الفتح والخليج يستضيفان النصر والأهلي في صراع على لقب الدوري    "الحمدان" يعفي مساعد نائب رئيس هيئة الطيران    سفارة الكويت باليمن تلحق بالسفارات العائدة للعمل من "عدن"    "منطلقات السلوك لدى الشيعية الإمامية" للكاتبة مرفت عبدالجبار في معرض الكتاب    بلدية العمرة توقف بيع مخطط عشوائي شمال مكة المكرمة    نتائج قرعة «يوروبا ليغ»    برشلونة يحث الخطى للحاق ب «الملكي»    مانشستر يونايتد يسعى إلى عدم تكرار الأخطاء    الاستئناف الآسيوي ترفض طلب تخفيض عقوبة "شمراني الهلال"    محمد بن نايف يعرب عن ارتياحه إلى محادثاته مع كاميرون    صعود حاد لأسعار العقود الآجلة للنفط    منح دراسية مدينة الملك عبدالعزيز الطبية - الرياض    ...بين «تحدي الدلو» و «جنون البقر»!    94 ألف مستفيد من برامج «اللجنة الاجتماعية» في الجبيل    إدارة العروبة تعاقب المدرب وتؤكد أن البصق لم يكن على الحكام    سعودي يشتري قطعة أرض في جزيرة أمريكية بقيمة 86 مليون ريال    محاولة أوروبية - روسية« أخيرة» لحل الأزمة الليبية ديبلوماسياً    وزير الدفاع وقائد الجيش يتفقدان الوحدات في جرود رأس بعلبك غداة استعادة مواقع    «ضربات ملتبسة» لمواقع «النصرة» في إدلب    الكويت تعلن استئناف عمل سفارتها في اليمن    دونيس: لم أحضر إلى السعودية من أجل المال.. والهلال ناد كبير    مهاجمة نصرالله لعلي الدميني تثير غضب مثقفين سعوديين وعرب    «هيئة السياحة» تؤهل قصر الملك عبدالعزيز في وادي الدواسر    الندوة العالمية بجازان تنظم لقاء إدارة المشاريع الشبابية    «بانكسي» في غزة... يروي معاناتها على بقايا منازلها المدمرة    «أمانة المدينة» ل «الحياة» : «المسجد» غير قائم على الطبيعة... وموقعه «برحة فضاء» !    مواطنون يطالبون بالاهتمام ب «المسجد» بعد تحول موقعه إلى « مكب نفايات»    دار الإفتاء المصريّة: تدمير الآثار يفتقد الى أسانيد شرعيّة    «الصحة» تحذّر من مخالفة نظام « بدائل حليب الأم» ... وتلوّح بالعقوبات        النصر يواجه الهلال في دوري السلة غداً    «التعليم» تلزم معلمي التربية الإسلامية بعدم التأثير في سلوك الطلبة    اتفاقية لتعزيز الشراكة الطبية بين مستشفى جلاجل والمدينة الصحية    بالصور.. طلاب سابقون يحتفون بمعلميهم بعد 36 عاماً ب"المندق"    «حادثة برزان»: إحالة 3 عناصر من الهيئة للتحقيق.. وأم عبدالعزيز: أبكوني قهراً!    «عسير»: مقاصف تبيع أغذية مشبّعة ب«الدهون».. ومديرو المدارس في دائرة الاتهام    وزير التعليم يوجه بتطبيق أفضل معايير السلامة في المدارس    وفاة حالتين ونقل مصابين في حادث مروري شمال أبوعريش.    الربيعة ورفاقه يقودون عملية لفصل سيامي يمني ..غدا    المملكة: ارتفاع وفيات «كورونا» إلى 394    مدني حائل يشارك في اليوم العالمي للدفاع المدني ب20 فعالية    "الحملة الوطنية" تتكفل بإيواء 130 عائلة سورية في جبل لبنان    تراجع نمو الاقتصاد الأميركي في الربع الرابع من العام الماضي    منتدى جازان الإقتصادي يفتح أبواب الإستثمار في المنطقة            الأمير سعود بن نايف خلال لقائه شباب وشابات الأعمال: إطلاق مدينة صناعية كبرى بين الأحساء وبقيق    «الكهرباء»: إعادة الخدمة إلكترونيا بعد السداد خلال شهرين    رئيس الهيئات: الإرهاب خطر على الدين والعقيدة والفكر وعلى الأنفس