قريباً..    الجيش الأمريكي: استعادة 90% من الرقة من «داعش»    صحة عسير تكرم ممرضاً ظهر في فيديو وهو يقدم الخدمات لمواطن في مركبته    «قطار الحرمين» يصل مكة لأول مرة في رحلة تجريبية    «سابك» توقع مذكرة تفاهم مع «الخدمة المدنية» لتطوير الموارد البشرية في القطاع الحكومي بالمملكة    بورصة تونس تقفل على انخفاض    المملكة تدين وتستنكر الهجمات الإرهابية في أفغانستان    نائب الرئيس السوداني يلتقي الأمين العام المساعد للجامعة العربية    شرطة الرياض: القبض على 7 جناة أقروا بارتكاب 17 جريمة سرقة للمسنين    غداً.. «حرس الحدود» تنفّذ «تمرين القبضة» لأمن وسلامة الحدود البرية والبحرية    جامعة القصيم تكشف سبب تسمم 31 طالبة بكلية ضرية    نائب أمير عسير يستقبل الرئيس التنفيذي لشركة المياه الوطنية    فيصل بن مشعل: جائزة القصيم رافد لدعم التنمية والنهضة    نجاح جراحة استرجاع أمعاء طفل بمجمع الملك فيصل    مدرب الهلال: الرباعية لم تحسم تأهلنا.. وسنقاتل أمام بيروزي    نائب أمير الشرقية: المكانة العالمية لجامعة الملك فهد مصدر فخرنا واعتزازنا    مشاركة وكيلة شؤون التدريب بتقني جده بفريق الإشراف في المسابقه العالميه بأبوظبي 2017    "الوزراء" يوافق على نظام التجارة بالمنتجات البترولية    الفريق العمرو يستعرض جهود الدفاع المدني بالحج مع القائمة بأعمال مندوبة الاتحاد الأوروبي    مراقبات "التجارة" في حائل يضبطن مستحضرات تجميل وكريمات وزيوت منتهية الصلاحية    مواجهة صعبة لإيطاليا.. تعرف على قرعة الملحق الاوروبي المؤهل للمونديال    القوات العراقية تسعى لفتح طريق إلى تركيا عبر سنجار    تنظيم الملتقى الطلابي الطبي الأول السبت المقبل بكلية الطب بجامعة عبدالرحمن بن فيصل بالدمام    مدير تعليم تبوك يفتتح فصلا للموهوبين لطلاب المرحلة المتوسطة    مركز الملك سلمان للإغاثة يواصل حملة الرش الضبابي في عدن    أمير الباحة يؤكد أهمية توفير فرص عمل للشباب والشابات    التويجري: تطبيق معايير التميز وجودة الأداء ضمن "رؤى 2020 و 2030"    خادم الحرمين وولي العهد يهنئان رئيس أذربيجان بذكرى الاستقلال    الدوحة تحتجز عاملا مغربيا وأسرته تخشى "الأذى"    مصادر: 2400 ريال راتب العمالة الإندونيسية بنظام التأجير الشهري.. وبدء إصدار التأشيرات ديسمبر المقبل    جامعة جدة تُصنّف ضمن أفضل 100 جامعة عربية للعام 2018م    الخزيم يتسلم التقرير السنوي لإدارة الأنظمة والشؤون القانونية    آل خليفة: التدخل في شؤون الدول يساعد في انتشار الإرهاب    جامعة أم القرى تطلق حملة التطعيم ضد الأنفلونزا الموسمية    الغرامة والتشهير لمتورط في تعبئة الأرز المغشوش    ريال مدريد قد يتعاقد مع ماركوس راشفورد    تأمين 30 جهاز "ديسفرال" لمرضى تكسر الدم في الأحساء    العيسى: التكهنات بالاستغناء عن الكتاب المدرسي بعد التحول الرقمي غير صحيحة    حالة الطقس المتوقعة اليوم الثلاثاء