الأخضر الشاب يتعادل مع الأبيض الإماراتي    هجر يتدرب على الكرات الثابتة قبل لقاء الهلال    الصور الأولى لمحاصرة رجال الطوارئ لعدد من الدواعش بمكة وأدائهم الصلاة عقب نجاح مهمتهم    نجل السند: والدي لم يتعرض لأذى خلال اختطافه.. ومسؤول: خاطفوه تركوه بالطريق بعد محاصرتهم    «المحرج»: رجال الأمن جاهزون لخدمة المعتمرين في المشاعر المقدسة    «حملة مفاجئة» على محلات بيع المستلزمات النسائية تسفر عن ضبط مخالفات ومخالفين في بلجرشي    الأمير فيصل بن تركي يوضح أسباب الاستقالة.. ويوجه رسالة وداع لجماهير النصر    سمو ولي ولي العهد يلتقي رئيس بوركينافاسو    ولد الشيخ: يعرب عن قلقه ازاء "الخروقات المتعمدة" للهدنة في اليمن    إحباط محاولة تهريب كمية من حبوب الكبتاجون المخدرة والترامادول بميناء ضباء المحظورة    مظلة ثانوية الريش تطيح بمدير تعليم محايل عسير    وزير العمل: أطلقنا بوابة للموارد البشرية وبرنامجا للشهادات المهنية الاحترافية لدعم رؤية المملكة 2030    الجبير: الأسد خَرَق كل المواثيق.. وتجاهله الهدنة عملٌ إجرامي    مصادر: "الخدمة المدنية" تتجه لإلغاء شرط "أيام التدريب" لترقية موظفي الدولة    مقتل إرهابيين وانتحار آخرين خلال مداهمة وكر لخلية إرهابية في مكة    أمير عسير يستقبل والد ضحية ثانوية الريش    فهد المولد يثير الجدل في الاتحاد    تدريب 1500 طالب على المهارات الحياتية بتعليم عسير    الطلب على الفضة يقفز إلى مستوى قياسي في 2015    القتل تعزيراً ل "مهرب مخدرات" في تبوك    الأسهم السعودية تسجل ارتفاعاً ب69 نقطة    جامعة الملك خالد تنظم المؤتمر الدولي الثاني    «رويترز»: مرسوم يسمح ل«بن لادن» بالعمل في مشاريع حكومية بعد إعادة تصنيفها    تغيير مسمى مستشفى بلجرشي إلى مستشفى الأمير مشاري بن سعود    أمير عسير لوالد ضحية ثانوية الريش.. جميع المتسببين بالحادثة تمت إحالتهم للتحقيق    احتمال طلب إفادة كلينتون في قضية بريدها الإلكتروني    رئيس الوزراء التركي يستقيل من منصبه كرئيس للحزب الحاكم    أمير عسير يستقبل القنصل التونسي    حريق غابات في مدينة كندية يجبر 88 ألفا على الفرار    أمطار رعدية ونشاط للرياح على مكة حتى التاسعة مساءً    غسل الكعبة مرة واحدة من كل عام    التعليم تكشف حقيقة وضع الرياضة المدرسية في مدارس البنات    النفط يقفز بسبب حريق غابات كندا وتصاعد القتال في ليبيا    دوري أبطال أوروبا: بيليغريني يرى أن سيتي لم يستحق الخسارة    راكان بن سلمان: نعاهدكم أن نكون أحد روافد رؤية 2030    الحقيل: 90% من المساكن بالمملكة تفتقر للجودة الهندسية.. ونسعى لخفض تكاليف البناء    متوسطة ابن سينا بجدة تقيم برنامجاً حول رؤية السعودية 2030    تخريج 4815 متدربا في مدينة تدريب الأمن العام بمكة    مصر تمدد حالة الطوارئ بشمال سيناء ومقتل مجند في تفجير    جائزة الملك عبدالله للترجمة تجاوزت أعمالها 1132 عملاً بأكثر من 39 لغة    لطيفة توقّع «ذقتها» والهلالي «أرق الظِلال»    برنامج «بارع» يواصل أنشطته في مهرجان نجران    افتتاح معرض الفن السعودي المعاصر في «كان الفرنسية»    الاتفاق بين الرهان والتحدي    6 محاور لتطوير اّلية إدارة الحشود بالمسجد الحرام    تخريج الدفعة ال46 في معهد الحرم المكي    ولي العهد يبحث مع رئيس بوركينا فاسو جهود مكافحة الإرهاب    فهد بن سلطان: رجال الأمن حماة الوطن من العابثين    العيادات السعودية بالزعتري تعالج 10 آلاف لاجئ سوري    الزواج من الأجانب ووسائل التواصل أمام وكلاء إمارات المناطق    إزالة صحن المطاف الموقت.. بقي 16 %    أدبي الطائف يكرم المؤرخ السالمي    أكثر من 16 ألف مريض في المملكة بحاجة عاجلة لزراعة الأعضاء    أول محكمة صورية بحقوق طيبة    الهيئة العالمية تقيم مسابقة قرآنية في موريشيوس    ضبط الانفعالات لنزيلات رعاية الفتيات بالأحساء    باقدو والدكتور عرفان العام يفعل اليوم العالمي للربو وحساسية الصدر والدرن الرئوي‏    7 حقائق عن قدرة الجسم الخارقة على العلاج الذاتي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ملتقى الباحة الأدبي الخامس للرواية العربية يختتم جلساته
