انطلاق المرحلة الثانية من الانتخابات البلدية بالخفجي    شاهد.. "الملك سلمان" يقيد نفسه ناخباً في بلدية المعذر بالرياض    عسيري: قوات التحالف استهدفت معسكراً لمرتزقة أفارقة بحجة    كشف تفاصيل دقيقة حول الإطاحة ب "مهندس تفجيرات الخبر" أحمد المغسل    هجر يختتم دورة سامحني الرياضية    الهلال: فحص يحدد إصابة ديجاو .. وسالم يواصل التأهيل    "لجنة التعليم بالشورى" تنفي طلب استدعاء وزير التعليم    إتلاف أكثر من سبعة أطنان مواد غذائية بمكة    إحباط محاولة تهريب 114 كيلو حشيش مخدر بالقنفذة    أمانة جدة تغلق «المطعم الإيطالي» بحي الزهراء    المقليات واللحوم المقددة تزيد خطر الإصابة بأمراض القلب    مصر تعلن اكتشاف "اكبر حقل غاز على الاطلاق" في البحر المتوسط    انطلاق مرحلة تسجيل المرشحين للانتخابات البلدية في الباحة    مورينيو يهدد 3 لاعبين حمّلهم مسؤولية سقوط تشلسي    أهداف رودريغيز تحرج بينيتز... وبنزيما يتجاهل تغريدة «المهرجين»    عبدالنور يفضل «الخفافيش» على «البلوز»    السوق العقارية السعودية أقل استعداداً لفرض مزيد من القيود والتشريعات    توتّر في صنعاء وحملة اعتقالات    مسؤول: مقتل سبعة على الأقل في غرق قارب مهاجرين قبالة ليبيا    مصر تستدعي السفير البريطاني بعد تعليقاته على قضية صحفيي الجزيرة    "صحة مكة" تنفذ فرضية لانقلاب باص يقل 20 راكباً استعداداً ل"الحج"    معارك وقصف في الزبداني والفوعة... والمعارضة تتقدم في اللاذقية    رئيس وزراء الصين: الاقتصاد ينمو بوتيرة «معقولة» رغم الضغوط    تطلعات النساء السعوديات إلى العمل تتفاوت بين المناطق    سمو الرئيس العام لرعاية الشباب يعتمد مجلسي إدارتي ناديي السلام وحبونا وتغيير مسمى نادي ( المسيرة ) إلى ( القريات )    روما يلحق بيوفنتوس ثاني هزيمة على التوالي في الكالتشيو    «تميز» يفتح أبواب سوق العمل أمام جامعيين فلسطينيين    علاقات متشابكة في «العشق الأسود»    "فنون الطائف" تقيم معرضاً للفنون التشكيلية    بالفيديو.. رب العائلة السعودية يروي تفاصيل الاعتداء عليها بمطار إسطنبول    وزارة الصحة : 4 حالات وفاة وتسجيل 3 حالات إصابة مؤكدة بفيروس كورونا وتماثل 3 حالات للشفاء    أمانة جدة تعلن استمرار قيد الناخبين في 108 مراكز    ما جدوى إعادة تأريخ الأدب بمنهج تقليدي؟    جذور النهضة الصينية    «العربة الرمادية» لبشرى أبو شرار    محافظ الطائف يدشن ملتقى جائزة الثبيتي للإبداع .. الثلاثاء    شباب المغرب يحاسب السياسيين في حمّى الانتخابات    أصمّ مكفوف يقود سيارة!    