في المملكة    نزاعات التوثيق تتصدر دعاوى الأوقاف بالمحاكم بالسعودية    عملية ناجحة لاسترجاع أمعاء طفل عمره 6 أشهر    النصر يطلب الصافرة الأجنبية في الديربي    الفتح يهدد الاتفاق بتدريبات تكتيكية    أمير الرياض يعزي أسرة آل حزيم الدوسري في المتوفين بحادثة الحريق    وزيرة يمنية: تقرير الأمم المتحدة بشأن أطفال اليمن غير دقيق ومضلل    نائب أمير نجران: تعاونوا مع الفوج الأمني    أمير المدينة: «الإحصاء» يمنحنا قرارات صائبة    خادم الحرمين وأمير الكويت يبحثان أوضاع المنطقة    أمير الباحة ل «الميدانية»: ارصدوا معوقات المشاريع    عروض لأفلام عالمية مترجمة للأطفال بأبها    آل الشيخ يبدأ مهماته في الشباب    المدينة: 14 ألفاً أجروا فحوصات ما قبل الزواج    رئيس الحرس الملكي يزور مصابي الاعتداء الإرهابي في جدة    نائب أمير الشرقية يدعو لعدم تعجل غير المتخصصين في اقتحام الحرائق    اللهم «ريحنا» منهم!!    أمير القصيم ل«الهيئة»: اعكسوا الواقع المهني والعملي في تطبيق الأنظمة    التندر بالزواج    عون يريد حلاً لأزمة النازحين السوريين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





59 فناناً يرتّبون الفضاء الفوتوغرافي للإسكندرية ومكتبتها
نشر في الحياة يوم 13 - 08 - 2017

سعى 59 مصوراً فوتوغرافياً إلى إحياء الفضاء الفوتوغرافي لمدينة الإسكندرية وعلاقتها الأثيرة بمكتبتها العتيقة عبر الزمن، من خلال المعرض الذي تنظمه مكتبة الإسكندرية تحت عنوان «المكتبة... المدينة: رؤي فوتوغرافية»، ويستمر إلى 26 آب (أغسطس) الجاري.
ما بين خطوط الجغرافيا والتاريخ وتقاطعات الثقافة والعمارة والفن دروب شتى سلكها الفوتوغرافيون الذين تحركوا من شارع إلى شارع، ومن مبنى إلى آخر، مروراً بحِرف قديمة أهال عليها الزمن ثراه، وأخرى استحدثها معاصرون بقيَم رقمية وتفاصيل اكتظت بالرموز والإشارات الدالة على عصر بكامله. حالة من الجدل أثارها نحو 105 أعمال فنية شكلت بانوراما كاشفة ما بين الأبيض والأسود وما بينهما من درجات ضوئية عفوية ومتأملة.
والمجموعات اللونية الكاملة تركها أصحابها من دون تدخل، على أن القاسم المشترك بين اللوحات الفوتوغرافية يتمثّل في عدم استخدام الفنانين التقنيات التكنولوجية وبرامج المعالجة الرقمية، رافضين مساندة أدوات الواقع الافتراضي لإضافة أبعاد جمالية أو لحذف تفاصيل فنية وتنقيح أخرى، الأمر الذي يدلّ على دقة ومهارة وحرفية يتمتع بها الفوتوغرافيون، مع أن غالبيتهم من الهواة.
يأتي تنظيم هذا المعرض في إطار الاحتفال باليوم العالمي للتصوير الفوتوغرافي، وقد اختيرت الأعمال المشاركة ووظّفت وفق نسق خاص أقرته إدارة المعارض والمقتنيات الفنية في مكتبة الإسكندرية بعد مسابقة شارك فيها الفنانون. واختارت هذه الأعمال لجنة فنية تكونت من التشكيلية سلوى رشاد والفوتوغرافية المحترفة والأستاذة المساعد في كلية الفنون الجميلة في الاسكندرية هديل نظمي.
