«بلدي مكة» يطالب بإعادة النظر في رسوم رخص أنشطة المحلات التجارية    3568 فرصة وظيفية لخريجات الكليات التقنية للبنات    "ولي ولي العهد" يبحث مع وزير التجارة النيوزيلاندي عددًا من الموضوعات الثنائية    مجلس الشيوخ الامريكي يرفض اعتراض اوباما على مشروع "قانون العدالة ضد رعاة الإرهاب    مفتي عام المملكة: ما صدر من قرارات تعالج ظروفا عارضة ستزول.. ولاينبغي أن نفسح المجال لاختراق صفوفنا    تأهل كلاً من الاهلي والنصر والشباب الى دور الثمانية من كاس ولي العهد لكرة القدم    جامعة الطائف تعلن استحداث وحدة خدمات ذوي الشهداء والمرابطين    فرنسا تسعى لإصدار قرار من مجلس الأمن بوقف إطلاق النار في حلب    رئيس الوزراء اليمني يجدد شكرهُ للمملكة على مواقفها الداعمة لليمن    أمير عسير يرعى احتفال التعليم باليوم الوطني ويكرم أبناء الشهداء    «أموال القاصرين» تبدأ باستلام اختصاص بيوت المال بالمحاكم    تراجع الأسهم السعودية    الأمير سعود بن نايف يقوم بتكريم رواد الرياضة في المنطقة الشرقية خلال ستينات القرن الماضي    الشرقية .. إطلاق أول جائزة لتكريم رواد الرياضه    62 جمعية خيرية عربية تتنافس على جائزة الأمير محمد بن فهد لأفضل اداء خيري    الفالح: العالم سيدفع ثمناً باهظاً في حال التخطيط لمستويات إنتاج أدنى.. وتقلبات السوق تعرقل التنبؤات    "عمل القصيم" يحقق مع مديرة مدرسة تجبر المعلمات على تحويل مبالغ لحسابها    إحباط محاولة تهريب كمية كبيرة من الكوكايين بمطار جدة    ميليشيات الحوثي والمخلوع تتخذ 600 مدني دروعًا بشرية    هزازي يعيد ناصر !!    الصين "تحلم" باستضافة مونديال 2030    سمو أمير الباحة يرأس الجلسة الختامية لجلسات المنطقة    هيئة الاتصالات: إيقاف الإنترنت اللامحدود خاص بعملاء «مسبق الدفع» وتحديده بالمفوتر    الجهات العليا توافق على إضافة خانة برخصة القيادة تحدد موافقة حاملها على التبرع بأعضائه    زيدان: ريال مدريد "محطّم" بعد التعادل مع دورتموند    طائرة مسيّرة توقف الملاحة موقتاً في مطار دبي    الشورى يصوت على تعديلات لنظام التقاعد المدني الأسبوع القادم    حالة الطقس المتوقعة لهذا اليوم الاربعاء في جميع انحاء المملكة    326 مدرسة بنات مشمولة بالنقل    تشييع الطفلة الثانية ضحية حادث العقير    المملكة تدين تفجيرات دريسدن    الشرق الأوسط يشعل أول مناظرة بين كلينتون وترامب    تجفيف 85 مستنقعا بالطائف    اختيار 26 لاعبا لأخضر الشباب    وصول 26319 حاجا إلى المدينة المنورة    سعودي أوجيه تنهي عقود موظفي مجمع طباعة المصحف بالمدينة    استبعاد القحطاني حتى نهاية الموسم    وفاة الرئيس الإسرائيلي السابق شيمون بيريز        تدشين أكبر لوحة بورتريه في العالم    السعودية وطن الأمن والاستقرار والذكرى الغالية    أمير المنطقة الشرقية في المجلس الأسبوعي: الحج عبادة.. وليس «سياسة»    أمير منطقة القصيم: مخرجات التعليم تقدم الصورة الحقيقية للمواطن البار بوطنه    محافظ ينبع يترأس اجتماعاً لحل مشكلة طفح المياه    الحسين يؤكد حرص وكالة الأنباء السعودية على تنويع منصات نشر الأخبار وقوالب الصحافة الرقمية    الشنيبر: المملكة الأقل في نسب الإصابة بسرطان الثدي في الخليج    معرض للكتاب والصور النادرة في احتفال «ملتقى أبابطين» باليوم الوطني    يوم التوحيد والنصر    لحظة إغلاق الحنفية!    رابطة المحترفين تكرم البطل النخلي    «يوم في الرياض» بمقر الأمم المتحدة في نيويورك    أدبي الرياض يكرّم أبناء الشهداء في «يوم الوطن»    عملية جراحية لمواطن أصيب بمسمار استقر بكليته اليمنى    .. وترشيد «بدلات» يصل بعضها إلى 5 آلاف شهريا    أكاد أشك فيك وأنت مني!    مجمع الملك فهد يقدِّم مليوني نسخة من القرآن خلال ذي القعدة    أمير تبوك يلتقي الأهالي ويؤكد أهمية التدريب التقني    بالصور 3 وصفات للبيتزا مناسبة للحمية (الرجيم)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ملتقى الباحة الأدبي الخامس للرواية العربية يختتم جلساته
