غرفة الرياض تستقبل المتقدمين ل 1053 وظيفة.. الأحد المقبل    طفل يعود للحياة بعد نحره بسكين أثيوبية    كييف تتهم موسكو باجتياح اراضيها بعد دخول قافلة المساعدات الروسية    الفساد الإداري في "ما يصح إلا الصحيح" بالشرقية.. اليوم    مدرب الهلال يعتنق الإسلام ويتزوج بفتاة سعودية    بريدة تضخ أكثر من خمسة ملايين كيلو من التمور للعالم    "الأنصاري": 300 ألف دعم مؤسسة "محمد بن فهد" للمشاريع الصغيرة    إعدام 18 عميلاً فلسطينياً ل"إسرائيل" في قطاع غزة    ضبط وافد حاول التغرير بسيدة متزوجة بمكة    "ابن حميد": خوارج العصر ارتموا في أحضان قاطعي الرؤوس    ملتقى "بأخلاقنا نسمو" بجدة يؤهل 51 شاباً كمستشارين تربويين    حادثة عابرة    أخضر الاحتياجات يتأهل لنهائي كأس العالم    الخليج والشعلة يلتقيان اليوم بحثاً عن الانتصار الأول    اجتماع خليجي ثلاثي حاسم في جدة بخصوص قطر الأحد المقبل    25 مليون دولار لمن يُدلي بمعلومات عن 5 إرهابيين سعوديين    "الداخلية" تنفذ حكم القتل قصاصًا في أحد الجناة بمدينة تبوك    حريق في مشروع "قطار الحرمين" صباح اليوم    أمير منطقة مكة يزفّ 1200 شاب وفتاة إلى بيت الزوجية بجدة    الهلال في انتظار غرامة مالية من الاتحاد الآسيوي    إدارة مراقبة المخزون عين تحرس ثوب الكعبة    مجلس الشيوخ الباكستاني يرفض مطالب المتظاهرين بحل البرلمان وإقالة رئيس الوزراء    12 ألف مقاتل أجنبي في سوريا    220 ناشئا يتنافسون في بطولة أرامكو الصيفية بجدة    اهتمامات الصحف التونسية    20 % الحد الأقصى لتملك الأجانب المباشر في الشركة المدرجة    هيئة الأحساء تضبط شاباً يمارس الشذوذ ويروج لنفسه بمواقع التواصل    العمل تدرس استقدام خبيرات لتدريب العاملات    السنغال تغلق حدودها مع غينيا بسبب فيروس «إيبولا»    استشهاد فلسطينيين في غارة جديدة على قطاع غزة    أمين جدة : أمير مكة يهتم باحتياجات المواطنين ووجهني بخدمتهم    'برنت' يتجه نحو تسجيل ثاني خسارة أسبوعية في التعاملات الآسيوية مع استمرار وفرة الإمدادات    أفراح المسكا    الشعر النبطي المعنى والدلالات    عيادة الجراحة العامة    أبي..    الهلال يغادر إلى الدوحة الأحد.. ويطلب «أجانب» لمواجهة الأهلي    30 أغسطس الفرصة الأخيرة لمنح الأندية التراخيص الآسيوية    وزير الداخلية ينقل تعازي القيادة لأبناء وأسرة الفريق السواط    أمير منطقة عسير يشدد على تفعيل لجان التعديات ومتابعة الأراضي البيضاء    رئيس مركز الشقيري ينقل تعازي أمير جازان لأسرة الجوبحي    وزير الداخلية يشكر د. العثيمين عقب الاطلاع على إنجازات الشؤون الاجتماعية    3300 حافلة جديدة تنضم لأسطول النقل المدرسي الحكومي المجاني    ارتفاع صادرات المملكة السلعية غير البترولية 14.9%    وزير الحج الدكتوريلتقي «تنسيقي شركات ومؤسسات حجاج الداخل» ويؤكد على تخفيض التكاليف والرقي بالخدمة    الرحيل..    اجتماع المجلس العلمي في جامعة الملك فيصل.. 8 ذو القعدة    «فنون الطائف» يكرم الزيلعي    محمد عبده.. من «هجير العناء» إلى «سفير الغناء»    المشروع مشروعنا والولد ولدنا    حكاية الكفيف "سعيد" تقلب برنامج "إثراء المعرفة" ذهولًا وإعجابًا    قصيدة في حفل عيد طريب الشاعر مسفر بن نومه    أخصائية: 200 مريض سمنة يصطفون بالدور لإجراء عمليات "تضييق معدة"    نصائح ليتجنب الأطفال الإصابة بالأمراض المعدية في المدرسة    بالصور .. امير الرياض يستقبل مفتي عام المملكة    خلاف بين جهتين حكوميتين يمنع الصلاة في مسجد تاريخي    أمير منطقة تبوك: واقعنا يشهد اختلافاً كبيراً في المفاهيم ولابد أن نبادر لمعالجة بعض السلبيات    استشاري: سكب الماء المثلّج قد يصيب بجلطة القلب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

التهاب القولون التقرحي... وراثة ومناعة وضغوط نفسية
نشر في الحياة يوم 07 - 07 - 2011

الأمعاء تتألف من قسمين: الأمعاء الدقيقة والأمعاء الغليظة، والأخيرة مشهورة باسم القولون. ويقسم القولون إلى أربعة أجزاء هي القولون الصاعد، والقولون المستعرض، والقولون النازل، والقولون السيني (المستقيم). ويصل طول القولون إلى 1.5 متر.
