الإيجابية ودورها في تعزيز القيم الوطنية    أمير منطقة الرياض يشرّف حفل سفارة مملكة إسبانيا    الربيعة ينقل شكر أمير الرياض لكل من ساهم في نجاح موسم الحج    لجان نسائية متخصصة لمناصحة «المتطرفات»داخل السجون وفي المنازل    وفد من مجلس الشورى يعبِّر عن فخره بالمدينة الجامعية بالجوف    محافظ الأفلاج يرأس جلسة المجلس المحلي ويجتمع بالمعرفين    نواب شيعة عراقيون يشككون في دستورية إرسال «البشمركة» إلى كوباني    مقتل 27 جندياً مصرياً في هجوم انتحاري استهدف حاجزاً عسكرياً في سيناء    أموال الإيرانيين تصرف على تمويل الأعمال الإرهابية ويحرم منها المواطنون    أوكرانيا تختتم حملتها الانتخابية على خلفية نزاع مسلح    مقتل ستة حوثيين في اشتباكات مع الحراك التهامي    الرئاسة الفلسطينية: إسرائيل تتحمل مسؤولية التوتر .. ونتنياهو رئيس «الداعشية اليهودية»    الطريقة الدفاعية البحتة لن تفيد الهلال .. ويجب أن تتعطل أطراف سيدني    روجيرو يبهر الشبابيين بأهداف (مهارية)    المقهوي بديلاً لبصاص في تشكيلة الأهلي أمام الرائد    ولي ولي العهد يعزي عبدالله الشيبي وإخوانه في وفاة والدهم    أنور يستبعد ياكونان والضميري وأبو سبعان ويعتمد قاسم وباجندوح والمولد للنصر    ريال مدريد وبرشلونة يلتقيان في مباراة قمة من العيار الثقيل    الذهب والعملات الصعبة    هل تنجح البورصة السعودية في أن ترتقي بالسوق الخليجية بعد تهيئة السوق السعودي لدخول الأجانب؟    وظائف إدارية شاغرة بجامعة سلمان بن عبدالعزيز في الخرج    قوات الدفاع الجوي تعلن أسماء المقبولين مبدئياً على وظيفة جندي وعريف    المنظمة العربية للسياحة تعزز مبادرة سلطان بن سلمان لترفيع لجنة التعاون السياحي لمستوى وزاري    «ريادة» يعقد ملتقى مديري الفروع الرجالية في نجران    مفتي المملكة يحذر من ازدراء واحتقار المعوقين ويدعو لدمجهم في المجتمع    "كفى" تكرم المتعاونين والمتطوعين في توعية الحجاج    إصابة رجل دفاع مدني في حريق بحراج الخردة بمكة    مدير جوازات مكة المكرمة يقلد النقيب الزهراني رتبته الجديدة    أمانة منطقة الرياض تضبط 4 منازل شعبية لتخزين الأدوية والسكراب في منفوحة    الداخلية تنفذ حكم القتل تعزيراً في مهرب مخدرات    «تعليم جدة» يتوج 260 معلما ومعلمة بجوائز التميز    عادل العضيلة يحتفل بزواجه    1.5 مليون طفل يموتون سنوياً في العالم من الحليب الصناعي «غير الآمن»    وزير الصحة: اقتلاع جذور «كرونا» غير ممكن في المنظور القريب    مركز صحي دخنة يبدأ حملة تطعيم المدارس    افتتاح لقاء الرياض الدولي لطب الأسنان ومؤتمر (كوينتيسنس) العربي العالمي    مدير جامعة سلمان يتسلم التقرير السنوي لعمادة شئون الطلاب    «سبيماكو» الدوائية ترعى مؤتمر أعباء السرطان    معرض مشكاة يقدم عرضاً للأطفال عن «الطاقة»    د. صالح زياد: اخترت لكتابي روايات عالجت التطرف والطائفية والاستبداد والتغول الذكوري تجاه المرأة    فيلم إماراتي في افتتاح مهرجان أبو ظبي السينمائي    تدريب 120 معلمة على خطط الإخلاء وأجهزة الإنذار في «تعليم نجران»    «مجمع الملك فهد» يوزِّع 277 مليون نسخة من المصحف الشريف    السديس: دعوة ابن عبدالوهاب ليست ديناً جديداً.. وهي بعيدة عن التكفير    هاكر يعتذر عقب اختراقه حسابي إذاعة الرياض و جدة على تويتر    خلال جولة ميدانية على المرافق الصحية    "سبق" تكشف حقيقة صورة "الطفل النصراوي" وهو يؤم المصلين بعرعر    «الجلابيات ورعاية الأمومة» للنساء فقط بدءاً من اليوم    افتتاح «أكاديمية المراعي للمبيعات» بالرياض    مكة: وفد من «إصلاح ذات البين» يزور مركز المناصحة وسجن ذهبان    وفد «الشورى» يختتم جولته في الجوف بزيارة آثار «القريات»    انعطاف خاطئ يصيب 5 في حادث بتربة    فريق تطوعي يؤهل الطلاب للابتعاث والتنظيم المالي والأكاديمي    الأهلي يرفض قرار الرابطة باعتمادها حجز أجنحة كبار الشخصيات    (لماذا تهتم الصحف بمثل هذا؟)    مقولات الخطاب الديني السياسي    دي ماريا يعود لتدريبات مانشستر يونايتد    مستشفى الصحة نفسية بالأحساء تختتم برنامج لنتعايش مع المرض النفسي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

عملية طي المعدة بالمنظار
كلفتها أقل.. ونتائجها واعدة.. والمريض يخرج في اليوم التالي


ضمن ثلاث مجموعات:
1- العمليات الحاصرة (Restrictive)، وتقوم على تقليص حجم المعدة ومنها حزام المعدة، وقص المعدة الطولي (تكميم)، وعملية طي المعدة الطولي.
2- العمليات المانعة للامتصاص (Malabsorptive) ويتم فيها اختصار مجرى الطعام، فلا يتاح امتصاصه كاملاً.
3- العمليات المختلطة (Mixed) ويتم فيها تقليص حجم المعدة، وتحوير مجرى الطعام لمنع امتصاص عناصره الغذائية، ومنها عملية تحوير المعدة، وعملية التحوير المختصر، وعملية (سكوبينارو).
جميع هذه العمليات تتم بالجراحة التقليدية، أو بالمنظار الجراحي عن طريق فتحات صغيرة، أو عن طريق فتحة صغيرة واحدة، ولكل مريض طريقة تناسبه حسب وزنه الزائد، وعاداته الغذائية، والجراح المعالج يستطيع اختيار الطريقة المثلى لكل حالة.
المستفيد من العمليات
نظراً لتفاقم ظاهرة البدانة عالمياً، وشمولها للدول الغنية والفقيرة، فإن عدد من يجرون جراحة لعلاج البدانة لا يزيد عن 1% ممن يحتاجها، لذا وضعت الهيئات الصحية المعنية، معايير خاصة لإجراء مثل هذه العمليات وهي:
1- مؤشر كتلة الجسم أعلى من 40 (مؤشر كتلة الجسم BMI = الوزن بالكيلو جرام - مربع الطول بالمتر)
2- مؤشر كتلة الجسم أعلى من 35 مع وجود مرض بسبب البدانة، مثل ارتفاع الضغط، الداء السكري، تآكل المفاصل، وغيره
وقد وافقت منظمة الغذاء والدواء مؤخراً على السماح باستعمال حزام المعدة لمؤشرات كتلة جسم أعلى من 35 وأعلى من 30 (إذا وجد مرض مرافق)، بدل المعايير السابقة بعد ثبوت نتائجه وأمانه.
لماذا يتجنب البدين الجراحة؟
من الأسباب المباشرة لعزوف المرضى عن إجراء عمليات البدانة رغم معاناتهم:
1- المضاعفات التي تصاحب مثل هذه العمليات، رغم أن معظمها أصبح نادر الحدوث لدى الجراحين ذوي الخبرة.
2- الكلفة العالية لهذه العمليات، خصوصاً أنها لا تُغطى من قِبل شركات التأمين، ما عدا في قلة من البلدان.
3- حدوث بعض المضاعفات طويلة الأمد الناجمة عن تغيير الطبيعة التشريحية للجهاز الهضمي، وسوء الامتصاص.
4- ضغط البيئة المحيطة وقلة التثقيف الصحي عن مخاطر البدانة.