نشر في المدينة يوم 22 - 09 - 2012

أكمل ملتقى الرواية العربية الخامس الذي نظمه النادي الأدبي بالباحة، جلساته بجلسة الشهادات والتي رأسها الدكتور صالح معيض سابي، وبداية الحديث كان مع جميلة خياط وتحدثت فيها عن تجربة زوجها الراحل عبدالله الزهراني الروائية وبيّنت أن الباحة هي دار قيس بالنسبة لها فلا تلوموا محبًا لديار حبيبه حيث موطن زوجي، وقالت جميلة: «إن زوجها ولد ونشأ روائيًا فقد ولد خديجًا سباعيًا لم يكمل 9 أشهر فلقي من الرعاية ما جعله يولد حنونًا ثم حدثت له رواية حيث تحكي لي والدتي (عمته) أن الجمّالة خطفوه بمكة فخرجت الأم ملهوفة وعادت به» وقد نشأ عبدالله الزهراني في أسرة متعلمة وكان والده يحب العلم حيث ذهب لطلب العلم بمكة المكرمة وتعلم هناك والتحق بالجيش وعشق فن التصوير الفوتوغرافي واهتم بتربية أبنائه وكان عبدالله الزهراني مبدعًا في مدرسته بخاصة في التعبير والقراءة، وأضافت جميلة: «إن زوجها نزل بالكاميرا التي استعارها من والده وصوّر مراحل العمل بالهدا بالطائف دون تكليف من صحيفته وإنما لهواية». وذكرت أن عميدة كلية الآداب بإحدى كليات الكويت قالت عنه: «لم أجد أحدًا كتب حبًا في وطنه وأرضه كعبدالله الزهراني». واشارت إلى أن شعف زوجها وحبه للثقافة والقراءة والاطلاع كان يشكل حِملاً عليها وعلى أبنائه فكان يعطي جل وقته للنادي الأدبي والأمسيات الثقافية إلا أنني كنت أرتب أوراقه وأعماله الأدبية وهو واجبي كزوجة.
فيما ذكر أحمد الدويحي عن تجربته الروائية في ربوع قريته الصغيرة وعلى روابي جبال الباحة الشامخة، مضيفًا أن القصة شكلت حضورًا مذهلا في الثمانينيات والتسعينيات الميلادية وحظي نتاج ذلك الجيل بالمتابعة والقراءة وتعدّد فضاء القصة في تلك الحقبة وتنوّعت في انتمائها للمدارس السردية المنوعه ثم أتت الرواية كفن شامل لكل الفنون، مؤكدًا أن التقنية الحديثة أحدثت تطورًا هائلا في الرواية الحديثة.
عقب ذلك تناول علي الشدوي تجربته في كتابة الرواية التاريخية موضحًا أن هناك علاقة بين التاريخ والرواية يوحي بها نوع من أنواع الرواية يسمى «الرواية التاريخية» التي تضع أحداثها وشخصياتها في سياق تاريخي معين وتمتاز في أشكالها بالوصف المقنع للسلوك، وبيّن أن البحث التاريخي ينتج عن المؤرخ من حيث هو باحث وينتج عن الخطاب التاريخي عن المؤرخ من حيث هو كاتب.
وقد شهدت جلسة الشهادات عدة مداخلات منها مداخلة لرئيس أدبي الطائف عطا الله الجعيد والذي طلب من جملية خياط زوجة الروائي عبدالله الزهراني الموافقة على طباعة مؤلفات زوجها الرحل.
بعد ذلك قدم رئيس النادي الأدبي بالباحة حسن الزهراني شكره للحضور الذين أتوا من أقصى المغرب إلى اليمن ولكل من شارك من داخل المملكة ولأبناء الباحة. كما ألقى مدير الأندية الأدبية عبدالله الكناني كلمة شكر الباحثين والباحثات الذين قدموا تجاربهم في ملتقى الرواية العربي الخامس مؤكدًا أنها ستضيف إلى المكتبة العربية وستثري الأندية الأدبية.
بعدها تم تكريم عددًا من الباحثين والباحثات وتسليم الدروع والهدايا التذكارية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.