المهمة الأساسية للقولون هي امتصاص الماء والأملاح المعدنية من بقايا الطعام المهضوم قبل لفظه إلى الخارج على شكل كتلة برازية نتيجة الدفع الحثيث المتأتي عن تقلصات الجدار العضلي للقولون وانبساطاته.
وفي قلب القولون تعشعش جحافل من المستعمرات الجرثومية النافعة التي تقوم بوظائف مهمة من بينها صنع بعض الفيتامينات، وتشكيل جبهة دفاعية لمواجهة البكتيريا الضارة ومنعها من تحقيق نواياها الخبيثة وما أكثرها.
والغشاء المخاطي الذي يفرش القولون من الداخل قد يكون محطة لحدوث التهابات وتقرحات تنضوي تحت لواء مرض يعرف في الوسط الطبي بالتهاب القولون التقرحي، وهو مرض مزمن يبدأ عادة في المرحلة العمرية من 20 الى 40 سنة، ويشاهد في البلدان الصناعية في شكل يفوق الدول النامية، ويصيب الرجال والنساء بنسبة متساوية. وتكون بداية المرض عادة في القولون السيني.وهناك اتهامات بان بعض الأدوية يسبب التهاب القولون مثل الريتينويدات التي تسعمل لعلاج حب الشباب، ومضادات الإلتهاب غير الستيروئيدية، ولكن لم يتمكن أحد من اثبات هذ الإتهامات.
ما هي أسباب التهاب القولون التقرحي؟
حتى الآن لا يعرف السبب المباشر الذي يشعل فتيل المرض، غير ان الباحثين يطرحون فرضيات عدة حول هذا المرض:
الفرضية الأولى، ترجح كفة العوامل الوراثية، فنسبة الإصابة تزيد عند وجود سوابق عائلية لدى الأهل أو الأقارب، وهذا يعني أن هناك جينات متورطة في الموضوع بحيث تجعل الغشاء قابلاً لحدوث التهاب القولون التقرحي عند بعض الأشخاص. والواقع أن العلماء من مركز سيدار سينا الطبي في الولايات المتحدة نجحوا من خلال دراسة الجينوم البشري،في تسليط الضوء على عدد من الجينات المرتبطة بهذا الإلتهاب، فبعد دراسة شملت البطاقة الوراثية لحوالى 13 ألف شخص، استطاع البحاثة رصد حوالى30 منطقة في الجينوم البشري لها علاقة، بشكل أو بآخر، في الإصابة بالمرض، وهذا الأكتشاف ربما يفسر سر التباين في العوارض وفي الإستجابة للعلاج بين شخص وآخر، ويعول العلماء كثيراً على هذا الفتح العلمي، في استنباط طرق علاجية جديدة وفقاً للحالة المرضية.
اما الفرضية الثانية، فيتهم أنصارها الجهاز المناعي الذي يعمل على مهاجمة الغشاء المخاطي للقولون مطلقاً العنان لحدوث الإلتهابات والتقرحات فيه. أما نقطة البداية فتكون من خلال عدوان فيروسي أو جرثومي، عندها يرد جهاز المناعة على هذا العدوان، بالهجوم على الفيروس أو الجرثوم، وفي الوقت نفسه يهاجم الغشاء المخاطي للقولون الذي يصاب بالإلتهابات والتقرحات.