والممتلكات    تخريج دورة «الطبابة» التأسيسية بالمدرسة العسكرية    مقتل قيادات داعشية بغارات للتحالف ونجاة البغدادي    «كورونا»: إغلاق طوارئ مستشفى جامعي بالرياض وإلزام الطلاب بالغياب في «الشرقية»    صرف مكافأة الشهرين للمبتعثين في الجامعات الكويتية    إمام المسجد النبوي : الزواج امان للمجتمع من تفشي الزنا    أمير القصيم لمواطن المنطقة: الوصول إليك في مكانك ليس منّة من الدولة ولا مني    أمير نجران يزور محافظة شرورة.. الاثنين    قائدنا حريص على الانضباط وتسيير الخدمات في المرحلة المقبلة    مدير عام حرس الحدود يشكر ولي ولي العهد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

توقيع عقد إنشاء قاعة ركاب درجتي الأولى ورجال الأعمال بمطار الملك خالد
م. الطاسان: الاتفاقية تأتي ضمن الخطط التطويرية للمطار
نشر في الجزيرة يوم 06 - 03 - 2011


الجزيرة - عبد الله البراك - تصوير - حسين الدوسري :
وقعت إدارة مطار الملك خالد الدولي وشركة عادل أبو الجدايل لتموين الطائرات بالتضامن مع شركة خدمات صالات المطارات السنغافورية عقد مشروع (إنشاء وإدارة وتشغيل وصيانة قاعة ركاب درجتي الأولى ورجال الأعمال في الصالة الدولية رقم 1) الخاصة بشركات الطيران الأجنبية في المطار، وستقوم بموجب ذلك الشركة بتنفيذ المشروع وإنهائه وتشغيله خلال تسعة أشهر.
وعقب الاتفاقية قال مدير عام مطار الملك خالد الدولي المكلف المهندس عبد الله بن محمد الطاسان إن هذا الاتفاق مبني على مبدأ المشاركة في الربح بنسبة تقارب 25% وقيمته الحالية هي الحد الأدنى في ما يقارب نسبة 30% من الإيرادات ستكون من حقوق المطار والهيئة العامة للطيران المدني. وأوضح أن مدة الاتفاق خمس سنوات وهي في الوقت الحالي في الصالة الدولية رقم «1» والخاصة بالخطوط الأجنبية في مطار الملك خالد الدولي بمدينة الرياض وبيننا وبين الخطوط السعودية تنسيق ومناقشات على أساس إتمام نفس العملية في الصالة رقم «2» والخاصة بالخطوط الوطنية فيما يتعلق بالطيران الدولي وكذلك في صالة الطيران الداخلي رقم ثلاثة.
وعن نصيب المطارات الدولية الأخرى من هذه التطويرات في خدمات المسافرين أوضح الطاسان أن هناك ترتيبات لإتمام الخدمة وخاصة لركاب الدرجة الأولى وهي عملية تجهيز قاعة مخصصة لإنهاء إجراءات ركاب الدرجة الأولى ورجال الأعمال ونتمنى أن تعمم في باقي الصالات, مشيرا إلى أن هذه الإجراءات ستخدم حوالي 140 ألف مسافر في السنة، وستعطي هذه الفئة خدمات توازي ما يدفعونه للحصول على خدمة مميزة بحيث تكون من الرصيف إلى الرصيف, ولن يكون هناك أي رسوم إضافية على الركاب فيما يتعلق بركاب درجات رجال الأعمال في الصالة الدولية رقم «1» والمخصصة للطيران الأجنبي وهذه الخدمة الإضافية كان من المفترض أن توجد قبل عدة سنوات لهم ولكن الآن أوجدناها ونتوقع أن تكون مكتملة خلال الأشهر الأربعة أو الخمسة القادمة.
وأضاف أن الخدمة ستكون فقط للمغادرين في هذه المرحلة وقد لا يستفيد منها ركاب الرحلات المتوقفة في الخطوط في البداية، وأن المستفيدين من الصالة المقدر عددهم بأكثر من 140 ألف سيتيحون خدمة مسافرين أكبر في الصالات الحالية، وهذا يمكننا من إضافة خدمات لركاب الدرجة الاقتصادية أو ما يعرف بالدرجة السياحية، وأن المستفيدين منها هم ركاب الدرجة الأولى والأفق، إذا طبقت.