عن المعرض تقول سلوى رشاد إنه «يقدم أعمالاً تباينت بين محاكاة الواقع من خلال التوثيق إما لأماكن المدينة وأجوائها الكوزموبوليتية وتاريخها وجمالها وإبداع مبانيها عبر القديم وصولاً إلى الحديث الذي لم يخل من روح التراث، وإما مشاهد لأعمال الناس اليومية مثل الصيادين وهم منهمكون في جَدْل شباكهم أو المارة في الشوارع، أو بورتريهات لأشخاص آخرين استهوتهم جماليات الشكل فتمكنوا من التقاط إبداع الطبيعة وإظهار تفاصيلها وتتبع جزئياتها، وكذلك مشاهد داخل أروقة مكتبة الإسكندرية وقاعاتها، وذلك في محاولة لتقديم عالم ورؤية خاصة بالفوتوغرافيين».
وتضيف: «كلٌّ حاول أن يصنع حكايته مع الصورة عبر إنشاء جوّ أسطوري. هناك من استخدم جسده كجزء لا يتجزأ داخل حدود الصورة ليخرج بإطار لمنطقة أكثر جدلاً»، لافتة إلى أن «بعض المشاهد طافت أروقة مكتبة الإسكندرية حيث أضاف أحد الفنانين عنصراً يثير التساؤل داخل المشهد ما أضفى جواً غرائبياً على العمل».
وفي صور أخرى كان البحث عن بقع الضوء واصطيادها حيث سكنت جماليات المكان داخل تلك الخطوط والتقاطعات التي نسجتها المساحات المتجاورة.
ويقول الفنان أحمد جابر المشارك في المعرض: «التقطت صورة لرجل جالس في منطقة كوم الدكة الأثرية قبل الصلاة، تبدو على ملاحه التقوى. واستخدمت تقنية الأبيض والأسود لأنها تكون محملة بمشاعر وروحانيات أقوى، بعيداً عن ثرثرة الألوان التي تأخذ العين نحو منعطفات أخرى».
وتحمّل الفنانة نهى هانو مشاركتها ذكرى «غير سعيدة»، فقد التقطت صورتها يوم تفجير الكنيسة المرقسية في الإسكندرية حيث كانت قرب مكان الحادث تلتقط صورتها. وتوضح أن الصورة ليست لها علاقة بالتفجير فهي لصياد طاعن في السن متفائل مخلص في عمله، «مجرد النظر في وجهه أشعرني بالسعادة، ثم صدمت بعد التفجيرات».
والتقطت ياسمين مصطفى صورة لقصر قديم بجوار كلية الفنون الجميلة «تفاصيله المعمارية تسرق الأنفاس». بينما لوحة عصام حجازي التقطها من أعلى وهي لعدد من صيادي السردين، مشيراً إلى اهتمامه بجودة التكوين والعلاقات الفنية بين الكتل.
وأكد مدير إدارة المعارض والمقتنيات الفنية في مكتبة الإسكندرية جمال حسني ل «الحياة» أنها المرة الأولى التي تستضيف فيها كبرى قاعات المكتبة معرضاً كاملاً للتصوير الفوتوغرافي، لافتاً إلى أن معارض الفوتوغرافيا دائماً ما تكون جزءاً من معارض تشكيلية.
ويأتي المعرض على هامش الاحتفال ب15 سنة للمكتبة وفي إطار الاحتفال باليوم العالمي للتصوير الفوتوغرافي، ويقول حسني إن كل فنان «قدم رؤيته الخالصة لعلاقة المدينة بالمكتبة، وهي رؤية ليست تقليدية ولا كلاسيكية وبعيدة من الوثائقية، فتبرز كل لوحة إبداع الفنانين في التقاط الجزئيات في أوقات وأمكنة مختلفة، تمازجت فيها التفاصيل من مناطق مختلفة لتشكل لوحات جمالية متصلة».
This article has been published at alhayat.com. Unauthorised replication is not allowed.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.