نشر في المدينة يوم 22 - 09 - 2012

أكمل ملتقى الرواية العربية الخامس الذي نظمه النادي الأدبي بالباحة، جلساته بجلسة الشهادات والتي رأسها الدكتور صالح معيض سابي، وبداية الحديث كان مع جميلة خياط وتحدثت فيها عن تجربة زوجها الراحل عبدالله الزهراني الروائية وبيّنت أن الباحة هي دار قيس بالنسبة لها فلا تلوموا محبًا لديار حبيبه حيث موطن زوجي، وقالت جميلة: «إن زوجها ولد ونشأ روائيًا فقد ولد خديجًا سباعيًا لم يكمل 9 أشهر فلقي من الرعاية ما جعله يولد حنونًا ثم حدثت له رواية حيث تحكي لي والدتي (عمته) أن الجمّالة خطفوه بمكة فخرجت الأم ملهوفة وعادت به» وقد نشأ عبدالله الزهراني في أسرة متعلمة وكان والده يحب العلم حيث ذهب لطلب العلم بمكة المكرمة وتعلم هناك والتحق بالجيش وعشق فن التصوير الفوتوغرافي واهتم بتربية أبنائه وكان عبدالله الزهراني مبدعًا في مدرسته بخاصة في التعبير والقراءة، وأضافت جميلة: «إن زوجها نزل بالكاميرا التي استعارها من والده وصوّر مراحل العمل بالهدا بالطائف دون تكليف من صحيفته وإنما لهواية». وذكرت أن عميدة كلية الآداب بإحدى كليات الكويت قالت عنه: «لم أجد أحدًا كتب حبًا في وطنه وأرضه كعبدالله الزهراني». واشارت إلى أن شعف زوجها وحبه للثقافة والقراءة والاطلاع كان يشكل حِملاً عليها وعلى أبنائه فكان يعطي جل وقته للنادي الأدبي والأمسيات الثقافية إلا أنني كنت أرتب أوراقه وأعماله الأدبية وهو واجبي كزوجة.
فيما ذكر أحمد الدويحي عن تجربته الروائية في ربوع قريته الصغيرة وعلى روابي جبال الباحة الشامخة، مضيفًا أن القصة شكلت حضورًا مذهلا في الثمانينيات والتسعينيات الميلادية وحظي نتاج ذلك الجيل بالمتابعة والقراءة وتعدّد فضاء القصة في تلك الحقبة وتنوّعت في انتمائها للمدارس السردية المنوعه ثم أتت الرواية كفن شامل لكل الفنون، مؤكدًا أن التقنية الحديثة أحدثت تطورًا هائلا في الرواية الحديثة.
عقب ذلك تناول علي الشدوي تجربته في كتابة الرواية التاريخية موضحًا أن هناك علاقة بين التاريخ والرواية يوحي بها نوع من أنواع الرواية يسمى «الرواية التاريخية» التي تضع أحداثها وشخصياتها في سياق تاريخي معين وتمتاز في أشكالها بالوصف المقنع للسلوك، وبيّن أن البحث التاريخي ينتج عن المؤرخ من حيث هو باحث وينتج عن الخطاب التاريخي عن المؤرخ من حيث هو كاتب.
وقد شهدت جلسة الشهادات عدة مداخلات منها مداخلة لرئيس أدبي الطائف عطا الله الجعيد والذي طلب من جملية خياط زوجة الروائي عبدالله الزهراني الموافقة على طباعة مؤلفات زوجها الرحل.
بعد ذلك قدم رئيس النادي الأدبي بالباحة حسن الزهراني شكره للحضور الذين أتوا من أقصى المغرب إلى اليمن ولكل من شارك من داخل المملكة ولأبناء الباحة. كما ألقى مدير الأندية الأدبية عبدالله الكناني كلمة شكر الباحثين والباحثات الذين قدموا تجاربهم في ملتقى الرواية العربي الخامس مؤكدًا أنها ستضيف إلى المكتبة العربية وستثري الأندية الأدبية.
بعدها تم تكريم عددًا من الباحثين والباحثات وتسليم الدروع والهدايا التذكارية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.