وعن مخالفات المدخنين في المطار، أوضح م. الطاسان أن التطبيق كان جديا والإخوة في أمن المطار أدوا واجبهم على أكبر وجه وتم تطبيقه بسهولة, مضيفا أنه سيكون هناك تطوير لغرف المدخنين وتوسعتها، مشيرا إلى وجود دراسة لتطبق خلال الثلاثة أشهر الحالية ستوسع خلالها الغرف إلى أكثر من الضعف وستهيأ بشكل أفضل لاحتواء غرف التدخين وستكون غرفتين في كل صالة غير تلك المخصصة لرجال الأعمال والدرجة الأولى، نافيا وجود نية لفرض أي رسوم على الداخلين لمطار الملك خالد الدولي في الرياض وقال إن هذا غير مطروح ولم تتم مناقشته ولا نتوقع أن يتم على الإطلاق.
وأكد الطاسان أنه من ضمن الخطط إنشاء قاعة لركاب درجتي الأولى ورجال الأعمال في جميع صالات السفر الثلاث، وأن القاعة الجديدة تشكل ستة أضعاف القاعة الحالية وتتضمن العديد من الخدمات التي تليق بهذه الفئة من الركاب، حيث ستغطي مساحة (1.108م2) مقارنة بالقاعة الحالية والبالغ مساحتها (195م2)، وستوفر القاعة الجديدة خدمات متميزة مثل مركز رجال الأعمال وأماكن للعوائل ومنطقة لحفظ الحقائب ومنطقة للراحة، وشبكة إنترنت واتصالات حديثة وشاشات لمعلومات الرحلات ومصليات للرجال وأخرى للنساء وخدمات الطعام والمشروبات ودورات مياه خاصة وستكون هذه القاعة مزودة بسلم كهربائي ومصعد (بانوراما) ليربط طابق المغادرة بالقاعة الجديدة لركاب درجتي الأولى ورجال الأعمال.
وأوضح المهندس عبد الله الطاسان أن إدارة المطار بصدد إنهاء متطلبات إنشاء قاعة خاصة لإنهاء إجراءات سفر ركاب الدرجة الأولى ورجال الأعمال في الصالة الدولية ليتزامن إنهاؤها وتشغيلها مع قاعة ركاب الدرجة الأولى ورجال الأعمال ليتم بذلك تأدية خدمة مميزة من السيارة إلى الطائرة تليق بهذه الفئة، وسيؤدي ذلك إلى زيادة السعة الاستيعابية للصالات وتخفيف الضغط على صالة السفر الحالية لإضافة المزيد من الخدمات للمسافرين عبرها، وأنه سيتم إجراء الترتيبات ذاتها في صالة السفر الداخلية.
وأشار الطاسان إلى أن هذه المشاريع تأتي وفقاً للخطط والخطوات التطويرية التي تقوم بها اللجنة الإشرافية لتطوير المطار برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز لرفع مستوى الخدمات المقدمة للركاب ووضع مصالحهم وحقوقهم في المقدمة، وامتداداً لما سبق تنفيذه في هذا الشأن بمطار الملك خالد الدولي، ومنها على سبيل المثال لتسهيل وتسريع حركة الركاب، وإطلاق برنامج التميز في سلوكيات ومهارات التعامل مع مرتادي المطار، وتطوير قدرات الموارد البشرية العاملة في المطار، وإنشاء كاونتر للمعلومات والمفقودات والموجودات، ودمج نقاط التفتيش الأمني وتنظيم صفوف الركاب، وتحسين وزيادة مقاعد الركاب، وتطوير دورات المياه العامة، وزيادة اللوحات الإرشادية في الصالات، وتوسعة الطرق العامة، وتحسين وسائل السلامة عليها.
وتأتي هذه الاتفاقية ضمن برامج التطوير الجاري تنفيذها في مطار الملك خالد الدولي للرقي بالخدمات المقدمة للمسافرين والعمل في المطار بمعايير خدمية تضع حقوق ومصالح المسافرين في المقدمة بما يواكب الواجهة الحضارية للعاصمة الحبيبة والنهضة التنموية التي تعيشها في كافة المجالات كسائر مدن الوطن الغالي، وكذلك لرفع جاذبية المطار وجعله الخيار الأفضل للركاب ولشركات الطيران والمستثمرين لتنمية إيراداته والمساهمة في التنمية الاقتصادية بالمنطقة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.