أدوية لتسييل الدم تحدّ من نزيف الدماغ    إحالة مؤذن مصري للتحقيق لقوله "الصلاة خير من فيسبوك"    معاً ضد الإرهاب" تعلو أطنان التمور في بريدة    الخدمة المدنية :إعلان نتائج الترشيح النهائي للوظائف الصحية نساء .. غداً    بورصات الشرق الأوسط ترتفع لكن النفط يفقدها قوتها الحقيقية    مؤسسة الدول العربية تدرب 450 موظفاً على نظام المؤسسة الإلكتروني الخاص بالحج    الصلاة على الأميرة نوف بنت عبدالعزيز بعد صلاة عصر يوم غدٍ الاثنين    200 شخصية اقتصادية تطالب برفع كفاءة القطاع الخاص    61 مليون ريال لمشروعات جديدة للمياه والصرف بالشرقية    وزير الحج يستأنف جولاته التفقدية على أرباب الطوائف عبر النقابة العامة للسيارات والزمازمة الموحد    مراكز قيد الناخبين بعسير تسجل أكثر من 5 آلاف ناخب وناخبة    مستشفى الولادة والأطفال بالدمام ينظم دورة تدريبية في الرعاية بأقسام الطوارئ    الشلهوب .. هذا سر انسجام الثنائي البرازيلي !    فريق من وزارة الصحة يتفقد مستشفيات المناطق والمحافظات الحدودية    التخصصات الصحيّة تعترف بالشهادات الحديثة من الجامعات المصريّة    فرع وزارة الشؤون الإسلامية بمنطقة مكة المكرمة ينظم برنامج المسؤولية المهنية    نشاط مسرحي مكثَّف ل شمعة محمد وسعد الفرج    جازان: 503 ناخبات.. ومسؤول يتحدث عن ارتفاع تدريجي في أعداد المقيَّدين    «رئاسة المسجد النبوي» تدرس تحسين الخدمات الإلكترونية    تسريع 25 طالبة في الشرقية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

«هلا شققت عن قلبه»
نشر في الجزيرة يوم 22 - 11 - 2013


فاصلة:
(رسول الله عليه أفضل الصلاة يقول للصحابي أسامة بن زيد حين قتل كافراً في معركة قال لا إله إلا الله لظنه أنه قالها خوفاً «هلا شققت عن قلبه، ماذا تفعل بلا إله إلا الله إذا جاءتك يوم القيامة»)
- من قصص الرسول - صلى الله عليه وسلم -
يبدو أننا رغم الشعارات التي نرفعها بين حين وآخر بأننا نقبل الآخر غير المسلم ونتقبل المسلم المختلف في مذهبه، ما زلنا متمسكين بالتفكير النمطي عن أنفسنا وعن الآخرين.
قامت الدنيا في «تويتر» ولم تقعد لأن من بين من تشرّف بغسل الكعبة مطرب وزوج مطربة، هكذا كان التصنيف، ولم نكتف بذلك بل أطلقنا عليهما الحكم بأنهما غير مهيأيْن لشرف غسل الكعبة، وكأن الكعبة جزء من أملاكنا نحن السعوديين، وكأنها ليست قِبلة المسلمين ونحن متشرفون بخدمتها وليس امتلاكها!!
الجانب الآخر من هذه الحكاية مُربك للقيم الدينية في وصمنا لزوج المطربة بعدم استحقاقيته لغسل الكعبة، لأنه زوج مطربة وافترضنا سيناريو لحياتهما يختلف عن حياتنا لأننا ملائكة لا نُخطئ ولا نُذنب!! وكأننا نمتلك صكوك الغفران وكأننا شققنا عن قلبه وقلب زوجته.
نحن في رؤيتنا لترشيح سفارات الدول الإسلامية لعدد من المسلمين من دولهم لحضور مراسم غسل الكعبة، نؤكد تقديسنا لفئة دون فئة مع أن ديننا خالٍ من التقديس حتى للعلماء، وإنما أوصى بتقديرهم واحترامهم.
مؤسف أننا ما زلنا نمتلك قناعات سلبية كالحكم على الآخرين في دينهم الذي هو علاقتهم مع ربهم، ولا يحق لأحد ما أن يشكك في دين الآخر.
يا رب.. دعوتك أن تخلصنا من حكمنا على الآخرين، وتمنحنا هدي نبيك الكريم في أخلاقه الطيبة ونقاء سريرته وتسامحه وقبوله للآخر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.