الفرضية الثالثة، تقول بأن الضغوط النفسية هي وراء التهاب القولون التقرحي.
ما هي مظاهر المرض ؟
يعاني المصاب بإلتهاب القولون التقرحي من عارضين بارزين هما الإسهال المزمن والمتكرر، والنزف من المستقيم، إضافة إلى عوارض أخرى موضعية وعامة تبعاً لموقع الإصابة وشدتها، وتميل مظاهر المرض للحدوث على فترات متباعدة، فالمريض يشكو في فترة ما، وفي فترة أخرى لا يعاني من أي شيء. وفي شكل عام يمكن القول أن المظاهر تختلف قليلاً بحسب موقع الإصابة، ففي الإلتهاب الذي يطاول المستقيم يعاني المريض من:
- النزف الشرجي.
- الألم في القفا.
- عدم المقدرة على التبرز رغم رغبته في ذلك.
أما الإلتهاب الذي يضرب القولون النازل في الجانب الأيسر للبطن فيشكو المريض من:
- المغص والوجع في البطن.
- الإسهالات المدماة.
- ضياع في الوزن.
وفي التهاب القولون التقرحي الشامل تكون العوارض:
- نوبات من الإسهال المدمى، قد تكون شديدة.
- وجع ومغص في البطن.
- تعرق ليلي.
- فقدان الوزن.
- تعب وإرهاق عام.
والتهاب القولون التقرحي قد يكون صاعقاً يشمل كامل الأمعاء الغليظة، وتكون فيه العوارض شديدة للغاية وتتمثل في :
- آلام بطنية عنيفة.
- اسهالات شديدة قد تقود إلى الجفاف.
- احتمال ظهور بعض المضاعفات مثل توسع القولون السمي، وانثقاب القولون، والنزف القاتل.
ويتم تشخيص مرض التهاب القولون التقرحي بناء على العوارض، والفحص السريري، والتحاليل، والفحص بالمنظار الذي يعتبر الأهم على الإطلاق كونه يسمح برؤية التقرحات عن كثب، وأخذ خزعة وفحصها في المختبر.
وبعد التشخيص يبدأ العلاج الطبي، وهو ليس جذرياً،ولكنه يعطي نتائج ملموسة في الغالبية العظمى من الحالات. وتساعد الحمية، واستخدام الأدوية المناسبة في التخفيف من حدة الإلتهاب في السيطرة على المرض لفترات طويلة شرط أن يلتزم المصاب بالعلاج والمتابعة. وفي الحالات الشديدة للمرض الذي يترافق مع التعرق، والحمى، والإرهاق، وتقرحات واسعة في القولونن ونوبات جامحة من الإسهال والنزف، يجب إدخال المريض إلى المستشفى للمراقبة واعطاء العلاجات المناسبة.
وغالبية الحالات تستجيب للعلاج المحافظ، ولا تحتاج إلى الجراحة،التي يتم اللجوء اليها فقط في الحالات البالغة الخطورة التي لا تنفع فيها الحمية أو الأدوية، وفيها يقوم الجراح بقص القولون ووصل الأمعاء الدقيقة بالمستقيم.
وفي الختام هذه الملاحظات :
- في 70 في المئة من الحالات يكون مرض التهاب القولون التقرحي مزمناً ينشط أحياناً، ويسكن في أخرى.
- في 10 في المئة من الحالات يتفاقم المرض بشكل مستمر من دون هجوع (سكون).
- في 10 في المئة من الحالات يكون الإلتهاب عنيفاً ويترافق مع توسع في القولون.
- في النسبة الباقية يصاب المريض بنوبة حادة يتيمة تذهب إلى غير رجعة.
- المرض غير معد ولا ينتقل بأي وسيلة أياً كانت.
- بينت الدراسات أن خطر التعرض لسرطان القولون يرتفع كلما زاد نشاط المرض لسنوات طويلة، ويصيب السرطان 3 في المئة من المصابين بالتهاب القولون التقرحي بعد مرور 15 سنة، وترتفع النسبة إلى 5 في المئة بعد 20 عاماً، والى 9 في المئة بمرور 25 سنة.
- قد يسبب التهاب القولون التقرحي بعض الإختلاطات الأخرى مثل الجفاف، وداء هشاشة العظام، والتهابات في العين والجلد والمفاصل.
doctor.anwar@hotmail.com


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.