عملية طي المعدة Laparoscopic great curvature plication
تُعتبر عملية طي المعدة، كعملية حاصرة لسعة المعدة، نموذجاً أكثر أمناً، حيث تطوى المعدة على طبقات لينخفض استيعابها 70 -80%، دون إجراء أي قص فيها، ودون وضع أية مواد غريبة، مع الحصول على نتائج مشابهة لبقية العمليات الحاصرة تصل لنزول 60% من الوزن الزائد وسطياً خلال 18 شهراً.
ورغم حداثتها تعد عملية واعدة، ونتائجها جيدة ولكن بكلفة أقل ومضاعفات أقل مما ساعد على انتشارها السريع.
كيف تُجرى العملية؟
تُجرى العملية تحت مخدر عام، وبواسطة 4-5 ثقوب صغيرة بالبطن، ويتم فصل الانحناء الكبير للمعدة (الطرف الأيسر) من الشحوم المحيطة به بواسطة جهاز للقطع، ثم يتم طي المعدة على نفسها، مثلما يزمم الثوب، بواسطة خياطة على طبقتين، مما يحول المعدة من شكل الجراب الواسع إلى شكل أنبوب بعرض إبهام اليد، وتستغرق العملية ساعة ونصف الساعة تقريباً، ويغادر المريض المستشفى بعد 24 ساعة، ويبقى على حمية متدرجة لمدة 30-45 يوماً، قبل أن يعود للغذاء الكامل.
هل هناك مضاعفات؟
1- سيشعر بعض المرضى بالغثيان والقيء في الأيام الأولى خصوصاً عند تناول كميات من السوائل أكبر مما تتحمَّل المعدة، وخروج بعض القيء المدمم الذي سيختفي تدريجياً.
2- الشعور بالمغص والألم مكان الجروح ويكون بسيطاً ومحتملاً ويختفي خلال أيام.
3- حدوث حموضة بأسفل الصدر، لذا يعطى المريض أدوية مضادة للحموضة لفترة قصيرة.
4- من النادر جداً حصول انثقاب لجدار المعدة، أو حصول نزيف في جدار المعدة، ويكون علاج مثل هذه الحالات أبسط من علاج مثيلاتها في العمليات الأخرى.
4- من النادر حصول انسداد في المعدة، ويكون سببه نتيجة لانتفاخ جدار المعدة، ويعالج تحفظياً في الغالب.
5- قد يحدث نادراً انفتاق لجدار المعدة بين خيوط الطي، أو التواء لجزء من المعدة، وعندها يجب التدخل جراحياً لإصلاح الخلل.
مميزات عملية طي المعدة
ما يميز هذه العملية، أنها تُجرى بالمنظار الجراحي، دون أن تؤثر على وظيفة المعدة والجهاز الهضمي، فلا يحرم الجسم من إفرازات المعدة الضرورية، ولا من العناصر الغذائية الأساسية مثل الحديد والكالسيوم والفيتامينات والبروتينات والمعادن النادرة الضرورية لصحة الإنسان، كما أن المخاطر مثل الانثقاب والتسريب والنزيف أقل بكثير من العمليات الأخرى التي تتضمن قصاً للمعدة والأمعاء، كما أن علاج المضاعفات المحتملة فيها أسهل من العمليات الأخرى، يضاف لذلك إمكان إلغاء العملية عند الضرورة طبعاً، لتعود المعدة لوضعها الطبيعي.
كلفة أقل
ومن المميزات المهمة للعملية قلة تكلفتها بسبب الاستغناء عن الأدوات الباهظة الثمن المستعملة في العمليات الأخرى، ولا ننسى أن طي المعدة قد يكون حلاً عند فشل العمليات الأخرى مثل حزام المعدة والتكميم، وبالعكس، فإنه يمكن تحويلها لعملية أخرى عند الضرورة.
والنتائج المشجعة التي تظهر تباعاً، ومع ازدياد الخبرة بإجرائها، تجعلها عملية واعدة، ولا يفوتنا أن ننوه أن طي المعدة من العمليات الحاصرة للمعدة، ما يستوجب تقيداً بحمية غذائية سليمة، مثل تجنب السوائل المحلاة، والأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية والدهون، أو الإفراط في الأكل لحد التخمة، كما أن اتباع نظام رياضي يومي، سيحسن نزول الوزن بشكل كبير بعد إجراء العملية.
د. فؤاد الأحدب - استشاري الجراحة العامة والمناظير والبدانة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.