من خلق الله تعالى "محمد صلى الله عليه وسلم"، ولتنطلق أول آيات من القرآن الكريم من على قمته لتشع أنوار الهدى مبددة ظلمات الجهل الذي استشرى في المعمورة منذ زمن طويل وطال بقاؤه، ومن الجدير بالذكر والملفت للانتباه أن حصلت على صهوة ذلك الجبل أحداث مهمة في وقت واحد غيرت مجرى التاريخ ومن أهمها:
* التقى سيد البشر "محمد صلى الله عليه وسلم" بسيد الملائكة "جبريل عليه السلام" لأول مرة على قمة ذلك الجبل في أول وحي من الله تعالى لرسوله "اقرأ باسم ربك الذي خلق" خمس آيات بينات موجزة أكد الله تعالى أهمية القراءة لطلب العلم، وأنه تعالى انفرد بالخلق، وأنه الأكرم كثير الإحسان، وأوضح تعالى أن القلم وسيلة الكتابة والعلم والتدوين والضبط، وأن الله تعالى علم الإنسان ما لم يعلم، فنقله من ظلام الجهل إلى نور العلم، ويلاحظ أن كلمة "اقرأ" تكررت خمس مرات، "ثلاث" في حوار بين جبريل عليه السلام ومحمد عليه الصلاة والسلام ليؤكد أهمية القراءة وبشكل متكرر ضاماً إياه إلى صدره بقوة ثم يطلقه، و"المرتان الأخيرتان" من الله تعالى. كل ذلك التكرار المنتظم القوي يدل على اهتمام الإسلام بالعلم ويُحمل المسلمين مسؤولية التعلم، وأنه فريضة على الرجل والمرأة وأن الجهل عار.
* كان ذلك اللقاء في سيد الشهور "رمضان المبارك" في العشر الأخيرة "24 رمضان" في يوم مبارك "يوم الاثنين" عام 610م.
* تم اللقاء في سيدة المدن "مكة المكرمة" أم القرى، فسبحان الله المبدع الذي طوع الزمان والمكان ليختار الأفضل، وليظهر لنا آياته وقدرته، ويؤكد أهمية العلم وخطورة الجهل، فما أجدرنا بفهم الرسالة ثم الاهتمام بالآثار والتراث الإسلامي الذي يذكرنا بعظمة الإسلام والسيرة النبوية الشريفة، والجهود التي بذلها عليه السلام القائد والمعلم الأول لِنزداد إيماناً واعتزازاً بديننا الحنيف.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.